أنا و عائلتي و الجن و السحر الأسود
الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أنا و عائلتي و الجن و السحر الأسود

بقلم : تشاكي ماد - بلدة السلام
للتواصل : [email protected]

عانت عائلتي كثيرا من السحر الأسود

السلام عليكم متابعي موقع كابوس ، أنا أحمد من مصر و أبلغ من العمر 16 عاماً ، وقصتي التي سوف أرويها لكم الآن أقسم لكم بالله أنها حقيقية و لا أزيف حرفاً واحداً منها ، و سوف أروي لكم المواقف التي مررنا بها و اعذروني إذا طال حديثي .

أولاً - طلاق عمي :
عمي شخص ثري و يحب التعالي على الناس ، و في ليلة قرابة العشاء أخذ ابن عمي يسب الدين لأنه كان غاضباً ، فذهب أبي لعمي ليخبره أن ابنه يسب الدين فاستشاط عمي غضباً و اتصل بإبنه ليحضر للمنزل فلما حضر "محمد" ابن عمي أخذ يصفعه على خده ، فحاول محمد صد والده و أمسك بكتفه حتى أنه كاد أن يضربه فقام أبي ليضرب محمد فإذا به يسب أبي و لا يتوقف فقال له أباه من يسب عمه فهو إبن حرام ، عندها زوجة عمي أخذت بالصراخ علينا و تقول إن ابني ليس ابن زنا .. لقد فرغ صبري ، و قد قالت لوالدي أنها تكرهنا .

وجاء الناس و الجيران فصفعها عمي و أخرجها من البيت و قال لها لا تعودي بعد الآن ، ثم ذهبت لبيت أبيها و بعد مرور أيام طلقها ، و بعدها بحوالي أسبوعين تزوج و ذهب هو و زوجته شهر عسل و حين انتهت إجازتهم و لأن عمي يعمل في نفس البلد التي ذهبوا فيها لقضاء شهر العسل ، حجز لزوجته الجديدة للنزول لمصر ، و حين وصلت للبيت لم يستقبلها أبناء عمي و كانوا يكرهونها برغم حبها لهم ، و أخذت أمهم تقول لهم "خلوها تكره نفسها و تتطلق" ، فأخذوا يجعلون حياتها جحيماً حتى أنهم جعلوها تبكي منهم لظلمهم لها و أخبرت عمي بالأمر فحذرهم ، و بعد مرور شهرين علمنا أن زوجة عمي الجديدة حامل ، و عندما علم بالأمر غضب لأنه لم يكن يريد أولاد و لكن هي كانت تريد ، و بعد مرور أسبوع طلب عمي الطلاق منها ، و لأن أوراق الزواج كانت مع أبي رفض إعطاءها لعمي و أقنعه بأنه أمر تافه للطلاق ، و لكن لم يدم الأمر فبعد يومين أعد أبي أوراق الطلاق و طلقت الزوجة الجديدة ، و لكن لم نعرف لماذا عاد أبي ليوافق على موضوع الطلاق ؟ و المفاجأة أنه بعد مرور أسابيع حجز عمي تذكرة للنزول لمصر و عندما رجع لم تمضي 3 أيام حتى تزوج امرأته القديمة من جديد ووعادت للبيت ، لكننا لم نكن نذهب إليها أبداً فلقد كانت تكرهنا ، و كانت تقول إشاعات بأن أبي ضربها لتشوه سمعته !

ثانياً - أنا و عائلتي :

بعد مرور الحادثة الأولى بدأت حياتنا تنقلب ، فبعد مرور شهر من الحادثه بدأت أمي و أختي الكبيرة برؤية أشياء خارقة و كانا تصحوان من النوم و هما تصرخان ليلاً .. فمثلاً أمي حين كان أبي مسافراً ليومين من أجل العمل الخاص به و في اليل صحونا جميعاً على صراخها ، فذهبت و قلت لها : ما بك يا أمي فأجابتنا بأنها رأت قزماً أسود اللون بجانبها على السرير و كانت يداه مقيدتان بالسلاسل و عندها أخذت بالصراخ و لكن دون جدوى فلم يكن صوتها مسموع و لم تكن تستطيع الحراك ، فقالت له من انت ؟ و ماذا تريد مني ؟ فابتسم لها بخبث و بدأت بالصراخ و عندما صرخت هذه المرة قالت أنه اختفى و بنفس اللحظة جئنا لنطمئن عليها ..

و تقول لنا أمي أنها حين تذهب لدورة المياه ترى وجوها مرعبة على الجدار و تسمع أصواتاً و تشعر بالقشعريرة ،
و كانت خلال هذه الفترة تشعر بالمرض و كلما تأكل شيئاً لا ترتاح إلا إذا تقيأته ، و ذهبت لكثير من الأطباء و لكن دون جدوى ، و كانت تخبرنا بأنها تحلم بقطط و أفاعي سوداء و كانت تصرخ دائماً في الليل و تقول بأن هناك أحداً داخل الغرفة .

و كذلك لا أنسى أختي فدائماً ما تقوم بالليل صارخة لنذهب إليها حيث تقول أن هناك أحداً ضربها على وجهها ، و مرة تقول أن هناك أحداً بيده سلاسل و لا تستطيع رؤية وجهه قد أمسكها و حاول خنقها و كانت أمي تجد آثار خربشة على ذراع أختي كما أن بطنها كان يؤلمها دائماً .

و أيضاً قبل المشكلة التي حدثت مع عمي و زوجته كان يأتي لأختي كل أسبوعين أشخاص ليطلبوا يدها و لكن بعد المشكلة لم يأتِ أي أحد ليتقدم لها و أصبحت أمي مريضة و و استمرت هذه الأشياء الغريبة بالحصول و بعد 5 سنين من المعاناة ذهبنا لراقية بالقرآن الكريم و لها خدام مسلمين و تصلي و تتعبد كثيراً و أخبرتنا أن زوجة عمي ذهبت لساحرة سيئة اسمها "...." و هي ساحرة مشهورة كثيراً في النجع المجاور لنا و جعلتها تصنع لنا سحر مقابل الآلاف من المال لتسلط علينا سحر بمنع زواج أختي و بإصابة أمي بالمرض ، و قالت أن السحر الذي صنع لكم هو مصنوع بنجاسة الحيض و هو شديد و فعال ، و قالت أنها كانت ترسل هذه الساحرة خدامها ليضعوا السحر في الماء الذي نشربه فيتأثر به المطلوبين .

و الذي جعلنا نتأكد من أن زوجة عمي هي حقاً وراء ذلك أنها في يوم من الأيام قالت لجدتي أنه كاد زوج أختها أن يطلقها فذهبت هي و أختها للساحرة " ... " فسحروا زوج أختها فألغى فكرة الزواج من دماغه ، و أيضاً كانت هذه الساحرة في جنازة إحدي الأشخاص و كانت تتفاخر و تقول لقد صنعت سحراً أرجع امرأة مطلقة لزوجها بعدما طلق زوجته الجديدة ، و كان أخوه يرفض طلاق الجديدة فصنعت له سحراً ليوافق ، حينها علمنا سبب موافقة أبي لإعطاء عمي الأوراق .

المهم .. لقد أخبرتنا الراقيه أنها ستعطينا بخوراً و أوراق نضعها مع البخور و قالت يجب أن تستحم أمي و أختي بورق السدر مع الماء و روح الورد و بعدها ستأتي لبيتنا لترقيه من السحر و جاءت و عالجتنا من السحر و عادت الأمور لمجراها و لكن لم يدم الأمر كثيراً .. ففي يوم من الأيام سألت زوجة عمي جدتي إذا كان هناك من تقدم لطلب يد أختي فأجابت جدتي بنعم لتغضبها ، و قالت جدتي حين أجابتها بنعم احمر وجهها و ظهر عليها الحقد و الغضب و جاءت الليلة الثانية من أيام عيد الفطر المبارك من عام 2016 حين قفزت أختي صارخة من السرير و قالت لنا بأن هناك شخصاً كان يضربها ، و الأمر الأكثر غرابة أنه في الساعة الواحدة بعد منتصف الليل كنت أشاهد إحدى الأفلام و كانت الأنوار مطفأة و أهلي نيام ، و كانت غرفة أخواتي البنات خلفي و كان بابها مفتوح ..

و خلال مشاهدتي أحسست بأحد خلفي فنظرت فلم أجد شيئاً فتابعت المشاهدة ، و بعد دقائق لاحظت كأن شخصاً مر بجانبي فالتفت للجانب الذي مر به هذا الشخص فإذا بشيء سريع كسرعة البرق خارج من غرفة أخواتي ففزعت و ذهبت للنوم و حين جئت لأسترخي على السرير سمعت صوت صراخ كأن هناك أحداً نائماً على السرير ففزعت و سميت الله و قرأت المعوذات ثم نمت ، و الغريب أنه في نفس الليله قامت أختي فزعة من على السرير قبل أذان الفجر بدقيقة تقريباً و أخبرتنا أنها رأت كابوساً فاستيقظ كل من في البيت و جلسنا لآذان الفجر و عندما صلينا ذهبت أختي و نامت .

و في الصباح قالت أنها رأت في المنام من بعد صلاة الفجر حلماً غريباً حيث كانت جالسة على السرير و كان هناك شيخاً يلبس جلباب أبيض و كانت أمي جالسة في الغرفة أيضاً (في الحلم) و قال هذا الشيخ " ادعو الله أن يفك عنكم هذا البلاء ، لقد تم تجديد السحر في يوم 2 حزيران " ورالغريب في الأمر أن أمي حلمت بنفس الحلم ! فقمنا بالاتصال بالراقيه و خلصتنا من السحر و لكن لم يدم طويلاً .

بعد مرور أسبوعين تم تجديد السحر ثانية و عدنا كما كنا ، و قبل أسبوع رأيت حلماً حيث كنت في البيت وحدي و لم يكن هناك أحد سواي فنظرت من بعيد رأيت شيخاً جالساً و عندما رأيته كأني أعرفه منذ زمن فقلت له مرحباً يا شيخنا قال لي " و الله وحشتني يا أحمد عامل أيه " قلت أنا في تمام الصحة و العافية و سألته إذا كان يعرف موضوع السحر أم لا فقال لي أعرف كل شيء فقلت "طيب خلصنا منه يا شيخ محمد" قال لي لا أستطيع لا أتذكر السبب لكن أتذكر أنه قال ليس بمقدوركم غير الدعاء لله بفك الكرب عنكم فقلت له "طيب أرقيني" (لا أعرف لماذا قلت له هذا ) فأخرج سماعة من ورئه فيها صوته و هو يقرأء القرآن و قال لي مِل علي جنبك الأيمن و حين أملت اختفى و بدأت السماعة تعمل فإذا بدخان يخرج من جنبي الأيسر و من ثم ظهر الشيخ فجأة فحبس هذا الدخان في زجاجة و قال لي اطمئن و استيقظ الآن ، و الغريب أنني استيقظت لأجد آذان الفجر ، و مازلنا تحت تأثير السحر إلى الآن فلم يقدر راقي على تخليصنا منه .

و إلي هنا و أكتفي و أقسم بالله أنني لم أكذب في حرف واحد و لكم حرية التصديق و حرية التكذيب ...

أرجو من كل القراء الدعاء لعائلتي لفك هذا السحر و الكرب عنا .. حماكم الله من كل سحر و ساحر و من كل بلاء ، أقسم أننا نعيش في جحيم ، لقد لخصت الموضوع فلنا مواقف كثيرة و عما قريب سأتكلم عن مواقف حصلت لي شخصياً ، و أعتذر عن الإطالة

تاريخ النشر : 2016-10-25

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر