الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : قصص واقعية غريبة

لو كنت احلم لما صدقت ما رأيت !!

بقلم : محمد مكي - السعودية / جدة
للتواصل : [email protected]

ألا تعلم أننا في وادي الجن !!

هذه قصة احد أصدقائي و قد قصّها علي و هو بنفسه لا يتوقع أن يصدقه أحد من شدة غرابتها - على حد قولة - و الموقف الذي حدث معه ، لدرجة أني كنت شعرت بدقات قلبه و أنا جالس بجواره تخفق كجناحي الطير ، ولكني سأقصها عليكم ولكم الحكم ..

يقول صاحبي : عندما كنت مسافراً إلى قريتي أو ما يطلق عليه ( الديرة ) والتي تقع في منطقة " بدر " المعروفة لجميع المسلمين " الذي دارت فيها معركة بدر الشهيرة " ، و تحديداً في وادي الصفراء ، و برفقتي والدتي و أبنائي الثلاثة ، مررنا على منطقة جبلية لا يوجد بها أي حياة تذكر ، حتى إرسال الهاتف المحمول ينقطع في تلك المنطقة ، و إذ برجل يقف على جانب الطريق يؤشر لنا للتوقف !!

تعجبت من ذلك الرجل و كيف له أن يقف في هذه الساعة المبكرة من الفجر وفي هذا البرد القارص ، ولكني هدأت من سرعة سيارتي لأتحقق من الرجل لا لأقف له ، وعندما اقتربت منه وجدته رجلاً عجوزاً وطاعناً بالسن و قدّرت عمره بمائة عام ولا أبالغ  ، فسألتني والدتي هل ستقف له ؟ قلت : لا ، قالت إذن أسرع بالخروج من هذه المنطقة ، فأكملت طريقي ، فأنا لم يكن في نيتي من الأساس أن أتوقف له ، مجرد فضول لا أكثر ..

 بعد وهلة من الزمن سألت أمي " لماذا تريدني أن أسرع يا أمي ؟ " قالت " ألا تعلم أننا في وادي الجن !! " قلت " بلى ، ولكن هذه خرافات ليس لها أساس من الصحة وحكايات تروى لنا لنخاف منها " قالت " بل هي حقيقة يا ولدي ومعروفة لدى جميع سكان منطقة بدر ولهذا لا تجد في هذه المنطقة سكان من بني البشر " و خلال الحديث نظرت أمامي و إذ بذلك الرجل ، كأنه نفس الرجل يقف على مرأى من نظري و بيننا مسافة اقل من كيلو متر و أنا أراه بوضوح ، خاصة أن الصبح قد بدأ ينشر ضوئه على المنطقة ..

تعجبت و قلت لأمي " أليس هذا الرجل هو من تركناه في الخلف ؟ أم هذا رجل آخر يشبهه ؟ " فقالت " يا بني لا عليك منه امضي في سبيلك و لا تفكر أن تقف له أو لغيره حتى لو وقف أمام سيارتك ، ادهسه ولا تهتم لأمره !! "

قلت لها " أهذا منهم ؟ " قالت " الله اعلم ولكن المنطقة مشهورة بجن يدعى أبو الهول !!"

و بالفعل مررنا بجانب الرجل و إذ به نفس الرجل المسن الذي رأيناه قبل ربع ساعة وعلى مسافة خلفنا لا تقل عن 20 كيلو متر ، فكيف وصل إلى هنا و بهذه السرعة !! فمضيت في طريقي ولم أهدئ سرعتي بل على العكس ، تجاوزته بسرعة !!

فقالت لي أمي " ألم اقل لك أنها منطقة خطيرة ، هيا دعك من هذا الرجل و قم بتشغيل إذاعة القران الكريم " شغلت المذياع فلم نسمع منه سوى صوت تشويش لأن المنطقة لا يوجد بها إرسال المذياع ، وبعد مسافة وجدنا مجموعة من الجمال تقطع الطريق ، فهنا اضطررت أن أهدئ من سرعتي حتى يخرج قطيع الإبل عن الطريق ، فقد كانت كثيرة وتمشى بطول الطريق وكأنها جمال سائبة ، فتوقفت تماماً فالتفت مجموعة منها حول سيارتي وغطت سيارتي فلم اعد أرى شيئا ، فبدأت أنبهها بصوت بوق السيارة و لا حياة لمن تنادي و هي تلتف حول سيارتي وتمسح أنوفها في زجاج السيارة ..

