الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أدب الرعب والعام

هذا القسم مختص بنشر قصص قصيرة ، سواء متعلقة بالرعب والغموض ، او مواضيع عامة . وهذا القسم يعد الأكثر تميزا في الموقع وتقييمه الأعلى من بين الأقسام ، لأننا هنا نتعامل مع عمل أدبي مصدره فكر الكاتب ومشاعره وخياله وتجاربه ، ولسنا أمام قضايا جاهزة مترجمة ومتداولة ومعروفة .

مجموع المواضيع قي هذا القسم :777
ياسر حسن - مصر
كانت ملك جميلة ورقيقة حقاً و كان كل الشباب يتمنون أن يلفتوا أنظارها و أن يحصلوا على رضاها و يتمنوها فتاة أحلامهم , ولكن لسوء حظها لم يلفت نظرها غير مهند الذي خدعها بجسده الرياضي و أناقته و لباقته مما جعلها تظن أنها ستعيش معه اسعد أيامها و أنها ما إن تدخل معه عش الزوجية فأنها ... ...
تاريخ النشر : 2015-07-22
عدد القراءات : 4922
عدد التعليقات : 19

يقضان الجزيرة
وفي يوم من الأيام عند عودتها من المدرسة حدث قتال عنيف بين رجال العصابات في طريق عودتها إلى المنزل وكان الناس يهربون في كل اتجاه رغبة في السلامة وكانت لبنة خائفة جدا من أصوات الرصاص وصراخ الجرحى وأنينهم ... وفي خضم هذه الأحداث من صراخ الناس ودوي المدافع كان هناك رجل في عقده ... ...
تاريخ النشر : 2015-07-22
عدد القراءات : 4953
عدد التعليقات : 28

امل شانوحة - لبنان
انا فتى في الخامسة عشر , و لي اختٌ تبلغ السنتين من عمرها ..و قد توفيت امنا منذ ثلاثة شهور .. فأضّطر ابي لإحضار خادمة تهتم بشؤون المنزل و بأختي في فترة غيابنا .... و بعد مرور شهرين فقط .. تعلّقت اختي بها و كأنها امها .. و قد كرهت ذلك , لأني لا اريد لأحد ان يأخذ مكان والدتي ! كما انني لم ... ...
تاريخ النشر : 2015-07-19
عدد القراءات : 6124
عدد التعليقات : 35

قيصر الرعب - السودان
"تبا" .. هكذا صرخ (سليم)حتى أيقظ اخاه (عاطف)الذي غرق في نوم عميق بجانبه في السيارة . أنهم الان في منتصف طريق العودة من زيارة قريب لهما وسلك (سليم) طريق مختصر موحش خالي من السيارات . قال (عاطف)وهو يتثائب : "ماذا حدث؟" ...
تاريخ النشر : 2015-07-19
عدد القراءات : 5851
عدد التعليقات : 35

عبد الحق - الجزائر
ذات ليلة وانأ عائد من عملي إلى بيتي في ذلك الطريق المرعب حيت لا ترى شيئا إلا نور السيارة والأشجار و بعض الكلاب الضخمة المرعبة ، وبما إنني كنت أحدق في هذا المنظر المرعب اصطدمت بقوة كبيرة لدرجة انه أغمى علي ، وعندما أفقت لم أجد إي شيء والغريب إن الصدمة كبيرة جدا كأني اصطدمت ... ...
تاريخ النشر : 2015-07-18
عدد القراءات : 4007
عدد التعليقات : 28

علي النفيسة - السعودية
خالد (18سنة) طالب في المرحلة الثانوية .. مقبول الشكل .. كثيف الشعر .. طوله متوسط .. بشرته تميل إلى البياض .. يتمتع بالمراحة وروح الشباب وخفة الظل .. والاهم من ذلك كله خامة الصوت التي أنعمها الله سبحانه وتعالى عليه ... ...
تاريخ النشر : 2015-07-16
عدد القراءات : 31689
عدد التعليقات : 67

العنقاء - سوريا
انه الدم المنتشر في كل ركن من تلك الغرفه العاليه الحراره ، وتلك الرائحه النتنه والثقيله على النفس ، يستعيد مارك وعيه على صراخ هستيري لشخص يحترق نصفه السفلي في فرن ملتهب ، يتطلع مارك حوله ليرى كيف لمنشار مزق شخصا لنصفين والاخر يدب في جسمه كومه من المسامير ...
تاريخ النشر : 2015-07-16
عدد القراءات : 4832
عدد التعليقات : 30

سامي ميشيل - مصر
قام بفتح الصنبور ثواني قليلة وشرعت المياه في السقوط .. مد يديه التي مازالت ترتجف واغترف القليل من قطرات الماء وقبل أن يصوبهما تجاه وجهه أحس بأنفاس ساخنة .. التفت سريعا لكنه لم يجد شيء .. نظر للمرآة مرة أخرى ليرى انعكاس الصورة خلفه ففتح فمه على آخره ووقف متيبسا بعيون شاخصة يفكر ... ...
تاريخ النشر : 2015-07-14
عدد القراءات : 6592
عدد التعليقات : 25

HM64
ذات ليلة باردة و ماطرة ، اختار ذلك الشاب ذو الثياب الرثة أن يجري دون هدف، فتارة يجري بكل ما أوتي من قوة ، و تارة يكبح من سرعته القليل، لعله يكتسب من فعله هذا بعض الطاقة ليعدو أكثر من ذي قبل، ورغم ظلمة الليل التي أسدلت ستارتها على كل شي، فانه بالكاد يستشعر طريقه بالرهان، فيستغل ... ...
تاريخ النشر : 2015-07-16
عدد القراءات : 4700
عدد التعليقات : 28

محمد حمدي - مصر
كان وقع الصدمة شديدا على لدرجة انني اكتأبت لأسبوعين ولم افارق غرفتي بتاتا، وعندما خرجت منها كنت عازما كل العزم على فقدان وزني حتى تقبل خطيبتي السابقة العودة لي، فامتنعت عن الطعام بتاتا لأيام ولم أستسلم ابدا مهما استبد بي الجوع واتبعت حمية قاسية فكنت آكل اقل الطعام وما ان ... ...
تاريخ النشر : 2015-07-11
عدد القراءات : 6336
عدد التعليقات : 55

امل شانوحة - لبنان
كنت اُذاكر بكل نشاط لإمتحان الغد .. لكني شعرت ببعض التعب فأغمضت عينايّ لأريحهما .. و عندما فتحت عينايّ , شعرت بدوار و ضبابية في الرؤية .. ففركت عينايّ لكن دون جدوى , فالرؤية مازالت غير واضحة ! حتى انني لم استطع رؤية عقارب الساعة التي عُلقت فوق طاولتي .. ...
تاريخ النشر : 2015-07-11
عدد القراءات : 8026
عدد التعليقات : 36

عبد الرحمن خليل - مصر
ينظر أسامة الى ساعته ... يتقطع قلبه من الخوف و القلق ... تبدو اللحظات طويلة مرهقه و هو ينظر الى باب غرفه العمليات التي تقبع ورائه زوجته المصابة ... اسئلة الضابط الذي أمامه لا ترحمه .. يعرض عليه صورا لأشخاص يحتمل ان يكونوا هم الجناة ، و لكن اسامة في وادي آخر ...لا يشغل باله غير زوجته .. ... ...
تاريخ النشر : 2015-07-11
عدد القراءات : 5845
عدد التعليقات : 66

محمد فيوري - مصر
سراج : ” اخرس انت ، إنتوا اللي زيكم ملوش لزمه شوية ناس مليين الشوارع والارصفه يسرقوا اللي رايح واللي جي .. إنتوا ربنا خلقكم ليه ، ربنا خلقكم ليه ، إنتوا ولا حاجه ولا حاجه مجرد حشرات وصراصير بين الناس ، سرقتي بنتي انتي سرقتي بنتي هند .. فين بنتي ردي “.. ثم يهدأ سراج ويفك يده شيئا ... ...
تاريخ النشر : 2015-07-09
عدد القراءات : 5035
عدد التعليقات : 75

محمد فيوري - مصر
تحركت سريعا خارج المرأب والمستشفى ابحث بالطرقات المجاورة فلم أجدها . فرجعت إلى المستشفى والى غرفة نيفين لأجد هند جالسة فوق السرير بجانب نيفين ، وهي تبكي وتقبل رأس نيفين ويدها ، وكانت نيفين غائبة تماما عن الوعي ، فقامت هند بخلع سلسلة الماس من عنقها ووضعتها حول عنق نيفين وقامت ... ...
تاريخ النشر : 2015-07-05
عدد القراءات : 4029
عدد التعليقات : 45

محمد فيوري - مصر
تكمل هند صعودها السلالم وتتجه إلى غرفتها وتدخل وتغلق الباب خلفها , فنظرت أنا لسراج ومازال جالس أمام التلفاز وفي يده السيجار وكان سارحا ، ثم نظر إلى الأعلى ليتأكد أن هند دخلت غرفتها فمسك هاتفه وبحث سريعا عن رقم ، ثم وجد الرقم وأتصل به .. وسرعان ما تحدث قائلا : ” ايوه يا نور ... أنا ... ...
تاريخ النشر : 2015-06-29
عدد القراءات : 5290
عدد التعليقات : 79

موفق الأردني - الأردن
خرجت من المنزل في صباح من أصباح شهر فبراير الباردة والمليئة بالضباب حيث لا يكاد يبصر المرء أكثر من خمسين مترا إلى السوق الذي يبعد مسافة عشرة كيلومترات مشيا على الأقدام من منزلي القابع في إحدى الصحاري الواسعة والموحشة على طريق ترابي تمر فيه سيارة كل ساعة ونصف تقريبا . ولا ... ...
تاريخ النشر : 2015-06-28
عدد القراءات : 5807
عدد التعليقات : 37

رشيد بوسكورة - هولندا
كان عمار أو عمروش كما كان يحلو لأهل القرية تسميته ، رجلا أبلها لكنه كان ينطق بالحكمة ، لا تفارقه ابتسامته أينما رحل ، كان شخصا محبوبا يساعد كل أهالي القرية في نقل القمح إلى الطاحونة بعربته القديمة وإعادته لهم دقيقا ، عن طريق ذلك كان يربح بعض الدراهم التي يمن عليه بها سكان ... ...
تاريخ النشر : 2015-06-21
عدد القراءات : 4634
عدد التعليقات : 23

محمد فيوري - مصر
لكن لحظة ! .. ما هذا ؟ .. إنها سيارة سوداء فارهة تتوقف أمام عّم يوسف تماما ، وينزل منها شخص يبدو عليه الثراء ويتجه نحو عّم يوسف ويحاول أن يساعده على النهوض بهدوء ، ثم يقف عّم يوسف بالفعل ويتحدث معه ، ثم يفتح ذلك الشخص باب سيارته ويصعد عّم يوسف إلى السيارة ومعه الفتاة ويصعد الشخص ... ...
تاريخ النشر : 2015-06-20
عدد القراءات : 5658
عدد التعليقات : 63

قيصر الرعب - السودان
وبعد يوم مرهق وصلت إلى شقتي في العصر ونمت إلى الثامنة مساء واستيقظت ... دائما يجب أن تمر بضع ثواني حتى اعرف أين أنا ... وجدت أن التيار الكهربائي مقطوع , قفزت من السرير واصطدمت بالكثير من الأشياء وتعثرت برجل الطاولة وقلت في نفسي : يجب ان اهدأ ان استمررت هكذا فسأكسر عنقي لا يجب ان ... ...
تاريخ النشر : 2015-06-20
عدد القراءات : 24411
عدد التعليقات : 47

منتخب بلغاريا 1994 - سلطنة عُمان
ولقد كانت السنين الماضية سنين ضنك ومشقة عليها وعلى جدها ، أفلم أقل لكم أن المشعوذ قد أمتص من أهالي البلدة أخلاقهم الدمثة ، فلم يرف لهم جفن لحال اليتيمة أمينة ، وجدها المسن ، ولذلك عمل الإثنان بالسخرة لدى الناس ، الجد يتنقل من مهنة إلى أخرى ، وأمينة تعمل خادمةً في البيوت ...
تاريخ النشر : 2015-06-09
عدد القراءات : 6264
عدد التعليقات : 27

رشيد بوسكورة - هولندا
وضع شفيق كاميرا التصوير الحديثة حول عنقه وركب فوق الدابة واضعا حقيبته أمامه .انطلقت البغلة وشفيق ينظر يمينا وشمالا يحاول التعرف على طبيعة هذه القرية التي سمع عنها كثيرا وارتبط اسمها بامرأة اسمها الهجهوجية ، يقال أن شبحها لا زال يظهر أحيانا . كان شفيق بالكاد يرى الطريق أمامه ... ...
تاريخ النشر : 2015-06-03
عدد القراءات : 5316
عدد التعليقات : 35

محمد فيوري - مصر
لأول مرة تكتب قصة للقراءة بإحساس ثلاثي الأبعاد أو ثري دي ، فأخي ألقارئ استعد أنت على موعد مع قراءة قصة ثري دي فأرجو منك أن ترتدي ألنظارة ألخاصة لهذه ألتقنية ولكن أنت لن ترتديها هذه ألمرة على عينك فأريدك أن ترتديها بداخل عقلك وأن تعيش وتشعر بكل كلمة تقوم بقراءتها و كأنك أنت هو ... ...
تاريخ النشر : 2015-06-03
عدد القراءات : 7590
عدد التعليقات : 90

مضر العبد الرحمن - سوريا
ما هذا ؟ هذا ليس مثل أي شيء قد رأيته في حياتي, قصر كبير جداً ويبدو أنه ليس من هذه المنطقة من الأرض, ولكن ما أدراني أنا فأنا مجرد طفل, دخلنا إلى القصر الكبير المخيف, تستطيع شم رائحة الموت من على بعد كيلومترات من مدخل "بيتها", ولكن دعني أتبعها فإنها جميلة أليس كذلك؟ . ...
تاريخ النشر : 2015-06-03
عدد القراءات : 6365
عدد التعليقات : 32

باسم الصعيدي
ما زلت أؤمن إنه ليس جميعنا بشر عاديين في أروقة الكرة الأرضية بل يوجد بيننا ملائكة أرضيين أو بشر سمائيين .. تلك النوعية من البشر يتخطون حاجز اللامعقول يهمسون إلى السماء فتستجيب أبوابها على الفور.. يطلبون فيجدون .. يقرعون فيفتح لهم .. ينظرون إلى وجه الإنسان يعلمون على الفور من هو ... ...
تاريخ النشر : 2015-06-02
عدد القراءات : 5814
عدد التعليقات : 54

ليلي - مصر
كنت من صغري اعشق كل ما هو غيبي , أتلهف على من يقرأ لي فنجاني - استغفر الله - بل وصل بي الأمر إني أصبحت أنا اقرأ الفنجان على سبيل التسلية والمزاح , ولكن حدث ما لم أتوقعه , كانوا كل ما قرأت فنجان تأتي لي صديقاتي ويقلن لقد حدث ما قولتي بالضبط !!! .. وكان هذا أول المزاح الذي أنقلب لجد . ...
تاريخ النشر : 2015-05-29
عدد القراءات : 5637
عدد التعليقات : 11

رشيد بوسكورة - هولندا
أحيانا نطلق العنان لعاطفتنا و جوارحنا لاختيار مصيرنا و نغيب العقل ، نعتمد على تفاهة القلب و نستغني عن منطق العقل ، حتى إذا ما أردنا أن نكون منطقيين بعض الشيء ، نترك المجال لجزئيات صغيرة لتحديد مصيرنا ظنا منا بأننا رجحنا كفة العقل على كفة القلب ، لكن في الحقيقة نحن منصاعون ... ...
تاريخ النشر : 2015-06-21
عدد القراءات : 5445
عدد التعليقات : 30

زينب رزق - مصر
يعلو صوت المنبه شيئا فشيئا في اذنها .. تقاوم لئلا تستيقظ فهي منهكة القوى , و لكن اشعة الشمس تخترق زجاج النافذة معلنة عن سطوعها لتتطفل على جفونها و توقظها .. تحاول فتح عينيها بصعوبة شديدة محاولة النهوظ و لكنها تشعر بوخز فى قدميها كما تشعر بالم شديد في ظهرها (و كانها كانت تهد جبلا ... ...
تاريخ النشر : 2015-05-21
عدد القراءات : 5402
عدد التعليقات : 35

احمد طارق - السودان
كان يحب ابنة عمه من صغره , لكنها اختارت حسن المتعلم في احدي جامعات الخرطوم , لقد فعل الكثير ليلفت انتباهها , اعترض طريقها أكثر من مرة لكنها كانت تتجاهله , لا وبل تشمئز منه , وتنظر له باحتقار وتذكره بالفارق التعليمي بينهما , وهذا ما كان يغيظه ويثير غضبه , ولولا حبه لها وتعلقه بها ... ...
تاريخ النشر : 2015-05-19
عدد القراءات : 6033
عدد التعليقات : 33

قيصر الرعب - السودان
انا (محمود)طالب ادرس في جامعة (....)هذه القصة حدثت لي وانا في العام الدراسي الثاني في الجامعة وكنت في ذالك الوقت احب ان ادخل اي مكان مسكون او شوهد فيه شبح (انتم تعرفون هذه الطباع الفضولية ) وطبعا لم اكون صداقات كثيرة فقط عندي صديق واحد اسمه (احمد) وهذا الصديق كان زميلي في الدراسة ... ...
تاريخ النشر : 2015-05-10
عدد القراءات : 6644
عدد التعليقات : 42

طه مبطول - المغرب
فتح الخادم الباب السميك للغرفة الرئيسية على مصراعيه، و قد علقت في إحدى جدرانها مخطوطة كتب عليها "لا يزال الانتقام الشكل الأضمن للعدالة" لم يعرها أي من الضيوف اهتماما أكثر من الباب المعدني الصدء الذي لا يليق بأناقة المكان ...
تاريخ النشر : 2015-05-06
عدد القراءات : 5350
عدد التعليقات : 22

السابق    1 ... 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26     التالي