تجارب ومواقف غريبة

عجائب الاستغفار

بقلم : قطر الندى – السودان

أثناء نومي رأيت حائط غرفتنا مليء بالدماء و فجأة انشق الحائط و رأيت أبي و أخي خلف الحائط
أثناء نومي رأيت حائط غرفتنا مليء بالدماء و فجأة انشق الحائط و رأيت أبي و أخي خلف الحائط

السلام عليكم و رحمة الله تعالى وبركاته ، أما بعد متابعي موقع كابوس أتمنى أن تكونوا بأفضل حال ، الاستغفار عبادة عظيمة أمرنا الله بها وقد أقسم سبحانه ليغفر لنا ما دمنا نستغفره ، وكيف لا يغفر لنا وهو التواب الرحيم ؟.

موقف حدث مع أختي في الله سأقصه على لسانها و حدث هذا الموقف يوم طلوع عرفات ، بسم الله نبدأ:
 
قبل فترة تغيرت طباع والدي فقد كان بشوش وصدره رحب و لكنه تغير حاله فجأة بدون سابق إنذار ، وبعد فترة علمنا أنه معمول له سحر ولم يتغير حال والدي أبداً و دائماً هو في مشاكل وخناقات لا طائل منها وحالتنا تدهورت جداً وأصبح لا يتحدث معنا أبداً ، أستمر هذا الحال لفترة طويلة ، اليوم الأسبق لطلوع عرفات قمت بترتيب البيت من نظافة وغسل وطهى و….الخ

وقلت لوالدتي : يا أمي لقد قمت بكل الواجبات المنزلية وغداً إن شاء الله سوف أتفرغ لعبادة ربي ، و في صباح اليوم التالي أصبحت صائمة و استغفرت على الرسول صلى الله عليه وسلم آلاف المرات وصليت عليه الألاف المرات وتمنيت أربع أمنيات من الله يوفقها لي وغفوت ، أثناء نومي رأيت حائط غرفتنا مليء بالدماء و فجأة انشق الحائط و رأيت أبي و أخي خلف الحائط و أتى إلي رجل يرتدي ملابس ناصعة البياض وشعره متوسط الطول ،

قال لي : اغسلي الحائط بالماء ، فقمت بغسل الحائط و أزالت جميع الدماء ، وبعد الاستيقاظ من النوم وجدت والدي بين الحياة والموت طريح الفراش وبعد فترة تعافى والدي و عادت له صحته وانتهت الخلافات ، و والدي أصبح يجتمع مع الأسرة وتعافى بفضل الله تعالى ، نسيت أن أذكر لكم الأمنيات ، أولاً تمنيت أن يشفى الله والدي و يرجع لنا مثل ما كان الوالد الطيب الحنون ، وتمنيت أن يوفقني الله في الحياة والدراسة ، وأمنيتي تحققت بفضل الله ، وتمنيت لصديقتي التي لم يرزقها الله بأبناء أن يرزقها الله بالأبناء الصالحين ، وأمنيتي تحققت ولله الحمد .

إخواني وأخواتي في الله للاستغفار فوائد عظيمة وجليلة ومن فضائله :
طاعة لله عز وجل وسبب لمغفرة الذنوب ، قال تعالى : ( فقلت استغفروا ربكم انه كان غفارا ) .

المتاع الحسن : (يمتعكم متاعاً حسناً ).
دخول الجنات: (ويجعل لكم جنات).
نزول الأمطار: (يرسل السماء عليكم مدرارا ) الأمداد بالأولاد والبنين 🙁 ويمددكم بأولاد وبنين) والكثير الكثير من الفوائد العظيمة التي لا تُحصى ولا تُعد.
والسلام عليكم و رحمة الله.

تاريخ النشر : 2020-07-21

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

41 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
41
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك