تجارب من واقع الحياة

الطلاق

بقلم : الوردة
الطلاق
أنا مدمرة نفسيا وأبكي كل يوم ..

السلام عليكم متابعي موقع كابوس ، ارجو المعذرة على املائي الضعيف .

انا فتاة عمري 17سنة جميلة انخطبت وعمري 15سنة لشخص ابن صديق أبي , في بداية الأمر كنت رافضة الزواج لصغر سني وخوفي ، لكن بعد إصرار والدي ورؤية الشخص مال قلبي إليه لأني انسانة عاطفية وصغيرة في العمر ، وأول تجربة بحياتي .

 تمت الخطوبة وتعلقت به تعلق شيديد واحببته اكثر من كل شي بالحياة, استمرت فترة الخطوبة ستة اشهر تقريبا كنا على تواصل مستمر ونخرج للأماكن العامة ، كنت اعشقه بجنون, كانوا اهله يصورن الدنيا لي معهم مثل الجنة .وانهم سوف يجعلون كل وسائل الراحة لي وهو كان يتظاهر ام كان حبه صادق لم اعرف لحد الآن .

 أنا تحملته رغم كل عيوبه بسبب تعلقي به،  تزوجنا وبدأت المشاكل من كل النواحي, يتصرفون معي كأنهم يريدون خادمة, وكانت خالته تحاول بشتى الطرق خلق مشاكل، كانت ارملة وبين فترات متقاربه تأتي الينا.

 انا طيبة القلب كنت احب اخواته واعتبرهن مثل أخواتي وامزح معهن ،لكن تبين ان كل تصرفاتهم معي كانت متصنعة ومحسوبة .

المهم بعد الشهر الأول من الزواج تبين اني حامل وفرحت فرحة حياتي, وهو فرح ايضا. استمرت معاناتي معه كثيرا ،كان انسان يشرب الخمر ويسكر ويقوم بضربي بدون رحمة ولأسباب تافهة جدا واحيانا بدون سبب.

 كان يسكر هو وصديقة ويأتي في اواخر الليل اكون نائمة ويقوم بدفعي من السرير وضربي بالحزام.  والطرد من غرفتي, ويسحبني في الأرض,
 ومرة حاول خنقي وقتلي وانا حامل، لكني انقذت نفسي .

كنت اشكي لأهله تعامله ويقولون اصبري، تحملت وتحملت قلة المادة ،لم يكن يعمل انا اصرف عليه وعلى نفسي من اموال اهلي, لم اقصر معه من كل شيئ من ناحية المادة والحب والواجب الزوجي .

حتى وصلت للشهر السابع من حملي, في بدايته عندما اهله ارادو ذهابه للعسكرية وتغيبه لفترات طويلة، وانا على ابواب ولادة, وكنت لا اطيق البيت من دونه ومن دون رائحته , حدث خلاف بيني وبينه بسبب الشرب وقام بضربي على ظهري بعنف ،تصالحنا بنفس اليوم.

 وبعد اسبوع تقريبا ذهب للعسكرية وانا ذهبت لأهلي ولكن لسبب ما ارجعوهم بنفس اليوم، واتصلنا مثل ايام الخطوبة بكلام معسول ولكن حدثت فاجعتي بهذا اليوم, حيث بد أت علي اعراض الولادة المبكرة ،وبعد معاناة حدثت الولادة

ولدت طفلة مثل الملاك ،ولكن بعد ساعات توفيت لعدم اكتمال نموها ,وكله بسبب ضربه المشاكل والنفسية.

 وبعدها عدت لبيت اهل زوجي، وكانو من بداية زواجي يسببون المشاكل، رفضت ان يذهب للعسكرية وهو كان رافض ايضا ،وعندما علمو اهله انه لن يذهب فعلو المشاكل، وقامو بسبي وطردي من غرفتي لحجة انهم يريدون تأجير الطابق الثاني, وانا رفضت وهو كان مع اهله ولم يقف معي بشئ.

 لم اصل الى حل معهم طلبت من اهلي الحظور لأخذي وهو يتوسل لا تتركيني, لكن مجرد كلام لأن اهله كانو يقولون له بالعراقي (خلي نطفشهه ونجيبلك تاج راسهه)

وتطلقنا ,مع انه كان إتفاق بيننا ان يستأجر بيت ولا يطلق لكنه غدرني ,لكن ما زلنا نتحدث على الفيسبوك واحيانا يريد رجوعي لكن يتراجع لأن اهله لا يريدوني.

 انا مدمرة نفسيا وابكي كل يوم, اشتاق له واتحسر على ابنتي التي ماتت بسببهم ،مدمرة بكل معنى الكلمة.

 والآن هو يريد محادثتي على التواصل الإجتماعي لكن بدون حل, يريد مجرد ان يحاول قهري ومضايقتي بكلام حزين واشعار ,آسفة على الإطالة.. ما هي نصيحتكم لي؟.

تاريخ النشر : 2016-07-12

مقالات ذات صلة

56 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى