تجارب ومواقف غريبة

من هذا أو هذهِ ؟

بقلم : Nikman – ليبيا

من هذا أو هذهِ ؟
وجدت فتاه وبيدها طفل الذي رأيته في الحمام

بدأت قصتي عندما كنت صغير كنت لا اعرف الجن و الأشباح وقصص الرعب ، و في يوم من الأيام دخلت إلى الحمام وكنت استحم فإذا بي اسمع صوت غناء ، نعم صوت فتاة تغني على شكل همهمة ، استغربت ولكن لم أكن اعرف الجن وبدأ الصوت يستمر .

وعندما كبرت كنت أتوضأ لصلاه العشاء ، ولكن ما لفت انتباهي هناك رأس طفل صغير ينظر إلي وهرب وبدأت اركض وراءه حتى اختفى في دار نومي وبعدها ذهبت للنوم فرأيت ممرضه تغطيني ، فغبت عن الوعي وعندما استيقظت ذهبت لأقول هذا لأمي وقالت لي كعادة جميع الأمهات : أنت تتخيل فقط يا صغيري لا يوجد أشباح ، ولكن شعرت أنها صدقتني فكانت تنظر إلى وجهي باستغراب و إلى فمي الذي أصبح لونه ابيض من الخوف .

وفي الليل ذهبت للنوم و سمعت صوت الغناء مره أخرى في الحمام فذهبت لمعرفة ماذا يوجد ، و يا ليتني لم افتح باب الحمام فقد وجدت فتاه و بيدها الطفل الذي رأيته في الحمام عندما كنت أتوضأ وصرخت صرخة وجائت أمي التي كانت لم تنم بعد ، و رأت ذلك الجني فغابت عن الوعي و عندما رأيتها غابت عن الوعي غبت أنا أيضاً عن الوعي .

وبعدها كنا نرى شعر ابيض في المطبخ يومياً و أمي تكنس ذلك الشعر و يرجع الشعر مرة أخرى في الصباح ، و آخر موقف حصل لي عندما كنت أصلي في الفجر لوحدي في دار نومي و خشعت في السجود وب دأت اسمع المفاتيح تتحرك كأن هناك من كان يلعب بها و زدت خشوعاً حتى توقف الصوت و الحمد لله ، ولم نرى أو نسمع أي شيء مخيف بعد ذلك اليوم .

تاريخ النشر : 2016-09-30

مقالات ذات صلة

20 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى