تجارب من واقع الحياة

معاناة استمرت لسنوات

بقلم : ملك – الجزائر

هذا المرض خبيث كالسرطان لكنه غير قاتل و قد حرمني من السفر
هذا المرض خبيث كالسرطان لكنه غير قاتل و قد حرمني من السفر

مرحباً ، اسمي ملك ، عمري 20 عاماً ، مشكلتي تبدأ بمرض وُلدت به ، و هو موروث في الجينات و هو دوار السفر ، قد يبدو تافها للبعض ، لكن هذا المرض خبيث كالسرطان لكنه غير قاتل ، تخيلوا لم أزر البحر منذ 10 سنوات بسبب الاستفراغ ، أنا لا أعاني من اضطراب الحركة لأنني حينما أركب في القطار لا أشعر بأي دوار ، و لكن في الحافلة أو السيارة أشعر بالدوار واستفرغ – عفاكم الله – لدي حساسية مزمنة من رائحة البنزين ،

قرأت في النت أن الدواء لهذا المرض هي مضادات الهيستامين التي تخدر المخ لكي لا أشم رائحة البنزين ، لكنني قبل فترة ذهبت إلى طبيب أعصاب و أعطاني دواء عبارة عن شراب أخذ ملعقتين منه قبل السفر و أيضاً قال لي : يجب أن أشم الكولونيا لكي أخدع المخ برائحة غير رائحة البنزين ، لكن أنا أبحث عن حل نهائي لهذه المشكلة ، أنا أسفة على الإطالة ، لكن حقاً أنا أعاني و أبكي كثيراً بسبب هذا المرض ، أرجو من الله أن يشفيني منه ، سؤالي هل هناك أحد منكم يعاني من نفس المرض أم أنا فقط ، و إن كنتم تعرفون طريقة تخلصني منه إلى لأبد فأرجوكم قولوها لي ؟ و شكراً ، و أعتذر عن الإطالة.

 

تاريخ النشر : 2020-11-30

مقالات ذات صلة

21 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى