الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : أشباح و ارواح

رواية تشارلز ديكنز الأخيرة : هل عاد من الموت لينهيها ؟

بقلم : محب الغموض - العراق

رواية تشارلز ديكنز الأخيرة : هل عاد من الموت لينهيها ؟
مات و ترك العالم في شوق لمعرفة نهاية روايته .. فهل أكملها بعد الموت ؟؟

السلام عليكم رواد موقع كابوس العزيز .. 

لدي قصة أخرى تذكرتها قبل عدة أيام من كتاب عالمنا المجهول ، و التي تتحدث عن آخر أعمال الكاتب الرائع تشارلز ديكينز ، لقد وجدت معلومات عن القصة رغم أنها تختلف عما أتذكر في بعض التفاصيل .. على العموم إليكم القصة 


الكثير منا سمع عن الروائي الانكليزي تشارلز ديكنز و قرأ رواياته المترجمة للعربية و ربما شاهد أفلاماً مقتبسة عن تلك الروايات ، و لطالما ركزت رواياته على حياة الفقراء المنسيين في العصر الفيكتوري .

رواية تشارلز ديكنز الأخيرة : هل عاد من الموت لينهيها ؟
تشارلز ديكنز


لقد نشرت العديد من رواياته في المجلات بشكل سلسلة حيث كان ذلك الشكل الأكثر شعبية لقراءة الرواية في وقته ، و بعدها تم تجميعها على شكل كتاب ، و في حين كان العديد من الروائيين في وقته يقومون بإكمال الرواية ثم نشرها بشكل متسلسل إلا ديكنز كان غالباً يؤلف عمله على أجزاء بالترتيب الذي يُريد أن يظهر عليه العمل.. أدت هذه الممارسة إلى إيجاد إيقاع خاص لقصصه يتميز بتتابع المواقف المثيرة الصغيرة واحداً وراء الآخر ليبقي الجمهور في انتظار الجزء الجديد

كانت آخر رواية يعمل عليها هي (لغز إدوين درود) من نوع الغموض و جرائم قتل و قد شدت القراء بسبب الحبكة المتقنة والغموض و الشخصيات, و لكنه لم ينهِ الرواية بسبب موته جراء أزمة دماغية حادة و قد رحل عن العالم قبل أن ينهي الرواية ، و ترك العالم في شوق لمعرفة نهايتها .

جرت بعدها عدة محاولات من عدة ناشرين وكتاب لإنهاء الرواية و لكن أغربها على الإطلاق هي محاولة (توماس بور جيمس) و ذلك بسبب الطريقة التي زعم أنه أنهى بها الرواية

رواية تشارلز ديكنز الأخيرة : هل عاد من الموت لينهيها ؟
كان توماس يعمل كرسام متجول

كان توماس فقيراً لم ينهِ مرحلة الابتدائية حتى ، و دائم التنقل حيث كان يعمل كرسام متجول و غالباً ما ينام تحت الجسور أو في حانات رخيصة إذا استطاع ، و في أحد الأيام وجد نفسه في نزل صغير رخيص و قد وافقت صاحبته على التقليل من سعر مبيت توماس بعد إلحاح بسيط منه ، حيث كانت سيدة طيبة القلب .
بعد فترة لاحظ توماس تصرفات غريبة لصابحة النزل ، وعلم فيما بعد أنها كانت تقوم بين فترة و أخرى بعمل جلسة استحضار أرواح في قبو النزل مع مجموعة من الناس الذين يؤمنون بهذه الأمور الروحانية.
و قد كان يسخر من هذه الأمور إلا أنه قرر في أحد الأيام أن يشارك في إحدى تلك الجلسات من باب المزاح ، و لقد سرت صاحبة النزل بذلك كثيراً و رحبت بالفكرة .

رواية تشارلز ديكنز الأخيرة : هل عاد من الموت لينهيها ؟
اجتمع الناس حول اللوح و خففت الإضاءة و بدأت الجلسة


بعد أن اجتمع الناس حول اللوح و خففت الإضاءة و بدأت الجلسة بمحاولة الاتصال بروح أحد الأشخاص ، و لكن بالطبع لم ينجح الأمر مثل كل مرة فانفض الجمع و ذهب كل إلى منزله .. إلا أن توماس جاء بعد عدة أيام إلى صاحبة النزل و حكى لها قصة عجيبة ، حيث قال بأن الجلسة (قد نجحت) و أنهم نجحوا بالتواصل مع أحد الأرواح ، و ليست أي روح عادية إنما هي روح الروائي الكاتب (تشارلز ديكينز) ، حيث قال لها بأنه رأى في منامه شخصاً قال له بأنه الروائي المعروف ، و حين شكك توماس بذلك قال له بأنه سيثبت له أن الأمر حقيقي و ما عليه عند الاستيقاظ إلا أن ينظر إلى الورقة التي بجانب سريره و بأنه يريد إكمال آخر عمل له قبل أن (يعبر) إلى العالم الآخر .

و حين استيقظ توماس من نومه فزعاً وجد إلى جانب فراشه ورقة بخط أنيق و في الأعلى اسم و رقم الفصل ، و لقد قام بالتحقق من ذلك و اكتشف أن الاسم هو لرواية ديكينز الغير مكتملة .
لقد وجد منجماً للذهب, حيث أن هذا الشاب الفقير الشبه متعلم أصبح الـ (الوسيط) الخاص بديكنز و الذي اختاره لإكمال آخر أعماله التي تركت العديد من القراء متلهفين لمعرفة نهايتها.

رواية تشارلز ديكنز الأخيرة : هل عاد من الموت لينهيها ؟
سرت صاحبة النزل عندما أخبرها توماس عن روح ديكنز التي زارته


عندما أخبر توماس صاحبة النزل بذلك فرحت أيما فرح حيث أنها آمنت أن جلساتها قد أتت بنتيجة أخيراً و لهذا قامت بكل ما تقدر عليه من توفير الراحة و الطعام للشاب توماس بل قد أعفته من دفع المال مقابل إقامته في نزلها و أعطته أفضل الغرف آملة أن تستمر روح ديكينز بزيارة نزلها ، و استمرت كل ليلة بتحضير الأرواح و كان توماس قد أصبح العضو الدائم في هذه التجمعات و غالباً ما كان يدخل في شبه غيبوبة ليصحو و يخبرهم ما قاله له ديكينز من أخبار من العالم الآخر !


لقد استمر توماس خلال هذه الفترة في ملء أوراق و أوراق من فصول و أحداث زعم أن تشارلز ديكينز هو من أملاها عليه و أحياناً كان (الوحي الشبحي) يستمر لساعات ليملأ عشرات الصفحات و أحياناً لفترات قصيرة لا تتعدى الدقائق لتملأ صفحة واحدة بالكاد ، و يبدو أن التواصل الروحي يكون على أشده في الأوقات التي يكون الجو فيها صحواً و في أضعف حالاته حين يكون هنالك عواصف و أمطار و الجو كئيب حيث يبدو أن (الأرواح) لا تستطيع أن تصل إلى الجانب الآخر للتواصل مع الأحياء

رواية تشارلز ديكنز الأخيرة : هل عاد من الموت لينهيها ؟
أنهى توماس كتابة الرواية بوحي من ديكنز !


بعد أن أنهى توماس ما سماه الجزء المكمل لرواية ديكينز , قام بأخذها الى عدة محررين و قد رفضها العديد و لكن قامت عدة مجلات بنشر القصة و لقد لاقت إقبالاً و لكن قابلها رفض قاطع و نقد لاذع من العديد من النقاد ، حيث اعتبروها إهانة للكاتب الراحل و لكن العديد من الناس أعجبت بما نشر.
و كان توماس ذو تعليم ضعيف و خطه بالكاد يُقرأ فهو لم ينهِ الابتدائية حتى و لكن الأسلوب المكتوب في الأوراق و الخط الجميل لا يتطابق مع خلفيته التعليمية ، و لقد اتفق عدة أشخاص ممن اطلعوا على ما كتبه توماس بأن الكتابة و الأسلوب شبه متطابقة مع أسلوب و كتابة ديكينز ، و هذا ما حير العديد من النقاد .

لم ينشر توماس بعدها أي رواية أخرى و مات بدون أن يهتم أحد به و بقيت عدة نسخ من كتابته في مكاتب متفرقة منشورة على أنها أفضل المحاولات التي قام بها الكتاب لأكمال رواية محبوبة .

المصادر :

T.P._James - wikipedia

كتاب عالمنا المجهول

لدي ملاحظة صغيرة , في الويكيبيديا يوجد شخصية بأسم (توماس باور جيمس) و الذي زعم أن شبح ديكينز قد أملى عليه تكملة القصة و لكن الفرق هو أنه مذكور أن (توماس ) ناشر أما في الكتاب فإنه كان رساماً لم يكمل تعليمه الابتدائي , لست أدري أيهما أصح و لكن ارتأيت أن أذكر هذا الموضوع .

 

تاريخ النشر : 2018-03-26

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : نوار
send
ام تيماء - الجزائر
عزوز السوداني - السودان
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (28)
2020-10-14 21:34:31
378657
28 -
Halima
محاولة نصب و احتيال جيدة من توماس و قد نجح في مسعاه على الاقل كان له المبيت و المأكل
2020-01-05 15:46:26
331413
27 -
القلب الحزين
حسنا هذا غريب ولكن اشك بان هذا تشارلز ديكنز ربما يكون قرينه.
2019-08-25 17:42:23
311238
26 -
Hanan HN
نفسي اقرأ روايته
2018-05-22 12:31:31
222587
25 -
جيلالي أناكساغوراس
الصور لم تعد تظهر في هذا الموقع أين يكمن السبب في ذلك
2018-03-31 10:15:12
212577
24 -
الكاتبة الصغيرة
نعم هذه هي ملكة الكتابة المتوفرة بشكل محدود على ما اظن فليس كل متعلم او حتى حاصل على شهادات عليا يمكن له ان يكتب
في حين نجد ان اشخاصا بالكاد يتقنون قواعد القراءة الكتابة الاولية قادرين على انتاج عظيم
2018-03-29 09:58:28
212202
23 -
فاضل
أعتقد توماس كاتب موهوب رغم مستوى تعليمه أراد اكمال الرواية و لفت الأنظار إليه - و الله أعلم-

هناك رواية أخرى لم تكتمل لموت كاتبها و هي رواية عائد إلى حيفا غسان كنفاني
2018-03-29 05:14:02
212162
22 -
البرنسN
جميل جدا ايها الأخ لو كان بالإمكان الاطلاع على هذى القصة او نشرها هنا لكان افضل ماذا ترى
شكرا لك
2018-03-28 21:23:08
212148
21 -
Shadow
رائع
2018-03-28 13:26:08
212083
20 -
حسن هيثم
مقال رائع عاشت الانامل و فعلا يبدو توماس ذكيا جدا و ذو موهبة

عفوا اين اجد كتاب عالمنا المجهول
2018-03-28 13:23:06
212069
19 -
اية
لو تعلمون ان طفل في الابتدائية يستطيع ان يكتب اروع القصص عكس اخرين اكبر سنا منه لا تربطو حس الكتابة العالي بالاعمار على الاقل هذا رأي اما عن بطل القصة توماس فأنا متأكدة ان روح ديكينز لم تعد إليه وسبب براعته هو انه عان في حياته مثل تشارلز ديكينز أقرؤ سيرت حياته
2018-03-28 13:20:08
212055
18 -
بدر ....
جميلة جدا هذه القصة بجوها الفكتوري
2018-03-28 13:19:13
212050
17 -
جمال
مقال رائع ومتميز
2018-03-28 13:19:13
212038
16 -
آلين سليمان
أعتقد أنَّ قصة الروح مُجرد خيال مِن توماس ليلفت الأنظار، ولَعلَهُ اعتقد أنهُ سيُلاقي شُهرة إن أكمل الرواية بهذه الطريقة..
المقال جميل، تمنيت لو لم يكن قصيرًا
شكرًا لكَ على هذا الطرح أخي
2018-03-28 13:19:13
212032
15 -
بيري الجميلة ❤
مقال رائع كروعة مقالاتك السابقة
أنا اصدق توماس لكنني لا اصدق الجن
2018-03-28 00:08:31
211928
14 -
مصطفي سيد مصطفي
مقال رائع و مثير
2018-03-27 16:30:18
211894
13 -
بنت
لا أعتقد بأنها قصة واقعية و أرجح بأنها خدعة من الرسام المتجول لصاحبة الفندق و يبدو أنه نجح في ذلك و لكنه عجز عن خداع بقية الناس و نيل ما كان يخطط له من الشهرة و المال.
أما عن أسلوب الكاتب فالتاريخ يعج بمئات الكتاب المقلدين الذين يطابق أسلوبهم أسلوب الكتاب المشاهير و حتى عالمنا العربي ظهر فيه عدد لا بأس به من المقلدين "الأدبيين"
و خدعة الخط تلك أسهل من خدعة أسلوب الكتابة فلا ننسى بأن الأخ رسام و لا عجب في أنه يستطيع تقليد الخطوط أو لعله إستعان بأحد ما يجيد تقليد الخط خاصة و أنه قد إنتظر أياما بعد جلسة تحضير الأرواح ليدعي أن تشارلز ديكينز قد زاره في الحلم
خدعة ذكية من رجل موهوب في الخداع كما يبدو
2018-03-27 14:25:49
211836
12 -
رحاب
رائعه ومشوقه
2018-03-27 14:25:49
211829
11 -
عمر العمودي - [email protected]
• يبقى موضوع تواصل الأحياء مع الأموات يشوبه الكثير من الغموض والتعقيد لكن هناك الكثير من الحوادث المؤثقة التى تثبت ذلك فعلا .. لكن يبقى الموت لغز لن يفهمه سوى الأموات !!
2018-03-27 11:43:49
211809
10 -
Azainall2020
مقال مميز .. لقد جذبني العنوان
..
..
ملاحظة: تم تغيير الاسم السابق ([email protected]) إلى الاسم الحالي (Azainall2020)
ودمتم بخير :)
2018-03-27 05:26:23
211749
9 -
مؤيد
قصة ممتازة اتمنى تنشري لنا قصص اكثر
2018-03-27 05:26:23
211746
8 -
واحد آخر
مقال ظريف وفيه معلومات جميلة . اعشق قصص وروايات دكينز وقد قرأت العديد منها مثل آمال كبرى وقصة مدينتين ومغامرات اوليفر تويست وانشودة عيد الميلاد وغيرها .. اظن انه واحد من اعظم الكتاب على الاطلاق .. قصصه مشوقة وذات مضامين انسانية تنطوي غالبا على مسحة من الحزن والبؤس ربما انعكاسا لما عاناه في طفولته من الفقر والحرمان .. بالنسبة لتوماس بطل هذه القصة فلا اعلم .. في الحقيقة تلك الفترة التي عاش فيها توماس كان فيها ايمان متزايد بالامور الروحانية والوسطاء الروحانيين حتى انه ظهرت جمعيات كثيرة في الغرب تعني بهذه الامور .. واظن ان قصة توماس هي نتاج لرواج تلك الافكار والمعتقدات في ذلك الزمان .. ربما ظن الرجل ان روح دكينز تقمصته فعلا .. اعني العامل النفسي .. ولا اظنه كان رجلا ذو تعليم بسيط .. لعلها مبالغة والله اعلم .. لا ادري .. ربما اصابه مس من الجن! ..
2018-03-27 05:26:23
211743
7 -
نورا
جزيل الشكر لصاحب الموضوع، احد اكثر الكتاب الذين احب قراءة رواياتهم هو تشارلز دكنز.. ومن منا يستطيع نسيان رائعته اوليفر توست التي من شدة جمال الصياغة والاتقان كانت ولربما لازالت تدرس ضمن مناهج دراسة مادة الانكليزي في بلدي على الاقل ( العراق). الاسلوب يمتاز بكونه السهل الممتنع مع سلاسة وانتقال من حدث لاخر دون ترك فرصة للملل ان يطرق باب القارئ. بخصوص هذا الشخص الذي ادعى التواصل مع روح دكنز فهذا طبعا هواء في شبك وادعاء زائف للضحك على عقول الجهلة آنذاك.. شكرا مجددا لهذا الموضوع والمجهود. ** لدي ملاحظة صغيرة ولا اعلم ان كان الكل يشاركني الرأي.. لم استطع مشاهدة اي صورة من الصور المرفقة ولا اعلم اذا كان السبب في موبايلي ام ان هناك سبب آخر** جزيل الشكر مجددا..
2018-03-27 05:21:57
211735
6 -
مها
رائع يا محب الغموض شكرا لك
2018-03-27 01:06:21
211722
5 -
"مروه"
والارجح ان هذا الولد استغل شغف المرآه المهووسه المخبوله بالجن والعفاريت وعفركوش وتحضير الارواح ليأكل ويشرب ببلاش ويقيم عندها في افضل غرفه.وهو علي باب الله هههههاي
2018-03-27 00:59:43
211690
4 -
أسامة من المغرب
قصة جيدة يا صاح و لكن هل أنت فعلا متأكد من هذه الأحداث!!!
2018-03-27 00:59:43
211686
3 -
Fatima zahra
رائع جدا
2018-03-27 00:59:43
211681
2 -
"مروه"
ذكرت تعليمه اكثر من مره لتبرير طريقته في الكتابه. كل هذا فعلآ اهانه للكاتب الاصلي.لأنه حتي لو هذا حدث ولم يكن نصب من هذا الجاهل الفقير فأنه جني يتلاعب به من مكوثه في مكان يتم فيه جلسات تحضير ارواح يوميآ.
مثل الموسيقار" غوسيبه تارتيني" اللتي زعم ان معزوفه هزه الشيطان من الشيطان نفسه جائته عن طريق المنام.وانا اراه الهام.او لعل ليسطع نجمه اكثر:\..
عمومآ كل هذه القصص تثير الخيال وتمتعه.تحياتي^^
2018-03-27 00:56:19
211672
1 -
ميليسا جفيرسون
اعتقد ان القصة برمتها كذبة كبيرة ربما كان هذا المدعو توماس يمتلك موهبة ادبية رائعة و ربما كان قارئ نهم لروايات تشارلز ديكنز و استطاع تقليدهبسهولة لانه اخذ فكرة مكتملة عن نوعية الروايات التي يكتبها تشارلز و حتى اخذ فكرة عن اسلوبه فاصبح
تقليده يسيرا في هذه الحالة و ربما احتال على صاحبة الفندق المتوهمة بقصص الارواح و الخزعبلات ليبقى عدة ايام في نزلها
من دون مقابل غير انه يبيعها المزيد من الاوهام والاكاذيب لكن بالرغم من كل ذلك لا انكر ان توماس لديه ذكاء عالي و موهبة فذة جدا
move
1
close