تفسير الأحلام

حلم الشفاء

بقلم : أيوب بن محمد – المغرب

رأيت رسول الله في المنام يطمئني على صحة أبني
رأيت رسول الله في المنام يطمئني على صحة أبني

السلام عليكم إخواني وأحبائي في الله .

هذا الحلم رأيته و تعجبت كثيراً منه ، و قبل سرده من الواجب أن أحيطكم علماً ببعض التفاصيل المحيطة به.

منذ أيام وأنا أتابع حالة طفلي الرضيع مع الأطباء ، و بعدما طمأننا الطبيب المعالج على حالته ارتحت قليلاً ، لكن بعد أيام قليلة لاحظت ارتفاع درجة حرارته ، و رغم تناوله الدواء انخفضت حرارته قليلاً ثم عادت للارتفاع ، فاضطررنا لزيارة طبيب آخر هذا الأخير طلب منا مجموعة من التحاليل لمعرفة سبب ارتفاع الحرارة ، فذهبنا مسرعين إلى المختبر وكانت نتائج التحاليل ستظهر في اليوم التالي.

في تلك الليلة التي تسبق ظهور نتيجة التحاليل نمت مهموماً و قمت بالصلاة على رسول الله صلى الله عليه و سلم حتى نمت ، رأيت في المنام أنني في وسط المدينة ثم ظهر خالي و أسمه محمد ، و هو يسوق سيارة و كان لوحده ، و توقف بالقرب مني ، و سألناه : إلى أين سيذهب ؟ فأخبرنا أنه سيسافر للشرق ، عندها فتحت الباب الخلفي للسيارة و ركبت و قلت له : أنا أحب الشرق ، سأذهب معك ، ركبت وانطلق خالي و بدا لي أنه لا يريدني أن أذهب معه ، و بعد مسافة قصيرة قلت له : هل هناك مكان للوقوف ؟ فقال لي : حسناً ، سأتوقف ، فأوقف السيارة ونزلت منها و أنا أحمل معطفاً ثقيلاً و سروالاً في يدي ، و بدا لي أن خالي قد سره أن أنزل من السيارة ، كان الجو بعد المغرب بقليل و لبست ذلك المعطف ، و رغم الحرارة المفرطة لم أتأثر بارتدائه ،

ثم وجدتني بالقرب من أحد الأكشاك و رأيت عند صاحب الكشك نوعين من البسكويت أحدهما بغلاف أحمر وآخر فوقه بغلاف يتدرج لونه بين الأخضر الزيتي والأبيض ، فسألته عن ثمن البسكويت ذو الغلاف الأبيض والأخضر الزيتي ؟ فقال لي هذا ثمنه 3دراهم ونصف ، فتراجعت قليلاً واستغرقت في التفكير العميق (كل هذا في الحلم) وفجأة ترددت جملة في عقلي (في داخل رأسي جاءتني فكرة لا أعرف هل جاءت من تلقاء نفسي أم أن أحدا أوحى إلي بها ، لا أعرف) و تقول هذه الجملة التي ترددت في عقلي: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لك أن ابنك ليس به شيء ولا يعاني من أي مرض ، واستيقظت من الحلم وكانت الساعة الثانية والنصف فجراً وكانت معنوياتي مرتفعة .

هذا الحلم رأيته ليلة 12 إلى 13 يوليوز 2021 م.
والسلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته.
 
ملاحظة :

رأيت هذا الحلم في الليلة التي تسبق خروج نتائج التحاليل ، و في الغد ذهبت للمختبر و وجدت التحاليل جاهزة ، و بحمد الله تعالى كانت ممتازة ، و عندما أخذتها للطبيب طمأنني و قال لي : أن الطفل ليس به شيء و لا يحتاج لأي دواء.

تاريخ النشر : 2021-07-24

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر
4 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
4
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x