تجارب من واقع الحياة

خالي

بقلم : مجهولة – الربع الخالي

خالي
لن أستطيع النظر في عينيه أو أن أكلمه لأني كرهته بشدة

 لا أعرف كيف أبدأ ، أنا شهد ، منذ أسبوع حدثت مشكلة مع أختي التي تصغرني بسنة ، فهي تقيم ببيت جدي لظروف دراستها ، أبي اشترى لأختي هاتف و بحسب أقامتها مع أخوالي اشترت لها خالتي شريحه لهاتفها وأبي كان رافض لهذا الموضوع ولكن حدث ما حدث دون علمه ، على العموم فتحت أختي حساب على الفيس بوك و أضافت أولاد كانوا يدرسوا معها بالكورس وكانوا أصغر منها وأضافت صديقاتها أيضاً 

ذات يوم وهي بالمدرسة تركت هاتفها بالبيت فأمسكه خالي و أخد يعبث به فوجد الفيس بوك وفتشه وجد حسابات الأولاد ، أخد شريحه هاتف أختي وعند عودتها من المدرسة سحبها خالي من يدها وقال لها : لقد أخبرت أمك عن الولاد على هاتفك ، لم تبالي أختي بالموضوع  ، قال خالي لها : سأشتري شريحة أخرى لك وأياك أن تكلمي أولاد مرة أخرى ، فرفضت وقالت : لا أريدها.

المشكلة أن الشريحة الأولى أخدها خالي وعن طريقها فتح حساب الفيس بوك الخاص بأختي و بدأ بالكلام مع أصدقائها و بطريقة قليلة أدب وأرسال صور غير لائقة ، أظنكم فهمتم قصدي ، واليوم أختي بجانبي و لأني أعرف الهكر ، فقد هكرت إيميل أختي السابق و رأيت افظع شتى بحياتي ، تلك الرسائل والكلام الذي يخدش بالحياة ، لم أتوقع أن يكون خالي هكذا ، على قدر محبتي له كرهته ، تعبت كثيراً و لم أعرف ما سأفعل ، وعندما واجهنا أمي بالأمر ، قالت : إن كل الشباب هكذا ، الموضوع أثر علي كثيراً و لا اعرف ما سأفعل ، لن أستطيع النظر في عينيه أو أن أكلمه لأني كرهته بشدة  ، ساعدوني لا أعرف ما سأفعل.

تاريخ النشر : 2019-01-01

مقالات ذات صلة

17 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى