تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

اغتصبني و أنا نائمة

بقلم : لميس انور - الجزائر

أصبح يأتيني بهيئة رجل وسيم جدا و خلوق أيضا ..

منذ صغري و أنا أستطيع رؤية الجن و العياذ بالله ، ذلك اليوم الذي انتقلت فيه إلى منزلي هذا بدا الأمر و كأن هناك شخص يراقبني و يتحدث معي ، نعم لقد أصبح لدي عشيق من الجن الذي اصبح يسيطر علي في كل وقت و يأتيني بهيئة رجل وسيم جدا و خلوق أيضا .

ذالك اليوم دفعني إلى القيام بأمر شنيع لا أستطيع ذكره ، لقد دفعني لاغتصاب نفسي و أفقدني عذريتي و لم أكن صاحية بل شبه نائمة ، لقد كان فوقي و لكن كيف حدث هذا ! كانت غرفتي ضيقة و يملؤها الناس ، شعرت بالاختناق ماذا يحدث ؟! و عندما انتهى من افراغ شهوته و قذارته نظرت إلى نفسي فإذا بالدماء تسيل مني و لم أكن أرتدي شيئا ، ركضت مسرعة إلى الحمام و أنا أبكي ، ماذا فعلت و لماذا فعلت هذا و ماذا سأفعل ؟ ماذا سأقول لأمي و أبي و زوجي مستقبلا ؟ هل أقول بأن جنيا اغتصبني ؟ هل سوف يصدقونني ؟ لا أعزائي لم و لن يصدقني أحد . أخبرت امي مرارا و تكرارا أن تذهب بي إلى شيخ ، لكنها تقول لا داعي لهذا أنت بخير وهذه هلوسات ، و هي لا تعلم ماحدث لابنتها مع هذا الجن العاشق اللعين ، لقد أغراني و أوهمني ، كيف بي فعل هذا ؟ آه يا حسرتي ماذا سأفعل ! و إذا بصوت في عقلي يقول لي : أنا لك و سوف تظلين لي للأبد و لن تتزوجي غيري .

اللهم إني أعوذ بك من شر نفسي و شر الشيطان و شركه ، احذرو أعزائي و ابقو قريبين من الصلاة و قراءة القران لكي لا يحدث لكم ماحدث مع هذه الفتاة المسكينة التي أفقدها هذا الجن عذريتها و براءتها ، يا معين الصابرين أعني .

تاريخ النشر : 2015-04-23

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق