تجارب من واقع الحياة

طريقة كلامي سيئة و سلوكي غبي

بقلم : freeda – العراق

كنت اجتماعية لكن لا اعرف كيف أصبحت انطوائية
كنت اجتماعية لكن لا اعرف كيف أصبحت انطوائية

 
أنا فتاة في عمر 12 سنة ، لدي مشكلتين .

المشكلة الأولى : طريقة كلامي سيئة ، لا اقصد أنني أستخدم الألفاظ البذيئة ، بل أنا سريعة بالكلام ، إضافة إلى أنني أتكلم كأني حصان ، نعم ، أتنفس و أتكلم بشكل غير طبيعي ، حتى يوجد حروف لم أعد أنطقها بشكل صحيح بسبب تسرعي في الكلام .

في يوم من الأيام ذهبت إلى العيادة لكي يعلموني كيف أنطقها صح ، و قالت أمي لهم كيف أتكلم بهدوء ؟ قالوا : يجب أن أقرأ كتب ببطء و أخذ العبرة منها ، لأنني سأضطر إلى تكلم بهدوء ، لكن لم ينجح الأمر، حتى أن في يوم من الأيام بحثت في الأنترنت و قالوا يجب أن أتدرب عن طريق الكلمات المعقدة ، تدربت عليها و لم ينجح  ، ماذا أفعل لكي أتكلم بهدوء؟.
 
المشكلة الثانية :
 
سلوكي الغبي ، نعم سلوكي ، أعاني من غباء اجتماعي حسب الأنترنت ، كنت اجتماعية لكن لا اعرف كيف أصبحت انطوائية ؟ على أي حال أنا غريبة الأطوار بسبب سلوكي لأنني مرة هادئة و مرة عصبية و مرة طيبة و مرة شريرة و مترددة و قلقة و متوترة …الخ ، كيف أكون أنثى راقية ؟ عمري 12 سنة يجب أن أكون أنسة ، يجب أن يفهمني الجميع من أول حرف و يجب أن أكون هادئة ، اجتماعية ، لبقة …الخ  ، لكن كيف ؟ أرجوكم ساعدوني ليس لديكم غيركم .
 

تاريخ النشر : 2021-01-27

مقالات ذات صلة

34 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى