الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أصوات مخيفة في تويتر

بقلم : صالح عبدالله - المملكة العربية السعودية
للتواصل : [email protected]

أصوات مخيفة في تويتر
كتبت هاشتاغ جن من باب الفضول

من تجربة شخصية ، أقسم بمن أحل القسم بصدق كل ما سأكتبه .

إنني و في أحد مرات تصفحي لموقع تويتر عبر هاتفي الذكي و بعد كتابتي لهاشتاغ جن من باب الفضول ، مع العلم أنني لست مهتماً أساسا بعالم الماورائيات .. ظهر في الهاشتاغ مقطع فيديو لرجل دين يتحدث عن الجن ومع صوت الشيخ كانت هناك أصواث وشوشة مزعجة كأنها لراديو قديم ، ومن خلال التركيز بالشوشرة لاحظت وجود صوت شخص وكأنه يتحدث لغة غير مفهومة ، صوته أجش مخيف للغاية لكن لا أدري إن كان كذلك فعلاً أو أن الشوشرة هي ما جعلته كذلك
، كان صوته متزامن مع صوت الشيخ .

في البداية ظننت أن الأمر له علاقة بجودة المقطع التقنية فكتتمت صوت الهاتف وعدت لرفعه مجدداً و لازال الصوت موجوداً ، بدأ الخوف يتملكني وأخفضت الصوت مرة ثانية ورفعته وسمعته وبعد المرة الثالثة عندما رفعت الصوت أختفى الصوت !


أعدت تشغيل هاتفي ليتبين لي أن مقطع الشيخ حينها لم يكن يحوي أي مشاكل تقنية أو حتى جودة سيئة ، فضلاً عن أنني سمعت المقطع مراراً وتكراراً بهاتفي وبكمبيوتري وحتى هاتف آخر ومع هذا كان المقطع سليماً تماماً وحتى لا يشكك أحد بشأن هاتفي فأنا من خلاله أستمع إلى أغاني MP3 ليل نهار بجودة عالية الدقة والنقاء للغاية ولازلت أستعمله حتى الآن ولم أواجه يوم أي عطل من الناحية الصوتية فيه وهو هاتف ذكي بنظام الأندرويد أيضاً .


الغريب و المضحك أن الموقف لم يحصل في ساعات الليل المتأخرة كما يحدث عادة في القصص المخيفة بل حصلت لي في ساعات الظهيرة ، وأيضا أنا لست ملتزماً دينيا فدائماً ماكنت أفرط في صلوتي وأميل إلى تفسير الأمور بالمنطق وبالعلم لا بالجوانب الروحية وما شابه

أنا لم أكن نائماً حينها ولم أكن أعاني من ضغوط أو ما شابه ، كنت كعادتي أتصفح موقع تويتر كباقي الأشخاص ، بالمناسبة الأمر لم يتكرر مرة أخرى معي ، مازالت أتذكر ذاك الصوت المخيف حتى الآن .

 

 

تاريخ النشر : 2018-02-18

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر