الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

لماذا ابرة ماكنة الخياطة مثقوبة من الاعلى وليس من الاسفل؟!

بقلم : اياد العطار
للتواصل : [email protected]

ماكنة الخياطة كما نعرفها اليوم ظهرت في منتصف القرن التاسع عشر

سؤال سخيف ، أليس كذلك؟ .. لكن له حكاية غريبة ، اسمحوا لي أن أسردها على حضراتكم .. ودعونا أولا نعود إلى سؤالنا حول سبب ثقب أبرة ماكنة الخياطة من الأعلى ، أظن بأن معظمكم سيقول مع نفسه بأن الجواب بسيط ، وذلك أن تصميم ماكنة الخياطة وطريقة عملها يتطلب أن تكون الأبرة مثقوبة من الأعلى على عكس أبرة الخياطة اليدوية المثقوبة من الأسفل.

لكن أسمحوا لي أن اسألكم : لو لم تكونوا قد رأيتم ماكنة خياطة في حياتكم ، وأتى أحدهم بأبرة غير مثقوبة ، وسألكم من أين يجب أن يثقبونها ، فماذا سيكون ردكم ؟ .. حتما ستخبرونه بكل ثقة ، وربما بشيء من التهكم ، بأن الثقب يجب أن يكون اسفل الأبرة. هذا أمر بديهي ، فلآلاف السنين استعمل البشر الأبرة ، وكان الثقب دائما موجود في الأسفل.

وهذا هو بالضبط نمط التفكير الذي كان سائدا لدى جميع اولئك المخترعين الرواد الذين جربوا حظهم مع اختراع ماكنة للخياطة ، فالتصاميم الأولى التي ظهرت في أواخر القرن الثامن عشر وبدايات القرن التاسع عشر كانت كلها تتضمن أبرة مثقوبة من الأسفل ، لأن هذا كان هو الشكل المعروف للأبر ، ولهذا السبب بالذات كانت تلك المكائن تواجه صعوبات ومشاكل فنية جمة ، ولم تلقى رواجا بين عامة الناس وأصحاب المصانع .. إلى أن أتى مخترع أمريكي يدعى إلياس هاو ، ليقف هو الآخر أمام نفس المعضلة ، أي مكان الثقب من الأبرة ، ومثله مثل غيره ، كانت تصاميمه الأولى ذوات أبر مثقوبة من الأسفل ، وكانت تفشل في كل مرة ، حتى وصل به الأمر ذات ليلة إلى درجة من اليأس والقنوط دفعته إلى تحطيم الماكنة وتمزيق تصاميمها ، ثم أوى إلى فراشه وهو في شدة الأسى والحزن.

في تلك الليلة النكدة ، راود السيد هاو حلم عجيب ، حيث رأى نفسه منهمكا بالعمل داخل ورشة ما ، في بلد غريب. وكان منكبا على صناعة ماكنة خياطة من أجل ملك تلك البلاد ، وكان ملكا شريرا قاسيا ، أمهله 24 ساعة لصناعة الماكنة ، وفي حال فشل في ذلك يكون مصيره الموت الزؤام .. لذا راح السيد هاو يعمل بكل جهده وطاقته على صناعة تلك الماكنة لينقذ حياته ، لكن الفشل كان نصيبه في كل مرة ، تماما كما حصل معه مرارا في واقع الحياة .. وعلى هذا الحال والمنوال أستمر السيد هاو من فشل لآخر حتى أنقضت الساعات الأربع والعشرون بتمامها وكمالها ، ليقتحم الورشة حراس غلاظ مدججون بالحديد ويطلبوا منه مرافقتهم إلى حيث سيجري إعدامه بعد أن فشل في تحقيق طلب مليكهم ، فأسقط في يده وتبعهم مرغما ، وبينما هو يسير بينهم مذهول ومتفكرا في مصيره الأسود ، إذ أنتبه فجأة إلى الرماح العوالي التي كان أولئك الحراس يحملونها ، حيث كانت مثقوبة من الأعلى ، أي في نصالها. وفي الحال برقت في ذهنه فكرة ، وهي أن يضع ثقب أبرة ماكنة الخياطة في الأعلى مثل رماح أولئك الحراس ، وليس في الأسفل كما أعتاد أن يفعل ، وكان واثقا من نجاح فكرته هذه المرة ، وطفق يتوسل أولئك الحراس بأن يمنحوه فرصة أخرى لصناعة الماكنة ، لكنه جوبه برفض قاطع ، وسرعان ما رفع اولئك الحراس رماحهم استعدادا لقتله ، بينما هو يبكي ويولول ويتوسل الرحمة .. لكن قبل أن تخترق تلك النصال الحادة جسده .. استيقظ السيد هاو من نومه فزعا ، ليجد نفسه وسط سريره ، فتنفس الصعداء ، وسكن روعه ، ثم نظر إلى الساعة ، فإذا هي الرابعة فجرا ، فقام من فوره راكضا إلى ورشته ، وشرع من حاله في صناعة الأبرة ذات الثقب العلوي حتى أنتهى منها حوالي الساعة التاسعة صباحا ، ثم شرع في جمع شتات ماكنته المحطمة ، وبحلول المساء كانت الماكنة تعمل بنجاح وكفاءة منقطعة النظير .. ومن هنا انطلقت ماكنة الخياطة كما نعرفها اليوم لتدخل إلى معظم المنازل والمصانع والورش ، وليخلد معها أسم السيد إلياس هاو على أنه مخترعها الأوحد.

لماذا ابرة ماكنة الخياطة مثقوبة من الاعلى وليس من الاسفل؟!
الياس هاو .. حلم غريب الهمه صنع ماكنته

طبعا أود أن اعتذر منكم على هذه القصة القصيرة المليئة بالثقوب والأبر ، والتي ما كنت لأكتب عنها لولا أن عيني وقعت صدفة على ماكنة خياطة المرحومة جدتي ، وهي ماكنة قديمة تدار باليد كانت مرمية في فناء المنزل حتى اكلها الغبار والصدأ .. وأنا واثق في أن داخل منزل كل واحد منكم هناك ماكنة خياطة ، سواء قديمة أو حديثة ، ربما أشتغلتم أنفسكم عليها سابقا ، ولعلكم تسائلتم يوما عن سبب وجود الثقب في أعلى أبرتها .. فالآن عرفتم عرفتم أصل الحكاية.

مصادر :

- The undeferred dreams of Elias Howe and Madame C. J. Walker
- Elias Howe - Wikipedia

تاريخ النشر : 2018-11-16

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر