تجارب ومواقف غريبة

احلامي ترعبني

بقلم : رودي محمد – مصر

رأيت خيالا أسود كبير يلتف حولي ، كان يكاد أن يخنقني !!

أنا رودي و عمري سبعة عشر عاماً ..
و أنا في العاشرة من عمري و ككل الأطفال في هذا السن ، كنت دائمة السؤال ، كنت أسأل في كل شئ حتى أمي كانت تمل مني  لكثرة الأسئلة و كان أخي الكبير يحب الدراما و القصص المرعبة و كان دائما ما يأتي بقصص الرعب كي يقرأها ..

في يوم من الأيام كان في جامعته ، فذهبت أنا لغرفته التي كانت ممنوعة لأحد أن يدخلها ، هذه أوامره ، وعندما دخلت بدأت أبحث عن قصص لأقرأها لأني كنت أحب الرعب مثله ، فلفت نظري الكتاب الجديد الذي كان قد اشتراه جديدا و لم يقرأه بعد ، فقررت أن اذهب به إلى غرفتي لأقرأه ، فذهبت و أغلقت علي الباب من الداخل كي لا تدخل أمي فجأة ؛ لأنها لا تحب أن أقرأ مثل هذه القصص ، ودخلت للغرفة و أغلقت الباب جيدا و بدأت في قراءة الكتاب ..

كانت أول كلمه اقرأها ((الجن العاشق)) فلم أدرك معنى الكلمة لأني لم أكن قد سمعت بها من قبل ، فأخذني الفضول لأكمل القراءة و كان الكتاب يتحدث عن كيف للجن أن يعشق الإنسان و كيف له أن يتلبس به و أن يتزوجه أيضا ، و كان مذكور أيضا في الكتاب بعض الطلاسم الغريبة و مكتوب بعض الكلمات التي لم أفهم معناها رغم أنها مكتوبة بالعربية ، لم أكمل قراءة الكتاب لأنه كان كبيراً بعض الشيء ، و لأني خفت من أن يعود أخي و يكتشف أني أخذت الكتاب ، فأرجعته إلى مكانه وعدت إلى غرفتي بعد أن نقلت بعض الكلمات التي لم افهمها إلى ورقه عاديه ، و ذهبت لكي أنام و لكني وضعت الورقة تحت وسادتي خوفا من أن تراها أمي ، و يا ليتني ما فعلت ..

فقد رأيت حلما كان اغرب من الخيال .. رأيت خيالا أسود كبير يلتف حولي ، كان يكاد أن يخنقني ، و كنت سوف أموت لولا أني فجأة وجدت نفسي نائمة في سريري ، و لكنه ليس سريري كان سرير كبير و كانت ملاءته حمراء كبيرة وكان هناك صوت يدعوني باسمي ويقول لي :سوف تكونين لي !!

فاستيقظت مفزوعة من نومي ورويت لأمي ما رأيت ، فقالت لي أن هذا مجرد حلم عادي ، وعندما أردت أخذ الورقة من تحت وسادتي رأيت شيئاً غريباً ، رأيت الورقة لونها أسود داكن ، وهي كان لونها ابيض ، و لم أجد بها الكلمات التي كتبتها و وجت تحت وسادتي ما يشبه الحبر الأسود المسكوب ففزعت من هذا المنظر وارتعبت كثيرا ، ومن هذا الليلة و أنا أحلم أحلام مخيفه ، ولا أنام بسلام أبدا .. و أيضا أخاف أن اخبر أمي أو أخي حتى لا يلوموني على قراءتي للكتاب .. خائفة كثيرا و لا اعرف ماذا افعل ؟؟؟

تاريخ النشر : 2016-03-29

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

19 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
19
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك