الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : اكلي لحوم البشر

رحلة الموت .. قافلة طعامها لحوم المسافرين!‏

بقلم : اياد العطار

الجوع كافر! .. قول مأثور يضرب أحيانا لتبرير تصرفات الجائع الذي يقدم على أي عمل لملء بطنه بالطعام ‏حتى لو كان ما يأكله مذموما من قبل الآخرين , فحتى الديانات المختلفة تبيح لأتباعها أكل المحرمات إذا كان في ‏ذلك حفظا لأرواحهم من الهلاك , و احد المحرمات الذي تتفق عليه جميع الديانات والقوانين و الأخلاق هو لحم ‏البشر , لكن الناس استباحوه منذ القدم عند المجاعات و الكوارث و الحصارات الحربية , خاصة عندما لا يتبقى ‏شيء يؤكل سواه , و قصتنا اليوم هي حول قافلة بائسة حاصرتها الثلوج في الجبال فلم يعد أمام ركابها سوى ‏التهام لحوم زملائهم , قصة رحلة مخيفة اقترع مسافروها فيما بينهم حول أيهم يجب إن يذبح و يؤكل!!.‏

رحلة الموت .. قافلة طعامها لحوم المسافرين!‏
ملصق فلم "قافلة دونير" من انتاج عام 2009

لقرون مديدة , كانت السفن الأوربية المتخمة بأعداد كبيرة من المهاجرين البيض تمخر عباب المحيط الأطلسي لتقذف بحمولتها البشرية على الساحل الشرقي للولايات المتحدة , كان القادمين الجدد أناس من شتى المشارب و الأعراق أنهكتهم الحروب و الثورات في القارة العجوز لذلك يمموا وجوههم صوب العالم الجديد بحثا عن حياة أفضل , و عاما تلو أخر , تكدس الملايين من هؤلاء الأوربيون الحالمون عند الساحل الشرقي للولايات المتحدة حتى ازدحمت بهم المدن و فاضت بهم الطرق فعمت البطالة و انتشرت الفاقة و تضاءلت الأعمال و فرص الثراء. وفيما كانت تلك المدن و الولايات الشرقية تضيق بسكانها يوما بعد أخر , كانت الأجزاء الغربية للولايات المتحدة أرضا بكرا جديدة (1) لم تطأ أقدام الإنسان اغلب أرجائها , لهذا أخذت قوافل المهاجرين الفارين من زحمة الشرق تتسابق للوصول إليها , و قد كانت للدعاية الكاذبة التي روج لها سماسرة النصب و الاحتيال دور بارز و فعال في دفع وتحفيز الكثير من الرعاع و السذج لهذه الهجرة الجماعية بعد أن صوروا تلك الأراضي البعيدة القاحلة على أنها تربة غنية تزخر بالمعادن الثمينة و تحفل بمناجم الذهب التي تنتظر معاول و أزاميل القادمين الجدد لتنثر ثرواتها الخرافية فوق رؤوسهم المتخمة بالأوهام.

رحلة الموت .. قافلة طعامها لحوم المسافرين!‏
كانت القوافل تتجه نحو الغرب

في 8 أيار / مايو عام 1846 غادرت بلدة سبرنغ فيلد الأمريكية قافلة صغيرة مكونة من تسع عربات خشبية تجرها الأبقار , توزع عليها و حولها 33 مسافرا ما بين رجل و طفل و امرأة هم مجموع عائلات المزارع جورج دونير ذو الأعوام الستة و الخمسون و شقيقه جاكوب و جارهم رجل الأعمال جيمس ريد. كان هؤلاء الرجال قد عقدوا العزم على المضي مع عائلاتهم و كل ما يملكون في هجرة طويلة و شاقة تمتد لمسافة 2500 ميل نحو ولاية كاليفورنيا في أقصى الغرب الأمريكي , و قد خططوا للوصول إلى غايتهم تلك خلال أربعة أشهر فقط , على ان تبدأ الرحلة فور توقف هطول الأمطار الربيعية و تنتهي قبل حلول الشتاء. كان التوقيت عاملا مهما في نجاح رحلتهم لأن أي تأخير كان يعني ان الشتاء سيدركهم و تحاصرهم الثلوج وسط الوديان و الجبال النائية. كانوا يعلمون أن هناك الكثير من الأنهار و الفيافي القاحلة و الجبال الوعرة التي عليهم تجازوها بسلام , وهناك أيضا خطر قطاع الطرق المتربصين بالقوافل من اجل سلبها و نهبها , و هجمات الهنود الحمر الناقمين بسبب استيلاء المستوطنين البيض على أراضيهم. لكن الأمر الجيد و المشجع بالنسبة لجورج دونير و رفاقه هو إدراكهم بأنهم لن يكونوا وحدهم في رحلتهم الطويلة تلك , فقوافل المهاجرين كانت تتدفق كالسيل العارم تحمل معها ألاف البشر من شتى أنحاء البلاد نحو غاية واحدة , ولم تلبث قافلة دونير الصغيرة أن ذابت في ذلك السيل المتدفق بلا هوادة فانضوت تحت راية قافلة اكبر يقودها رجل يدعى وليم راسل.

لمدة شهرين سارت قافلة راسل بمحاذاة خط سكة حديد قطار كاليفورنيا حتى وصلت إلى نهر ليتل ساندي حيث توقفت وخيمت عنده لعدة أيام , هناك اتخذ جورج دونير و رفاقه قرارهم الخاطئ و المأساوي بالانفصال عن قافلة راسل الكبيرة و المضي منفردين عبر طريق قديم يدعى هاستنغ كتاوف ظنا منهم بأنهم سيختصرون المسافة المتبقية من سفرتهم , وقد انضم إليهم في مغامرتهم الطائشة تلك بعض المسافرين من القوافل الأخرى فأصبح عددهم 87 مسافرا توزعوا على 23 عربة انتظمت في قافلة جديدة بقيادة جورج دونير.

رحلة الموت .. قافلة طعامها لحوم المسافرين!‏
واجهتهم مصاعب جمة اثناء عبور الجبال

في 31 آب / أغسطس 1846 انطلقت القافلة الجديدة عبر المعبر القديم , كان مسيرها خلال الأسبوع الأول سريعا و مشجعا , لكن المتاعب لم تلبث أن أدركتها أثناء اجتياز صحراء الملح الكبرى و الجبال المحيطة بها فنفقت بعض الأبقار و الخيول و لحقت أضرار كبيرة بعدد من العربات , و تعرضت القافلة لهجوم الهنود الحمر , ولفظ احد المسافرين أنفاسه خلال الطريق , و لم تصل القافلة إلى نيفادا إلا بشق الأنفس متأخرة ثلاثة أسابيع عن موعدها المقرر فتوترت أعصاب الرجال واخذوا يتبادلون اللوم و العتب. و قتل احد المسافرين على يد جيمس ريد على اثر مشاجرة عنيفة نشبت بينهما فعوقب السيد ريد بطرده من القافلة و إبعاده عن عائلته.

في نهاية شهر تشرين الأول / أكتوبر وصلت القافلة إلى سلسلة جبال سييرا نيفادا الممتدة على طول حدود ولاية كاليفورنيا , كان جورج دونير و رفاقه يعلمون بأنهم تأخروا كثيرا في الوصول إلى هذه النقطة من رحلتهم لذلك ساروا بأقصى سرعة على أمل أن يجتازوا الجبال الشاهقة قبل أن يدركهم الشتاء , لكن الحظ خذلهم هذه المرة , فعلى مسافة يوم واحد فقط من المعبر المؤدي للخروج من المرتفعات اخذ الثلج يتساقط بغزارة.

خيم الخوف على جورج دونير و هو يراقب حبات الثلج البيضاء و هي تتهادى ببطء نحو الأرض , لقد أدرك جيدا بأن رحلتهم تحولت الآن إلى سباق محموم مع الموت لذلك حث المسافرين على مواصلة السير , لكن حين حل المساء كان التعب و الإعياء قد نال من الجميع , والتمست النساء المنهكات من السيد دونير أن يخيموا قرب بحيرة - تعرف اليوم بأسم بحيرة دونير -  على أمل أن ينقطع الثلج أثناء الليل , فوافق الرجل على مضض و هو يتوقع الأسوأ , و قد صدق حدسه لأن الثلج هطل طول الليل , و حين طلع الصباح كانت كتلة ثلجية هائلة وصل ارتفاعها إلى عشرين قدما قد سدت المعبر.

رحلة الموت .. قافلة طعامها لحوم المسافرين!‏
بحيرة دونير حيث حوصرت القافلة

حوصرت قافلة دونير تماما , أغلق الثلج كل سبلها فما عادت تستطيع التقدم ولا العودة , و أيقن المسافرون بأنهم سيمضون الشتاء في هذه البقعة النائية و المنعزلة من الأرض , و قد أدركوا حجم مأزقهم المميت بعد أن أخذت مؤنة القافلة من الطعام تتقلص بالتدريج حتى نفذت تماما فعمد الرجال إلى ذبح حيوانات القافلة من أبقار و خيول حتى أتوا عليها جميعا خلال فترة قصيرة , و حين لم يعد هناك أي طعام حاول بعض الرجال صيد الحيوانات البرية لكن ما اقتنصوه من سناجب و عصافير صغيرة لم يكن ليغني عن جوع أكثر من ثمانين شخصا نصفهم من النساء و الأطفال. في النهاية اضطر المحاصرون في القافلة إلى التهام لحاء الأشجار و أغصانها و قام بعضهم بسلق جلود الحيوانات الميتة و تناول حسائها.

في غمرة اليأس الذي خيم على القافلة , قرر بعض المسافرين الانطلاق في رحلة ماراثونية من اجل الحصول على المساعدة و إحضار فرق الإنقاذ. كانت المهمة صعبة لأن اقرب منطقة مأهولة بالسكان كانت عبارة عن حصن جبلي يقع على بعد 160 ميلا , وقطع هذه المسافة من الجبال الوعرة الباردة المغطاة بالثلوج بدون مؤنة كافية من الطعام كانت في نظر الكثيرين رديفا للمستحيل. لكن الرجال العشرة – ثمانية من البيض و اثنان من الهنود الحمر - و النساء الخمسة الذين تكونت منهم مجموعة النجاة كانوا قد عقدوا العزم على المضي في رحلتهم أيا ما كانت النتائج. كانوا يدركون ان فرصة وصولهم إلى هدفهم و النجاة من الموت جوعا و بردا تبدو ضئيلة للغاية لذلك اختاروا لأنفسهم اسما يدل على صعوبة مهمتهم و هو "الأمل البائس" , وانطلقوا في رحلتهم تلك , محملين بالقليل من الطعام و بعض البنادق القديمة و أحذية للمشي على الثلج صنعوها بأنفسهم من عظام و جلود الحيوانات الميتة.

سار أفراد "الأمل البائس" تسعة أيام وسط الثلوج قبل أن يدركوا بأنهم يسيرون في حلقة مفرغة و أنهم قد أضاعوا سبيلهم تماما وسط هذا البساط الأبيض اللامتناهي الذي يحيط بهم من كل جانب , كانت مؤنتهم من الطعام قد نفذت منذ ثلاثة أيام فاخذ الجوع ينهش أحشائهم وأصابهم الضعف و الإعياء و راحوا يتعثرون في خطاهم ما بين منكب على وجهه لا يقوى على القيام و متكأ على جذع شجرة يقاوم السقوط , وفي لجة الموت المحدق بهم من كل صوب و حدب , راح أولئك البائسين يفكرون في طريقة للنجاة فتوصلوا إلى حل عجيب هو اقرب إلى تلك الحلول التي نسمع عنها في الخرافات و الأساطير , فحين أرخى الظلام سدله ذلك المساء تحلق أولئك المسافرون الجائعون و المنهكون حول نارهم الموقدة في العراء و اتفقوا على أن يقترعوا فيما بينهم بأعواد القش (2) و الخاسر يجب أن يذبح كالشاة و يؤكل من قبل الفائزين!. و قد كان باتريك دولان , 35 عاما , هو سيء الحظ الذي سحب القشة الخاسرة في قرعة الموت تلك , ولك عزيزي القارئ أن تتخيل الرعب الذي اعتصر قلب الرجل المسكين وهو يطالع وجوه و عيون رفاقه المحدقة به كأنها ذئاب تتأهب لنهش لحم فريستها.
ما حدث بعد ذلك هو أمر قد لا يعلم حقيقته سوى الله تعالى , فالناجين من مجموعة "الأمل البائس" قالوا فيما بعد ان أيا منهم لم يطاوعه قلبه على قتل السيد دولان و انهم لم يمسوه بأذى تلك الليلة , إلا إن الرعب و الوسواس الذي أصاب الرجل و خوفه من زملائه دفعه إلى الهرب و الاختباء وحيدا داخل الغابة , و في صباح اليوم التالي عثر أفراد المجموعة على جثته المتجمدة متكورة عند جذع إحدى الأشجار فعاجلوها بسكاكينهم تقطيعا و سلخا ثم أقاموا "حفلة" شواء صغيرة التهموا فيها جزءا من لحم الجثة و احتفظوا بالباقي لقادم الأيام.

طبعا هناك شكوك عديدة تلقي بظلالها القاتمة على موت أو مقتل السيد دولان , فأغلب الناس يعتقدون أن رواية هروبه و موته متجمدا في الغابة ما هي إلا قصة مختلقة من قبل زملائه الذي قاموا على الأرجح بقتله بأنفسهم تلك الليلة لكنهم أنكروا ذلك فيما بعد بسبب بشاعة الجريمة و الخوف من أن يحاكموا و يعدموا شنقا بتهمة القتل.

رحلة الموت .. قافلة طعامها لحوم المسافرين!‏
افراد مجموعة الامل البائس (فلم قافلة دونير 2009)

لكن رحلة الموت و الرعب لا تنتهي هنا , ففي ذلك اليوم الذي قتل فيها السيد دولان رفض الهنديان الأحمران المرافقان للمجموعة تناول لحمه , و الظاهر أن تلك الوليمة البشرية قد أثارت اشمئزاز و خوف الرجلين فافترقا عن الآخرين و تواريا بين أشجار الغابة. ثم مضت تسعة أيام نفذ خلالها لحم السيد دولان و نال الجوع و الإعياء من أفراد مجموعة "الأمل البائس" مرة أخرى حتى اشرفوا على الهلاك , لكن القدر جاد عليهم بالمزيد من اللحم البشري! فبينما إحدى سيدات المجموعة تمشي بمفردها بين الأشجار في الغابة , ربما لقضاء حاجة , عثرت فجأة على الهنديان الأحمران اللذان كانا قد هربا في الأسبوع المنصرم و هما يلفظان أنفاسهما بين الثلوج , و زعم الناجين من المجموعة ان الهنديان كانا يحتضران بسبب الجوع و البرد و أنهما لم يكونا ليعيشا لأكثر من ساعتين , لذلك وضعوا رصاصتين في رأس كل منهما , ربما بداعي العطف و الرحمة!! , ثم قطعت أجسادهم النحيلة على عجل و سرعان ما عبقت أجواء الغابة النائية برائحة الشواء مرة أخرى.

مثل قصة موت السيد دولان فأن حكاية فرار الهنديان الأحمران إلى الغابة و العثور عليهما يحتضران بعد تسعة أيام تبدو ساذجة جدا و لا تنطلي على احد , و اغلب الظن ان الرجلين قتلا و تم التهامهما لأنهما كانا الطرف الأضعف بين أفراد مجموعة "الامل البائس" , فالهنود الحمر في ذلك الزمان لم يكونوا يتمتعون بأي حقوق و ما كان لرجل ابيض أن يحاكم بتهمة قتل هندي احمر.

في 18 كانون الثاني / يناير , بعد حوالي الشهر على انطلاقها , وصلت مجموعة "الأمل البائس" أخيرا إلى إحدى المناطق المأهولة بالسكان , كان المتبقين على قيد الحياة هم سبعة فقط , والطريف في الأمر هو أن من بين الرجال العشرة الذين انطلقوا مع المجموعة في البداية اثنان فقط بقوا على قيد الحياة أما النساء الخمسة فلم تمت  أي واحدة منهن , و طبعا ما كانت النساء لتنجو لولا أنهن التهمن لحوم الرجال المساكين!! , و قد اعترف الناجون صراحة فيما بعد بأنهم التهموا لحوم زملائهم الموتى اضطرارا لكي يبقوا على قيد الحياة و لكنهم أنكروا أن يكونوا قد قتلوا أي منهم زاعمين بأن الرجال الثمانية (احدهم صبي في الثانية عشر) ماتوا جميعا بسبب البرد و الجوع و المرض.

بعد وصول مجموعة "الامل البائس" توجهت أربعة قوافل إنقاذ نحو قافلة دونير المحاصرة في الجبال , لم تكن عمليات الإنقاذ سهلة بسبب بدائية الوسائل المتبعة آنذاك و وعورة المنطقة و خطورتها. الوجبة الأولى من المنقذين صدموا لما شاهدوه داخل المخيم , كان من تبقى على قيد الحياة من المحاصرين أشبه بأشباح الموتى , وجوههم شاحبة و عيونهم غائرة ذابت أجسادهم و تحولت إلى هياكل عظمية لا يميزها عن جثث الموتى سوى أنفاسها المضطربة.

في عربات القافلة و حولها تناثرت جثث البشر و الحيوانات , بعض الجثث البشرية كانت مشوهة انتزعت منها الأفخاذ و الأوراك , وبدا جليا أن الناجين مارسوا أكل لحوم الموتى.

رحلة الموت .. قافلة طعامها لحوم المسافرين!‏
ملصقات افلام رعب تدور حول قصة قافلة دونير

كان عدد الناجين 47 شخصا من ضمنهم زوجة جيمس ريد و أطفاله الخمسة أما الموتى فكانوا 39 من ضمنهم جورج دونير نفسه الذي فارق الحياة بسبب تعفن جراح أصابت يده و كذلك زوجته تامزن التي كانت جثتها قد تعرضت للأكل من قبل شخص يدعى لويس كيسبيرغ , و لويس هذا هو أخر شخص غادر المخيم برفقة قافلة الإنقاذ الرابعة و قد تعرض  بعد نجاته إلى التهديد من قبل عدة أشخاص لأنه كان قد اكل من جثث ذويهم و أقربائهم في المخيم.

اليوم هناك نصب تذكاري قرب بحيرة دونير يخلد ذكرى أولئك المهاجرين الذين قضوا نحبهم في مخيم الموت. صحيح أن قصتهم ترافقت مع الكثير من الفظائع , و صحيح أيضا أن رحلة أولئك الرجال و النسوة الذين انطلقوا في رحلة مضنية عبر الثلوج للحصول على النجدة صاحبتها العديد من الحوادث المثيرة للاشمئزاز , لكن يجب أن نتذكر في النهاية بأن تلك البشاعات ارتكبت اضطرارا و أن أولئك الناس البسطاء لم يكونوا من عشاق اللحم البشري و لا تخيلوا أن يتناولوه في يوم من الأيام , لكن كما أسلفنا في بداية المقال فأن الجوع كافر و الحياة عزيزة على نفوس معظم الناس - لا يغرنك لعن بعض الناس إياها في زمان الراحة و الاطمئنان فذات أولئك اللاعنون تراهم يتمسكون بها حتى الرمق الأخير و يبذلون دونها الغالي و النفيس في أوقات الشدة - و ربما لو تعرضنا نحن أيضا إلى نفس الظروف التي أحاطت بالمحاصرين في قافلة دونير لكنا سنتناول ما تناولوه ..
و كنا لنتفنن في طبخه و شواؤه ...
وكنا لنملئ منه البطون ..
ربما .. من يدري؟!.

1 – العديد من الولايات الغربية و الجنوبية لما يعرف اليوم بالولايات المتحدة الأمريكية (أكثر من ثلث مسحتها الحالية) هي في الحقيقة أراض احتلتها أمريكا من المكسيك خلال الحرب الأمريكية المكسيكية (1846 - 1848) , تلك الحرب التي خسرت خلالها المكسيك نصف أراضيها (تكساس – نيومكسيكو – كولورادو – أريزونا – يوتاه – نيفادا - كاليفورنيا).

2 – تؤخذ مجموعة من أعواد القش أو الحشائش البرية و تقطع بأطوال مختلفة ثم يساوى بين رؤوسها و تضم معا بين كفي احد الحضور بحيث لا يستطيع المقترعون معرفة أو تخمين أطوالها و الخاسر هو من يسحب اقصر قشة.

هذه القصة نشرت بتاريخ 09 /03 /2010

انشر قصصك معنا
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

المتسولون الأغنياء
استيل - اليمن
ماذا ستفعلون لو أصبحتم مخفيين؟
حلمت بأنني أركض على جسَر
رُقَية - العراق
خطب ما
مجهولة
الشيطان يرتدي تنورة
سارة زكي - مصر
هاي جريف
ميرنا أشرف - مصر
كسرة النفس
سليمة - ليبيا
أحاجي الفراعنة :جرائم غامضة وألغاز مظلمة
قصتي
عرض
التعليق على هذا الموضوع مغلق حاليا
load
تحميل التعليقات
تعليقات و ردود (79)
2021-04-24 13:35:57
85118
user
78 -
آدم
كالعادة الأستاذ إياد العطار هذه واحدة من تحفك العديدة التي أتخمت موقع كابوس بجمالها و روعتها.
2020-05-03 13:37:12
80378
user
77 -
hasni
السلام عليكم
أستاذ إياد العطار لطالماأبهرتنا بقصصكك وكتاباتك الجميلة الرائعة واسلوبك الفريد الذي يدفع القارئ إلي التفكير في إلقي نظرة على الأسطر الأخيرة حتى يعرف ماذاسيحدث كما لوكنت تشاهد فيلم تشويق وهذه القصة إحداها

دمتم في حفظ الله ورعايته
2020-04-20 12:45:21
80208
user
76 -
مرام
استاذ اياذ العطار
دائما سردك فى كتابة القصص جميل ومشوق ودائما قصصك فيها شى من الخوف والغموض وانا احبها جدا.ولكن ان ياكل انسان لحم انسان اخر شى مقزز ومقرف حتى فى ناس فى دول افريقية
بس عايشين فى الغابات يسمون اكلة لحوم
البشر وكتير من اشخاص بياكلو بعض وليست غريبة .
2020-04-12 22:32:51
80119
user
75 -
Ossama
بحثت عن الفيلم كثير و ما وجدته.. يا ريت اللي بقدر يفيدني عن الفيلم وين موجود لاحضره
2020-03-29 15:30:39
79941
user
74 -
القلب الحزين
فعلاً الجوع كافر.
2019-01-02 15:52:12
75163
user
73 -
جنى
هؤلاء همج لا يعرفون الحلال من الحرام مقززون، من منا لم يقرأ عن حصار كفار قريش للمسلمين في مكه وكاد المسلمون يموتون جوعا حتى أنهم أكلوا أوراق الأشجار من شدة الجوع ولكنهم لم ياكلوا بعضهم اي ان الانسان يموت جوعا ولا يقتل أخيه الإنسان من أجل أكله، فأين إنسانيته إذا واين حق الإنسان على أخيه الإنسان، أرى أن قتل واكل الناس بحجة الجوع الشديد ليست صحيحه وأنه مهما اشتد بنا الجوع فالأرض لا تخلوا من الأشجار والحيوانات وان الله هوه الرزاق العظيم وقد حلل لنا اكل اي شيء في هذه الظروف ما عادا طبعا اكل الناس فهوه محرم ومقزز ويجلب الامراض
1 - رد من : آدم
صدقت يا جنى.
2021-04-24 13:33:50
2018-11-26 23:00:34
74635
user
72 -
بلقيس اليمنية
أود أن أشاهد الفلم علئ شاشة تلفازي مع كيس من الفوشار .

شييييق جدددا
2018-03-24 11:44:26
69947
user
71 -
لينارا
ﺍﻣﺠﺪ ﺍﻟﻨﺤﻼﻭﻱ
ههههه ولا تنسى كوبا من الدماء
2017-06-05 07:36:22
65454
user
70 -
امجد النحلاوي
لذيذ لحم البشر مع بطاطا مقلية ومايونيز وكتشب ومخلل ومسبحة وسلطة شيء لا يوصف
2016-09-20 11:23:49
60512
user
69 -
هەڤال محمد
جـمـيـل

أحســنت

☺☺☺
2016-06-16 14:32:27
57435
user
68 -
سجى محسن
قصه رائعه جدا
2016-05-31 14:02:21
56942
user
67 -
سيف الله
و الله أنا أفضل أكل التراب و مضغ الحجارة أو الموت جوعا على فعل شيء مقزز و مقرف مثل هذا و قد حصلت في عصرنا الحاضر حادثة مشابهة حيث تحطمت طائرة فوق جبال الأنديز و اضطر الناجون إلى أكل الجثث لكن بدون قتل للأخرين بهدف أكلهم و هناك حتى من أوصى أقربائه المتواجدين هناك بأكله بعد وفاته بسبب الإصابات التي تعرض إليها جراء الحادث و ذلك حتى يظلوا على قيد الحياة
2016-01-09 12:57:26
53133
user
66 -
فتاة محبة الرعب
قصة مرعبة و حزينة لم اكن اتخيل بان الجوع يمكن ان يدفع الجائع الى القتل و أكل لحم البشر .
2015-07-05 06:47:00
48233
user
65 -
كليمانس
أحب ابداع قلمك يا إياد
اما عن القصه الظروف اقوى من اي شيء
ولكن الأمر قد يعتاد من اكل لحم البشر مره ع تكرارها لمرات
هذا امر مخيف لمن ذاق اللحم ولو لمره
2015-07-03 06:37:53
48161
user
64 -
روح لاتعرف اليأس
أدمنت على قراءة القصص دون اكتفاء. تلك القصة في الأعلى شاهدت فلما مشابها لها او لربما كانت فيلما شاهدته وعلق في الذاكرة شيء منه. كل ما اريد تدوينه هو ان نتوقع الغير متوقع في هذه الحياة الزائله. النعيم لن يدوم وكذلك الشقاء. اسأل الله العلي القدير ان لا أكون في يوم من الأيام وجبة لجائع شرس. او ان أكون وحشا ينهش في أجساد الحلقة الأضعف كي يعيش. والموت اكبر ان كانت القرعة هي من تحدد المصير.
2015-05-01 06:39:47
45987
user
63 -
البوق .
بالنسبة للثلوج و اوراق الشجر و التراب ف هي ألذ بالنسبالي من لحمة بشر زيي , حاكلها عشان اعيش
و اذا مت ف هذا يومي و هذا قضاء الله و قدره
لكنني لن أتخلى عن إنسانيتي و رحمتي و أرى المسكين يذبح حتى يأكل أنا ممكن أموت لما بشوفو ينذبح قدامي و هوا زيي زيو بحس المو و مستحيل اثق فالناس اللي أكلوه ممكن ب ييجي دوري ي عمي نشرد احسن و نموت مجمدين من البرد و لا مقطوع فخذي و صدري و ريحة لحمي فايحه و لعابهم يسيل استعدادا ل إلتهامي ي سلام !
مقال جميل و مبدع عزيزي إياد العطار سلمت يمناك .. و فرج الله همك , م حانساك من دعائي انت تستاهل كل خير ي أخي . سلام
2015-04-27 11:51:29
45830
user
62 -
تقى
ما شاء الله إياد اسلوبك ف الكتابه أكثر من رائع
وفقك الله
2015-03-06 15:01:33
44404
user
61 -
aziz
إياد أيدك الله ونصرك العطار فكلامك كله عطر يصل القلب بدون إستئدان مبدع يأخي وفقك الله
2014-12-25 07:37:25
42624
user
60 -
رغودة سوريا
ياااااااااااااااااااااااااااااااااااع
مابدوق لحوم بشر
2014-12-08 16:35:47
42218
user
59 -
رامي
قصة رائعة
2014-10-23 08:34:18
41006
user
58 -
كوردستانيه
انت لو بتصير كاتب افلام رعب رح تكسر الدنيا بسبب اسلوبك السلس والقريب من القلب الله يوفقك
2014-10-23 08:34:18
41005
user
57 -
كوردستانيه
تخيلت القصه وعشت تفاصيلهالانو اسلوبك بياخذنا لمكان الحادث وبيدخل الواحد بالجو وكاني كنت وحده من افراد القصه سبحان الله بس بالاخير اكتشفت حالي باني ما شاركت الجماعه باكل اللحم البشري مستحيل اعوذ بالله باكل التراب والحجر بس لحم البشر لا لا لا مستحيل لك باكل اوراق الشجر واي شي تاني وبعدين خليني اموت اللي يجي من الله يا محلاه شكرا برفيسور اياد
2014-09-06 12:58:00
39638
user
56 -
الرجل الاذي يكرة لحم البشر
شيء مقزز لو تدبحوني ماباكل لحم بشر
2014-09-04 10:10:14
39577
