الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس
القسم : تجارب ومواقف غريبة

شقتي المحتجبةُ عنِ الشمس ..

بقلم : مستشعر بالطرفِ الآخر (Ali_Mohammed) - Yemen
للتواصل : [email protected]

إذ بظلِّ رجلٍ يمشي أمامي بكل خفة وبدون أي صوت لوقعِ الأقدام متجهاً صوب الركن الغربي من البيت!
إذ بظلِّ رجلٍ يمشي أمامي بكل خفة وبدون أي صوت لوقعِ الأقدام متجهاً صوب الركن الغربي من البيت!

في عام 2007م استأجرتُ شقةً في صنعاء في مبنى مكون من طابقين وأربع شقق ذات طابعٍ قديم ، وشقتي في الطابق الأرضي كان المستأجر السابق لها لا يهتم بالإنارة أو ما شابه .. فلقد كانت كل مقابس المصابيح معطلة فأصلحناها واستبدلت كل شيءٍ تالف بعدما تم ترميم الشقة اللعينة والتي تتألف من غرفتين وصالة ومطبخ وحمام ، وأغلب الشقة شبه مظلم أو في ظلام لعدم وصول الشمس من كل الجهات إلا شعاعاً يسير بعد العصر وقبل الغروب .. بعدها ماذا حدث؟ .. أحداثٌ غريبةٌ يا قوم! كيف؟ وما هي؟ ..

أولاً :

 أخبرتني زوجتي بأن سيارة ابنتي الصغيرة اللعبة التي تزنُ أكثر من كيلوجرام ونصف ذات التحكم اللاسلكي تتحركُ من تلقاء نفسها ذهاباً وإياباً! ، بينما جهاز التحكم مطفأٌ تماماً! .. كان ذلك في وقت العصر ..

ثانياً : 

بطبيعتي كل يومٍ أو يومين أقوم بتفقد ذاكرة الهاتف لأعرف هل قامت ابنتي الكبرى والتي عمرها مقارب للسنتين آنذاك بالتقاط صور من هاتفي - نوكيا N70-1 - أم لا .. حيث أنه يحتوي على العديد من الصور الغريبة والتي تلتقطها ابنتي أي أثناء لعبها ولهوها بالهاتف الخلوي! ، صورٌ غريبة! صورٌ ذاثُ ألوان متنوعة أو أشعة غريبة وأبعاد مختلفة لبعض المواقع في البيت والتي لا تبدو كما نراها .. واستمرت ابنتي في التقاط الصور حتى بلغت الثالثة والرابعة والخامسة! ..

ثالثاً :

أصوات وقع أقدام يظنُها الشخص قادمة من الشقق المجاورة للوهلة الأولى ، فيتعمّد صاحبُ تلك الخُطوات بأن يجعلها أكثر وضوحاً وأنها في صالة البيت! .. كما أن هناك صوت غلق باب بهدوء! ، وهذا بديهي ومألوفٌ لديّ ..

رابعاً :

ابنتي الكبيرة بعد أن بلغت الرابعة والنصف من العمر تصحو ليلاً مفزوعةً من غرفة النوم بينما أشاهد التلفاز! ، وكانت تشكو من شيءٍ مجهول يمسك بشعرها أثناء نومها بجوار أختها الصغيرة -البالغة من العمر سنة ونصف- وأمهما .. بينما تقول أمها أن أختها الصغيرة "ذات" هي من كانت تشد شعرها! ..

خامساً :

في إحدى مرات سفر زوجتي وابنتي الكبرى والصغرى إلى تعز بقيتُ وحدي في الشقة بالطبع ، كنت أنام في غرفة الجلوس والتي فيها التلفاز .. كان هناك أمر غريب وهو أنني حينما بقيت ساهراً أمام التلفاز انتابني تلك الليلة شعور شديد من جهة غرفة النوم ، ذلك الشعور القوي كان يبعث على الخوفِ الشديد فبعدما أتممت مشاهدة التلفاز فتحتُ الغرفة ثم أضأتُ المصباح وأقفلت بابها ثم عدت إلى غرفة الجلوس لأنام هناك وهي متاخمة لغرفة النوم تلك .. ولكن لم يذهب ذلك الشعور المخيف جداً من داخلي حيث ما زلت أشعر بوجود ذلك الكائن من العالم الآخر(الجن) ، فقررتُ إبقاء باب الغرفة مفتوحاً وبالفعل قمت بذلك علماً بأن أنوار مصباحي غرفة النوم والصالة يتجاوزان عتبة غرفة الجلوس .. فماذا بعد؟ ..

رأيت سطوعاً غريباً على جدار غرفة الجلوس القريب من بابها قادماً من غرفة النوم! ، كان شعاعاً أبيضاً وليس كالضوء المنبعث من المصابيح الكهربية المعروفة! .. كان ذلك السطوع يذكرني بالسطوع المنبعث من الأشباح من خلال الصور التي تلتقطها الكاميرات من شتى بقاعِ العالم ، أو منظر من فيلم الرعب الياباني "الضغينة" الجزء الأول لحظة التقاط إحدى كاميرات المراقبة للشبح! ..

سادساً

بينما كنت واقفاً تحت الستارة -أي الستارة خلفي- في إحدى النوافذ ليلاً جهة الشمال وكان ذلك في أيام الشتاء القارس جداً .. إذ بظلِّ رجلٍ يمشي أمامي بكل خفة وبدون أي صوت لوقعِ الأقدام متجهاً صوب الركن الغربي من البيت! ، فظننته لصاً ولكن كيف أتى لم أره يقفز أمامي من السور! .. أدرتُ وجهي عبر النافذة إلى جهة اليسار وإذا بي أرى شخصاً يقف في ركنِ البيت ينظر إلى الأفق باتجاه الشمالي الغربي .. فأضأت المصباح اليدوي إليه وإذ به ينحني بسرعة إلى الأرض ليختفي تماماً ..

سابعاً :

لستُ متأكداً هل حدث في شقتي أم في شقة ابن عمي ، والتي كانت تبعد عني أقل من كيلو متر والحدث هو صوتُ صفير منخفض يأتي من صالة الشقة .. كان يأتي من إحدى الدمى ..

تمت ..

تاريخ النشر : 2020-06-19

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : تامر محمد
انشر قصصك معنا
مقهى
اتصل بنا
قصص

من تجارب القراء الواقعية

أحب أرملة
Amar - تونس
لم أقصد أذيتهم
الصامت - السعودية
أنا و نفسي
Lacrimosa
معاناتي مع أبي
ساره - العراق
منزلنا الغريب
راء - مكة المكرمة
لم أكن أعلم
粉々になった
أتمناه نصيباً لي و لكن ؟
قطرة أمَل في بحر الآلام !
زهرة الامل - ليبيا
فيسبوك
يوتيوب
قصتي
عرض
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
youtube
help
ضع رابط فيديو يوتيوب
  • التعليق مفتوح للجميع لا حاجة الى عضوية او ايميل
  • التعليقات تدقق ثم تنشر لذا قد يتأخر نشرها لبعض الوقت
  • التعليقات المستفزة والجارحة لن تنشر لذا لا تتعب نقسك بكتابتها
load
X اغلاق
رجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر
emoje
emoje2
تعليقات و ردود (23)
2020-06-25 23:32:34
359633
user
23 -
Ali Mohammed (مستشعر بالطرفِ الآخر) إلى الأخت كريمة
الأخت كريمة أنك مخطئةٌ جداً ،،!!
قدرات الجن ،، لها حدود ،، !!
مهما بلغت الخوارق ،، فلها حدود ،،!!
ولقد كانوا ومازالوا يخترقون كوناً ، بأسره ، بعكسهم نحن ، لا نستطيع الطيران إلا في فضاء الأرض ،، وحتى المسابير التي ترسل ترسل لعدة سنوات إلى الكواكب الأخرى ،،!!
الجن منذ زمنٍ بعيد وغابر ،، كانوا يقعدون في السماء يتخذون منها مقاعد للسمع ،،!!

إنها مسألة عشرات المليارات من السنين الضوئية ،، !!
ليس الأمر سهلاً ،، !!
كما نحن الألعاب المختلفة للأطفال والكبار ،، وهواتف نقالة إلى آخره ،، هم ذلك لهم أسواق ، يتسوقون منها تلك الأجهزة ، ولكنها ليست كاجهزتنا ،، !! وكما هو الحال مع الأشيائ المتطورة والكلفة فلا يمتلكها إلا القوى الكبيرة ،، في عالمهم ، وخصوصاً اولئك الذين يذهبون بعيداً في الكون ،
أما اغلبهم فلا ،،
اي بمعنى آخر مثلنا نحن البشر ,,,!!
واكتفي بهذا
2020-06-24 06:43:52
359285
user
22 -
گاندي
ممكن يا أخ علي إني مافهمت موضوع الصور ، الآن فهمت .. شكرًا

هو فعلًا بعض الصور تكون ليست طبيعية أبدًا ، حتى أن البعض آمن بأن الكاميرا بإمكانها حصر الجن

وانا رأيت بأم عيني صورة من أعجب الصور
2020-06-24 00:12:35
359245
user
21 -
Ali Mohammed (مستشعر بالطرفِ الآخر) إلى someone
سأرسلُ لك هذا التعليق ،
في الحقيقة ارسلت تعليقاً طويلاً عريضاً ، ولكنه لم ينشر ،، وليس فيه أيّ سفه أو ماشابه !!
ما اردت قوله ، من يكبرك بيوم ، يكبرك بسنة ، !!
فلا تستعجل في الحكم في الأمور ، !! كقولك لهذا او لذاك ، انت ممسوسو وخلافه ،،!!
ثانياً والاهم بإختصار شديد ،،

انت قرات هذا المقال ؟؟ هل قرات القصص اعلاه ؟؟ انظر قصص ؟؟ اليس كذلك ؟؟

في الحقيقة هي عنوانين من بعض تجاربي مع عيال العفريتات كما يُقال !!
هي عناوين ولا اريد ان اطيل ، فالمثل يقول خاطب الناس على قدر عقولهم !!
وفي الحقيقة لدي قصص في الموقع هذا ، وفيها بعض الأقاويل ،، الحقها بالقصة ، كي فهم من لا يفهم او على الاقل ياخذها بعين الاعتبار ..!!

اسمع يا سام ون أو يا شخصٌ ما ؟
ان عمري 43 سنة !! ولستُ صبياً ،،
ماذا لو اخبرتك أن في ذاكرتي صوراً منذ ان كنت في الشهر السادس من العمر ؟؟ فانا مجنون اذاً اليس كذلك ؟؟
طيب انا اتذكر تماماً بعض المواقف ، عندما كنت في الثانية من عمري ؟؟

حسناً ليست ذلك كل شيء ،،!!
يجب ان يفتح المرء عقله اكثر ، لرؤية العالم ولا تنظر يا اخي من منظور ضيق ،، للحياة التي خلقها الله في الأرض ..!!
كما انك للاسف الشديد ما جرحني منك ، بأنني سبق وان اخذت في الحسبان ، بعض عقول الناس في الفهم ،
هذا الموقع ترفيهي ، ولكنه ثقافي افي المرتبة الاولى ،، اي في الهدف الاول منه ..

فلو نظرت إلى اسمي ، انا اسمي علي محمد ، فقط ؟؟ ولكن ماذاك الإسم الملحق بإسمي ؟؟؟؟
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

حرام عليك يا راجل ؟؟ حرام عليك ؟؟
كان عليك التركيز ،، ولا تتسرع في الحكم على الامور ،،

وأيضاً لو نظرت في اي قصة لي انزلتها بسرعة ، سافري كما يقال ، كما في هذا المقال ؟ ؟مثلاً وهو ما انتهزته ، لوجود ، الكثير من الظواهر فيه ،، وأغلبها لم اقم بذكره ،،
سترى عنوان الإيميل ،، كان عليك ارسال رسالة على الايميل ،، فقط،،!!

وختاماً ،،
أضيف اليك ، إنّني من بلدٍ ذات أراضي جبلية متنوعة ، وديان وسهول ، وجبال من كل الأصناف وختلافات في الارتفاعات ،، واشجاراً نادرة الوجود في العالم ، بالاضافة الى بقية النباتات ،، !!

وكما هو الحال في الجيولوجيا ، والبيولوجيا ،، المتنوعتان في بلادي ،،

هناك التنوع الكثير والأكثر في عالم الماورائيات ،،،،!!

بعني بالبلدي او باللهجة العامية ،
احنا عندنا جنّ الجن ،، مش جن وبس ،، !!هههه

تمسي على خير يا سام ون ،،
2020-06-23 23:53:51
359241
user
20 -
Ali Mohammed (مستشعر بالطرفِ الآخر) الأخت كاندي
حمداً لله على سلامتك

بصراحة ، تاتي القصة في موقع كابوس بعدما تنسى تماماً من كاتبها ، كيف كتبها وكيف سردها واي المواقف التي يعنيها القراء ، ؟؟ ههههههههههه

حسناً تقصدين بذلك الموقف الضوء الساطع الذي اختلط بضوء المصابيح ، ذلك يا اختي ناتج عن الكهرومغناطيسية التي يبعثها بعض اصناف الجن !!
كما ترين في بعض كاميرات المراقبة او الصور الثابتة يظهر ذلك الضوء الساطع ولقد شاهدته كثيراً منذ صغري في الصور ، وفي هذه الشقة ، العيد من الصور في الهاتف ، يتخللها ذلك الضوء ،،و الالوان الغير طبيعية ،،

كما انوه لك يا اخت كاندي ، اني اتفق معك في شان صور الهواتف ولكن ما ذكرتيه من تداخل الصور هو عند اهتزاز الهاتف ,,!! وهذا ليس ماذكرته انا في القصة !!

بل قصدت صوراً ثابتةً تماماً ،، ولكنها ذات ابعادٍ مختلفة ، !!
مكثت ايام وليالي ، واسابيع احاول فهم بعض الصور من اين اتت ،، تلك المشاهد ،، !!
يعني يا أختي حركات نص كم من الطرف الآخر !!

انه استعراض ، ربما ، للقوى ، كما يتوهمون !!
حيث يمتلكون في الحقيقة ، تكنولوجيا ِ، متطورة ، يستطيعون تقريب البعيد وتبعيد القريب ، وانتِ يا اخت كاندي تدركين مالذي اقصده بالفعل ..

ولقد كتبت قصة ، ألحّ عليّ صديق من مصر ، بأنّ عليا الكتابة ، عن بعض المواقف التي عشتها وشهدتها من العالم الآخر ..!!

ولقد ذكرتُ مثل تلك الحالات ، ولكن المؤسف تأخر القصص ، في الموقع !!
وشكراً لك يا أخت كاندي
2020-06-23 23:45:20
359240
user
19 -
Ali Mohammed (مستشعر بالطرفِ الآخر) إلى الشخصية المميزة
مرحباً بك يا شخصية مميزة ،
رايتهم يبحثون عنك ويتساؤلون لماذا انت متغيب ، فكنت اعلق على بعض القصص ، بانني رايت لك تعليقاً على احدى القصص ،،
والأهم مرحباً بك وحمدا لله على سلامتك ،

ولك الشكر على النصيحة ،، ولا تقلق يا أخي ، فنحن من الذين يتربصون بهم ، كما يتربصون بنا ،،!!
وشكراً لك
2020-06-22 08:31:14
358923
user
18 -
گاندي
شقة قديمة البناء وظلت مهجورة ومظلمة لفترة قد تُسْكن من الجن ، وما يساعد على ذلك هو أن الشمس لا تضيئها ، فالشمس طاقة تطرد الجن ، الموقف المخيف حقيقةً هو الموقف السادس ، لأنه أوضحهم صورة

وبالنسبة للموقف الخامس حيث السطوع الذي انعكس على جدار غرفة الجلوس لو كنت تأكدت من أنه ليس انعكاس ضوء في المرآة فعكسته المرآة على ذلك الحائط ، إذا لم يكن كذلك فهو فعلًا غريب ، لأنه ليس من السهل ظهور ضوء

أما صور كاميرا الهاتف التي تلتقطها ابنتك فيمكن أن يحدث تداخل في المشاهد فتظهر الصور بأشكال وألوان غريبة ، خاصة لو
كان الهاتف من نوعية قديمة ، كنت عندما أرى صور هاتف والدي ألاحظ صور غريبة بسبب التصوير غير المقصود ، وحتى في هاتفي أجد صور غريبة التقطها اطفالي
2020-06-22 07:33:56
358909
user
17 -
شخصية مميزة الى المستشعر
كلها من عبث الجن عليك ان تحصن نفسك فقط ولا تهتم لهم
2020-06-20 21:39:23
358681
user
16 -
Ali Mohammed (مستشعر بالطرفِ الآخر) إلى محبة القراءة
إسمعي يا أختي ، رداً على تعليقك وتصحيح لبعض المفاهيم..
الجن لا يشترط أن يظهروا ويقومون في مضايقة الغير ، حتى نقول أن المكان خالياً تماماً منهم ؟؟

اياكم ان تظنوا ذلك،،
الجن يدخل اي مساكن للناس ،، ويخرج وربما يبيت ،، ولكن لا نرى منه اذية ،
كما أنّ الجن اصناف واصناف عديدة ،، !!
من حيث النسب والحسب ومن حيث النوعية العرقية كتصنيف انواع مستقلة في طباعها واجسامها ونظام غذائها إلخ ،، كما أنه تتفاوت قواهم طبقاً لتلك الفصائل العرقية الخلقيّة ،، و و و إلخ ،،

وشكراً لك
2020-06-20 21:35:35
358680
user
15 -
Ali Mohammed (مستشعر بالطرفِ الآخر) إلى أشرف
تحيّة لك يا اخ اشرف
ولكن لا اظن بأنني كما قلت ،، فقط ربما هم يفضلون المستشعر ، وقد تعلمت من الحياة ومن القصص ومن تجاربي الخاصة الدائمة ، كيفية التعامل مع ذلك النوع ،،
وخصوصاً النوع الخسيس ،، من الجن ...

اما عن قولك نعالج الناس ، فعلاجهم بسيط جداً ولكن الناس يجهلون والتخلف زاد عن حدّه بسبب واضعي الأحاديث الشريفة ، الزائفة ، وو وإلخ ،،
والتجارة في الدين والأديان إلخ ،،

فترى مثلاُ المتلبَّسين بهم الجن ،، يُذهبُ بهم إلى اصاحب الرقية الشرعية ورأيت من يذهب اليهم عدة مرات لنفس الغرض ، اي لإخراج جني طرطور متلبس بإبن آدم ..!!

والحقيقة لو تدري في صديقي بأن العلاج الضخم والعمل الكبير والتعويذات الملوّنة وغير الملونة ،،
ماهي إلا لحظات فقط من الوقت ،،

هي : قبضة يد إنسان قوي العزيمة ، يقبضُ بها على ذراع الممسوس أو المتلبسُ به ، وبيده الأخرى يصفع ،، الممسوس صفعاً ،، !! هل فهمت ؟؟

بالطبع كل ذلك سيكونُ على العفريت وليس على الآدمي الممسوس .. حتى يتألم إبن العفريته , يرى انه يواجه إنسان حقيقي ،، ذلك الذي استخلفه في الأرض ،،!!
هذا ما سمعناه من صغرنا ،، وذاك هو الفصل الحاسم في الحال ،، !!

وليس ما يطلق عليه جلسات عند اصحاب الرقية الشرعية كما يزعمون ...!!
ففكر في هذه يا أخ أشرف ..
لوأنت في نفس المكان لما طلبت حتى ، مالاً أو جزاءاً أو شكوراً ..
ومرحباً بك يا أخ اشرف
2020-06-20 21:11:18
358676
user
14 -
Ali Mohammed (مستشعر بالطرفِ الآخر) إلى سما
شكراً لك يا اخت سما على تلك القصة ،،
اجل هذا يؤكد شكوكي بأنهم من الطرفِ الآخر ، وأنهم معشر الخسسة ..!!
حيث كنت أؤيد كلام إبنتي وليس أمها ..
2020-06-20 15:14:43
358592
user
13 -
ملاك
بسم الله الرحمن الرحيم
2020-06-20 08:28:14
358541
user
12 -
سما
سبحان الله لفت انتباهي موقف شد الشعر
فقد حدث لشقيقتي التي لا تسمع ولا تنطق موقف مشابه تقريباً. كانت تهم بالنوم في غرفة ممتلئة باخواتها الثمان، فاذا بها فجأة تصرخ صرخة قوية خوفا ودهشة. فلما هدأنا من روعها سألناها بلغة الإشارة ما بكِ؟! فقالت: بأن أحد ما في ركن الغرفة حيث يقع طرف فراشها ورأسها، قد قام بشد شعرها بقوة وألم.
2020-06-20 08:18:02
358540
user
11 -
قطار حياتي
انت تشبهه حالتي لكن انا لقد اعتدت على اصوت الضرب على الجدران الساعه الثالثه فجرآ كل يوم
2020-06-20 07:33:13
358533
user
10 -
Someone
علقت لك في مقال سابق وقلت ربما انت المسكون قصدت ربما يوجد بك ما يثيرهم او انك انت من تحاول الاحتكاك بهم والا لم يتبعوك في هذا وفي تلك مرآه وشقة شجرة وخسسة في السوق وفي الشارع ولم اقصد تكذيبك لكن نبهت الي انك تتخيل او شئ من هذا القبيل كما اني لم اقل ان الجن غير موجود لكنهم لا يركزون علي شخص معين الا اذا كان هو بدوره من يبحث عنهم
ارجو منك عدم الرد علي هذا التعليق فقد استفزني ردك السابق بالاخص تكرار كلمة "بني " وكأنك تتعامل مع طفل في السابعة من عمره
تحياتي
2020-06-20 07:32:00
358532
user
9 -
أشرف أشرف
انت عندك كشف بصرى من الله
الم تفكر في أن تكون معالج وتفيد من حولك
أدرس الأمر وراجع المعالجين الثقة مثل عبدالرؤوف بن حليمه
وتعلم كيف تفيد الناس وسيكون لك ثواب عظيم
بشرط أن يكون العلاج مجانا وسوف ينصرك الله
ولن تجد اى اشتغالات من الجن وسوف يخافون منك باذن الله تعالى
والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته
2020-06-20 04:40:01
358511
user
8 -
محبة القرأة
السلام عليكم للجميع
مخيف فعلاً، علينا البحث و التأكد من البيوت و الشقق التي نشتريها أو نستأجرها.على كل إنسان التحصن بالله كيلا يقع في شيء مكروه أو التحصن بالله يخفف من الشر.
2020-06-20 01:02:27
358480
user
7 -
فتحي حمد
تكرار المشاهدات يدل على ان البيت مسكون بالجن من عمار المكان او كان مسرحا لجريمه في الماضي
2020-06-19 20:12:34
358464
user
6 -
Ali Mohammed (مستشعر بالطرفِ الآخر) إلى الأخت حواء قطر
هل تريدين نصيحة مني ، تأخذينها في عين الإعتبار ؟؟

لا يوجد شيء اسمه عمّار ، بمعنى مُلاّك ،، لقد كثرت تلك التسميات في مجتمعنا العربي للاسف،
وايضاً كثرة شيءٍ عجيب ، يتدواله العرب اليوم بسبب الجهل ألا وهو المس ،، انت ممسوس او انتِ ممسوسة , لمجرد نظرهم او رؤيتهم لسديم يمر بجوارهم او صوت للجن ؟؟
ليس ذلك هو المس ..؟
كما ان العمّار من قال بأنهم دوماً مسلمين ، فالمسلم من سلمت الناسُ من أذاه !!
كما أن العمّار من الجن لا حقّ لهم في ممتلكات الإنس ، هناك اراضي شاسعة يمكنهم الذهاب إليها ،
ولا اخفي عليك ايضاً يا اختي شيئاً هاماً ..
لم اجعلهم يأخذون راحتم بعدما كنت طيباً معهم كما هو نظرتك انتِ اليهم .. !!
إنهم خسسة ،، المحترم يحترم نفسه لا ولن يأتي لمساكن الإنس !!
هذا ما يجب علينا فعله ،،،
هناك شيء اضافي ، رداً على تعليقك يا أختي ، ألا وهو سورة البقرة ،
أشغلها لهم ، ومن أجلهم ،،!
لن اطيل القول ، هناك قصة اتمنى من موقع كابوس ان تنشر في اقرب وقت ..
بإسم " الخسيس الذي أغضبني " ذكرت فيها الأساليب التي يجب علينا ان نتعامل بها مع أولادِ المارج ،، مع اولاد العفريتات ،،
وشكراً
2020-06-19 20:05:37
358463
user
5 -
Ali Mohammed (مستشعر بالطرفِ الآخر) إلى مصطفى مجدي
لحسن الحظ انك رايت القصة ،،
لقد كنت اهم لاخبرك ،،بها ،،
ولكن للاسف ، حيث انا خاب توقعي بنزول بعض قصصك التي حكى جدك لك عنها ، من ارضِ اليمن ..
وكذلك بعض تجاربك من مصر
2020-06-19 20:02:57
358462
user
4 -
Ali Mohammed (مستشعر بالطرفِ الآخر)
الأخط العزيز عطعوط ،
حفظك الله يا أخ عطعوط ،، والحمد لله أستطيع التعامل مع أولئك الأوغاد ،،
وقد تركت الشقة بالطبع
وهناك تتبعها ،، الخسيس الذي اغضبني وهي قصة في تلك الشقة
ولكن قصص التجارب المرعبة تتاخر في الموقع
2020-06-19 18:07:48
358436
user
3 -
عطعوط
اخ مستشعر بالطرف الاخر
يبدوا ان الشقه مسكونة
وتركها افضل من السكن فيها
حفاظآ عليك وعلى اطفالك
مع تحياتي
حفظك المولى بحفظه وحماك من كل مكروه
2020-06-19 14:50:03
358401
user
2 -
Mostafa Magdy
اخيرآ قصه الشقه المتحجبه ، يا للصدف كنا نتحدث عنها بالامس .
احداث مثيرة جدا ، طبعآ المنزل مسكون مائه بالمائه ، لكن اظن بانهم من الانواع غير مؤذيه التي تريد فقط اثاره الانتباه والفضول بقوة.
مثير موقف انحناء الظل واختفاءه ، كذلك الصور الملتقطة بالهاتف عن طريق الطفلة ، كذلك موقف شد الشعر مثير جدا ومريب .
تحياتي لك صديقي
2020-06-19 14:17:38
358389
user
1 -
حوآء قطر
قد تكون الشقه مسكونة وكان عليك تشغيل سورة البقرة يوميا وقراءة الاذكار على ابنتيك حماية لهم من اذى الجن ممكن كانوا من عمار البيت مسلمين
move
1