سؤال الأسبوع

الإدمان على الأنترنت

بقلم : علي فنير – ليبيا
للتواصل : [email protected]

الإدمان على الأنترنت
هل انت من مدمني اﻹنتر نت ؟..

أصبح الأدمان على الأنترنت من اهم القضايا التي باتت تشغل الكثير من الدول.. وتسببت في مشاكل أسرية كثيرة , من طلاق وأنتحار وامراض نفسية وجرائم قتل ونصب , ناهيك  على أن الشبكة العنكبوتية قد تصبح خارج نطاق السيطرة في يوما ما, نتيجة انتشار المواقع الإباحية وترويج المخدرات وبيع الآثار المسروقة,  والإتجار بالأعضاء والبشر , والمواقع التي تدعم الإرهاب والتطرف .. مما دعى بعض الدول إلى إنشاء محاكم خاصة بالجرائم الإلكترونية وإنشاء مصحات للعلاج من الإدمان على الانترنت ..فهل أصبحت ادوات التقدم الحضاري نقمة بدلا من أن تكون نعمة ؟ ..وهل تسببت فعلا في تفكك النسيج الأسري والأجتماعي ؟ ففي كل مكان لاترى إلا أشخاصا وهم مستغرقون في تصفح المواقع عبر أجهزتهم المحمولة , أو لعب لعبة بوكيمون التي صدرت حديثا .

بالنسبة لي استعمل الأنترنت فقط في عملي من خلال أرسال الايميلات وأحيانا للدخول الى صفحتي في الفيس بوك .. ولا يتعدى ذلك اكثر من نصف ساعة يوميا .

والأسئلة هنا هي : 

1- هل انت من مدمني الدخول على الشبكة العنكبوتية ؟

2- هل أثرت في حياتك سلبا ام أيجابا ؟

3- هل راودك الفضول يوما لدخول مواقع محضورة فأصبحت أسيرا لها ؟ 

4- التواصل الإجتماعي المباشر بالنسبة لك مهم ام ان الفيس بوك والرسائل القصيرة تكفي ؟؟

5- هل توافق على دخول الأطفال والمراهقين للشبكة للتواصل الإجتماعي أو أي غرض آخر ؟ 

6- هل أنت مع أغلاق بعض المواقع وحجبها لأباحيتها او تحريضها على الكراهية والعنف ؟ او اخضاعها لرقابة الدولة مثلا 

7- هل سيتسبب التقدم الحضاري في انقراض الجنس البشري يوما ؟ ما رأيك 

ختاما أرجو أن لاتكون هذه الاداة الحضارية سببا في ان نتحسر على ماض كان خاليا منها.. كان التواصل فيه مباشرة بدفء ومحبة 

تحياتي للجميع ..

تاريخ النشر : 2016-08-31

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

28 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
28
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك