تفسير الأحلام

أصحبت أخاف الاقتراب

بقلم : اميره على عرش كبريائى…♡ – مصر

صرت أحلم بقريبي و هو يركض خلفي و يحاول قتلي بأشياء حادة
صرت أحلم بقريبي و هو يركض خلفي و يحاول قتلي بأشياء حادة

أنا فتاه عمري 15 سنة ، فتاة اجتماعية ، مرحة ، أحب الضحك و الكلام كثيراً ، لكن هذا  لم يدم طويلاً ، فعند بلوغي  سن 10 سنوات حتى الأن أصبحت أحلم بزميل دراسي و هو قريبي في نفس الوقت ، أنه يركض خلفي و يحاول قتلي بأشياء حادة ، اعتبرت الموضوع عادي لكن الحلم يتكرر كل يوم ، أصبحت أخاف التحدث معه أو الاقتراب منه ، أذكر في ذات يوم في المدرسة كنت أنا و مجموعة من الأصدقاء و كان هو من ضمنهم ، كنا نلعب لعبة و الخاسر سوف يركض خلفه ولد أو بنت من اللاعبين ، واذا أمسكه يضربه بمزاح  طبعاً ليس حقيقة ، فأنا كنت الخاسرة و كان هو من سيركض خلفي ،

المهم ركض خلفي بشكل عادي و كنا نضحك ، و في ثانيه تذكرت الحلم و بدأت أرتعب منه خوفاً و ركضت بسرعة كبيرة لكن سرعتي لا تضاهي سرعته  ، فأمسكني و ضربني على يدي و كان يضحك ، انفجرت من البكاء والصراخ و لم أعرف ماذا أصابني ، بعدها  حاول أن يهدئني و سألني ماذا حدث لي ؟ بعدها دخلت في سبات عميق و كان أخر شيء أتذكره و هو يقول لي : ماذا بي ؟ بدأت أفتح عيني و لا أعرف ماذا حصل ، رأيت شخص لا أعرف أن كان دكتور نفساني أو لا ، لكنه سألني ماذا بي و أسئلة الدكاترة النفسية ، بعدها جاء أصدقائي و كان زميلي الذى أتحدث عنه معهم ، سألني : هل أنتِ بخير ؟ قلت له : نعم ، ثم قال لي : لماذا بكيتِ عندما كنا نمرح ، هل كانت الضربة قوية إلى هذا الحد ؟ قلت له : لا ، و أنا أسفة على ذلك ، ثم طلبت منه أن يخرج باحترام ، استغرب من نبره صوتي لكنه خرج ، بعدها غبت عن المدرسة و الدروس أسبوعين ،

و ذات في يوم جاءت عائلته و كان معهم ، ليطمئنوا علي ، بعدها جلس أبى و أمي معهم و جاء هو و جلس معي و و سألني عن حالي ؟ قلت له : أنا بخير ، قال لي : هل هناك شيء تخبئينه عني ؟ قلت له : لا ، قال لي : أنا أحكي لكِ كل أسراري و أعتبركِ مثل أختي و كاتمة أسراري ، لماذا تخفين عني ، ألسنا أخوة و أصدقاء ؟ قلت له : بلى كذلك ، قال لي : أحكي لي لعلي أستطيع  مساعدتكِ ، لم  أتحمل و بكيت مرة أخرى لكن بصمت ، تركته و ذهبت إلى غرفتي و بعدها رحلوا ، عدت إلى مدرستي بشكل عادي لكني صرت أتجنبته و لم أعد أتحدث معه إلا اذا سألني عن موعد الدرس و من هذا القبيل ، و قد حاول التحدث معي لكني لا أرد عليه.

أنا أعتبره مثل أخي و أحبه كثيراً ، لكن لا أعرف ماذا بي ، عندما يقترب منى أو يجلس بجانبي أو يتحدث معي فأني أُصاب بالرعب الشديد .
أرجو منكم تفسير معنى الحلم لي و ماذا أفعل ؟.

تاريخ النشر : 2021-02-14

مقالات ذات صلة

3 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى