تجارب ومواقف غريبة

يداي تقومان بحركات غريبة وإشارات غامضة

بقلم : غريب في العالم – المغرب
[email protected]

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، إخوتي أخواتي رواد موقع كابوس أرجوا منكم أن تأخذوا قصتي الغريبة على محمل الجد فمشاركتي ليست من باب الإستئناس ، بل أصبحت مجبرا على سرد قصتي عليكم إخواني ، عسى أجد فيكم ولو من يحاول أن يفهم معي ما يحدث لي ، لأنه شيء لم أره قط يحدث لأي إنسان آخر غيري ، حسب ما أعلمه ، ولم أستطع ولم أجرؤ أبدا حتى في التكلم في هذا الموضوع مع أي شخص آخر مطلقا ، وأعرف أن قصتي لا تصدق ، ولكن هي حقيقية أصبحت أعيشها يوميا وواقعا لا مفر لي منه ..
أولا لقد حدثت لي أحداث غريبة منذ الطفولة وكنت مولعا بالقراءة في نهم ، وقرأت تقريبا في كل شيء من الآداب والعلوم والفلسفات والآداب الإنسانية والديانات والماورائيات والباراسيكولوجيا ، والعلوم الباطنية والتصوف والحضارات القديمة البائدة … وكان هذا خارج الدراسة لأني انقطعت مبكرا عن الدراسة حتى يتسنى لي أخذ زمام الأمور في مسيرتي المعرفية العلمية فكنت محظوظا حيث استطعت أن أقرأ التاريخ الرسمي والتاريخ المحرم أيضا وما لا يدرس في المدارس والجامعات ، وكأنني كنت أتهيأ لشيء ما عظيم كنت ولازلت حتى الآن أجهله ولا أعرف ما هو دوري بالضبط في هذه الحياة.

في سنة 2019 تعرفت على عالم أرجنتيني وكان ماسونيا ولم يخبرني بذلك إلا بعد مدة طويلة ، فبدأ يعطيني دروسا معمقة في الماسونية وأسرارها ، وخاصة الماسونية المعرفية ، وكنت أتعلم بجهدي الخاص الماسونية العملية أو التطبيقية حيث يطبق المتنورون خططهم السرية ، تعلمت منه الكثير حتى أنه كان شاعرا وأنا أيضا شاعر ولدي كتابات غريبة كان جد معجبا بها.
وكان يطلب مني أن أترجم له بعض أسماء النجوم العربية في علم الأسترولوجيا -أي علم الفلك أو النجوم – لأنه يدرس في الجامعة ويشعر بالحرج عندما يسأله الطلبة عن معنى ترجمة أسماء هذه النجوم التي تسعة وتسعين في المئة منها كلها عربية.

عندما كنت أتلقى تلك الشروح منه عن الماسونية لم أكن أبدا منتسبا للماسونية ولم أفكر مطلقا أن أصبح ماسونيا ، فقط كان ذلك لتعطشي للمعرفة والأسرار وسبر أغوار هذه العوالم الغريبة.
بعد ذالك أصبحت أعرف أكثر من اللازم عما يجري في العالم ، وأصبحت أنظر للأحداث والأشياء بطريقة مختلفا جدا عن السابق ، الغريب هو أنه في الحلم أصبحت أرى أشياء تتحقق ، وأرى أني أطير في الأحلام إلى أماكن غريبة ، مثلا حتى أكون صادقا معكم إخواني آخر حلم رأيته هو أني في الأندلس القديمة وقمت بفتح أبوابها ودخلت إليها فوجدت لوحة عظيمة في فناء قصر عظيم ، مكتوب بها سنة 1447 وكنت أتكلم مع الإسبان حول هذا التاريخ ثم فجأة رأيت أن طوفانا من الماء بدأ يغرق الجميع ، هذه فقط مثال وهناك أشياء لا يمكنني أبدا حتى التحدث عنها ، وقد سبق لي أن عشت سنوات في الأندلس إسبانيا وكانت أيضا تحدث لي بها  حوادث روحية غريبة ، بدأت حياتي تنقلب رأسا على عقب ، وبدأت أنعزل تدريجيا حتى لم يبق عندي أي صديق ، أشعر بالغربة في وطني ، ولكن في نفس الوقت أشعر باكتفاء ذاتي وبأني لست بحاجة أبدا للآخرين فكل أوقاتي هي عبارة عن تأملات عميقة وقراءات وكتابة.

في الطفولة كنت أكثر تدينا مما أنا عليه حاليا في عز شبابي ، ولكن مؤخرا أصبحت أفكر كثيرا في أن ألتزم دينيا وأعود لرشدي ، قبل شهرين كنت متعبا ومرهقا من يوم طويل من العمل وعندما أردت الخلود إلى النوم فإذا بي ألاحظ أن يداي تتحركان بدون إرادة مني وبدأتا تخرجان عن سيطرتي ، تخيل معي أن ترى يداك تقومان بحركات لا إرادية وفي عز الليل ، وهي حركات تبدو متقنة مضبوطة منظمة ودقيقة وليست حركات عشوائية بل تبدو حركات وإشارات لغة حقيقية لا تشبه لغة الصم البكم مطلقا ولكن تبدو إشارات وحركات غريبة جدا مثلا يدي تشكل رمز النسر وحركات كثيرة دقيقة جدا وتكرر أحيانا نفس الرموز والحركات وبدأت أفقد السيطرة على التحكم في يدي ثم رجلاي ، وفاجئني كثيرا هذا الأمر.

لم أشعر أبدا بالخوف ولا أخاف أصلا ، ولكن ما يحدث لي يحيرني كثيرا ، وأحيانا أكون في الشارع ويداي تحرجانني لأنهما تقومان بالقوة بحركات وإشارات غريبة تجعل الناس يحدقون بي ولا يفهمون أي شيء.

دائما أينما أذهب أجد القطط وتأتيني من بين الناس لتبقى بجانبي ، ولحد الساعة لا أعرف ماذا أفعل هل أعمل رقية ، لاحظت أني عندما كنت أقرأ سورة المؤمنون عندما وصلت للآية ” فكسونا العظام لحما ” بدأ جسدي يرتعش بقوة لا إراديا ، ويداي تتحركان بقوة وكأنه حدث شيء ما داخل جسدي أجهله تماما ، بدأت كل يوم أتيقن أن ذكر الله هو الوحيد الذي يقف معي ، وأشعر براحة عجيبة عندما أسمع القرآن أو أذكر الله في سري.

أنا أشارك معكم كل شيء بصدق تام ، والله المستعان هناك أشياء كثيرة غامضة لم أستطع مشاركتها معكم لأنها أشياء غير عادية وأتمنى أن أقوم بنشر الجزء الثاني من قصتي لاحقا.

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

25 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
25
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك