الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : غرائب العشق والغرام

الماركيز دي ساد .. الرجل الذي اشتقت السادية اسمها منه

بقلم : اياد العطار

كلنا سمعنا بمصطلح السادية , و التي يمكن تعريفها ببساطة بأنها اللذة المتولدة لدى البعض من إلحاق الألم و ‏الأذى الجسدي و النفسي بالآخرين و غالبا ما ترتبط بالعلاقات الجنسية , و قد يظن اغلبنا بأن هذا المصطلح ‏عربي , لكنه ليس كذلك , فهو مشتق من اسم ماركيز فرنسي كانت حياته حافلة بالمغامرات و الفضائح التي جعلته ‏يقضي سنوات طويلة من عمره في السجن , ألف خلالها عدة روايات إباحية تدور حول السادية و العنف ‏المصاحب للجنس و نادت بالإلحاد و نبذ الأخلاق , لذلك كتبه ممنوعة في اغلب بلدان العالم.‏

امضى 27 سنة من عمره في السجن قضاها في تأليف الروايات الاباحية!

الماركيز دي ساد .. الرجل الذي اشتقت السادية اسمها منه
الى اليسار لقطة من فلم مستوحى من رواية "120 يوم في مدرسة الفجور" للماركيز دي سادي حيث يعذب 42 فتى و فتاة حتى الموت في قلعة معزولة , الى اليمين في الاعلى صورة للماركيز في شبابه و الى الاسفل صورة له في مرحلة متقدمة من العمر

مستبد , غاضب , متطرف في كل شيء مع خيال فاجر فاسق و الحاد الى حد التعصب , هكذا يصف الماركيز دي ساد (Marquis de Sade) نفسه في إحدى رسائله الأخيرة ,  وصف مختصر لحياة جامحة و عاصفة  تمردت على كل شيء فأصبحت لدى البعض رديفا للرذيلة و الانحراف , و لدى آخرين عنوانا للتحرر من القيود التي تكبل النفس البشرية , حياة كانت تجليا للرغبات الجامحة و الشاذة التي تعتمل في عقل و خيال  اغلب الناس الا انها عادة تكبح بسوط التقاليد و الأخلاق و الدين , اما الماركيز دي ساد و أمثاله فيطلقون لها العنان لتفعل ما تشاء.

ولد الفونس فرانسوا دي ساد في 2 حزيران / يونيو 1740 في احد القصور الملكية الفرنسية , كانت عائلته تعود في أصولها الى إحدى اعرق و أقدم العوائل الارستقراطية الفرنسية , درس في طفولته على يد عمه آبي دي ساد , الذي كان مثقفا ماجنا , ثم التحق بإحدى المدارس الخاصة بأبناء الطبقة النبيلة لإكمال دراسته , و في سن الخامسة عشر التحق بالجيش في صنف الخيالة الملكية الخفيفة و شارك في القتال أثناء حرب السنوات السبع التي نشبت بين القوى العظمى في أوربا آنذاك , و قد اثبت بسالته في ساحة الحرب فكان فارسا جريئا يقتحم صفوف الأعداء بلا خوف و تمت ترقيته الى رتبة عقيد و هو في سن التاسعة عشر من العمر.
في عام 1763 ترك الماركيز ديي ساد الجيش و عاد الى باريس شابا وسيما يبحث عن المتعة و اللذة , و باريس آنذاك لم تكن المدينة الفاضلة بل كانت قصورها تزخر بأخبار الحفلات الجنسية الماجنة و خيانة الأزواج و الزوجات , و كان البلاط نفسه مرتعا للفساد الأخلاقي إذ كان الملك ينتزع النساء الجميلات من أيدي أزواجهن ليصبحن محظياته و خليلات فراشه و أشهرهن في هذا المجال هي مدام دي بومبادور‏, و كانت نساء البلاط يتخذن العشاق لإشباع نزواتهن حتى أصبح الصراع على الرجال أشبه بالرهان و التحدي , و رغم ان عقوبة الشذوذ الجنسي كانت تصل حد الإعدام الا ان علاقات اللواط و السحاق كانت متفشية بين أفراد المجتمع الراقي , و كانت المنشطات الجنسية و أدوات اللهو الجنسي معروفة و رائجة , و كخلاصة فأن الدولة الفرنسية كانت منخورة بالفساد المالي و الأخلاقي و الذي طال حتى الكنيسة و كان سببا رئيسيا لتصاعد حقد الشعب على الطبقة الارستقراطية إذ بينما كان هؤلاء يلهون و يلعبون كان الناس يرزحون تحت وطأة الجوع و الفقر , و نتيجة لذلك تفشت الأفكار الثورية و عقائد الكفر و الإلحاد و انتشرت الحانات و مواخير الدعارة و الانحلال الأخلاقي , و في هذا المجتمع عاش الماركيز دي ساد و كانت رواياته الماجنة و الخليعة هي انعكاس لنوع حياة و ثقافة كانت رائجة في باريس , مزجها هو بالخيال و عبقها برائحة الدم.

و لأبعاده عن حياة الليل و أحضان بغايا باريس فقد خططت عائلته لتزويجه من رينيه دي مينتري و هي ابنة إحدى العوائل البرجوازية الغنية التي أعجبت بالماركيز الشاب و الوسيم فوافقت عليه في الحال , و قد سكن الزوجان في احد القصور بالقرب من باريس , الا ان الزواج لم يغير شيئا من طباع الماركيز فسرعان ما بدئت أخبار فضائحه الجنسية تنتشر و تصبح على كل لسان , كان يقضي جل وقته في بيوت الدعارة , و لم تقتصر علاقاته الجنسية على النساء بل شملت الرجال أيضا ,  و قد اشتكت الكثير من المومسات من معاملته السيئة لهن اذ كان يتمتع بإلحاق الأذى بهن و تعذيبهن لذلك تعرض للاحتجاز و السجن لفترات قصيرة و قد حذرت الشرطة جميع بيوت الدعارة في باريس من خطر التعامل معه.
في عام 1768 قام بدعوة فتاة فقيرة اسمها روز كيلر الى قصره بحجة مساعدتها , هناك قام بحبسها و جلدها و اغتصابها ثم سكب الشمع المصهور على جسدها و قد تمكنت الفتاة من التخلص من قبضة الماركيز بإلقاء نفسها من نافذة في الطابق الثاني للقصر و هربت مذعورة لتخبر الشرطة , و رغم ان دي ساد أقنعها بواسطة المال لتتنازل عن دعواها ضده الا ان الحكومة قررت إبعاد الماركيز عن باريس و إقصائه ليعيش بعيدا في قلعته في دي لاكوست الواقعة جنوب فرنسا.
في القلعة عاش الماركيز مع زوجته التي كانت تحبه لذلك كانت تحميه و تغطي عليه رغم علمها بأفعاله , و في عام 1771 حضرت شقيقة زوجته لزيارتهم , كانت شابة و عذراء تعيش في الدير من اجل ان تصبح راهبة , و سرعان ما أوقعها دي ساد في حبائله و أقام معها علاقة كان غرضه الأول منها هو إغضاب حماته التي كانت علاقته بها سيئة ,  و استمر دي ساد في مجونه و خلاعته و في عام 1772 اقام حفلة جنسية صاخبة ضمت أربعة بغايا بالإضافة الى خادمه لاتور الذي كان على علاقة جنسية شاذة به , و قد قام الماركيز باستعمال بعض المساحيق القوية كمنشطات جنسية مما أدى الى تسمم إحدى الفتيات لذلك صدر عليه حكم بالإعدام بتهمة استعمال السم إضافة الى ممارسة اللواط , لكن الماركيز تمكن من الفرار الى ايطاليا قبل إلقاء القبض عليه و اصطحب معه أخت زوجته و خادمه لاتور , و قد القي القبض عليه في ايطاليا بعد فترة و تم سجنه مع خادمه في احد الحصون , اما شقيقة زوجته فقد التجأت الى احد الأديرة و بقيت هناك لما تبقى من حياتها.
لم يمضي الماركيز دي ساد فترة طويلة في سجنه اذ سرعان ما تمكن هو و خادمه من الهرب من الحصن تاركا رسالة في زنزانته موجهة الى سجانيه يشكرهم فيها على معاملتهم الجيدة و يتمنى ان لا يعاقبوا بسبب فراره , و عاد الى قلعته في لاكوست ليعيش متخفيا و ليستمر في حياته الماجنة بمساعدة زوجته التي كانت تعشقه الى درجة انها مستعدة لتغفر له كل شيء , حتى علاقته ألاثمة مع أختها , و قد قامت بتوظيف عدد من الخدم الوسيمين و الخادمات الحسناوات لتوفر اللذة التي ينشدها زوجها و الذي كان لا يمل و لا يكل من حفلات الجنس الجماعي الماجنة و التي تشمل الفتيات و الفتيان و تمارس خلالها كل أنواع الشذوذ الجنسي من لواط و سحاق و جنس جماعي و سادية مصحوبة بضرب السياط و وضع اللجام على الأفواه و تكبيل الأيدي و الأقدام و غيرها من الطرق التي برع الماركيز فيها و كتب عنها في قصصه و رواياته الإباحية , و بسبب هذا المجون المصحوب بالجنون , كان اغلب من يوظفهم الماركيز و زوجته يفرون سريعا بسبب التحرش بهم و اغتصابهم أحيانا , و كانت بعض أفعال الماركيز شنيعة الى درجة انه في عام 1777 أتى والد إحدى الفتيات اللواتي يعملن في القلعة و حاول اغتيال الماركيز لكن لحسن حظ هذا الأخير فأن المسدس لم يطلق النار.

في عام 1778 وصلت رسالة الى القلعة تخبر الماركيز بأن والدته مريضة و تحتضر و عندما ذهب لزيارتها في باريس اكتشف انها قد ماتت و القي القبض عليه , كان كمينا دبرته له حماته التي لم تغفر له أبدا إغوائه لأبنتها الصغرى و اصطحابه إياها معه الى ايطاليا , و قد سجن الماركيز في قلعة فينسن و استطاع الهرب منها لكنه سرعان ما قبض عليه مرة أخرى و أعيد الى سجنه ليقضي فيه عدة سنوات أمضاها في تأليف رواياته الإباحية , و في عام 1784 تم نقله الى سجن الباستيل الشهير , و هناك كتب دي سادي بعض أشهر رواياته و منها  "120 يوم في سادوم او مدرسة الفجور" و "جستين" و "جوليت" , و يقال ان الماركيز كان احد الأسباب في انطلاق الشرارة الأولى للثورة الفرنسية ضد الملكية عام 1789 , اذ بينما كانت باريس تغلي بالغضب , صرخ دي ساد من زنزانته للجموع الهادرة في الخارج قائلا : "انهم يقتلون السجناء هنا!" , و لم تمضي سوى أيام حتى قامت الثورة و سقط الباستيل.

أطلق سراح الماركيز دي ساد من السجن عام 1790 , ليجد كل شيء حوله قد تغيير , أبنائه الاثنين و ابنته أصبحوا شباب يافعين بالكاد يعرفونه , و زوجته طلبت الطلاق و حصلت عليه , فأصبح وحيدا لكنه لم يشعر بالحزن بل بالعكس أحس بالراحة للتخلص من قيد العائلة , و تحول الى ثوري حد العظم رغم خلفيته الارستقراطية فأطلق على نفسه اسم "المواطن ساد" و سكن في باريس لأن قلعته في لاكوست دمرتها الجموع الغاضبة أثناء الثورة , و قد التقى بممثلة مغمورة اسمها ماري كويستانس كيسنه , كان زوجها قد هجرها تاركا إياها مع طفل صغير في السادسة من العمر , و قد عاش الاثنان معا و لم يفرقهما سوى الموت , و بدء الماركيز يخوض في الحياة السياسية و انضم الى اللجان الثورية ثم انتخب عضوا في الجمعية الوطنية الفرنسية , و رغم موقفه من الثورة و تأييده لها الا أن الكثيرين كانوا ينظرون اليه على اعتبار انه ارستقراطي سابق , و ساء وضعه مع التحاق ابنه بصفوف المعارضين للثورة , و في عام 1793 فصل من منصبه و اتهم بمعاداة الثورة ليزج به في السجن أثناء فترة الرعب (Reign of Terror) التي اعدم خلالها الآلاف من الفرنسيين بجرة قلم من رئيس لجنة السلامة العامة , السفاح ماكسميليان روبسبير ,  لكن يبدو ان عنق الماركيز قد نجت من المقصلة بسبب خطأ حدث في السجلات , و في عام 1794 قتل روبسبير و انتهت فترة الرعب و أطلق سراح الماركيز الذي بدئت أموره المادية تسوء فأجبر عام 1796 على بيع أطلال قلعته و ممتلكاته في لاكوست بسعر زهيد , و استمر خلال السنوات التي تلت الثورة بتأليف رواياته الإباحية إضافة الى بعض الروايات السياسية كما قدم عدة عروضا لبعض مسرحياته و قد لاقى بعضها نجاحا و قبولا جيدا بين الجمهور الفرنسي.

في عام 1801 أمر نابليون بونابرت بإلقاء القبض على الشخص الذي ألف روايتي جوستين و جوليت و إيداعه السجن ايا كان و بدون محاكمة , لذلك القي القبض على الماركيز دي ساد و أودع احد السجون في باريس لكنه سرعان ما نقل الى سجن آخر بسبب محاولته إغواء احد المساجين الشباب.
في عام 1803 قامت عائلته بإعلانه مجنونا و دبرت لإخراجه من السجن و أودع في احد المصحات العقلية و قد سمح لعشيقته ماري كيسنه ان تعيش معه حيث ادعت انها ابنته , و في المصحة استمر الماركيز بتأليف رواياته و قدم بعض مسرحياته كما انه لم يتوقف أبدا من البحث عن اللذة الجنسية رغم بلوغه سن السبعين فأقام علاقة مع ابنة احد الموظفين في المصحة و تبلغ من العمر ثلاثة عشر عاما و قد استمرت هذه العلاقة لأربعة سنوات حتى وفاته عام 1814.
في وصيته أمر دي ساد بأن تترك جثته في الغرفة التي يموت فيها لمدة 48 ساعة دون ان تمس ثم تنقل بعدها الى إحدى ضياعه لتدفن فيها , و رغم إلحاده و رفضه لأي مظهر ديني في جنازته الا ان عائلته جلبت كاهنا ليصلي عليه و وضعت صليبا على قبره , و قد تم فتح القبر بعد عدة عقود و أخذت جمجمته من اجل دراستها في علم قراءة الجماجم (نظرية قديمة يرفضها العلم الحديث بالكامل تقوم على أساس ان شكل جمجمة الإنسان يؤثر في تصرفاته و سلوكه) , و بعد وفاة الماركيز قام ابنه البكر بإحراق جميع أوراقه و التي احتوت على الكثير من الروايات و المسرحيات التي لم تطبع , كما قامت العائلة بتغيير لقبها , و الى اليوم يتحاشى اغلب أحفاد دي ساد ذكر أي صلة لهم به.

رغم ضياع اغلب أعماله و كتاباته بعد وفاته الا ان بعضها استطاعت البقاء و خصوصا تلك التي طبعت في حياة الماركيز و من أشهرها  :

- 120 يوما في السادوم او مدرسة الفجور : و هي اعز رواية على قلب الماركيز كتبها أثناء سجنه في الباستيل و أخفاها في قوائم احد الأسرة خوفا من ان يصادرها السجانون , و بعد الثورة اقتحمت الجماهير الغاضبة سجن الباستيل و نهبته فحزن الماركيز بشدة لظنه بأن روايته قد ضاعت مع بقية اعماله التي انتهبها الرعاع , لكن في سنة 1904 تم النسخة التي اخفاها الماركيز عن طريق الصدفة و طبعت و حولت الى فلم ايضا , و تدور قصتها حول أربعة رجال أغنياء يحبسون أنفسهم مع 42 فتى و فتاة في قلعة معزولة فوق الجبال و يدعون إليها أربعة قوادات ليقصصن ما صادفنه في حياتهن من مغامرات جنسية و تصبح قصصهن ملهما للرجال الأربعة لإنزال شتى أنواع العذاب و الإيذاء الجنسي للفتية و الفتيات و التي تنتهي بقتلهم جميعا.

- جستين : و هي عن امرأة شابة ترتكب عدة جرائم فيحكم عليها بالموت و تقوم برواية قصة حياتها الى سيدة أخرى , تخبرها عن تعرضها للاغتصاب في سن الثالثة عشر و عن سوء الحظ الذي رافقها طول حياتها فاغتصبت و اعتدي عليها جنسيا و جسديا أينما ذهبت و حلت , تروي كل ذلك بالتفصيل.

- الفلسفة في المخدع : تدور حول فتاة في الخامسة عشر من العمر اسمها يوجين أرسلها أهلها لتتعلم على يد ثلاثة مدرسين , امرأة و أخيها و خنثي , و يقوم هؤلاء بإقناع الفتاة بان الأخلاق و التقاليد مجرد أكاذيب و يعلموها شتى فنون الجنس و يقيمون حفلات ماجنة يشارك فيها الجميع و عندما تحضر أمها لتخليصها من أيديهم يقومون باغتصاب الأم و تعذيبها و تشترك البنت في ذلك بحماسة و تتمنى قتل أمها فيأتون بعبد مصاب بمرض الزهري ليغتصب الأم و ينقل لها المرض ثم يتركوها لتعود الى بيتها تجر أذيال الخيبة و العار.

و هناك روايات و مسرحيات أخرى كثيرة للماركيز دي ساد تدور جميعها حول نبذ الأخلاق و التقاليد و الدين و ترك الإنسان حرا يفعل ما يشاء بدون أي قيد كما تتضمن جميعها شتى أشكال الإباحية المقرونة عادة بالعنف كالاغتصاب و اللواط و السحاق و زنا المحارم و كل ما يمكن ان يتخيله العقل في مجال الجنس , و رغم ان بعض هذه الروايات نشرت و ترجمة الى لغات أخرى غير الفرنسية , الا أنها في غالبيتها ممنوعة من التداول في اغلب دول العالم لما تحويه من عنف و أفكار سادية , و ربما يكون المجال الوحيد الذي أمكن عرض روايات الماركيز فيه هو الأفلام الإباحية حيث اقتبست اغلبها في هذا المجال.

يبقى ان نذكر ان الماركيز دي ساد , رغم ممارسته للعنف الجسدي و احتواء اغلب قصصه و رواياته على القتل و إراقة الدماء الا ان الرجل لم يعرف عنه بأنه قتل أنسانا سوى ربما في ساحة المعركة , و قد كتب هو عن نفسه قائلا : "لقد تخيلت جميع أنواع المعاصي , لكني بالتأكيد لم اقترفها كلها و لن اقترفها".

ملاحظة : هناك فرق بين السادية و المازوكية (نسبة الى ليوبولد مازوخ كاتب نمساوي) , فالسادي يشعر باللذة و  النشوة لإيقاع الألم على الغير اما المازوخي او المازوكي فهو يشعر باللذة لوقوع الألم عليه , فالماركيز دي ساد كان يتمتع بإيذاء من يمارس الجنس معه اما مازوخ فكان يطلب من عشيقته ان تعذبه و تغتصبه و يشعر بالنشوة لذلك.

تحذير : هذه القصة تتحدث عن السادية و الجنس لذلك ارجوا الانتباه عند النقل الى المواقع و المنتديات.

هذه القصة نشرت بتاريخ 08 /07 /2009

انشر قصصك معنا
المزيد

قصص ذات صلة

العشق المجنون : قصص  أشخاص حولوا أنفسم إلى حيوانات
رينهارد سيناغا: الشاب الذي صدم بريطانيا والعالم
العشق الحرام .. نكاح المحارم
امرأة من هذا الزمان - سوريا
حكاية العاشق الصعيدي وأم كلثوم
نور إبراهيم - قنا _ مصر
مقهى
اتصل بنا

الاحدث نشرا

الاكثر تفاعلا

المتسولون الأغنياء
استيل - اليمن
ماذا ستفعلون لو أصبحتم مخفيين؟
حلمت بأنني أركض على جسَر
رُقَية - العراق
خطب ما
مجهولة
الشيطان يرتدي تنورة
سارة زكي - مصر
هاي جريف
ميرنا أشرف - مصر
كسرة النفس
سليمة - ليبيا
أحاجي الفراعنة :جرائم غامضة وألغاز مظلمة
قصتي
عرض
التعليق على هذا الموضوع مغلق حاليا
load
تحميل التعليقات
تعليقات و ردود (145)
2020-04-24 12:40:14
80255
user
145 -
احمد
يخلق الله ما يشاء من العباد ذو الرحمة
2020-03-31 08:33:59
79976
user
144 -
القلب الحزين
إن كان هذا هو التحرر فأنا أفضل أن أكون عبداً.
2019-09-15 13:06:21
77802
user
143 -
تبصرة
تعليقك ..هو ليس مريض نفسي انما التحرر الزي يتميز به الغرب
2019-06-14 12:43:37
76971
user
142 -
ميمي
هذا مو إنسان هذا مجرد كائن يتبع غريزته يشكل مقزز و مقرف ☺

شيطان أن صح التعبير
2019-05-26 16:05:51
76762
user
141 -
سيد غامض
لكل من حيره حظ هذا السادي في الهروب من السجن أو العقوبة فالأمر واضح يقول الله عز وجل :وَلَا يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّمَا نُمْلِي لَهُمْ خَيْرٌ لِّأَنفُسِهِمْ ۚ إِنَّمَا نُمْلِي لَهُمْ لِيَزْدَادُوا إِثْمًا ۚ وَلَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ، صدق الله العظيم
2019-05-25 12:10:40
76749
user
140 -
▪>{}
يهرب من السجون بسرعة يا ترى هل كانت السجون مسنوعة من الخشب هههههههههه
2019-05-20 08:13:18
76688
user
139 -
توفيق
انه الإنسان
2019-04-01 13:06:56
76155
user
138 -
Jasy
بغض النظر هل الساديه ميول ام سىلوك مكتسب
لانى ارى نفسى احيانا اميل للعنف واتلذذبالألم بالرغم من حالتى الاجتماعيه الراقيه
2019-03-25 22:50:09
76092
user
137 -
The night stalker
MY MASTER
2018-08-18 05:46:13
72714
user
136 -
الجوكر
يوجد فليم اجنبي اسمه quills او الريشات يحكي قصة الماركيز
2018-07-30 07:51:15
72284
user
135 -
Dark
كان الماركيز متميزاً لأنه -تقريباً- أول من كتب عن هذه الأمور الإباحية، و هذا الشيء لم يكن شائع في عصره. لكن الآن لم يعد في الأمر ما يخجل، لقد أصبح الكثير من الكتاب يكتبون مثل هذه الأمور بلا رادع، لأن الأمر أصبح مقبولاً!
ملاحظة: أنا أقصد دول الغرب.
2018-07-03 14:11:30
71744
user
134 -
نهى
قرأت كتاب جوستين كان أديبا رائعا لكنه كان قاس لأبعد الحدود
2018-06-11 08:05:50
71304
user
133 -
Venus ❤
صراحة أحس أن لدي نوع من الماسوشية او المازوخيه لأني كنت احب زميلي في الكلية وهو كان عصبي كثيرا وكان يجرحني ويهددني بالظرب ومرة تجرأ وظرب برجله ساقي ولكني كنت أشعر بنشوة عندما يهينني ويقول لي كلام بذيء وفاحش فأنا كنت خاضعه له تماما ولكني كنت اتمرد عليه أحيانا وابتعد عنه لأني ضقت ذرعا به ولكن كنت أشتاق إليه وإلى عصبيته كثيرا فمرات كان يصالحني ومرات انا من كنت أراضيه في النهاية تركته نهائيا لأنه اشتكى علي لعميد الكلية بالرغم اني لم أفعل له شيئا فأنا كنت مستعدة لاهبه روحي ولكنه كان يتذمر مني دائما بحجة اني خفيفه وأتكلم مع الشباب كثيرا وبعدها دائما كان يراقبني ويلاحقني لكني لم أعطيه مجال إلى أن تخرج وأنا لم أندم لمفارقته ابدا فأنا من أدخلت السعاده إلى قلبه وهو لم يجلب لي سوى البؤس وأحمد الله الذي ابعده عني لكي لا اتعذب أكثر من ذلك
2018-01-30 02:18:26
69074
user
132 -
أسامة من المغرب
حقا يا رفاق !؟!
"علم النفس" ،"مجلس كوني"...
ظننت أنكم فعلا أفضل من هذا ، يا لكم من تافهين!!
2017-11-07 08:27:15
67858
user
131 -
للانصاف
بصرف النظر عن شخصية دي ساد (فجوره والحاده وقسوته المفرطة في أدبه وكتاباته) فمن ناحية اخرى يجب أن لا نبخسه حقه ذلك أن هذا الرجل نال على براءة اختراع حين كشف لـ(علم النفس) ووضع يده على جوانب مظلمة وخفية وعميقة داخل النفس البشرية رغبات موجودة لكنها لم تكن معروفة أو مفسرة كشف النقاب عنها وترجمها ويقر علماء النفس بفضله في هذه المسألة لذا فمن الناحية العلمية يحسب له هذا الانجاز....أما حياته الشخصية وسلوكه وافكارهه ومنهجهه فهذا بحث آخر ..أنا أتكلم عن الانجاز العلمي في (علم النفس).
2017-11-05 01:59:01
67837
user
130 -
مطر
هذه الشخصيات وهذه الاخلاق اعتقد انها مدروسه وبمكر من رجال السياسه والمال منذ امد بعيد وهذه الشخوص مسيره لان تقوم بهذا الدور وعليها ان تتقمص الشخصيه حتى تصبح واقع ليستفيد منها اصحاب النفوذ والسلطه لحكم العالم وجعل المجتمعات مريضه وضعيفه وتحت سيطرتهم كما هو الان حيث يتم صناعة الفايروسات واطلاقها في بعض الدول من اجل نفس الهدف والامثله كثيره - الجماعات الارهابيه - الموضه - التكنولوجيا / الهواتف واجهزة الكمبيوتر - عالم السينما والترفيه- كرة القدم وكأس العالم / والالعاب الاولمبيه ....فكرو من يملك كل هذا اصحاب السلطه واصحاب رؤوس الاموال الضخمه الهدف منها تسير المجتمعات كما يريدون وزرع الافكار والعادات والمسلكيات التي يريدونها في المجتمعا على اختلافها ولا يهمهم ان كان في اوروبا او امريكا او الشرق الاوسط او افريقيا المهم ان يخضع الجميع ( مجلس ادارة الكون )
2017-10-05 15:04:50
67431
user
129 -
ريم الفهد
hind hanoo عزيزتي حتى لوكانت الرغبه مكبوته وهوترجم هالرغبههل هوصح مثال واححد رغبته اغتصاب الاطفال يخطرله هالفكره لكن انسانيته او بوجهه نظر ساد قيده منعه هل اذا سوااانسان اخر نفس الفعل نقول صح لا صدقيني اش شخص يرطض ورا شهوته بدون تعقل راح يظل طول عمره مسجون بشهواته ولاراح يعرف الراحه طبيعه النفس البشريه وحده والله عارف هالشي ولمانزل الدين والقران نزل لكل البشر سوا للغربي او العربي وفيه توجيهات من الله ان الانسان يتحرر من عيوديه نفسه واعطى الله الناس حريه الاختيار وهنا الاساس يعني يخطر له فعل شين موبيده لكن اختار يمنع نفس هنا جوهر انسانيته
2017-10-05 15:04:50
67430
user
128 -
ريم الفهد
فعلا ان هاذي الخيلات والافكار الشاذه تجي الانسان اومن داخله يحبه وهاذي موبيده لكن اللي بيده مايحوله لفعل هنا خياره هنا انسانيته هنااخلاقه حتى الله مايواخذنا ع الافكار اذاماتترجمت لفعل لان عارف ان هاذاالشي موبيد الانسان ولاهودليل على انه سيىءهنا يمكن وانت جالس بسرعه يخطر لك خاطر سىء هاذا موبيدك اغلب السافحين او مغتصبين يبررون فعلهم ان هم تحررو من القيود وسوو شي اغلب الناس تتمناه وهاذا غلط هل من الصح نقول هو سوا اللي فكرت اوخطربالي لااهم شي ان الفكره ظلت فكره ماتحولت لفعل يوذي اللي قدامك ويووذي نفسك
اللي يتحرر من الدين والاخلاثق والمبادىء راح يروح لسجن اكبر اللي هو سجن النفس وشهواته اللي يخلي اي انسان يسوي اي فعا من قتل واغتصاب صدقوني النفس ماراح ترحم وتكون ارحم من الله بناوهاذا اللي صار مع ساد الااخر حياته وهوسجين شهواته موغلط ان الله يتعامل مع شهوته لكن الغلط ان الشهوه تسجنك وتخليك عبد له
ا
2017-09-22 09:40:33
67228
user
127 -
فاطمة
السادية والمازوخية أمراض نفسية يجب علاجها
2017-07-22 11:21:22
66162
user
126 -
جلال علي
هذا بالتاكيد شيطان جهنمي فعليه ما عليه من الله والحمد لله الذي عافانا مما ابتلي به كثير من خلقه
2017-07-19 02:21:58
66122
user
125 -
كنت انا
اكثر مالفت انتباهي هو حظ التركيز
لقد نجى من الكثير من الأشياء السجون وعقوبة الإعدام
ومحاولة قتلة لأكثر من مرة
2017-05-23 19:25:37
65286
user
124 -
abdo
هذه اكبر مسخرة ان يستمتع بمعاناة الآخرين
صراحة أكثر دولة أكرهها هي فرنسا لم فعلوه بأجدادنا في الجزائر
2017-03-27 09:32:04
64582
user
123 -
محمد
لا استطيع القول سوى الحمدلله مراراً وتكراراً على نعمة الاسلام / وليس المقصود الاسائة لديانات الاخرى
بل لما له ديننا من فوائد وحسنات واخلاق وادب
2017-02-20 13:18:08
63928
user
122 -
سارة
أعوذ بالله ماهذة القذارة الحمدلله على نعمة الاسلام وعندي ملاحظة يجب على موقع كابوس أن ينتبه فبعض الكلام بذئ وغير لائق ويثير الشهوات الجنسية وارجو ان تكون وصلت الفكرة
2017-01-04 09:59:55
63131
user
121 -
جعفر الشواشره
انما الامم الاخلاق ما بقيت فان ذهبت هم ذهبوووو
2016-10-27 07:26:26
61681
user
120 -
أنين
سؤال للمعرفه هل الساديه مرض نفسى هو مفيش حد اثبت ده بس انا حبه افهم وهل ده ناتج عن خطاء ف التربيه
او ده مجرد ميول الانسان يكتسبه .وف ناس ف الواقع كده وهل من الجه الاخرى ف بنات سليف كما يطلقون عليهم فعلا ولا لا عالم الساديه محير جدا واسألته كتير حبه افهم ..
2016-10-08 18:51:54
61119
user
119 -
Ranousha
يطول الحديث عن دي ساد ولكن،
اشد مالفت انتباهي هو حظه هههه فقد سجن عشرات المرات واستطاع الفرار وحكم عليه بالموت ولم يمت
يالحظه!!
2016-08-05 06:37:53
59049
user
118 -
سيف الله
حيوان ،خنزير ،شيطان لا أدري كيف أصف هذا المخلوق الوضيع حقا فأمثاله لا يستحقون الإنتماء إلى الشياطين حتى ليحترق في نيران الجحيم.
2016-06-20 14:33:39
57573
user
117 -
The die
صدمت يوم دريت انه كذا طلع وصخ وكذا من نفسه يعني هو بالأصل وصخ مادري كيف اقوله شكراً على المقال و المعلومات ....
2016-04-25 09:20:38
56136
user
116 -
الكسندرا
غريب مريض نفسيا
2016-03-17 15:42:44
54823
user
115 -
،،،،،
2016-02-20 07:43:27
54385
user
114 -
hind hanoo
ﻷ اكرهه لانه حرر رغباته المكبوته عند اي شخص فينا واغلبيه الاوربين في ذلك العصر كانو مثله بس هو كان واضح وخلي الناس تعرف ميوله لانه م كان يحس انو يعمل شئ علط
2016-01-24 04:50:05
53573
user
113 -
❤شهوده❤
استغفر الله واتوب اليه هذا الشخص مو بشر هذا حيوان حشاكم
2016-01-21 09:39:16
53476
user
112 -
nana
لا اعرف مما يعانيه مثل هاؤلاء البشر ، ان كانو ما يعانوه هو مرض نفسي او اضطرابات او مجرد شعور طبيعي لا يستطيعون منع انفسهم من الانجذاب الى شتى انواع التعذيب لكي يشعرو بالاثارة
2016-01-11 13:41:53
53178
user
111 -
lolo
العرب يعترفون باخطائهم فهم ينقدون انفسهم طول اليوم اما الغرب فهم من يتسترون على فضائحهم و من اكبر دلائلي الامم الارهابية
2015-11-28 15:22:17
51997
user
110 -
GOD
# اقتبس من المقال : (( وصف مختصر لحياة جامحة و عاصفة تمردت على كل شيء فأصبحت لدى البعض رديفا للرذيلة و الانحراف , و لدى آخرين عنوانا للتحرر من القيود التي تكبل النفس البشرية , حياة كانت تجليا للرغبات الجامحة و الشاذة التي تعتمل في عقل و خيال اغلب الناس الا انها عادة تكبح بسوط التقاليد و الأخلاق و الدين , اما الماركيز دي ساد و أمثاله فيطلقون لها العنان لتفعل ما تشاء. ))



هذا الاقتباس كافي جدا لوصف العقل العربي حاليا في جميع نواحيه. !!!؟


ان تحدثنا عن التقاليد والاخلاق فهي في تلاشي ولااحد مستثني مهما كان وان تحدثا عن الدين فقل ماتستطيع ان تشاء وان تحدثنا عن التطور الاجتماعي من ناحية الثقافة والعلوم فلك ماتشتاء قوله ايضا يكفي دخول محور واحد من السابق مع الآخر تراه في حالة يرثى لها ويجد نفسه الكائن الصحيح

او مجموعته المنتمي لها بنفس خط الاقلام ويروون انهم لايستحقون حتى وجودهم في مجتمعات مثلنا!!!




الكل يختلف في عالمنا العربي وللاسف لايختلف على حسابه الخاص بل يزعج غيره بذالك .



العالم الغربي مشابه تماما للعالم العربي في جميع فساده بانواعها لكن هم يعترفون بذالك اما نحن فنرى انفسنا فضلاء ونحن لسنا كذالك مهما كانت طبقتك الاجتماعية وان اختلفنا عن العالم الغربي فقط هو ( العلوم بجميع انواعها )



حتى المسائل الدينية اصبحنا ننطق وننشر فكر استنتاجي لاشخاص لطالما نراهم قدوة وهو قد يكون مثل الماركس او اقل قدرا منه كمثال!!.
2015-08-10 08:38:27
49374
user
109 -
سلطان البلوي
ما لا يعلمه الكثير أن المؤرخون قامو بتلميع صورته ، لقد كان يكره أمه ويكره جميع نساء الارض ، لقد كان مجنون ، وتقوم الأن الشركات الأحبايه بي تطبيق روياته بحذافيرها ، من بصق ع وجه الامرأة الي أكل البراز أكرمكم الله كما صورها في روايته ١٢٠ في سدوم والمقصود بي سدوم هي قرية نبي الله لوط علية السلام ، كما أن قوم لوط اشتذهم الله من الوجود من هذة الارض الا أن شذوذهم موجود الي زماننا هذا كذلك ماركيز دي ساد اقضي بقية حياته بمستشفى الأمراض العقلية في المكان الذي يستحقه الا ان أمراضه لم تحبس معه .
2015-07-21 08:40:56
48687
user
108 -
مجهوله
بالله عليكم هذا رجل هذا ليس رجل او حيوان هذا لايعرف من اي صنف اتي لا اتعجب لانهم مستعمرين اولا كفار ثانيه ليس لديهم احساس بشري ثالثا يكفي لاني سوف اقول واضل اقول الى ابد الابدين(وعلى الدنيا السلام)
2015-07-20 14:11:54
48676
user
107 -
حنين
استغفر الله العظيم شيء يدعو للإشمئزاز ربي يثبت علينا العقل والدين
2015-01-02 09:12:57
42868
user
106 -
رقية
لا غرابة في الامر ابدا للانه يوجد مثله اليوم الكثير خاصة في المجتمع الفرنسي
2014-12-17 09:57:01
42438
user
105 -
البلويه
الحمد لله. على نعمة الاسلام لولا الدين. لاصبح بعض الناس كالانعام بل اضل سبيلا وشكرا
2014-11-21 09:19:48
41751
user
104 -
رحمة الله علينا مقدما
دائما الشخص البعيد عن الله والدين يكون بعيد عن الإنسانية وهذا الرجل. ........ أحد هؤﻷء الأشخاص. اللهم تبتنا علي ديننا
2014-11-12 10:30:09
41561
user
103 -
مؤمن بالله و برسوله صلى الله عليه و سلم
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم

^تركت فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا من بعدي : كتاب الله و سنتي^

البعد عن الدين يولد مثل هذه التراهات و المواضيع الغرائزية

البهيمية في الإنسان و التي هي وليدة طاعة الشيطان و معصية

المولى عز و جل فما كان هم الرسول صلى الله عليه و سلم الحديث في

هذه المواضيع الساذجة بل كان همه نشر الإسلام و تعليم الصحابة

مبادئ هذا الدين المطهر و العقيدة السليمة من كل شرك فأين أنتم

يا مسلمون لقد أصبحت عقيدة المسلمين اليوم بطونهم والتلذذ

بالنساء في الفرش أفيقوا فقد تكالبت عليكم الأمم كما أخبر

رسول الله صلى الله عليه و سلم عندماقال#تكاد تتداعى عليكم الأمم كما

تتداعى الأكلة على قصعتها قيل أو من قلتنا يا رسول الله؟ قال أنتم

يومئذ ولكنكم غثاء كغثاء السيل# حديث الناس اليوم إلا على

الدنيا وملذاتها و مجالس المسلمين اليوم حتى على الأنترنيت

كلها لغط و لغو فنسأل الله العفو و العافية
2014-10-31 02:41:39
41246
user
102 -
احمد
هذا الرجل استحق عن جدارة .. اكثر الرجال الملعونين عبر التاريخ ..
2014-10-03 02:54:20
40368
user
101 -
الانسة انا
والله الحمد لله على نعمة القعل ونعمة الاسلام كل مافي الامر الماركيز كان يحس بالنقص الكامل والا الانسان الي بمثل مركزة وبمثل حياتة لازم ينظر للناس الاقل منة ويفكر اشون ايساعدهم كم حياة الانسان يعيشها حتى يقضيها بهيج امور؟واذا فضل ينكتب اسمة بالتاريخ اكو مليون طريقة تخلي الناس بدل ماتتكلم عنة بسؤ تذكره بالخير.والنساء لسنا ادوات لتجربة جنون الرجال هن بشر حي ويتنفس لهن حقوق وعليهن واجبات ونحمد الله على ابسط امر هوة التفريق بين الخطأ والصح
2014-08-30 03:35:10
39441
user
100 -
المغربي ابو مصعب
و اذا دققنا النظر في مثل هذه الامور نجد السبب الرئيسي في حياة ماركيز دي ساد و كرهه الشديد للتدين هو النظام الاستبدادي للكنائس و جور المسيحية ما دعاه الى الالحاد لا لانه دين انما نتيجة لسلوكيات الكنيسة و جورها ما ادى لى تمرد و اطلاق العنان لشهواته المتمثلة في اشفاء غليله و غيظه من خلال هذه الممارسات ذات الطابع الجنوني احيانا للتعبير عن حالة نفسية مضطربة تعبيرا عن ما يعينه في مجتمعه سادي ربما سميت هذه التصرفات بالسادية لكن هذا لا يعني انه من اخترعها انما هي نتيجة لتراكم الازمان ...
2014-08-05 02:19:44
38467
user
99 -
وب وب
ههههههههههههههههههه مستحيل
2014-07-31 12:57:21
38326
user
98 -
الرجولة ااتامة
عندما يصبح الانسان بلا دين لاتستغرب مايقوم به فهذا بنسبة له ابسط مايكون
2014-07-27 12:32:27
38221
user
97 -
Tota
أتوقع انو فيه حالة نفسيه
2014-07-23 18:23:05
38047
user
96 -
محمد خميس
انا احب هذا الشخص احسه يشبهني
عرض المزيد ..
move
1