تجارب من واقع الحياة

ما ذنبي انا ؟

بقلم : سهى – الجزائر

اهلا اسمي سهى.. فتاة في 14 من العمر مجرد فتاة صغيرة جميلة ارادت اكتشاف العالم والعيش كباقي البشر بدون عنصرية
لن اطيل كثيرا استمعوا :
عندما كنت في 11 من العمر اقترف ابي خطا فادحا فقد كان رجلا يشرب الخمر ويتعاطى المخدرات ويبيعها بطرق غير قانونية لم يهتم قط الينا كل ماهمه هو بطنه والمال واشباع رغباته ومرت تشاجر مع احد اصدقائه ليسحب ابي السكينا كان يخبئها في جيب سرواله الخلفي امام عيني ويطعن الرجل ، لم استوعب الامر ومن ذالك اليوم حكمت المحكة على ابي بسجن مدى الحياة (ففي الجزائر من يقتل احدا فانه يضل في السجن مدى الحياة) كنا نزوره احيانا ولكن عاره بقي ملتسقا علينا كانت امي المسكينة تتحمل تسديد المال الذي اقترضه فقد كانت تعمل ليل نهار من اجل تسديد المال وكانت الشتائم واسوء العبارات التي يتلفظ بها الناس كلها موجهة اليها بسبب خطا لم تقترفه وكانو ينادونها (بزوجة القاتل) اما انا فقد كنت في نضر اقراني مخيفة وخطيرة ويطلقون علي بسجينة الهاربة رغم انني لم افعل اي سوء .
في النهاية لا زالت حياتنا مقيدة بالخطأ الذي اقترفه والدي  ، كل يوم اسأل نفسي ماذنبنا نحن لماذا نلام على شيء لم نفعله كرهت العالم وكرهت نظارات الناس الي والى امي كرهت ابي جدا فلم يكن الاب الذي حلمت به ولم يكن السند الذي كان يجب عليه ان يكونه

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر
31 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
31
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x