الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

من هذا ؟

بقلم : نور - السعودية

أحس كأنني مربوطة و لا أستطيع الحركة و هناك من يغتصبني

 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ، بدون الإطالة عليكم ، أنا نور من السعودية ، عمري 17 عام ، لدي ما أحببت مناقشته معكم على أمل أن أجد حل له .

منذ سنتين تقريباً و أنا أعاني مع شلل النوم و هذا أمر أعتبره عادي جداً لا من الجن و لا من البطيخ ، لكن المشكلة أنني أستيقظ بعدها لأجد أحياناً كدمات على جلدي ، و أحياناً أخرى أحلم بحلم جنسي و أحس كأنني مربوطة و لا أستطيع الحركة و هناك من يغتصبني ، يكون الأمر بالفعل و كأنه حقيقي! ،

و منذ شهرين تقريبا أتتني هذه الأحلام مع شلل النوم بصورة دائمة يومياً ، كنت كلما أنام يأتيني شلل النوم مع هذا الإحساس لكن أحياناً لا يكون مصحوباً بحلم فقط مجرد أحساس ، أنا أنام على بطني في العادة و أعلم أن الأمر خطأ لكن هذه طريقة نومي الوحيدة ، المهم أنه عندما يأتيني وقتها أحس أن هناك من ينام على ظهري و يضغط علي و يحدث ما يحدث دائماً ، حتى في الغفوات المتقطعة ، فأنا أحيانا أنام و أنا أذاكر و أشعر وقتها أيضاً بأنني غير قادرة على الحركة مع نفس الإحساس ،

أما منذ أسبوع و لأول مرة يحدث الأمر معي هو أنني عندما كنت نائمة و جاءني شلل النوم كالعادة و أحسست بأنفاس حارة في وجهي كأن هناك من يتنفس بسرعة و بشدة في وجهي ، عندما يأتيني شلل النوم أكون واعية مثلاً عندما تنفس أحد في وجهي كنت أعلم أن أختي الصغيرة التي تنام بجانبي في العادة نائمة وراء ظهري و أن وجهي أساساً في الناحية المفتوحة من السرير فكنت أعلم أنها ليست أنفاس أختي ، و بالفعل لم تكن كذلك فأنا استيقظت بسرعة و كان وجهي ناحية الطرف المفتوح من السرير ،

أنا أشعر بالتقزز جداً من نفسي كلما يحدث ذلك ، و المشكلة أنني لا أستطيع أخبار أحد بذلك بسبب خجلي و تقززي من الأمر ، أردت مساعدة منكم فقط ، هل مثل هذه الأمور مجرد تخيلات أم ماذا ؟ لماذا تحدث معي مثل هذه الأمور ؟ أتمنى مساعدة منكم و لكم جزيل الشكر .

تاريخ النشر : 2019-09-24

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين سالم عبشل
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر