الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

تلك الفتاة دمرت حياتي 2

بقلم : إسراء - مصر

أخبروني ماذا أفعل ؟! أنقذوني من تلك التخيلات المنحرفة

مرحباً بكم زوار و أعضاء موقع كابوس .. أنا إسراء عمري 13 سنة من مصر ، كتبت سابقاً قصة حدثت لي بعنوان "تلك الفتاة دمرت حياتي" و هذا هو الجزء الثاني الذي سأتحدث فيه عن ماذا حصل لي بعد ذلك...

اتبعت نصائحكم القيمة لي و حاولت نسيان تلك الصور لكنها لم تمسح من ذاكرتي ، بل زاد الأمر سوءاً .. حيث زادت أفكاري المنحرفة و صرت أشعر بميول جنسي تجاه الفتيات غالباً و الفتيان أحياناً ، و لا أستطيع حتى الامتناع عن ممارسة العادة السرية ، و حالتي تزداد سوءاً يوماً بعد يوم ، كما أني أصبحت أشعر بسعادة عندما أتخيل تلك الأشياء لكني أستغفر الله بعد ذلك و أحاول ألا أفكر هكذا ..

أخبروني ماذا أفعل ؟! أنقذوني من تلك التخيلات المنحرفة

ملحوظة : مقدماً لا تخبروني بأن أذهب لطبيب نفسي لأن أهلي لن يوافقوا أن أذهب إليه و ذلك بسبب أنهم لا يؤمنون بالأمراض النفسية ، ولا أستطيع إخبارهم أصلا بحالتي هذه .

تاريخ النشر : 2016-10-20

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر