الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب ومواقف غريبة

نائمة في الحمام !

بقلم : محمد الشريف - السعودية
للتواصل : [email protected]

نائمة في الحمام !
شعرت بقشعريرة بجسدي عندما نظرت لوجهها

هذه قصة واقعية حدثت لي قبل عدة سنوات ، بعد أن تزوجت بشهرين تقريباً  وفي صباح أحد الأيام , خرجت من غرفة النوم لكي أذهب إلى الجامعة , و بينما كنت أمر في الصالة لمحت منظر غريب ومخيف في نفس الوقت ، كانت العاملة المنزلية ( اندونيسية الجنسية ) ممدة على أرض الحمام ( أكرمكم الله )  ,عندها غيرت طريقي باتجاه باب المنزل وعُدت باتجاه المكان لأفهم ما يحدث ..

وقفت على باب الحمام , كانت ممدة مغمضة العينين ورأسها على المخدة , قلت : يا فلانة ، فتحت عينيها ، أقسم بأني أحسست بقشعريرة تسري في جسدي , كانت عيناها كالجمر الأحمر , لم تجب ! استجمعت قواي وقلت : قومي معي ، سأعيدك إلى غرفتك لتنامي هناك , قالت بصوت مرتفع : لا ، هذه غرفتي ! عندها ذهبت و ناديت أمي رحمها الله وكانت امرأة شجاعة و متدينة وقوية الشخصية , أخبرتها بالأمر وذهبت إلى الجامعة .

في اليومين التاليين كانت العاملة لا تفارق أمي وتنام في حجرها , وكانت أمي تتلطف بها وتحسن معاملتها وتجعلنا نحضر لها الطعام والشراب , كانت تشرب الشاي وهو يكاد يغلي من شدة الحرارة و لا تشعر بألم و لا تتوقف إلا عندما نسحب منها الشاي بالقوة , و في أحد الليالي قررت أن أعمل اختبار فوضعت مصحف صغير في جيبي وذهبت إليهم , و بمجرد دخولي من الباب صرخت حرفياً : أخرج ، أخرج حار ، حار !

 في اليوم التالي ذهبنا بها إلى طبيب نفساني وأعطاها علاج مهدئ ومنوم , ثم أصرت أمي رحمها الله أن نذهب بها إلى شيخ معروف في مدينة جدة , في الموعد المنتظر جاء أبن عمي لكي يذهب بنا إلى الشيخ لأنه كان يعرف عنوان المسجد , و عندما توقفنا بجانب المكان ، خرج ابن عمي ليسأل عن الشيخ  وقبل أن يأتي  سمعت صوت ضحكة من المقعد الخلفي للسيارة ، التفت فإذا هي العاملة تضحك وتقول : الشيخ غير موجود مسافر ،  وبالفعل جاء ابن عمي ليعيد نفس الكلام وعندما أخبرته بهمس أنها عرفت ذلك قبل أن يأتي ، كاد قلبه أن ينخلع من الخوف وقام بإيقاف السيارة وخرج قائلاً : اذهب بها لبيتكم و أنا سوف أخذ سيارة أجرة .

بعدها بعدة أيام هدأت العاملة نوعاً ما وأصرت أن تعود إلى بلدها , وبالفعل قمنا بتجهيز اللازم وفي يوم السفر عانقت أمي عناق شديد وبكت قبل أن تذهب إلى المطار ويكون آخر العهد بها ، لازلت حتى اليوم أتذكر هذه الحادثة العجيبة .

 


تاريخ النشر : 2016-12-22

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
انشر قصصك معنا
مقهى
اتصل بنا
قصص

من تجارب القراء الواقعية

الحواسيب البشرية
ضحى ممدوح - مصر
طفل جبان
احمد
أحداث غريبة ليس لدي تفسير لها
حلم أم حقيقة ؟
ماذا فعلت لك ؟
粉々になった
كيف أنسى ؟
لا احد
مشمئزة منه ماذا أفعل ؟
وعيد - مكان ما
تعبت من غدرهم
فيسبوك
يوتيوب
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (18)
2017-03-07 10:20:03
145939
user
18 -
سلسبيل-الهدى
والله قصة مرعبة ومشوقة في نفس الوقت
2016-12-29 11:30:52
136713
user
17 -
احمد
كويس انها راحت
2016-12-26 09:39:07
136215
user
16 -
natacha
انشاء الله ماتكونش دارتلكم سحر قبل ما تروح
2016-12-25 16:47:10
136106
user
15 -
~♡قلب من زجاج♡~515
ضروري تفتيش الخادمات قبل الرحيل لان بعضهن منحطات ويأخذن ملابس اصحاب البيت او شعر او اي غرض لسحرهم وقد صار معي هذا الموقف ..عندما كانت معنا خادمه وحان وقت رحيلها كانت تأخذ شنطتها بيدها الى كل مكان وهي خائفة فشككت بأمرها واتيت بأختي لتفتشها فوجدت معها ملابس اصحاب البيت وبعض الاغراض الخاصة بنا مع انا معاملتنا معها كانت طيبة وعند سؤالها اعترفت انها تنوي سحرنا فكنت سأخذها للشرطة ولكن الوالدة رفضت وأعطتها مبلغ من المال راتب سنتين وقالت هذا في حال قصرنا في حقها فقد برأنا ذمتنا فلابد الحذر منهن
2016-12-25 03:15:07
135973
user
14 -
صاحبة تجربة
ع فكرة الشغالة يوم أنها تبي تهج...يعني تروح تسوي نفسها مجنونة و ممسوسه ومترةسه جن خصوصا الجالية ...هذا من تجربتني الخاصه
وشكرا
2016-12-24 21:45:49
135966
user
13 -
هيبة
أمك قوية جدااا
2016-12-24 17:26:37
135944
user
12 -
الحية الميتة
الخادمة اكيد ممسوسة والدليل خوفها منك عندما دخلت بالمصحف لان الجن يحترق بالقران والحمام والاماكن المشابهة لا تخلوا من الجن مزية راحة نتمنى ما تكونش دارت سحور فالدار حفظنا الله واياكم....
2016-12-24 10:01:38
135900
user
11 -
بيري الى مروه
انقلعت يعني من القلع ، قلع الشيئ او اقلاعه ، وليس انجلع
ايضا اهل الشام اسمع في مسلسلاتهم يقولون انئلع يعني انقلع
هههههههه
2016-12-24 10:01:38
135899
user
10 -
بيري
الحمدلله انها لم تصيب والدتك بمكروه
غريب المفروض اخرجتموها بسرعة من عندكم لا تدري قد تكون مارست اسحار ادت بها الى هذا الحال وهذا معروف عن الخادمات اكثرهن يمارسن الاسحار
2016-12-24 10:01:38
135896
user
9 -
مايكل من تشيكوسلوفاكيا
تأثيرات العقل الباطن على أنماط السلوك الإنساني
2016-12-24 05:50:44
135866
user
8 -
Šhăđwøø šhăđwøø
وااااااااو علي رأي فكتوريا


ااااخ تجنن القصة ياريتني كنت معكم ههههه
2016-12-24 05:50:44
135865
user
7 -
روز
الصورة مرعبة
2016-12-24 03:51:54
135849
user
6 -
"مروه"
حمدا لله انها غادرت..انجلعت بالسعودي
هذه ما يجئ منها غير المشاكل
2016-12-23 15:54:53
135778
user
5 -
شخصية مميزة الى صاحبة المقال
حفظكما الله منها مهما كا ماحصل او ما كانت تمارسه من طقوسات ربما احسانك الها وحسن تصرف امكم رحمها الله معها ابعد شرا عنكم من قبلها ولا اعلم لما الخادمات الجنبيات فامرهن مريب احيانا
2016-12-23 15:06:52
135756
user
4 -
......
لابد انها احست بجرح كرامتها او نوع من الاحتقار او تذكرت العائلة التي خدمت لديها قبلكم
او بسبب صراخ وتوبيخ احد عليها. فدخلت لتنام بالحمام قائلة هذا يسعدكم ؟ هنا مكانتي وليس غرفة مريحة ؟
فكثير من العائلات تقسوا و تطهد العاملة و تفضي عليها كل عقد الانسان النفسية وتجبرها على النوم في مطبخ او ممر
لكن يبدو انكم طيبون وامك طيبة جدا احسنتم معاملتها
لا استطيع ان افسر الامر على انه جن
افسره على عامل انساني جعلها تنام بالحمام
اما مسالة تنبؤها بسفر الشيخ فهو غريب ربما حاسة سادسة او توقع لبس اكثر
2016-12-23 14:07:43
135748
user
3 -
زينوووو ( زينة )
اقسم بالله اني قرأت المقال وقلبي يخفق بشدة خوفا على والدتك من حدوث مكروه لها في حال وجودها لوحدها مع الخادمة في البيت وانت في الجامعة ... الحمد لله لم يحدث شيء وحفظكم الله من كل مكروه ....
2016-12-23 13:19:55
135738
user
2 -
الاميره ياسمين
مقال جد رائع احسنت الكتابه ولقد كنت انت وعائلتك تمتلكون الشجاعه لمثل هذا الموقف المرعب ويمكن ان تكون العامله ساحره او مسحوره وكثيرا ما اسمع عن عاملات اندونسيات ساحرات وانا افضل منزلا بدون خادمات وانا شخصيا لا ارتاح للعاملات وانت محظزظ لانها لم تفعل شيء اخر بل رحلت بسلام..نحن بانظار المزيد من مقالاتك الرائعه واصل..
2016-12-23 11:55:16
135712
user
1 -
فكتوريا
وااااو
move
1