تجارب من واقع الحياة

ساعدوني ما هذا ؟

بقلم : ريممم – الجزائر
للتواصل : فيسبوك: Liffe kabbos

ساعدوني ما هذا ؟
أشعر بألم في رأسي و لا أرى بشكل واضح

 مرحباً و رمضان مبارك ، أنا فتاة أتمنى أن تنشر قصتي لعلي أجد أحداً يساعدني لأنه بالنسبة لي حياتي تحولت لجحيم.

كنت فتاة مرحة و ما زلت ، لكن هناك شيئاً ما طرأ على حياتي ، و على وجهي بالذات ، و أنا أريد أن أعود كالسابق فأنا تغيرت كثيراً ، حسناً البارحة كان عيد ميلادي ، أصبحت بالسابعة عشر من العمر، لقد كنت فتاة جميلة وجهي جميل و كنت أنظر إلى نفسي في المرآة كثيراً ، كان لدي تفكير خاص و لكن كنت عادية أي لا شيء غريب فيّ ، فقط لكل واحد طريقة تفكير

كنت أعتبر نفسي ذكية و مجتهدة و أيضاً جميلة ، لقد كنت أدقق في ملامح وجهي كثيراً و أحبها كثيراً، و كانت هناك عارضة أزياء مشهورة لديها شيء مميز فيها و هو حاجباها ، رسمة حاجباها كانت طبيعية لكنها مميزة كانت مرفوعة و كأنها تتعمد رفعها ، رغم أن هذه هي طبيعتها ، أي هكذا الله خلقها ، أردت تقليدها و أصبحت أرفع حاجباي كثيراً لدرجة أن رأسي يؤلمني بشدة و لساعات ، ثم اعتدت الأمر، أصبح حاجباي مرفوعان تلقائياً و لكن بعد مدة ، و للأسف أصبحت عيناي تؤلماني بشدة

و أنا حالياً أضع تقويم أسنان ، لا أعرف كيف سأصف الأمر، و لكني سأحاول ، لمن يعرف تقويم الأسنان هناك مثبت يأتي معه و هو عبارة عن قطعة بلاستيك متحركة أستطيع نزعها و أضعها وقت النوم و لساعات محددة في النهار، هي بطبيعة الحال عندما أضعها تؤلمني قليلاً و لكن لأنهي هذا الألم حاولت و بدون إذن الطبيب أن أغير من وضعية هذا الشيء في فمي

بدأت ألعب به و أضغط عليه و هو في فمي ليزول الألم و فعلاً لقد تغير الأمر، و لكن الكارثة هي أن وضعية فمي تغيرت للأسواء و بشدة أي شكل عظام الفك ، أظن للأمر علاقة بالعضلات أو ما شابه ، الآن عيناي و فمي قد تغيرا و عيني تؤلمني و فكي تغير، و طبعاً لم أعد جميلة كما كنت ، و طريقة تفكيري كلها تغيرت أصبحت و الله العظيم غبية

 هل للأمر مثلاً علاقة بأعصاب وجهي التي غيرتها ؟ لا أدري ما هذا الغباء الذي قادني لفعل هذا ، أنا فقط أردت تجربة تغيير حاجباي و الأن وجهي كله تغير و ملامح وجهي تبدلت كثيراً ، حتى عيني لم أعد أرى بها بوضوح و أصبحت الرؤية ضبابية ، أنا خائفة من الذهاب للطبيب و لا أعرف ماذا أخبره.

تاريخ النشر : 2018-05-30

مقالات ذات صلة

24 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى