الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب ومواقف غريبة

غريبة لكنها واقعية

بقلم : عاشق المصطفى - سوريا

أندلعت ثلاث حرائق بشكل غامض دون معرفة السبب
أندلعت ثلاث حرائق بشكل غامض دون معرفة السبب


في قريتي الهادئة الوادعة جرت حادثة لا زال الجدل فيها قائماً و الفاعل غير معروف ، ففي أحد أيام فصل الصيف الساطعة الضوء و الحرارة و على بعد عدة أمتار فقط من منزل أحد أقاربي و قعت الحادثة :

أنتبه أقاربي على صوت صراخ جيرانهم فهبوا ليروا ما الذي حدث ، فرأوا غمامة سوداء فوق منزل جيرانهم و صراخ جيرانهم حريق... حريق... فهرعوا مع باقي أهل القرية ليطفئوا النار ، و بعد الانتهاء من إخماد النار سئلوا جيرانهم عن سبب نشوب هذا الحريق - طبعاً الأضرار اقتصرت على سجادة قديمة في الغرفة و بعض الحاجيات رخيصة الثمن -  عندها قالوا بأنهم كانوا خارج المنزل و عندما عادوا فوجئوا بالنار تلتهم منزلهم ، عندها بدأوا بالصراخ و العويل ليتجمهر الناس و يخمدوا الحريق كما أسلفنا.
 
طبعاً أعتقد أهل البيت بأن ما حصل نتيجة خلل كهربائي أو أن شخص مهمل رمى جمرة سيجارته كما نسميها بالعامية ( عقب سيكارة ) و أدت لهذا الحريق ، مع أن هذا تحليل عجائز لا يمت للواقع بصلة ، هدئت الأمور و أصبح كل شيء طبيعي حتى حلول الساعة 9 مساء ليندلع حريق آخر في المنزل ، عندها ساد الهرج و المرج مرة أخرى ، و بعد إخماد النار بدا القلق واضحاً على أهل القرية إذ أن الأمر ليس محض صدفة بل هي من فعل فاعل ، خصوصاً أنهم وجدوا على الأرض جملة " القادم أعظم " عندها قرر إخوته أن يمضوا الليل في حراسة منزل أخيهم.
 
مضت الليلة على ما يرام و في الصباح ذهب أكبر أبناء الرجل البالغ 17 عاماً إلى النهر ليصطاد السمك إذ كانت تلك مهنته ، و عندما تأخر عن موعد عودته المعتاد قلق أهله عليه فذهبوا إلى الشاطئ ليطمئنوا عليه ، و هناك وجدوا القارب راسياً على الشاطئ و بداخله الفتى مُغمى عليه و بجانبه ورقة فوقها حجر مكتوب عليها " القادم أعظم " و عندما أفاق الفتى سألوه عن ما حدث معه ؟ فأجاب : بأنه بعد أن ثبت القارب إلى الشاطئ صعد إلى القارب لكي يجمع السمك الذي أصطاده ، عندها عالجه أحد ما من الخلف بضربة على رأسه ليتركه مغمياً عليه كما وجدوه.
 
شعرت العائلة بالقلق الشديد إذ أن الورقة التي وجدوها في القارب هي من نفس دفتر حساب والد الأسرة الموجود في متجرهم المتواضع الذي يملكونه ، لكن المعضلة تكمن في أن قصاصة الورقة هي آخر ما قام بتدوينه الرجل المنكوب قبل اشتعال الحريق في منزله الذي ما أن سمع هذا الخبر حتى أغلق متجره و الذي لم يفتحه بعد الحريق الأول سوى أبنه الذي أكد بأن لا أحد دلف المتجر عندما كان فيه.
 
حامت الشبهات حول الأبن الذي دخل متجر والده الذي أخذت منه قصاصة الورق ، لكن سرعان ما بُرأت ساحته لأنه في وقت حدوث الحريقين كان بعيداً عن مكان حدوثهما ، إضافة أنهم وجدوه مُغمى عليه في القارب ، لم تكن هذه سوى البداية لقصتنا التي لو أني لم أكن من المواكبين لها و الشهود عليها لقلت أنها لا تعدوا أن تكون تهويل من قبل الناس خاصةً في قرية هادئة ، هنا أخذت الأمور تتسارع ففي عصر ذلك اليوم وجدوا في باحة المنزل كيس شفاف في داخله ثلاث رصاصات من سلاح كلاشنكوف و لُصقت على الرصاصات قصاصات ورق واحدة تحمل أسم الزوج و أخرى تحمل أسم الزوجة و الثالثة أسم أبنهم الكبير ، و وجدوا ورقة تحمل علامته " القادم أعظم " ،

عندها أصبح الأمر خطير بنظرهم لذا لجأوا للسلطة الحاكمة في المنطقة التي رفضت التدخل بحجة أنها تصفية حسابات قديمة يقصد منها الإخافة فقط ، عندها أخذ الرجل زوجته و أطفاله إلى أهلها و شكل هو و إخوته و رجال القرية نوبات حراسة على المنزل مدججين بأسلحتهم ، و لكنهم بدأوا بمراقبة كل قريب و صديق للعائلة إذ أنه تم إحراق المنزل مرتين و الدخول إلى المتجر و وضع الرصاصات داخل المنزل من غير أن يراه أحد ، لذا استنتجوا بأن الفاعل شخص مقرب للعائلة أو من العائلة يغدوا و يروح من دون أن يشك به أحد ،

طبعاً سرعان ما شكوا بأبن عم العائلة الذي كان يقطن منذ زمن بعيد هو و أهله في قرية بعيدة ليعود هو و أهله إلى قريتهم قبل سنة من الحادثة مستندين لنوعية الطلقات التي لم يكن في كل المنطقة مثلها ، لكنها مستعملة بشكل كبير في المنطقة التي أتى منها أبن عم العائلة البالغ من العمر 24 سنة ، لكن و كما سقطت التهمة عن الأبن سقطت عنه لأنه في وقت الحريقين كان بعيد عن المنزل بوجود عدة شهود ، و كعادة الناس في نسب الأمور التي لا يجدون حل لها إلى العالم الآخر ( الجن ) ، هنا قال الرجل الذي كان ذو شخصية مرحة أمام حشد من أهل القرية على سبيل المزاح و في نفس الوقت لكي يوصل للفاعل كلامه قائلاً : أنا جاهز للتفاوض و التصالح مع كل الطوائف من إنس و جن و ملائكة.
 
و في الساعة 2 ليلاً من نفس اليوم و بينما النعاس غالب جفون أغلب الموجودين أشتعل الحريق الثالث و الأخير و الذي أصبح معتاداً لولا سكون الليل الذي روعهم ، هدئت الأمور بعد إطفاء الحريق الذي كان أشد الحرائق قوة و فتكاً ، و كالعادة وجدوا أيضا عبارة " القادم أعظم " ، و في الصباح وجدوا متجر العائلة قد فُتح  عنوة و في الداخل وجدوا عبارة " القادم أعظم " ، في هذا الوقت قرر الرجل بعد ضغط من أهل القرية اللجوء إلى كاهنة عجوز في القرية المجاورة ، عندها أخبرتهم الكاهنة بأن هناك جنية عاشقة لأبنهم الكبير و لن تفتأ تزعجهم حتى يزوجوا أبنهم ، و فعلاً و بعد أن زوجوه أختفى كل شيء.
 
ما رأيكم أيها القُرّاء الأعزاء هل حقاً هي من فعل جنية عاشقة أم أنه من فعل بشري حاقد قرر استفزاز و ترويع العائلة ؟.

تاريخ النشر : 2021-02-15

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
قصص
من تجارب القراء الواقعية
مرض لكنه ليس مرض
قمر - روحي في فلسطين
تجربة غريبة ومخيفة
aziz - اسبانيا
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje
load
تعليقات و ردود (16)
2021-02-25 17:42:18
user
406921
11 -
برقوق
بعد أن تزوج الولد يجب الجلوس معه جلسه صراحه ان كان هو من فبرك الحوادث ليتزوج ام فعلا قصه العاشقه ، أرجو أن تذهب وتستحلفه وان تحفظ سره وان كان صادقا سوف تشعر ، ثم أخبرنا في مقال آخر كيف ذهبت لزيارته وماذا لاحظت عليه وما الحوار الذي دار بينكم
2021-02-25 17:38:09
user
406920
10 -
جندل
كل شيء وارد
2021-02-20 10:21:07
user
405697
9 -
تعليق
لا غرابة في القصة سوى التفكير من الجاني
وهو شخص أراد ازعاج العائلة وليس جن
فلو سلمنا انه جن فللجن اساليب و تصرفات بعيدة عن البلطجة
هناك من استغل انشغال الناس باطفاء الحريق و اقتحم المحل وسرق الورقة و هناك من تمكن من رمي شيء من نافذة او سطح لاشعال الحريق
لا جن ولا من يحزنون و قصة زواج الابن المراهق من جنية هو وحي خيالات جمعية او خدعة واهية من الابن لاظهار الغرابة وربما هو من فعل كل ذلك لانه مراهق
2021-02-19 22:18:53
user
405630
8 -
فتحي حمد
قصه غريبه فيها أحداث كثيره الحرائق قد تكون فعلا من عمل الجن أما الكتابه والرصاص أسلوب البلطجيه أظن هناك من كان يحارب هذه العائله تاره بالسحر وتارة أخري بالأجرام.
2021-02-17 01:35:27
user
404958
7 -
أمنية✨
غريب!.. لست مقتنعة بالنهاية
تحياتي لك..
1 - رد من : صاحب المقال
و انا ايضا
شكرا لمرورك
2021-02-17 07:33:41
2021-02-16 16:38:35
user
404898
6 -
هديل
أعتقد أن القصة كلها مفبركة من الولد ليتزوج ولا علاقة للجن أبدا" لو فرضنا جنية عاشقة فهي لا تحبذ أن يتزوج بالعكس تريده لنفسه. من الواضح أن حالة الأغماء مدبرة وهو وراء كل هذا.
1 - رد من : صاحب المقال
👍
2021-02-17 07:33:59
2021-02-16 15:08:40
user
404879
5 -
حوت طيب
قصة طريفه لكن النهايه .. جدا عدل انها غير منطقيه نهائيا كل هاذا الاكشن عشان زواجه يعني العاشقه ضربت حبيبها وهو يصطاد هههههههه اهم سوال كيف تم الزواج
2021-02-15 16:03:23
user
404656
4 -
memo
اذا كان الامر متعلق بالجن فليس جنيه عاشقه حتما انماهو جني حاقد منتقم لكن هناك حلقه مفقوده من القصه لايعلمها الا الله تحياتي ابن بلدي
1 - رد من : صاحب المقال
تسلم يا غالي
2021-02-16 06:24:07
2021-02-15 13:02:51
user
404599
3 -
‏عبدالله المغيصيب
‏سلام عليكم مساء الخير على الجميع

ههههه ماكسبها ‏غير هذا الولد الكبير جاته تزويجه ببلاش هذه الكاهنه كم رقمها خليني اخلي ابوي يتواصل معها لعله يصيبناحظ هذا الولد ويفهمها ابوي لحاله ههههههه

‏لا لا والعياذ بالله من الكهانه والعرافه ومشتقاتهم ومن تضليلهم وشركهم واستغلالهم لحاجه الناس

‏ولكن بالتأكيد الجنيه العاشقه مظلومه ‏أولا لانه عندها كبرياء الانوثه علىقولتهم هههه ‏يعني مستحيل تشتغل كل هذا الشغل عشان في الاخير تكسبه ضرتها لا وانسيه بعد ماباقي الاهذه هههههه
‏وما دام تعرف تشعل حرائق وتوزع رصاصات ‏لا ومن أنواع معينة وكمان تضرب من الخلف الرجال الاشاوس ‏اجل كان اسهل عليها تلبس ‏هذا المحبوب أو تطلع له بأي صورة أو حتى تخطفه ‏ولو كم يوم وترتاح
بدل هاللفه ‏الطويلة العريضة

‏وبعدين اللي تريد تأخذ واحد تحبه تكتب ليش القادم اعظم ‏ما تكتب زوجوني فلان وترتاح ومين راح يقول لها شي ‏وأصلا ما احد شايفها ‏ولا احد راح يقدر يعمل لها شي والمهم أنها وضحت الهدف من كل هذه العمايل
‏لا والأغرب أنها من يوم كلام الكاهنه ‏إلى ما بعد الزواج المحبوب وهي ساكته ‏مع انه المفروض من يوم عرفو تلك العائلة الحل يجن جنونها قبل ماالمحبوب يطيح في عروسته

‏ومن الاخير واضح أنها مشاكل اجتماعية عائلية فيها ما هو ظاهر وفيها ما هو مستتر لايعلمه ‏غير رب العالمين ثم أطراف القضية انفسهم
‏اما لماذا توقفت بعد زواج ذلك الولد الأحداث فنحن لا نعرف أصلا لماذا بدأت حتى نعرف لماذا توقفت
فالاحداث المذكوره كثير عابره وتمر مرور الكرام وغير واضح فيها طرف لخيط معين تمسكه حتى تسير بالاحداث ويغلب ‏في مثل هذه الحالات الكثيرة من ما هو مسموع ومنقول عما ‏هو قد يكون وقع حقا

‏وشكراتحياتي
1 - رد من : صاحب المقال
اتفق معك
و لكن الأحداث صحيحة لأن انا كنت هناك مع باقي اهل القرية و لاكن في آخر المطاف
2021-02-16 06:23:37
2021-02-15 12:13:14
user
404580
2 -
شخصية مميزة الى صاحب المقال
نعلم ان هنالك بعض الأحداث والمواقف اختص بها الجن من هذا النوع لعدم وجود فاعل اة دليل قاطع على الأن الأمر من فعل الأنس لكن في قصتك هذه اهلب الظن ان احدا ما بعرف تحركات العائلة جيدا لذا يشعل هذه الحرائق بطريقة ذكية لا يمكن اكتشافها ولربما صدفة ولم اسمع بنوع من الجن يكتب على الرصاص اسماء العائلة ويظيف القادم اعظم ولربما كان يجب ان يطلب من الجميع كتابة نفس الجملة ربما ينكشف الفاعل ببساطة وبما ان الجميع منفعلين بما حدث وتراجع المباحث عن تأدية مهامها لأعتبار الأمر تصفية حسابات ولم يجرى تحقيق جدي والأستهانة بما حدث نصب الأمر على يد مشعوذة جاهلة الى الجن وةانه يجب تزويج الأبن لينتهي الأمر هكذا فجأة وببساطة الأمر مشكوك فيه ولا علاقة له بالجن صراحة اكيد هنالك فاعل استغفل الجميع والصقها بظهر الجن
1 - رد من : صاحب المقال
و انا كذلك اعتقد هذا و اغلب ظني انا شخصيا ان ولدهم الكبير هو الذي افتعل كل هذه مع وجود شركاء له من اصدقاءه لأنه وقت وقوع الحرائق الثلاث كان يحرص ان يكون في مكان بعيد عن بيته مع وجود شهود على ذلك
2021-02-16 06:21:05
2021-02-15 12:06:59
user
404579
1 -
ناصر
لا أعتقد أن الأمر يتعلق بالجن!

مع تحياتي
move
1
close