user
55 -
المهندسة الحسناء
اتتعجبون من سماع مثل هذه القصص؟؟
لا فهذه القصص طبيعيه وعاديه جدا مقارنة بالذي عشناه والذي مر علينا من
فضائع يشيب منها الصغير ويعطب الكبير ويخرس الفصيح
انها قصه عاديه فبالنظر الى اضطرارهم وتمكن غريزة البقاء منهم
اقص عليكم احد القصص التي حدثت مع شخص بجوارنا كان جندي في بغداد
حين تم اسره مع اصحابه 3او اربع جنود
حيث يقول على لسانه تم اخذنا الى خرائب بيت مهجور لايسمع فيه صوت وسط المجهول ولانعرف اين نحن
وتم نقلنا الى غرفه من الطابوق الذي اكل عليه الدهر وشرب وارضيه من التراب تتمتلئ برائحة
الدماء والموت وبقينا مقيدين ونحن وقوف لمده يومان
وفي صباح اليوم الثالث دخل علينا رجال ملثمون ومعهم جثه سحبوها وادخلوها علينا
الصاعق في الامر ان الجثه تعود لطفل ربما في سنته السابعه او السادسه
وطلبو منها ان ناكل من جثه هذا الطفل وان الذي لايأكل يذبح في الحال
صديقي كان الاول وهو من رفض الاكل فلم نشعر الا وتقدم احد هؤلاء الشياطين منه وذبحه بالسكين وغرقنا بدمائه وهو يتلوى كالطير الا ان فارقت روحه الحياة وانا كان علي الاختيار بين الذبح والاكل فتملكني الخوف والرعب وصديقي ذبح امامي كما تذبح الشاة فأخذت قضمه من ذراع تلك الجثه
المهم بعد هذه الحادثه اخذ ورمي في العراء اما مصير اصدقاؤه الاخرون فلا يزال مجهولا
والشاب يعاني اليوم من حالة نفسيه حاده ولايخرج من البيت
مضى على هذه الحادثه ثمان سنوات
وذنبهم الوحيد انهم جنود
ولدينا من الحكايات ماهو افضع من ذلك بكثير
اللهم فرج عن العراق الجريح يارحمن يارحيم واهلك اعداؤه والعنهم الى يوم الدين
2014-08-31 17:12:38
39479
user
54 -
ياسمين
اخيييييييييييييييييييييييه انا لو موت لا اكل لحم بشري يع يع يع يع يع يع يع ×_×
2014-05-14 08:21:48
35293
user
53 -
هدؤ الليل
يع دي حاجة مقرفة
2014-05-07 07:56:33
35035
user
52 -
بنت بحرى
من أقول الدكتور / ابراهيم الفقى رحمة الله عليه(لا تتعجب من عصفور يهرب وانت تقترب منه وفى يدك طعام له ،،،فالطيور عكس بعض البشر .. تؤمن بأن الحرية أغلى من الخبز)وأنا بدورى أقول أن نظل نمتلك تلك المشاعر الأنسانية أهم مليون مرة من البقاء والأستمرار على حساب حياة الأخرين، أتذكر قصة الأسد سلطان الذى هاجم مدربه المصرى وقتله وكيف عاقب نفسه على تلك الفعلة حيث اخذ يلتهم ذراعه التى هاجمت صاحبه وقضم ذيله وامتنع عن الطعام حتى مات !هذا هو حال وحوش البرية التى نظن أننا أرحم منها وهى فى الحقيقة تفوقنا حسا وشعورا بعد أن تحولنا إلى مسوخ بشرية مهندمة من الخارج وعفنة وبغيضة من الداخل!
2014-04-05 00:01:18
33823
user
51 -
Al_Iraqia
هذا هو القسم الوحيد بالموقع الذي لم ادخله
ﻻ ادري ربما ﻻن موضوع اكل لحوم البشر طالما اثار اشمئزازي
عموما بالنسبة للموضوع فقد ابكاني حالهم تأثرت بشدة عندما عملوا القرعة ووقعت على شخص منهم
انا متأكدة مثلك انهم قتلوه هو والهنود الحمر المسكينان ولم يهربوا
الفلم شاهدته واثار حزني كثيرا
"فمن اضطر في مخمصة غير متجانف لأثم فأن الله غفور رحيم"
هذه اﻻية سأتذكرها ان اصبحت يوما ﻻ سامح الله بمثل موقفهم :)
مقال رائع ومؤثر كالمعتاد
تحياتي ودمت بود
2014-04-04 00:36:17
33781
user
50 -
لا تتلذذو بالجرائم الحيوانية لو بالمزاح
كلنا في حياتنا اكيد مرينا بقصة الضرورة
و موقف صعب
و اكيد ليس جميعنا تصرفنا بنفس الطريقة

فاكيد : ايل تلاعبه نفسه انه يبرر لجريمة تخرج الانسان من نظاق البشرية

او شخص ثاني ولو مازحا يستثيره فضول كيف يكون المذاق

اتوقع هذا يحتاج بسرعة لكي يتدراك نفسه بعلاج نفسه بجرعات كبيرة

لكي لا يمسح لاننسانيته ان تقل ولو ملي
2014-04-04 00:36:17
33780
user
49 -
حججهم غريبة - ناس وحشيين - شو دخل الجوع اموت احسن
وقت كنت صغيرة كنت اهرب فترة الغداء

لاني ما احب اكل اللحوم

الا بالضرب


ما كنت اكل اي نوع لحوم ولا بيض
ولو دخت
شفت الذبح او تنظيف
احس بشعور سيئ جدا

واذكر مرة كنا مسافرين و ابوي اصر بعد يومين انا رفضت اكل
اصر اني اكل من الاكل الي اشتروه
قايل مافي الاكلات الي تحبيها " باستا نباتية و غيره " كلي هذا
و انا رفضت رغم العقوبات هههه

فانو الجوع كافر طز
هذا هبل حجة غبية
2014-03-22 10:05:38
33357
user
48 -
Razan
جماال
2014-02-28 14:46:35
32497
user
47 -
طارق الجباوي
سلامتك أستاذ إياد.
والذي ذكرته بتعليقك هو حالنا جميعا. فمجرد ان يفكر الانسان بهذا الواقع المرير حتى ينكفئ على نفسه. ويفضل العزلة. بل ويحسد أولئك الذين يعيشون بدون ادنى تفكير همهم العيش باقصى درجة من السعادة. وعلى مبدأ فخار يكسر بعضو.

ولعل تردد أغلبنا على هذا الموقع الجميل هو الهروب من الواقع. فما أن يقراء الشخص موضوعا من هذه المواضيع القاسية. حتى يجد نفسه يقول إن الحياة أصعب مما كنت أظن والحمد لله لاني لم اكن بطلا بتلك القصة.

تحياتي لك وللجميع.
2014-02-02 17:17:42
30784
user
46 -
عمران
قصة مثيرة حقا
2013-11-02 15:11:05
26029
user
45 -
قصي
"ربما لا تعرفيني جيدا عزيزتي .. لكنني شخص فوق الانتماء الديني والقومي الضيق .. انا انتمي للأنسانية .. جميع البشر لدي سواسية .. لا اكره احد لأنه من قومية او دين معين .. احكم على الناس بأعمالهم .."

لك يسلملي ربك ما ألذك وما أحلاك على ردودك يلي متل مقالاتك بتجنن... لك بحسك بتحكي يلي بقلبي وعلى راس لساني وجوا تلافيف مخي... لك بعد كل متعة قراءة مقال بقلمك عندي متعة قراءة تانية هي ردودك على التعليقات... أنا هيك أخي الكريم متلك بالضبط بتوجهاتي ولهل سبب كتير خسرت عالم مقربين بحياتي ورغم هيك ما غيرت من نفسي وفكري وتمنيت بالمقابل ما أخسرهون... حتى عالفيسبوك تصور بس أتعرف على ناس جديدة ونصير أصدقاء وحبايب بعد فترة ندخل بهيك مواضيع نقاشية مفصلية وإذ فجأة بتتغير لهجة كلامون معي وبتسقط الأقنعة وبيصيروا يقلولي "العلماني عدو الإسلام.. يعني عدونا".. تصور!!..

آآآآآآآآخ لو نعيش بتآخي ونفهم حقوق بعض ونحترمها وننظر للأخلاق مو لشغلات تانية.. أعذرني لأني ماعم أكتب بالفصحى بس قلبي ونفسيتي وتركيزي محطمين وتعبانين آخر فترة.. بتعرف أنا سوري وظروفي شو بدي قلك.. وأعذرني لأني عم حاكيك بشغلات مو هون مكانها وبعيدة عن موضوع المقالة.. بس صدقني أمثالك قلال وبدي مين أحكي معو وأنت نعم الإختيار وصدقني بمجرد بس أفتح موقعك على كمبيوتري ومتصفحي بشعر بالسعادة والغبطة لأني بعرفك هون وبعرف مين اياد العطار وشو هو.. بحس بالقرب منك رغم إني بعرف عنك القليل وبعمري ما شفتك بس السبب هو جمالية أفكارك وكلامك ومستوى ثقافتك العالي.

أتمنى لك الخير بحياتك.. وتحياتي لك :)
2013-11-02 16:27:59
26021
user
44 -
اياد العطار
اخي العزيز قصي .. شكرا جزيلا يا صديقي على هذا الكلام الطيب والجميل .. وانا آسف فعلا وحزين لما تمرون به في سوريا الحبيبة .. سوريا التاريخ والحضارة والجمال والتعايش السلمي بين جميع الاديان والقوميات والطوائف .. استفرد بها المتعصبون والمتألهون واحرقوها في غفلة من الزمن .. ماذا اقول .. مثلي ومثلك ينطبق عليهم المثل القائل "كل يبكي على ليلاه" .. فنحن لسنا بأفضل حالا يا صديقي .. من حرب الى حرب .. من كارثة الى اخرى .. وعذاب لا ينتهي .. وفرج لا يأتي .. او لعله يأتي .. ربما بعد ان نرحل عن هذه الدنيا .. لأننا اصل المشكلة .. نحن جيل القرن المنصرم .. نحاول ان نقاوم التغيير بكل صورة .. مرعوبون من التغيير .. لهذا نلجأ للعنف .. لكن التغيير سينتصر .. وسينهار هذا البرج العالي من الجهل والتعصب وضيق الافق بلمحة عين .. لأنه خاوي من الداخل .. اجوف .. بارد .. ولا حياة فيه ..

انا يا صديقي لست رائعا كما تتصور .. انا حطام انسان .. روح مشوهة تئن وتتألم بصمت .. اعاني كثيرا .. اذا كنت انت تعاني على الفيسبوك فأنا اعاني في واقع الحياة .. انكفئت على روحي .. بت اكره مخالطة الناس .. اشعر بالخوف والارتباك من معاشرتهم .. لم اتزوج ولا انوي فعل ذلك عملا بمقولة المعري العظيم (هذا ما جناه علي ابي وما جنيت على احد" .. لا تخدعك الكلمات يا صديقي .. ما اسهل تسطيرها .. وما اصعب تطبيقها ..

تحياتي لك وتقبل فائق التقدير والاحترام.
2013-10-07 19:53:57
24867
user
43 -
الكابوس
انا انجذب دائما لتلك القصص ..
دائما كنت افكر فى ذالك بل واكثر من ذالك ماذا لو انقطع عنك كل شيىء واصبحت انت ومجموعه من الناس على جزيرة او فى وسط الصحراء او فى اى مكان يستحيل فيه الرجوع لما كنت عليه كيف نكون ماذا سنفعل ليس فى الاكل فقط فى كل شيىء كيف نتعامل مع بعض من المؤكد انها ستكون طريقه الاقوى يأكل الضعيف
النفس البشريه بيدك تجعلها ترتقى بك الى درجه اسمى من الملائكه وبيدك تجعلها اسوء من ابليس ..
اعتقد ان اكل اللحم البشرى ليس ابشع ما حدث فى تلك الواقعه ..
ونعود ونسأل انفسنا ماذا كنت ستفعل ؟ مع العلم انك ان لم تأكل سوف تكون انت الطعام وانت فى ذالك الوقت فى قمه الجوع الذى لا اعتقد ان احد مر بتلك التجربه ( الجوع ) الى درجه الموت .
مع العلم انها لم تأتى مرة واحدة انك تأكل لحم بشرى بل ستجرب قبلها اشياء كثيرة جدا لم تخطر لك على بال ثعابين وفئران وحشرات الى ان لا تجد اى شيىء.
لا اعلم ربما سنفعل من يدرى ..
2013-09-12 22:26:33
24042
user
42 -
نور الليل^^
استغفر الله العظيم أنا حتي لو كنت بدالهم عمري ما اكل لحم بشري لازم يكون فيه ضمير حاجة مقرفة جدا
2013-09-03 18:18:48
23503
user
41 -
سالم
موقع جدا رائع اهنيكم صراحتان
2013-08-28 08:50:46
23265
user
40 -
ميسون
بجد موقع جامددددددددددددددد جدااااااااااااااااااااااااااا
2013-08-14 18:53:57
22795
user
39 -
عاشق الموقع
قال الامام علي (ع) لوكان الجوع رجلا لقتلته
2013-08-02 01:44:18
22109
user
38 -
القناص
أكيد طعم ومذاق لحوم البشر خطير جدا ﻷن البشر معتادون على أكل لحوم الحيوانات فلماذا لا نجرب بأن نأكل لحوم بعضنا البعض!!!
2013-07-09 08:11:56
21240
user
37 -
بكرة رمضان
استاذ اياد لو سمحت وصصيلنا على 2 كيلو شقف وكباب بشري مع معلاق،،،وزيادة بهارات،،،موقعك اكثر من رائع،،كل الاحترم اخي اياد
2013-06-15 23:14:13
20502
user
36 -
خفاشه
يععععععععععععع يما لو شنو مااكل لحم بشر حنا اساسا مصيرنا الموت فاخلي موتتي موتته انسان افضل من موتت حيوان استغفرالله
2013-06-07 15:18:26
20298
user
35 -
عاشقه الغموض
بجد موقع رووووووعه
2013-05-29 19:42:04
20080
user
34 -
كابوس
قرفتنا أكلنا
2013-05-13 18:33:26
19696
user
33 -
علي سورية
يسلم دياتك أخي أياد عنجد قصة رائعة
2013-03-17 21:05:46
18074
user
32 -
ليلى الرويلي
استاذ اياد العطار ناقم على العرب بشده .. لااعلم لماذا؟؟.... صدقني كل ماحصل للعراق الحبيب ليس بارادتي ولا ارادة اي عربي شريف......شريييييف.... وكذلك بالنسبة لاخواننا الفلسطينيين..دمت برعاية الله اخي اياد العربي؛)
2013-03-17 21:25:46
18069
user
31 -
اياد العطار
أختي العزيزة ليلى الرويلي .. انا كنت امزح ليس الا يا عزيزتي .. هذا من جهة .. من جهة اخرى انا نوع من البشر احب ان انظر الى الامور دوما بصورة مباشرة بعيدا عن المتاهات .. انا لا احب الحديث في السياسة .. لكن ما حصل في العراق هو تراكم اخطاء الشعب العراقي بأكمله وليس خطأ العرب ولا الامريكان ولا اليهود ولا الجن الازرق .. نعم قد يكون اولئك لعبوا دورا ما في مجريات الاحداث .. لكن اللاعب الاساسي هو الشعب .. ولكي نحل مشاكلنا علينا اولا ان نواجه انفسنا بالحقيقة .. هناك تخلف وجهل وتشرذم واحتقار للحريات والمرأة والعدالة والمساواة والقانون .. هناك مشاكل طائفية وقبلية ومناطقية وقومية وحزبية وفئوية .. هناك تخبط قديم متجدد على المستوى السياسي والعسكري والامني والاقتصادي .. هناك اخطاء قاتلة في تاريخ العراق الحديث بدءا منذ تأسيس الدولة العراقية الحديثة عام 1920 وحتى يومنا هذا .. وما يجري اليوم هو تفجر لتراكمات تلك الاخطاء .. وما جري ويجري في العراق سيتكرر في بلدان عربية اخرى .. انا واثق من ذلك .. لأن الداء نفسه موجود هناك ..

ربما لا تعرفيني جيدا عزيزتي .. لكنني شخص فوق الانتماء الديني والقومي الضيق .. انا انتمي للأنسانية .. جميع البشر لدي سواسية .. لا اكره احد لأنه من قومية او دين معين .. احكم على الناس بأعمالهم ..

تحياتي لكِ وتقبلي فائق التقدير والاحترام.
2012-11-23 16:25:08
14856
user
30 -
مايا عصام
انا لو هموت مستحيل هكله حتى لو طعمعه ذي رقائق البطاطا ذي ما بتقول يا اياد
2012-11-06 10:47:55
14417
user
29 -
هيثم ربابعه
القصة مثيره لكن الموت اهون من اكل لحوم البشر
عرض المزيد ..
move
1