 حاولت أن أتحرك بسرعة خفيفة جداً عسى أن أتمكن من تجاوزها ، خاصة أن أحد أبنائي استيقظ و بدأ يبكي خوفاً من المنظر فهو لأول مرة يرى جملاً على الطبيعة ، فأخذت أمي تهدئة حتى لا يوقظ باقي إخوته ، ونحن في انشغال مع الصغير نحاول تهدئتة فتحت شباكي قليلاً و أخرجت قطعة من الخبز اطعم احد الجمال ، و أقول لابني " لا تخف يا بابا انظر كيف تأكل من يدي فهي ليست حيوانات متوحشة " و الجمل يقترب منا ولا يأكل من يدي ومكتفي فقط بالشم ، و نحن في ذلك الموقف و إذ بذلك العجوز يقفز فوق غطاء السيارة الأمامي ، لا اعلم من أين أتى وكيف قفز هذه القفزة وكيف وصل إلى هنا فقد تركناه خلفنا بأكثر من 30 كم ، فنظرت إلى وجهه الغريب وهو ينظر إلي و إلى أمي و يبتسم ويتفحص من داخل السيارة ويتمتم بشفتيه ، و أنا ما بين الذهول و الشلل التام حتى أني لم أتمكن من نطق كلمة أو أقرأ أي سورة ..

 أمي بجانبي أنظر إليها و كأنها اغشي عليها و ابني صامت تماماً لم يعد يبكي ، و أنا اشعر وكأني احلم ولست متيقظاً تماماً ، شعور غريب جداً بين اليقظة و النوم ، مكتوف الأيدي و الأرجل وكأن أحداً ربط يداي و قدماي ، فقط أنظر إلى الرجل و أحاول أن أبسمل و لا فائدة ، بقي الرجل جالساً على غطاء السيارة ما يقارب 5 دقائق ينظر إلي ويبتسم ولا يتحرك منه سواء رأسه فقط ، فيديره و يلصقه بزجاج السيارة و يلف وجهه بطريقة غريبة وبشكل مائل !! ، خلال هذه الفترة لم انتبه أن الجمال قد غادرت المكان و كأنها لم تكن موجودة أصلاً ، فنظرت خلفي و إذ بشاحنة تقترب منا وسائقها قد علق أبواقها المزعجة حتى ينبهني أني أقف في وسط الطريق ، فبدأت أحرك أناملي كمن يستفيق من حالة التخدير ، فمر سائق الشاحنة بجانبي بكامل سرعته ..

لم يتوقف أو يهدئ سرعته حتى أن سيارتي كادت أن تنقلب على جانبها من شدة تيار الهواء الناتج من سرعة الشاحنة ، فنظرت أمامي وقد اختفي الرجل من فوق غطاء السيارة ، وسمعت أمي تصرخ بي " أسرع يا بني أسرع و أخرجنا من هنا " و بدأت تقرأ آية الكرسي ، وبالفعل بدأت استجمع قواي ولكني لم أتمكن من نطق كلمة ، حتى البسملة لم أتمكن من ذكرها ، ولكن الحمد لله تمكنت من تحريك قدمي والضغط على وقود السيارة وبدأت السيارة تمشي رويداً رويداً حتى تمكنت منها تماماً وشعرت وكأني تحررت من قيدي ، فانطلقت بسرعة رهيبة لا اذكر كم وصلت سرعتي حتى أني لحقت الشاحنة وتجاوزتها وكأنها كانت واقفة ولا تسير ..

بعد نصف ساعة تقريباً وصلنا إلى مدخل قريتي فبدأت أهدئ السرعة بعد أن رأيت أول مبنى على مقربة منا فأكملت طريقي إلى أن وصلت إلى بيت جدي داخل القرية فتوقفت وترجلت من السيارة و ذهبت أعدو نحو بيت جدي فوجدته كعادته يتناول طعام الإفطار على أريكته خارج البيت ، وقد جمع عمي و أبناءة حوله ، فسلمت عليهم وكانت كلمة السلام عليكم تخرج من فمي كأني مذياع نفذت بطاريته (ثقيلة جداً ) فرحبوا بي و نظر إلى جدي وهو يقول " ما بك يا بني وجهك متغير !! أنت لست على ما يرام ؟ " ، فقلت له يا جدي " انتظر حتى افرغ سيارتي من الركاب و المتاع و أعود واحكي لك ما حدث معي " ..

 بعد ساعة تقريباً هدأت الأمور و بدأت استرد وعي تماماً ، جلست إلى جدي وقصصت عليه ما حدث معنا ، فقال " الحمد لله الذي أوصلكم إلينا سالمين ، فعادة ما خرج مثل ما صادفتم لأحد إلا و تحدث كوارث و حوادث و العياذ بالله !!"

بعد عدة أيام سمعنا أن هناك حادث مروري حدث على مسافة قريبة من القرية و يوجد به حالات وفاة ، فذهب أحد أعمامي يستطلع الخبر ، فوجد سيارة قد ارتطمت بجمل فقطعته إلى أشلاء وتناثرت أطرافة على الطريق و جسده داخل السيارة قد وقع على سائقها وارداه قتيلاً !! ولا اعلم هل ذلك الرجل كان سبباً في الحادث ؟؟ أم أنها مصادفة حدثت في نفس المنطقة التي أوقفتنا فيها الجمال و الرجل العجوز !!؟

وعندما تحققت من الموضوع علمت أنها منطقة يحدث بها حوادث مرورية وانقلابات بشكل متواصل و أكثر من مرة خلال الأسبوع الواحد ..

تاريخ النشر : 2016-03-31

انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

هل منزلي مسحور ام مسكون
سايا تيرون - فرنسا
الاستاذ الغريب
ملكة الاحساس
ترى من هي ؟
مريم - المغرب
من الذي مات ؟
كارمن - مصر
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

المتسولون الأغنياء
استيل - اليمن
ماذا ستفعلون لو أصبحتم مخفيين؟
حلمت بأنني أركض على جسَر
رُقَية - العراق
خطب ما
مجهولة
الشيطان يرتدي تنورة
سارة زكي - مصر
هاي جريف
ميرنا أشرف - مصر
كسرة النفس
سليمة - ليبيا
أحاجي الفراعنة :جرائم غامضة وألغاز مظلمة
قصتي
عرض
التعليق على هذا الموضوع مغلق حاليا
تعليقات و ردود (32)
2016-04-13 16:53:37
89040
user
32 -
اللة الملك الحق المبين
لملذا لم تخبرك والدتك بامر هذا الوادى الذى كانت تعرف حقيقتة سابقاو تحياتى لك
2016-04-06 16:09:33
87700
user
31 -
منار
إلى من يقولون أن القصص المرعبة لا تحدث إلى في البلاد العربيه .حقا اذا كيف جائت افلام الرعب الاجنبيه ^_^ في الحقيقه البلدان الاجنبيه تحدث فيها الكثير من القصص والتجارب المخيفه مثلنا تماما ولاكن الفرق بيننا أن الأجانب لا يرون قصصهم فتنتشر لئنهم يخافون من الاتهام بالجنون أو أن يلقو في المصحه النفسية بينما نحن في بلداننا العربيه المسلمه الشخص يروي مايحدث معه بكل ثقه لئنه يعلم أن الله تعالى أوضح في كتابه الكريم ان الجن يؤذون الإنس بالسحر أو العين أو المس...الخ ،إضاقتا أن الجن عادتا يؤذون المسلم ضعف ما يؤذون الكافر.
وانا لا أعلم لماذا يشغلون أنفسهم بدخول مواقع تعاكس مفاهيمهم وإزعاج القراء بتعليقاتهم اللتي لا تكاد تخلو من أي قصه هل هناك أحد يجبرهم على ذالك يا ترا؟^_^
2016-04-05 09:16:52
87307
user
30 -
CHANYEOL -EXO-
أحب الجمال....
2016-04-04 23:07:21
87256
user
29 -
الناقد
ليس لها علاقة بالرعب او الغرابة ومملة نوعا ما
مع شكر { الناقد }
2016-04-04 17:32:52
87201
user
28 -
جودي - فلسطين
قاهر 1
لا احب ان اتهم أحد بالكذب،، ولكن اظن انها بالفعل غير معقوله ابدا :
2016-04-04 09:29:10
87131
user
27 -
غريبة الاطوار
تسلم ايدك
2016-04-03 23:24:28
87016
user
26 -
jungle girl
أنا استغرب ممن يقول أنه موروث شعبي يؤمن به الناس فتنتشر مثل تلك القصص
واستغرب ممن تقول تعيش في الغرب ولا تسمع تلك القصص
إن تلك القصص موجوده في الغرب فربما انتم لم تسمعوها ولم تصادفوها
هنا في الغرب منازل مسكونه وطرق مسكونه وغابات مسكونه
وقصص عفاريت وناس مصابين بالمس والكثير الكثير
كنت سأدلكم علي مكان للتواصل مع غربيين ليقصوا عليكم قصصهم المرعبه ولكني اخشي عليكم من الاختلاط بهؤلاء
2016-04-02 23:32:53
86791
user
25 -
قاهر 1
جودي فلسطين
لا غير معقوووول ابدا" واقسم على ذالك
2016-04-02 14:25:04
86712
user
24 -
جودي - فلسطين
معقوووول؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!
2016-04-02 11:50:02
86670
user
23 -
2،،4
مستحيل ان يكون الحادث صدفه
2016-04-02 09:35:49
86602
user
22 -
كتكوتة
السلام عليكم اخي محمد مكي كم سعدت عند رؤية اسمك اعلى المقال ارجوك لا تحرمنا من اسلوبك الرائع و شكرا سلام
2016-04-02 02:54:03
86502
user
21 -
صمت الحملان
قصة الشايب حصلت كثيرا لأناس في كل مكان فالله واعلم أنه من الجن ذا السرعة والخفة
الذين ينتقلون من مكان إلى مكان .
2016-04-01 20:23:35
86490
user
20 -
قاهر 1
بخصوص ماقالت امه .. عن وادي الجن اظنها اصابة ..
نحن لدينا منطقه تسمى ( صحن الجن ) في مارب
وقد حصدة ارواح 220 شخص من جنسيات عربيه
بين ليله وضحاها .. ونتج عن ذالك صدمه كبيره وذهول
بلدانهم وذويهم الثكالى
2016-04-01 14:31:10
86429
user
19 -
عجب العجاب
الحقيقة هذه النوعية من القصص تحدث كثيرا في البلاد التي يؤمن بها الناس بمثل هذه القصص وتختفي في الللاد التي لا يؤمن اهلها بها.
معظم القصص في الموقع كتجارب شخصية ترد من ............................................. اما نصيب باقي البلدان فهو قليل
وهذا يدل على وجود ايمام عميق بها مما خلق موروث شعبي هائل دخلت فيه المبالغات لحد الخرافات والاساطير.
انا اعيش في بلد خليجي بقصد العمل وفيها قصة فيلا مسكونة ومهجورة ومشهورة جدا ذهبت مع صديق لي اليها الساعة 11 ليلا ودخلنا الى حديقتها ووضعنا الاراكيل وجلبنا معنا شاي وسهرنا حتى الساعة 2 بالليل ولم نسمع او نشاهد او نشعر بشيء، طبعا صديقي اجنبي من دول اوروبا الشرقية وحكيت له قصة هذه الفيلا وضحك كثيرا وعدنا الى بيوتنا وكان شيء لم يحدث.
طبعا انا لا انكر وجود هكذا قصص بالمطلق ولكن المبالغات جعلتها تنتمي الى عالم الخيال المرعب والجميل
2016-04-01 14:02:31
86426
user
18 -
ايمي
القصه رئعه وكثير مشويقه الحمد لله علي سلامتكم
2016-04-01 10:51:10
86387
user
17 -
هنا احمد ابراهيم
اعوذ بالله !
2016-04-01 09:38:45
86376
user
16 -
"مروه"
ذكرتني هذه القصه بطريق مكه المدينه.. تخرج به قرود وقد رأيتها وكنت مرعوبه عندما كنا في العمره
2016-04-01 09:38:13
86374
user
15 -
سالي
يا ساتر يارب فعلن قصة مرعبه جدا الحمد لله علي سلامتهم.
2016-04-01 09:12:21
86368
user
14 -
bakry2.sy
اريد ان اسالك اخي بين الحقيقة والخيال
لما انت في كل قصة لا تتفوه باكثر من كلمة وااحدة!!!

هذا الامر لفت انتباهي بشدة
اما تقول
ممتاز او رائع اة غريب
فاردت ان اسالك )ولو ان الامر لاعلاقة له بالقصة(


وشكرا
هههههه
2016-04-01 08:58:15
86361
user
13 -
الكسندرا
سبحان الله يا اخي والعياذ بالله
2016-04-01 05:35:21
86321
user
12 -
بين الحقيقة والخيال
غريب
2016-04-01 05:33:48
86317
user
11 -
توتا
سبحان الله العظيم
2016-04-01 05:26:27
86308
user
10 -
هابي فايروس
تشيبال!!!!!!
2016-04-01 05:26:27
86305
user
9 -
sweet snow
رائعه
والموقف غريب حقا-.....-
2016-04-01 05:06:08
86295
user
8 -
مغربي اندلسي
يا الهي كم هي قصة رائعة ومرعبة في نفس الوقت .
كم احب قصصك سيد مكي.وخاصة اذا كانت من دولة السعودية الشقيقة.
ذكرتني بقصة رواها لي عمي عن صديقه..يقول عمي ان صديقه هذا كان راجعا بالليل من مدينة الحسيمة شمال المغرب وضروري ان يمر في طريقه على الجبال..وكان الجو باردا جدا والثلوج بدات تتساقط بشدة..فاستوقفته امراة على جانب الطريق تريد الركوب لكن صديقه هذا لم يرد ان يقلها كما انه شك في الامر فكيف لامراة ان تخرج في ذلك الوقت من الليل.ومن اين اتت؟فالجبال تملا المكان ولايظهر اي منزل في الافق..استمر في القيادة حتى وصل الى منعرج وخفف من السرعة.فسمع دقا على زجاج سيارته واذا بها نفس المراة تطلب الركوب ..ذعر وخاف وقاد سيارته بجنون رغم الجو البارد والطريق المنزلق .
العجيب الغريب في الامر(والعهدة على الراوي)انه بين الفينة والاخرى كان ينظر الى مرآة السيارة فيرى نفس المراة تجري وراءه بارجل ضخمة وخطواتها كانت كبيرة حتى انه مثلها ان تكون في الخطوة 10 امتار مثلا وكادت ان تلحق به في احدى اللحظات.
2016-04-01 05:04:06
86292
user
7 -
مها
لا إله إلا الله.... قصة مرعبة فعلاً!!!
لكنني أستغرب من شيء واحد...عندما كنت أسكن في الخليج كنت أسمع وأشعر بتلك القصص كثيييييراً، وكانت تحدث معي أمور غريبة شخصياً، كأن أسمع أحداً يناديني، أو أرى خيالات وغيره!! ولكن عندما جئت إلى بلاد الغربة وجدتها تخلو تماماً من هذه القصص، ولا حتى حادث واحد ولله الحمد، ولكن لما تكثر هذه الأحداث الغريبة في وطننا العربي؟؟؟!!!!
وأود تصحيح المعلومة تسمى "غزوة بدر" وليست معركة وهناك فرق شاسع بين المصطلحين...
تقبل مروري
2016-04-01 01:49:08
86286
user
6 -
Isco
قصة جميلة جدا
2016-04-01 01:49:08
86284
user
5 -
غدير
قال الله تعالى (وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون) لماااااااذااااااا يرعبوننا هم فقط هنا ليعبدوا الله لا اكثر خلاااااااااااااااااص انا حدث شي غريب قبل يوم الساعة ٩ تقريبا بابا كان يصلي العشاء وانا على السرير كلهم نائمين ناديت ابي قال نععععععععم يا غدير !!!! التفت رايت ابي يصلي بعد ان صلى قلت له ما حدث قال انه كان يصلي !!!!!!!! ولم يقل شي بس قال الله اكبر ...................
2016-04-01 01:47:11
86283
user
4 -
bakry2.sy
يالطيف
قصتك مخيفة اخي ....
وفعلا من الممكن ان يكون للجن علاقة بالذي يحصل ..




تحيااااتي
2016-04-01 01:47:11
86279
user
3 -
moro
فعلا مرعبه
2016-04-01 01:47:11
86276
user
2 -
غاده شايق
حمدلله على سلامتهم .. الحمد لله الذي نجاهم .
عذرا ولكني ضحكت للغاية بوصفك لشعورهم عندما قفز ذلك العجوز على غطاء السياره وخاصة ابن صديقك الذي لم يعد يبكي ، أمر مرعب كفاية لأن يخفق قلبه للآن .
انا أيضا توفيت جدتي رحمها الله بعد احرامها في حادث سيارة كان سببها تلك الجمال ولا أدري أين تحديدا إلاّ انها دُفنت في مكه .
2016-04-01 01:47:11
86273
user
1 -
Teek
قصة مرعبة بالفعل ،انا من سكان المدينة ووالدي يمر ببدر احيانا بحكم عمله ،أرجو للجميع السلامة.
move
1