تجارب من واقع الحياة

إحذروا من هراء هذه المواقع!

سمعت الكثير من القصص الناجحة حول زواج الإنترنت ، لهذا قررت بدء خوض هذه التجربة والبحث عن شريك حياة عن طريق الإنترنت ، والتجربة بدأت عام ٢٠١٨ . بدأت دخول موقع شهير للزواج ب.أ . ويعتبر هذا الموقع من المواقع الشهيرة في الزواج في الوقت الحالي . بدأت تصفح الموقع هذا وبالفعل يوجد أشخاص تحدثوا لي ولكني لم أرتح لهم إطلاقا لهذا حذفت التطبيق .

بعدها قررت إعادة التجربة مرة أخرى في عام ٢٠٢٠ ، ولكن للأسف اكتشفت بأن نفس الأشخاص الذين رأيتهم في ٢٠١٨ هم نفس الأشخاص لازالوا موجودين في الحقيقة . تعجبت وسألت أحدهم : ألم تجد نصيبك بعد؟ ، أخبرني بنعم وأنتِ؟ ، قلت نعم وبعدها حذفت الموقع مجددا وعدت عامي ٢٠٢١ و٢٠٢٢ أيضا وبقي نفس الاشخاص ويرسلون نفس الكلام ! . أليس الموضوع غريبا في الحقيقة؟ ، حاولت تحليل الموضوع بيني وبين نفسي فقلت ربما يكونون هم أصحاب الموقع والله أعلم أو شبكة لاستقطاب الفتيات للأعمال المشبوهة .. فالأمر عجيب فعلا! .

إقرأ أيضا : وشكرا .. موقع كابوس

الآن ننتقل إلى الأمر الثاني الأكثر غرابة أو الأكثر استفزازا ، فمن قوانين الموقع ، يمنع منعا باتا تبادل أرقام الهاتف والتطبيقات الأخرى ، ولكن الموجودين في الموقع يطلبونها بكل جرأة ووقاحة ويطلبون أيضا صورا! . جميل بأنهم يطلبون صورة شخصية وهذا حق من حقوقهم لكي يعرفوا الشخص الذي يتحدثون معه . ولكن الغريب في الأمر بأن صورة واحدة لا تكفيهم ! .

ترسل صورة يطلب صورة أخرى ويقول أريد أن أراك وأنتِ واقفة وأنتِ جالسة .. إلخ . ماهذا الذي يحدث ؟ ، ألم أرسل لك صورة من قبل لماذا تريد صورة أخرى؟ . لماذا تكذب وتقول بأن الصورة غير واضحة؟ ، ماذا تريد بالضبط!! .

وبعد أقل من عشرين دقيقة تعارف يبدأ الغزل كلام الحب ويشعرني بأنني خطيبته ، وعندما أقول له مهلا لم يمر عشرون دقيقة على التعارف انتظر .. يقول أنت معقدة ومريضة ، والبعض منهم يقول عندي إصرار أتعرف إليك ، أشعر بأنني أميل إليك رغم أنه لا يعرفني ولم يرني من قبل ولم يكلمني .. فعلا عالم مريضة .

التجربة الثالثة هي أنه تحدث معي شخص أخبرني أنه يعمل في شركة أجنبية عالمية ، وأنا أردت أن أفتح معه مواضيع لتوطيد العلاقة لا أكثر ولا أقل . مثلا أخبرته بما أنك تعمل بشركة أجنبية فهذا يعني أن جميع أصدقائك أجانب قال ماذا؟ . أعدت له السؤال مرة أخرى قال مهلا أنا ليس لي علاقة بهذه الأمور أنا بريء . قلت له مهلا ماذا حدث أنا سألتك سؤالا عاديا هل أصدقائك أجانب في العمل؟ . فقال : أنت قلتيها بنفسك في العمل وليس شيئا آخر . بعد هذا الموقف استنتجت أن الشخص هذا قد يكون عربيدا أو تحت تأثير المخدرات والله أعلم .

إقرأ أيضا : وأنا أتصفح موقع كابوس!

موقف آخر ، تعرفت على شخص وبعدها بدأت التحدث معه في أمور الدراسة والعمل . قال لي بكل وقاحة أنت داخلة هذا الموقع لأجل الزواج أم الدراسة والعمل؟ ، سألته ما المشكلة؟ ، أنا أحدثك بهذه الأمور من باب التعارف لا أكثر ولا أقل .. أم تريديني أن أحدثك بكلام مخل بالآداب كي ترتاح !!!! .. فعلا أناس غريبون .

من المواقف أيضا أن شخصا كاتب بأنه مغرم بالفن التشكيلي . دخلت إلى حسابه وأخبرته بأنني من محبي الفن التشكيلي ، وعمي فنان تشكيلي ، قال : مهلا .. هل أنت داخلة لهذا الموقع لأجل عمل دعاية بأنك فنانة تشكيلية ؟ . أجبته : أووه مهلا أنا أخبرتك لأنك أنت أيضا مهتم بهذا المجال ما كل هذا الغباء والتعقيد .

فعلا موقع غريب جدا ومشبوه .. أرجوكم احذروا منه . ويوجد البعض منهم بعد أن يطلب صور يختفي أو يقوم بعمل حظر . وتوجد تجربة مع صديقة أختي التي تقطن في بريطانيا .. وبحكم أنها في بلد اجنبي لا تعرف أحدا عربيا فقامت بدخول هذا الموقع وتعرفت على شاب من دولة عربية ، وكان في البداية جيدا معها ولكن بعدها بدأ يتهرب منها . صديقة أختي قالت أمرهم عجيب لا تعرف حقا ماذا يريدون .

وشيء آخر حدث لي عندما يطلبون رقم الهاتف وتتحدث معهم .. يختفون ويقومون بعمل حظر على الرغم من أنهم في البداية يكونون متحمسين جدا للموضوع ، ويطلبون الأمر بإلحاح . ويوجد موقف حدث معي وهو أن شخصا تعرفت عليه لم يمر أقل من أسبوع تعارف فقال أريد الزواج منك وطلب يدك .

إقرأ أيضا : إدمان المخدرات والمواقع الإباحية

أخبرته بأن الأمر ليس بهذه السهولة ، قال : أعدك سأكون بجانبك وسأتقبل مرضك ، أنا وقتها كنت مريضة . المهم قلت له : أنا آسفة أمرك غريب تريد الزواج مني بهذه السرعة وأنت لا تعرفني؟ . أرجوك أتركني ودعني وشأني ، هنا تحول إلى وحش ورد : أحسن ، من تظنين نفسك؟ ، الملكة رانيا يامقرفة . أنا لست ناقص أمراض وعاهات مقرفة . هنا يقصد معايرتي بمرضي لا أكثر ولا أقل ولكن أحمد الله وأشكره لأنني لم اصدقه! .

والأمر الأخير الغريب أن أغلب الذي في الموقع يعملون بشركة اسمها بتروجيت . تحدثت مع أكثر من شخص وأخبرني بأنه يعمل بهذه الشركة إنه أمر غريب حقا وأعلم بأنهم غير صادقين .

أعتذر على الإطالة ، شاركوني بتعليقاتكم الرائعة وإن كانت لديكم تجربة أخبروني بها ولا تترددوا ..

التجربة بقلم : تيتريت : البعد الخامس

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

24 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
24
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك