الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

هل كان هذا قريني ؟

بقلم : أحمد أنور - مصر

رأيت انعكاس في المرآة يسير في عكس اتجاهي
رأيت انعكاس في المرآة يسير في عكس اتجاهي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هذا هو أول مقال أنشره على موقع كابوس ، أتمنى أن يعجبكم جميعاً .
منذ صغري و أنا أخاف من المرآة لأنني عندما كنت طفلاً كانت أمي تقول لي أن الوقوف أمام المرآة كثيراً سيجعلني أفقد عقلي وأصبح مجنون ، طبعاً لأنني كنت طفل بعمر ٥ سنوات أخذت كلامها على محمل الجد وصدقته ، وللأسف أصبح عندي خوف مزمن من المرآة .

ولكن حدث موقف غريب لم أفهمه لأنه حدث بسرعة ولكن أيضا لن أنساه أبداً ، حدثت القصة منذ ست سنوات عندما كان عمري ١٣ عام ، وكانت ثاني ليالي عيد الأضحى المبارك ، كنت سعيداً جداً و ألعب مع أقاربي و أمزح معهم ، حتى طلبت مني أمي أن اذهب لإحضار بعض الخبز من شقة خالي الخالية ، كانت الساعة الواحدة بعد منتصف الليل ، صعدت على السلم ودخلت الشقة فشممت رائحة غريبة جداً ولكن لم اهتم لأني أعلم أنها مهجورة ، فذهبت إلى الثلاجة لإحضار بعض الخبز ، ولكن حدث شيء مرعب ،  و أنا أمشي بجوار المرآة  رأيت انعكاس في المرآة يسير في عكس اتجاهي !

 وفي نفس اللحظة شعرت بحرارة شديدة ، فزعت كثيراً حتى أني تركت باب الثلاجة مفتوحاً وجميع المصابيح مضاءة ونزلت على السلم بسرعة كبيرة جدًا حتى كدت أن اسقط ، في اليوم التالي  استيقظت على رائحة شيء مشتعل ، وكانت المصيبة ، حيث كانت مصابيح الشقة من طراز قديم يسخن بسرعة وكانت المصابيح مغطاة بقطعة من القماش فاشتعل القماش وتسبب في حريق .

 كما أني تركت باب الثلاجة مفتوحاً ففسد لحم الأضحية ، أهلي ضربوني بشدة وعندما سألوني عن سبب نسياني لم أجابهم طبعاً و إلا سيقولون عني مجنون و جبان وما إلى ذلك .

وفي نهاية القصة برأيكم ، هل هذا فعلاً كان قريني ، أم أن هذا من مخيلتي بسبب خوفي من المرايا ؟.

تاريخ النشر : 2020-06-01

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : حسين
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر