الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

جنتي وناري - مشاكل مع الأهل

بقلم : المستجير بالله - مكان ما على سطح الأرض

ما هو ذنبي؟!
ما هو ذنبي؟!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

مشكلتي مع أهلي حيث أنني ولدت ولدي تشوه في أقدامي .. الحمد لله تعالجت مع بقاء القليل من الأعراض المزعجة عائلة أبي الكبيرة تعتبر أنني مغضوبٌ علي من الله لأنني ولدت بهذا التشوه ، أو أن الله أرسلني هكذا ليعاقب أبي على ذنوبه .. وأنني شخصٌ سيء وأشياءً من هذا القبيل .. معاملة أبي لي كلها استهتار وتجريح و دائماً ما يسبب لي الألم ويضربني بقسوة على رأسي لأتفه الأمور ، لقد تسبب هذا لي بمشاكل نفسية واجتماعية لا تعد ولا تحصى .. بكل صدق وصراحة أشعر أنه ليس لدي أب ، أشعر بالألم عندما أرى آباء أصدقائي وحنانهم عليهم ..

معاملة أمي معي كلها رعونة واستهتار وغباء -أعتذر لم أجد وصفاً آخر لا أقصد الإهانة لها بالتأكيد- ، وبسبب استهتارها عندما كانت حاملاً بي ولدت هكذا .. الآن أبلغ من العمر السابعة عشر وهم يعاملون أخي الذي يكبرني بثلاث سنين كأنه ملاك من السماء مع العلم أنني بار بهم أكثر منه بمراحل وهو لئيم معهم ، أحياناً أساعد أمي في عمل البيت دائماً .. ألبي طلبات أبي التي لا تعد ولا تحصى ، تخيلوا أنني لا آخذ مصروفاً يقولون لي نحن ندفع لدروسك الخاصة لأنك طالب بكالوريا -وهذا حال جميع الطلاب- لذا لا يمكننا إعطاؤك مصروفك مع العلم أن حالتنا المادية ليست سيئة بل متوسطة إلى جيدة .. أما أخي فيدفعون له بالشهر ما يدفعونه لي في العام ومع ذلك يصرفون عليه ويدللونه ..

أشتهي الكثير من الأكلات ولا أتناولها بسبب بخلهم .. ملابسي قديمة لأنهم لم يشتروا لي ملابساً منذ أكثر من سنة وأرتدي ملابس أخي القديمة ، يفضلونه علي في كل شيء لا أحسده طبعاً لكن ضعوا أنفسكم في مكاني بم ستشعرون؟ .. أصبحوا يتكلمون من وراء ظهري بأشياءٍ أقسم بالله أنني لم أفعلها يوماً ، ويزيد الحقد في قلوبهم عليّ ويزرعون أفكاراً خاطئةً عني في رؤوس بعضهم .. هل يجب أن أكون باراً بهم على حساب سعادتي؟ ، أبي وأمي يدعون علي دائماً على أتفه وأتفه وأتفه الأمور .. أخاف من هذا الدعاء أخاف أن يصيبني مكروهٌ بسبب هذه الأدعية عليّ .. هل من الحلال أن أخذ حاجتي ومصروفي من مالهم دون علمهم؟ ..

أرجوكم أنصحوني أنا في الضياع! .. أخاف أن يؤثر غضبهم ودعائهم على توفيقي بالحياة ..

تاريخ النشر : 2020-06-26

تم تحرير ونشر هذا المقال بواسطة : تامر محمد
شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر