ألغاز تاريخية

شئ من الرعب: لغز موت زيجموند ادامسكي

بقلم : يسري وحيد يسري – مصر
للتواصل : [email protected]

كيف ظهرت الجثة فوق كومة الفحم فجأة ؟
كيف ظهرت الجثة فوق كومة الفحم فجأة ؟

فجأة راح الكل يبحث عنه… ينقبون الأرض… يمسحون الهواء… يمشطون البلدة… لكن لا اثر له، وكأن الرجل ولد في ذهن من عرفوه فقط او انه لم يولد من الأساس وبعد خمسة أيام من البحث وعلى بعد عشرين ميل من مكان اختفاءه تم العثور عليه جثة هامدة فوق كومة من الفحم في ساحة احد المصانع.

وما بين لغز الاختفاء وألغاز العثور على الجثة، فتح المحققون أبوابا شتى من أجل الحصول على نهاية حاسمة للقضية… لكن القضية استعصت على كل شئ… العلم… والمنطق… بل وفتحت بابا لتفسير ما حدث لا ينتمي لعالمنا على الإطلاق.

انه زيجموند جان ادامسكي ولد عام ١٩٢٣ في بولندا قبل أن يرحل مع زوجته عام ١٩٦١ التي تزوجها قبل ثلاث سنوات صوب بلدة تينجلي بمدينة يوركشاير بإنجلترا وطوال ما يقرب من ١٩ عاما عاش الزوجان في هدوء الي ان جاء اليوم العاصف ٦يونيو من عام ١٩٨٠ حيث خرج ادامسكي الساعة ٣:٣٠ لشراء بعض الاحتياجات المنزلية من احد المتاجر القريبة وأثناء سيره تبادل التحية مع أحد جيرانه كان ذلك الرجل اخر من رأه وبعدها اختفى ادامسكي… تماما.

لمدة خمسة أيام كاملة لم يكن هناك أي أثر له، لكن في الساعة ٣:٤٥ عصرا من اليوم الخامس اي يوم ١١يونيو عثر عليه (تريفور بارك) في ساحة مصنع والده فوق كومة من الفحم يناهز ارتفاعها ٣ امتار ونصف المتر، لم تتاخر الشرطة إذ حضر الشرطي (الان جودفري) بعد ربع الساعة فقط ليبدأ في وصف المشهد ، المشهد الذي امتلأ بعلامات الاستفهام غير القابلة للحل. كانت الجثة ملقاة على وجهها… لاتوجد آثار للتسلق مما يرجح بأنها ألقيت او وضعت من اعلى… كانت محفظته وقميصه وساعته مفقودين تماما إضافة إلى شئ غريب كان ادامسكي يرتدي البنطال والحذاء بطريقة غريبة وكأنه لا يعرف طريقة ارتداءهما مطلقا… اخر من رأى ادامسكي قال بأنه كان حليق الوجه في ذلك اليوم وحينما تم العثور عليه نمت لحيته ليوم واحد فقط على الرغم من اختفاءه لخمسة ايام كاملة فما الذي يعنيه هذا. وإلام يدل؟

كما كان هناك حروق على كتفيه ورقبته ومؤخرة رأسه مع وجود مادة جيلية عجز العلم عن التعرف عليها الي الان.

( الان ادواردز) الذي قام بتشريح الجثة قال ان وقت الوفاة كان قبل العثور على الجثة بأربع ساعات فيما كانت الحروق قبل ذلك بيومين، لم يكن هناك سبب واضح للوفاة لذلك عزاها الرجل للسكتة القلبية.

ثمة اشياء ليس لها تفسير، أين كان ادامسكي قبل العثور عليه؟ من أين جاءت المادة الجيلية التي عجز العلم عن ادراكها؟
كيف ظهرت الجثة فوق كومة الفحم فجأة ؟

على الرغم من منطقية الأسئلة الا ان المنطق لم يعرف الطريق إلى الإجابة قط، تسيد الغمَوض التحقيقات قبل أن يظهر أفق جديد وغريب للقضية… أفق ازاح المنطق جانبا واعطانا لمحة او… شئ من الرعب.

فبعد مرور ٥ أشهر على واقعة ادامسكي، قال (الان جودفري) الشرطي الذي حقق في واقعة ادامسكي انه أثناء ذهابه لمعاينة احد الحقول المحلية في المقاطعة للتحقيق في بلاغ ينص ان الأبقار تظهر وتختفي هكذا دون سبب واضح… فجأة رصد شئ اشبه بحافلة مقلوبة وحينما اقترب اكثر وجد ذلك الشئ يرتفع عن الأرض حوالي المتر ونصف المتر حاول الرجل الاتصال بالشرطة لكن الشبكة لم تكن تعمل وقتها، فيما بعد رسم الشئ الذي واجهه كان يشبه الطبق الطائر كما أكد انه بعد رؤيته ذلك الشئ وجد نفسه في منطقة أخرى وكان حذائيه مخلوعين وقال انه فقد من ١٥ – ٣٠ دقيقة لا يدري ماذا حدث له خلالهما وبالنسبة لواقعة الأبقار كانت بوابة الحقل مغلقة كما لم يتم العثور على آثار حوافر الأبقار المخفية على الرغم ان الحقل كان موحلا بالكامل.

blank
الشرطي الان جودفري يحاول رسم ما رأه

تلك الحوادث كان تضاف لسجل البلدة الغريب الممتلئ بمشاهدة الاطباق الطائرة، غرابة القضيتين مهدت لاحتمال مرعب :هل كان الفضائيين علي علاقة بما حدث لادامسكي؟
على الرغم من َ ان كل ما يتصل بالفضائيين يظل دائما في تأرجح بين عصبية الرفض وهوس القبول لكن القضيتين تطرحان أسئلة ربما كانت اجابتها هناك…وراء النجوم.

في عام ٢٠٠٥ تقدم اهل ادامسكي ببلاغ يتهم احد أقاربه باختطافه ثم قتله، تبين ان ادامسكي كان في خلاف عائلي مع احد أقاربه، لكن إذا سلمنا بهذا الاحتمال وبكذب (الان جودفري) أيضا فيما قال : من أين جاءت المادة الجيلية التي غطت الجروح التي الي الان يعجز العلم عن تعرفها فضلا عن تصنيعها؟

تستدعي ذاكرتي الان مقولة عظيمة للسير ارثر كونان دويل ربما تعطينا لمحة عن ما حدث: اذا استبعدنا المستحيلات فإن ما يتبقى هي الحقيقة على الرغم من غرابتها

ماذا يتبقى لنا حين نستبعد المستحيلات في تلك القضية ستبقى اشياء قلما تجدها في حدث ما
شئ من العلم… وشئ من المنطق… وشئ من الرعب.

كلمات مفتاحية :

– Zigmund Adamski

تاريخ النشر : 2021-05-24

مقالات ذات صلة

37 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى