سؤال الأسبوع

لماذا يحب الناس نشر الشائعات والفضائح؟

بقلم : روح الجميلة – أرض الأحلام

الفضائح والشائعات هي عمله واحدة لوجه واحد ، حيث تنتشر هذه الرغبة الملحه في النميمة وتتبع أسرار الأخرين كالنار في الهشيم سواء كانت ثرثرة في مكان العمل أو الرسائل النصية بين الأصدقاء، وقد ساعدت وسائل التواصل الحديثة على انتشار هذه الظاهرة واستفحالها ، فمثلا الشائعات والفضائح التي تلاحق المشاهير صارت أسرع من الأخبار الحقيقية المتعلقة بأعمالهم وأنجازاتهم ، بل وحتى لم يسلم الأشخاص العاديين الذين تعتبر حياتهم ممله نوعاً ما من ذلك ، فأخبار الفضائح عموماً تلقى رواجاً كبيراً حتى إن من ينتقدون هذا الاننتشار الغريب لأخبار الفضائح والشائعات قد ينتابهم الفضول هم ايضا في بعض الأحيان للاطلاع على بعض هذه الأخبار ، مما جعلني أتسأل عزيزي القارئ في موضوعنا لهذا اليوم:

– لماذا يستمتع بعض الناس بتتبع الفضائح والشائعات؟!
– لماذا غالبا ناشر الشائعات يفلت من العقاب؟!
– هل يعتبر نشر الفضائح تسليه وألهاء من الحياة الروتينية أم هو خلل في الشخصية؟!
– في نظرك هل تعتبر الشائعات سياقا طبيعياً في سبيل كشف الحقيقة؟
– هل انت من الذين يؤمنون بأنه لا يوجد دخان من دون نار ان وراء كل شائعة ربما شيء من الحقيقة؟
– هل كنت انت نفسك او احد من عائلتك عرضه للشائعات وهل غضبت من الامر ام تجاهلته ببساطة؟

أتمنى ان اسمع آرائكم في هذا الموضوع؟

مقالات ذات صلة

29 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى