الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : منوعات

قصر بيرديكاريس: قصة حب مجنونة بطعم السياسة

بقلم : مغربي اندلسي - المغرب

ما حكاية القصر الذي تسبب بأزمة دولية

في غابة الرميلات المحاذية لمدينة طنجة يستقر قصر فخم ومهجور يشبه الى حد ما قصور القرون الوسطى تحيط به الاشجار والازهار من كل جانب. اول احساس ينتابك وانت تقترب من القصر هو رهبة المكان وجمال الطبيعة من مياه وخضرة وفي ذات الوقت لا يقطع استمتاعك بجمال القصر والمكان الا الحكايات التي يرويها الناس عن الاشباح التي تظهر ليلا وتختفي خلف الاشجار. وهناك روايات تقول عن وجود اشباح من الماضي تظهر فجاة في ايام الشتاء الباردة .

الزائر لغابة الرميلات اول مايثير انتباهه هو لافتة قريبة من القصرمكتوب عليها : ”إختار بيرديكاريس أن يبني لزوجته هذا القصر بهذا المكان ليساعدها على أن تشفى من مرض السّل".
اما ان تجاوزت اللافتة ووطات قدماك ارضية القصر الى الداخل فاكيد ستدرك ببصرك انه لازال يحتفظ ببعض معالمه كالمطبخ وغرف النوم وبيت المؤونة رغم ان عمر القصر تجاوز المئة سنة.

لكن ماقصة هذا القصرالمهجور ؟ ومن هو بيرديكاريس؟.

بيرديكاريس الاب .. الديبلوماسي الملياردير

قصر بيرديكاريس: قصة حب مجنونة بطعم السياسة
ايون في شيخوخته .. للاسف لم اعثر على صورة له في صباه وشبابه
هاجر غريغوري بيرديكاريس من اليونان موطنه الاصلي الى الولايات المتحدة الامريكية ، تحديدا الى ولاية كارولاينا الجنوبية ، وهناك توسعت اعماله و كون ثروة طائلة حصل بعدها على الجنسية الامريكية وخاض المجال السياسي ونجح فيه ، ليرجع الى بلده اليونان بصفته قنصلا عاما للولايات المتحدة الامريكية.
هناك ولد له سنة 1840 ابن اسماه ايون . وبعد ست سنوات من ولادة إيون ، عادت عائلته من جديد الى امريكا، وفيها جمعت المزيد من الثروة وسار ايون على نفس خطى والده في عالم المال والاعمال، لكن رياح الضرائب الثقيلة هبت على غريغوري الأب، ففر بماله وثروته إلى اليونان من جديد، وأصبح مهددا بفقدان الجنسية الأمريكية بسبب تهربه من الضرائب.

ايون بيرديكاريس العاشق الولهان

تزوج ايون الابن حبيبته التي جمعت بينهما علاقة حب عنيفة فقرر ان يشيد لها قصرا فخما في اجمل مكان يزوره ولم يكن ذلك المكان الا مدينة طنجة ، في غابة لم يكن أحد يجرؤ على دخولها، بناه على هضبة مرتفعة تطل على أوروبا عبر مضيق جبل طارق، وجلب اليه انواع الاشجار المستوردة من مختلف القارات ، وصنع ملاجئ للحيوانات والطيور المختلفة كهدية لزوجته التي أعياها مرض السل.

قصر بيرديكاريس: قصة حب مجنونة بطعم السياسة
صورة لخرائب قصر او فيلا ببرديكاس التي شيدها ايون لزوجته في غابة الرميلات

ظن ايون لوهلة ان قصر الاحلام هذا سيكون اللبنة الاولى في بناء صرح قصة حب جارفة جمعته بزوجته الحسناء ، ذلك الحب الذي لم يكن يخفيه حتى على وسائل الاعلام انذاك ، فغابة الرميلات بطنجة - بنظر ايون - كانت اجمل مكان في العالم يستحق ان يبني فيه قصر زوجته الموعود.

شغل ايون منصب القنصل العام لامريكا بطنجة نهاية القرن 19 وبداية القرن 20 وعاش مع زوجته في قصره اجمل الايام واسعدها الى ان تحولت حياتهما بين ليلة وضحاها الى كابوس اسود كاد من خلاله ايون ان يفقد عقله . فغير بعيد من مدينة طنجة كانت ترابض قوات الزعيم القبلي احمد الريسوني زعيم قبائل جبالة الشمالية. احمد الريسوني هذا المعروف في المصادر الاجنبية باسم بريسول كان ثائرا وزعيما مناوئا للسلطة المركزية في البلاد وكذلك خصما لدودا للوجود الاسباني في المغرب، كانت قبائل الشمال معظمها خاضعة لحكمه ، في الوقت الذي كان فيه المغرب يمر من مرحلة ضعف كبيرة ظهرت على اثرها ثورات وزعامات جديدة في كل انحاء البلاد.

قصر بيرديكاريس: قصة حب مجنونة بطعم السياسة
صورة الريسوني برفقة السيدة ببرديكارس المختطفة لديه
كانت ثورة الريسوني في حاجة إلى الدعم والمال، وكان قصر بيرديكاريس في بطن غابة موحشة صيدا مثاليا. وفرصة ذهبية لن تكرر ثانية.
وفي أحد أيام شهر ماي من سنة 1904، أغار الريسوني ومقاتلوه على غابة الرميلات، وفي لمح البصر اختطفوا زوجة بيرديكاريس (في بعض الروايات اختطفوا حتى ابنه كرومويل) ، ثم اختفوا تاركين ورائهم السيد ايون بيرديكاريس مصدوما يكاد عقله يخرج من راسه .
كان ”الريسوني” يعلم جيدا ثراء وغنى ”ببرديكاريس” عندما أقدم على خطف الزوجة والابن ، فطالب بفدية قيمتها آنداك 70 الف قطعة ذهبية ، كان في حاجة ماسة إليها.

في الحقيقة هذه ليست اول عملية اختطاف يقوم بها الزعيم الثائر الريسوني فسبق له ان قام باختطاف رهائن ، ولا يتم تحريرهم إلا مقابل مبالغ مالية خيالية ، منها عملية اختطافه الشهيرة لصحفي بريطاني يدعى وليام هاريس مراسل جريدة "تايمز" في طنجة وغيره كثير.

بالرجوع الى قصة اختطاف اسرة الملياردير الامريكي فالسيد بيرديكاريس طرق كل الابواب التي من شأنها تحرير حبيبته من قبضة الريسوني واتباعه .
فتقدم بطلب الحماية من ملك المغرب انذاك السلطان عبد العزيز ، وطلب الدعم ايضا من الولايات المتحدة الامريكية فأرسل الرئيس الامريكي تيودور رزفلت فرقاطة بحرية تحمل اسم نيوارك سي1 الى الساحل الشمالي للمغرب لترهب الريسوني وتجعله يتراجع عن خطفه للرهينتين ، لكن هذا الأخير أرسل إلى روزفلت جوابا فيه الكثير من التحدي، وطلب منه أن يصعد بفرطاقته إلى الجبال.

قصر بيرديكاريس: قصة حب مجنونة بطعم السياسة
روزفلت ارسل فرقاطة حربية قبالة سواحل المغرب

كادت ازمة اختطاف زوجة بيرديكاريس ان تفجر العلاقات بين المغرب وامريكا خاصة بعد ان حلت البوارج الحربية الامريكية على السواحل المغربية قبالة طنجة. لكن الضغوط الدولية لم تثن الريسوني على التراجع فكان له ما أراد وتمكن من أخد الفدية واجيبت شروطه الاخرى واطلق بالمقابل سراح الرهينتين.

الى هنا تنتهي قصة الاختطاف ، لكن الغريب هنا ان زوجة بيرديكاريس استحلت الاختطاف ولم تتذمر من قيام بريسول باختطافها ، بل لم تمانع ان تطول اكثر ايام الاختطاف تلك إلى حد أنها قالت إن هذا الرجل ليس زعيم عصابة ولا قاطع طريق، بلى هو مقاتل من أجل وطنه وكرامته، وأنه يدافع عن قومه ضد الجبروت والطغيان.
انها قصة اعجاب من نوع اخر .. اعجاب من المخطوفة اتجاه خاطفها. ربما اعجبت باخلاقه لانه كان فقط ملتزما بمبادئ الرجال النبلاء تجاه مخطوفيهم، وربما لشئ اخر نحن لا نعلمه .

مقطع الفيديو الترويجي لفيلم العاصة والاسد

قصة اختطاف زوجة بيرديكاريس وقصة الحب الاسطوري الذي جمعها بزوجها وكذلك تفاصيل يوم الاختطاف وما اعقبه من تعاطف كبير للزوجة مع خاطفها الريسوني كل ذلك تم تصويره من خلال فيلم تم انتاجه سنة 1975 تحت عنوان ""العاصفة والاسد"" Wind And The Lion)) بطولة الممثل الشهير شون كونري ,كانديس بورغن ,براين كيت. تم تصوير احداثه في اسبانيا.

ختاما

لازال لحد الان قصر بيرديكاريس يقف شامخا وسط غابة الرميلات بمدينة طنجة يجلب اليه الزوار من كل انحاء العالم لمعاينة قصر يؤرخ لقصة حب جارفة جمعت بين زوجين. احدى فصول هذا العشق ابتدا باختطاف كاد ان يشعل حربا بين دولتين من اجل امرأة.

مصادر :

- 1904: "Perdicaris alive or Raisuli dead!"
- Un otage américain au Maroc : Perdicaris (1904)
إيون بيرديكاريس .. عشق طنجة وعاش بها كابوسا مرعبا
- قصر بيرديكاريس.. تسكنه أرواح الغابة وأشباح الماضي وأسرار التاريخ
- Ion Perdicaris - Wikipedia

تاريخ النشر : 2018-11-23

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : اياد العطار
انشر قصصك معنا
مقهى كابوس
اتصل بنا
فيسبوك
يوتيوب
اين قصتي
عرض متسلسل
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
تعليقات و ردود (54)
2020-10-26 17:51:44
380600
54 -
mouna al machhor
tbrklh 3likom 9isa rai3a wlh
2020-09-15 19:43:43
373523
53 -
أميرة الشتاء
الصورة تضحك
2020-06-29 05:41:49
360258
52 -
القلب الحزين
قصة رائعة ومؤثرة أحسنت.
2019-03-03 05:54:47
288305
51 -
لانا
على ما اضن ان المختطفة اصيبت بمتلازمة ستوكهولم
2018-11-29 03:57:19
271117
50 -
مغربي اندلسي
لاباس لكن هذه هي حدود المعلومات المتوفرة وبالطبع لن اضيف شئا من راسي اتمنى ان اكون عند حسن ظنك في المرة القادمة
هذا القصر معروف عندنا واردت ان اشارككم قصته blue bird
2018-11-28 22:51:09
271095
49 -
blue bird
اسف و لكن لا اعلم لما احسه مقال ضعيف جدا و يحتاج الى شرح و معلومات اكثر , العنوان لا يناسب المقال لاني لم اقرا اي شي عن قصة حب عنيف , كيف التقيا كيف حب بعنف و ما علاقة القصر في الازمة السياسية و اين الاشباح و ما علاقة السل بالموضوع ان لم تتحدث عنه قط ,و و و و , اسف و لكنه مقال جدا ضعيف .
2018-11-26 23:05:21
270719
48 -
taha
سيدي الفاضل ابن الاطلس ما هو تعريفك للنقد البناء ؟
2018-11-26 10:20:47
270630
47 -
زهرة الجليد
أوبس أخطأت...
آسفة قصدت أخي في الله و ليس أخي الله
2018-11-25 14:08:22
270490
46 -
زهرة الجليد
معك حق يا رماد الماء أنا أيضا انصدمت حين رأيت كمية التعليقات التي أيدت أن الاستعمار شيء جميل و أنه هو من يجلب التطور و الرقي -سواء كان ذلك بطريقة مباشرة أو غير مباشرة-, و لو كان هناك كتاب يحكي بالتفصيل الدقيق و الممل عن جرائم الاحتلال الفرنسي لنتفوا شعورهم من هول ما جرى للجزائر و لشعروا بالخجل الشديد على إهانتهم لشرف المجاهدين و الشهداء الشرفاء

بخصوص المقال رغم أنه كان قصيرا لكنه كان مثيرا للاهتمام و الإعجاب و فيه كل المعلومات المتوافرة حاليا...

لكن... ياليتك فصلت أكثر في قصة الفيلم و أيضا في موضوع الأشباح التي تظهر في الليل فجأة و تختفي خلف الأشجار -أو لنقل الجن بما أننا جميعا ندرك أن الأرواح تعود إلى خالقها فتنقطع صلتها عن الدنيا و تنتهي أعمالها عدى الأعمال الثلاثة التي نعرفها جميعا-

و أين هو هذا الحب العنيف المضاف إليه نكهة السياسة؟؟...

و إذا دققنا جيدا في المقال سنجد أن البطلة لم تمانع في طول مدة بقائها كرهينة..., أنا أعرف أنها لم تحب خاطفها و لكنها أعجبت به قليلا بسبب شهامته و أخلاقه... -كتبت هذا حتى لا تظن أني أخذت من ذلك المقطع الموجود في المقال فكرة مختلفة تماما-

مع الرغم من أن قلبها مازال عند حبيبها الأول و ربما الأخير ماذا كنت تتوقع سيفعل بها زوجها لو أنه عرف أن حوريته الجميلة و ملاكه الطاهر أعجبت بخاطفها؟

آمل أني لم أزعجك بتعليقي هذا و آمل أن تتقبله بصدر رحب...

على كل حال مقال ممتع و جميل و فيه معلومات لم أسمع بها يوما

وفقك الله في مسيرتك يا أخي الله

تحياتي~!
2018-11-25 11:26:21
270452
45 -
متمرد بلا سبب
روعه
2018-11-25 10:49:39
270441
44 -
أبو مريم
أجمل عبارة ( أصعد بفرقاطتك إلى الجبال ) ههههههههههههه ،، الله يرحمك يا بطل
2018-11-25 10:46:59
270431
43 -
مسك الجودي
شعرت اني انتهيت من قراءه المقال بشكل سريع.... كنت أتمنى تفاصيل أكثر عن قصه عشق هذين الزوجين وعن أسباب حب هذه الزوجه لخاطفها وكيف كانت علاقتها بعد عودتها إلى زوجها....
2018-11-25 07:42:32
270415
42 -
رماد الماء
لمن يقولون با الاستعمار شئ جيد ويحنون الي ايامه
اذا اتى شخص غريب ودخل منزلك وسكن فيه وبدا يتصرف فيه كما يريد وكانه بيته هو من دون مراعاة لاهل المنزل ولكنه في المقابل قام ببناء المنزل بطريقة جميلة واثثه باثاث جميل
هل تقبل انت هذا التصرف والاعتداء على حرمة بيتك واهل بيتك فقط لان المعتدي اصلح منزلك واسسه ووضع فيه اثاث جميل وراقي
ما رائكم يا من تؤيدون الاستعمار (الاستخراب) بحجة التطور والرقي
انا في رائ لا شئ يبرر ان يعتدي على شخص اخر او ان تعتدي علينا دولة اخري وتستعمر دولتي باي حجة كانت ولن ارضى بهذا الشئ ابدا
من المخجل حقا ان نسمع ونرى بان هناك اناس يحنون الى الاستعمار ويتمنون لو انه بقى بحجة التطور والرقي
فانتم هكذا ترمون بكل ما قام به اجدادنا من اجل ارضنا وعرضنا وشرفنا ضد الاستخراب وماتوا فداء لاوطاننا.
2018-11-25 07:42:32
270402
41 -
مغربي اندلسي
محمد
مرحبا وشكرا على التعليق.لكن اختلاف في الراي لا يفسد للود قضية انت ترى ان طرد المستعمر جاء بالخير والافراح فلارد الله ايام الاستعمار ولا اعادها.

اما بالنسبة لي فالاستعمار كان نقمة في طيها نعمة.كان هناك نهب للخيرات فعلا اتفق معك لكن نهب الخيرات لم يتوقف حتى الان فقط تغير من ينهب سابقا كان المستعمر لكن حاليا هم اولياء امورنا . للاسف.

الحوار يطول جدا في هذا الموضوع لكن ربما يكون هناك وقت يسمح لي بالمناقشة.

دمت بود
2018-11-25 06:41:28
270395
40 -
محمد
الى هشام والمغربي
هذا ثاني رد على تعليقككم يبدوا اول رد لم يعجب المشرفين على هذا الموقع
واتمنى ان ينشر هذا الرد
من الغريب وجود اراء تؤيد بقاء المدمر (المستعمر) في اي بلد هذا يعكس مدى توغل المدمر في التاثير على اراء الباب وضرب مجهود اجدادنا في طرد المدمر من بلادنا
ومن السجذاجة الايمان بان البلاد العربية قد تخلصت المدمر كل ما حصل انه بقينا تحت المدمر وهو يملك من كل القرارات المصيريه لكل بلد يسيطر عليها
كل اسباب التخلف الذي وصلنا له سببه المدمر، افيقوا من سباتكم
2018-11-25 05:10:44
270381
39 -
حكيم الاقزام الى هشام بودراhibo
اتمنى ان تقراء التاريخ ومارواء السطور حول المستعمر والسبب
في خطة استعمار الشرق الاوسط ودول العالم وسوف تعلم اذا كانو
حقا اراد اخراج الامم من تخلفها الى التطور والتقدم الحضاري

وانظر الى افريقيا كيف جعلها المستعمر وكيف نهب خيراتهم وكيف
استطاعو تغيير ثقافة الامة الاسلامية وزعزعة الامن في الشرق الاوسط
والدول الاسلامية

فقط ابحث ثم ابحث و ثم اقراء وثم اقراء
2018-11-25 05:10:44
270376
38 -
محمد المغربي
القصر تم ترميمه و افتتاحه سنة 2017 و يبدو كما كان يوم بناه صاحبه أما عن أحمد الريحاني رحمه الله فقد كان بطلا وطنيا دافع عن وحدة البلاد ضد المستعمر الإسباني كما أنه قبل أن يكون قائدا عسكريا فقد كان فقيها حافضا لكتاب الله بقراءته العشر و عالما فقيها بأمور الدين
2018-11-24 21:43:09
270344
37 -
رماد الماء
مقال رائع وممتع
ربما عانت زوجة الملياردير من متلازمة ستوكهولم والله أعلم
لمن لم يسمع بمتلازمة ستوكهولم هناك مقال هنا في كابوس يتكلم عنها
2018-11-24 14:37:04
270308
36 -
مغربي اندلسي
اشكر الجميع بدون استثناء من علق ومن لم يعلق.

اخي هشام
وضعت اصبعك على الجرح .خروج الاستعمار من البلاد كان قرارا خاطئا .جدا.وانظر الى حالنا اليوم .
2018-11-24 12:03:20
270271
35 -
حطام
مقال ممتع و شيق فقط العنوان لا يعكس المضمون..لهذا خابت بعض التوقعات هههه

قرأت مقالاتك السابقة أكثر ما أعجبني المدن الملونة رااائعة خاصة الزرقاء..وأسلوبك في الكتابة محترف..أتمنى أن أزور المغرب الشقيق يوما برا وليس جوا..وكل التقدير لك أخي^__^
2018-11-24 10:35:27
270266
34 -
بيري الجميلة ❤
المختطفة لم تقع في غرام خاطفها الريسوني مثلما ظن البعض ههههه ، هي فقط اعجبت بنبالته وشهامته ورجولته لأنه لم يمسها بسوء رغم أنه كان قادرا على ذلك ، بالتأكيد انها لم تنسى زوجها حبيبها ولا علاقة لحبها لزوجها بإعجابها بشخصية خاطفها
2018-11-24 10:04:45
270257
33 -
توغوموري
عفوا" ، انهيت قراءة المقال منتظرا" موقف تضحيه او رومنسيه ، لا يوجد شيء، اين الحب الجنوني ،اين الرومنسية ،لاتظهر نهائيا" في القصة، يمكن موقف الخطف و معاملتها بنبل هو الرومنسية الحقة.
2018-11-24 10:01:46
270253
32 -
ابن الاطلس
أستغرب من البعض يطلب بالمزيد من المعلومات!!! يا ناس لا توجد معلومات كثيرة عنه هل تريدون من الكاتب أن يكذب وأحدهم يتكلم عن أحوال البلد في ذلك الوقت ولا يقارن بأمريكا؟ ومادخل هدا بالموضوع!! والبعض يضغ تقييم أنت هنا في مجلة أدبية!حتى نطمع في نجومك الخمسة
ارجوكم ابتعدو عن هذه الأشياء ولا تنسوا أن هذه المعلومات هي الموجودة ويمكنكم البحث لتتأكدوا
تحياتي
2018-11-24 10:01:46
270252
31 -
Strawberry
المغرب تزخر بالقصور و المتاحف و المعالم الأثرية و الفنادق الفخمة.. مما جعلها قبلة السياح من كل انحاء العالم.. هذا غير المناظر الطبيعية الخلابة فعلا المغرب هي من البلدان الرائدة في السياحة و الاستجمام

2018-11-24 10:01:46
270249
30 -
لميس - مشرفة -
مغربي اندلسي
امالا كي هكا القصة بزاااف زوينة
2018-11-24 06:41:43
270229
29 -
مازن شلفة
بشرفي كابوس احلى موقع بالنيت كلو وتستاهلو مني عشرة أس ترليون لايك ......
2018-11-24 05:59:38
270221
28 -
كهرمان
نفسي ازور اماكن مهجوره واعيش الاساطير
2018-11-24 05:59:38
270217
27 -
Taha
المقال يحتاج لمزيد من التوضيح فكاتب المقال لم يخبرنا ما حدث بعد ذلك وما هي قصص الاشباح التي تظهر في الغابة وكيف اصبح القصر مهجوراً .

برأيي ان المقال ليس رائعاً كفاية وتقييمي له هو نصف نجمة فقط من أصل خمسة نجوم
2018-11-24 04:04:44
270206
26 -
علياء المغربية
مراتو مريضة بسل و هكاك و مفرطش فيها دار مافجهدو باش يردها
كون كأن شي وحد اخر كراه لقاها فرصة يضربها بشي تزويجة أخرى
لحب لحقيقي هو هدا
2018-11-24 03:45:03
270204
25 -
مغربي اندلسي
اشرف
صحيح المغرب كان حينها ضعيفا شانه شان كل الدول العربية بدون استثناء في نهاية القرن 19 وبداية القرن 20 والدليل هو الريسوني الذي كان الحاكم المطلق في شمال المغرب وكان مغضوبا عليه من طرف السلطة المركزية.

جمال البلكي.
شكرا على التعليق.
2018-11-24 03:45:03
270202
24 -
مغربي اندلسي
هديل

لا عليك ربما كنت مقصرا في بعض الاشياء او كنت مستعجلا بعض الشئ في كتابته.
انا اسف فعلا لك وللقراء الاعزاء
2018-11-24 03:17:31
270192
23 -
جمال البلكى
لقد بداء المقال بداية رائعة وقد كنت اظن انى ساتفعل مع هذه القصة المرعبة ولكن تحولت الى قصة صراع سياسى وكنت اتمنى من الاخ كاتب المقال ان يعرج الى الفيلم ليوضح احداثه اما الحب الجارف بين الزوجين فلا اثر له من مجمل المقال بدليل ان الزوجة لم تمانع ان تطول مدة الاختطاف وشكر لكاتب المقال
2018-11-24 03:17:31
270186
22 -
Mark
جن جنونو من المبلغ اللي دفعو

موضوع جميل
2018-11-24 03:17:31
270180
21 -
أشرف
للأسف المغرب كان محتلا و خاضع بلفعل فكيف سيشعل حرب بين دولة ضعيفة و خاضعة بلفعل وبين الجبروت الأمريكي
2018-11-24 02:44:15
270179
20 -
هديل
اخي مغربي أندلسي.
الجميع ذكر ان هناك اشياء لم تتوضح لست انا لوحدي فهذا يعني ان هناك شيئ ناقص.فلو توسعت بكل فقرة ذكرتها بالبداية لجأ المقال متكامل وخصوصا" معلومة الأشباح لأننا أصلا" بموقع خاص بهذه الأمور اما كلمة قديم فعلا" لم تذكرهاولكن سردك يوحي بذلك .
تقبلي مروري واعتذاري سلفا" لكلامي الذي وجدته تقريبا" عند أغلبيية المعلفقين
2018-11-24 02:44:15
270171
19 -
زيدان
شكرا أخي الغالي مقال جميل جدا و ممتع
2018-11-23 16:43:26
270157
18 -
مغربي اندلسي
هشام
وانا من تطوان.
لا هذا قصر بيرديكاليس اللي فغابة الرميلات.
2018-11-23 16:40:05
270156
17 -
مغربي اندلسي
هديل
مرحبا اختي الكريمة .
متى كتبت انه قديم .؟تجولت بمقلتي في ربوع المقال ولم اجد كلمة قديم.وذكرت انه تجاوز 100 سنة وهو مهجور فعلا .
ذكرت الاشباح في الاول كمعلومة متداولة بين عموم السكان والزائرين للغابة .
وذكرت حكاية القصر بشئ من التفصيل يعني ان الزوج بناه لزوجته.المريضة بعدها كتبت ان الرسوني اجيبت شروطه وتم الافراج عن الرهينتين.

وين المبهم
2018-11-23 16:40:05
270155
16 -
هشام بودراhibo
انا من طنجة
اظن يا اندلسي ان هذا قصر العقيد ابوشهاب زعيم الامة
لكنه يقال حاليا هو مسكون من اشباح
حتى العقيد ابوشهاب حينما يأتي لطنجة
يقصد الفندق و يقطن به
لا اعلم هل هذه القصة حقيقة؟
2018-11-23 16:36:30
270152
15 -
"مروه"
هههههههههههههه ياليتك اطلت
ستكون توليفه ذكيه من حب وسياسه وأشباح.
لكن لا بأس لم أخذل.فموقعنا يعج بهم.
تحياتي^_^
2018-11-23 16:23:11
270149
14 -
هديل
لماذا جاء المقال مبتور
يعني في البداية ذكرت ما حكاية القصر ولم يأتي الشرح كافي بعدها بنائه واشباحه الذي لم توضح اي شيئ عنها.
ولفت نظري انك ذكرت ان القصر قديم وبعدها قلت مئة سنة عمره فهل هذا يعد انه قديم وبعدها الأختطاف ولم تفهمنا ما الذي حصل هل تركته ام ماتت ام ماذا
2018-11-23 16:10:43
270148
13 -
مغربي اندلسي
السلام بجارتي العزيزة وياك راني كتبت فواحد الفقرة.
اطلق بالمقابل سراح الرهينتين..يعني رجعتله.
اما هو اكيد باقي يبغيها وراه الفيلم كامل طالع عليهم.
هي تعاطفت مع الريسوني بزااف
2018-11-23 16:05:32
270145
12 -
لميس
اهلا بجاري المغربي وكل شيء يقع في المغرب اكيد جميل لكن مكتعرفش اشنو وقع ليهم من بعد ولات لراجلها وبقى يبغيها؟
2018-11-23 16:01:32
270144
11 -
مغربي اندلسي
ديزي .ربما انك لم تقراي المقال بتمعن لقد كتبت ان الريسوني افرج عن الرهينتين مقابل مبلغ مالي ضخم.
وشعور السيدة تجاه الريسوني حسب الفيلم لم يكن حبا بمعنى حب بل تعاطفا لانه حينها كان يعتبر متمردا على الدولة وقاطع طريق نذل.لكن يبدو ان السيدة بيرديكاليس قد انصفته فقد كان رجلا شهما.وليس لصا.
2018-11-23 15:50:25
270142
10 -
Daisy
ماذا حدث بعدها ؟
هل عادت تلك المرأة إلى زوجها ؟ و هل تبخر حبها لزوجها ؟ و ماذا حدث له في النهاية ؟ و ماذا حدث لابنهما ؟ و كيف ماتت ؟
2018-11-23 15:35:49
270137
9 -
معلقة
فعلا قصة جميلة
شكرا للكاتب
حبذا لو ان المقال اطول وفيه المزيد من التفاضيل
2018-11-23 15:29:48
270133
8 -
بيري الجميلة ❤
منطقة القصر جميلة ، والقصر يبدو جميلا أتمنى أن أراه عن قرب ، كم أعشق القصور الأثرية القديمة المهجورة

أعجبت بشخصية الريسوني بعد شهادة مختطفته ، بعض العرب رجال بحق حتى في عز الخصام والعداوة لا يتخلون عن مبادئهم وقيمهم ، يبدو أنه اكرمها وحفظ كرامتها وهذا مالم تتوقعه ومالا قد تجده من رجل آخر ثائر على كرامة بلده ، هو لم يكن يرجو سوى المال فقط ويحق له ، الريسوني هو من يستحق بطولة المقال هههههه
2018-11-23 15:29:48
270132
7 -
مغربي اندلسي
مروة ههههههههههه اضحكتني حقا .
فعلا يقال ان هناك اشباح تظهر في الليل خاصة في فصل الشتاء لكني لم ارد الاطالة كثيرا في الموضوع وركزت على قصة القصر فقط .
اتمنى ان لا اكون قد خذلتك.
2018-11-23 15:29:48
270131
6 -
مغربي اندلسي
مرحبا بالجميع.
اخي هشام الذي اعرفه ان القصر تم ترميمه ويبدو بصحة جيدة جداهههههه وليس كما في الصورة اعلاه اظنها كانت قبل الترميم.
كان سابقا يقطنه الباشا الكلاوي وبعده لا اعرف .
اظنه اليوم في ملك الدولة .
2018-11-23 15:07:38
270129
5 -
"مروه"
قرأت المقال كله فقط لأري أين هي هذه الأشباح ولم تظهر ههههههههه
حتي الحب فاالزوجه اعجبت بخاطفها وتعاطفت معه*•
عرض المزيد ..
move
1
close