تجارب من واقع الحياة

صبورة ولكن احتاج مساعدة!

بقلم : سمر – oman

اهلا اصدقائي كلي ثقه بان رسالتي هذه ستلمس قلوبكم ..انا سمر عمري 25 فتاة عقلانية وناضجة ولكن ما يحدث في بيتي سيفقدني صوابي. نعم اتفق البيوت اسرار والى اخره لكنني لا اجد حلا الا البوح به واخباركم ما اريد ان افعله بسبب معاناتي.. مشاكل عديدة فاختاروا ما تريدون مساعدتي به فأن صبري بدء ينفذ مني..

اولا ظروفي العائلية ابي وامي لا يوجد بينهما حب ولا يريدون بعضمها الا لاجلنا نحن اولاودهم ولكنهما شبه مطلقان يعيشان حياة غريبه مليئة بالبرود والاعمال التي تلهيهما ..
يعتمدان علي لانني البكر والابنه الكبرى بكل شيء .. فوالدتي لا تطبخ وابي يحب التنظيف ويأمرني بفعل اشياء يوميه كالغسيل والكوي وطي الملابس وتنشيف الملابس وغسلها وايقاظ اخواني للمدرسه..
اخي اصغر مني بسنتين يدرس في كلية ويكون اغلب وقته في السكن..
اخواتي ايضا ثانويه وكليه والاخوان الصغار في الاعدادي والابتدائي..
جميعهم يشاهدون تلفاز والنت والايبادات وينامون ويشربون ويخرجون .. حتى الكبار.. دون الاحساس بأي ضمير او ذنب .. بأن اختهم الكبرى مرهقه وتبكي كل يوم من المسؤووليه الكبيرة والضغط المنزلي والاعمال.. فانا اصحى لأنظف واطبخ ولا ادخل الا وقد مسحت المطبخ وكنسته واتممت كل شي تنظيفا..

ثانيا مررت في علاقه حب فاشله وسامه جدا جدا كدت افقد روحي لولا ستر ربي .. كنت قد مررت بشعور صعب بعد 4 سنين من شعور صادق.. يتدمر كل شي احسست به وكان شخصا اصبح غريبا حتى انني لم اكن اريده بأن يتزوجني فهو مختلف عن قبيلتي وعائلتي ومذهبي ولكنني رضيت به لأن احساسي صادق والأن هو لا يريدني بعد 4 سنين لأن شابا يعرفه يتواصل معي ولأنه من متابعي صفحتي لسنين طويله.. لانه لا يريد احدا من واقعه يعرف بأنه يعرفني.. ربما .. والحمدلله تشجعت وتخطيته وقلت لنفسي ساعيش بدون تكرار الخطأ .. لكن حاليا اخطط للزواج ولم ياتيني نصيب للآن لا داخل العائله ولا من خارجها..
محاولات مع خاطبات وعندما اقول عن المواصفات المطلوبه ان يتقبل زوجته بان تعمل كمذيعه .. احداهن سخرت مني وقالت لي لن تتزوجي فنحن لا نلعب فان كنتي لا تريدين الزواج لاتضيعي وقتنا! ولم ارد عليها بأي كلمة وتجاهلتها.

ثالثا نفسيتي تعبت جدا . كم من احلام اجلتها بسبب والدي المتشدد حتى انني اتمنى بان ياخذه ربي الى الجنه واتحرر من قوانينه للزواج من داخل العائله وعلى ذوقه واختياره..
كنت اود ان اصبح مشهورة ومذيعه ولكن لم اجد زوجا يقبل بطموحي..
ارى الجميع يحقق اهدافه وسعيد الا انا.. اود ان اهرب الى اي دولة واصير مشهورة واصور ذوقي في الملابس والميكب آب واعمل ومن الاعلانات اكسب اجرا.. واعيش حياتي وان انفصل نهائيا عن اهلي وقبيلتهم التي بسببها ممنوعه من الخروج والهاتف والحساب الشخصي كلها لاجل لا يريدون احدا بأن يدري اسمي لانني انتمي لهم..
احس بانني مملوكه من قبلهم وحياتي بيدهم وكل ملابسي على هواهم ولا اخرج من البيت ابدا ابدا لانني كالعامله في المنزل اعمل لهم وانظف لهم..

حاولت الصبر ولكنني اود الهروب وانا ابكي فعلا لانني لم ارد هذا ولكنني احس بان حياتي قصيرة وساموت ولا احد سيعرف وجهي ولا اسمي ولن اعبر برأيي بحرية في الميديا ولن اكون انا..

اريد ان اهرب واكون نفسي وحياتي باذن من اهلي.. ابي لامانع لديه بان احدى بناته تخرج من بيته ان لم تعجبها الحياة معه.. لكنه اشترط عدم رجوعها للبيت مادام على قيد الحياة..

احتاج لان اسمع تجاربكم ان كنتم تعلمون عن فتيات هربن من المنزل واحسسن بطعم الحياة والحريه وعدم فرض القيود عليهن من لبس ومجتمع وحرمان الكتروني وشكرا لكم على حسن قرائتكم..

اتمنى ان لا تظلموني بتعليقاتكم في الاسفل فكل ما اتمناه هو ان انفصل عن قبيلتي وابي ..
هل اخبر عمي الوحيد بمشكلتي واخبره بانني لدي طموحات واريد الانفصال عنهم او تزويجي ممن يعرفه لاحقق طموحي..
ام اهرب واحقق اهدافي بالشهرة والتجميل والملابس والحصول على دخل من الاعلانات؟

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

50 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
50
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x
%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك