الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

تجربة الموت بسبب الحسد

بقلم : صبريه

تجربة الموت بسبب الحسد
العين حق و العين تُدْخِل الجمل القبر

في يومٍ من الأيام كنت خارجةً بكامل أناقتي ، و في هذا اليوم رآني شخص عائن و حاسد .. و عندما رآني شهق شهقةً أرعبتني! ..

و من بعد ما رآني أحسست بصداعٍ و لوعة كبد ثم سقطت مغشيةً علي ، و لم أكن أعلم أنني أُُصِبْت بالعين و الحسد من هذا الشخص!! فبعد إفاقتي من الإغماء .. غسلت وجهي و شربت ماءً و بعدها ذهبت إلى المنزل ، و في طريق عودتي كنت متعبةً و عند دخولي إلى المنزل سقطت سقطةً قويةً على الأرض .. و من شدة الألم لم أستطع النهوض إلا بعد مرور خمس دقائق ، و قد قُطِّعَت حقيبتي اليدوية من قوة السقوط على الأرض و كُسِر جهاز الموبايل الذي كان معي ..

و بعدها استجمعت قوتي و نهضت ثم دخلت إلى المنزل ، و قمت بالاستحمام و تغيير الملابس و بعدها دخلت إلى غرفتي .. و بالله سبحانه و تعالي أحلف أن كل ما أقوله لكم حقيقة و لم أزد أو أنقص منه شيئاً ، جلست على سريري و بعدها أحسست باختناقٍ و نقصانٍ بالأكسجين .. و أحسست أن الموت جائني ..

عندها رأيت أطيافاً بيضاء تحيط بي و أراها و لكن لا أستطيع أن أرد ، أو أتكلم و في هذا الوقت أحسست أن الأشياء السيئة خرجت من جسدي .. و أقصد بها قريني شعرت عندما جائني الموت بخروجه مني لأنه خرج من قدمي ، أحسست بانتفاضةٍ شديدة في قدمي اليمنى عند خروجه .. و بعد خروجه مني شعرت بكل طاقه إيجابية ، و تشهدت لحظتها و لم يكد  يكتب الله لي طول الأجل ..

فلقد أراني الله تعالى هذا الشيء لحكمةٍ من عنده ، و هي توصيل رسالة إلى أن العين حق و العين تُدْخِل الجمل القبر .. و تعلمت من هذه الحكمة الربانية أن لا أترك الأذكار أو آيات القرآن ، و من الممكن أن الله تعالى أجل الموت لحكمةٍ هو يعلمها .. و إحساسي أن الله سبحانه و تعالى أَخَّرَ موتي رحمةً بأطفالي الصغار الأيتام ، لأن أعمارهم صغيرة و الله أعلم و لكن تجربة الموت بسبب الحسد مريرة يا إخواني ..

سأذكر لكم بالتفصيل ما حصل أول ما أحسست بنقص الأكسجين ، اختنقت وجف ريقي و بعدها أحسست أن شيئاً يخرج من قدمي اليمنى .. و شعرت بانتفاضةٍ شديدةٍ فيها و بعدها رأيت أشخاص بأطيافٍ بيضاء تنظر إلي ، و تشاهدني و لكن لا أستطيع التكلم كأن لساني و حركتي قد شُلَّت تماماً .. و أحسست ببرودة أطرافي جميعها و تشهدت و لكن لم يحن أجلي فسبحان الله ..

أرجو من جميع الإخوان التحصن بالأذكار و قراءة آية الفلق ، و الكرسي عند خروجكم لكي تحصنوا أنفسكم من الحسد و لا تنسوني من صالح دعائكم ..

تاريخ النشر : 2018-07-27

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : تامر محمد
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر