الموقع غير ملائم للأطفال وقد يسبب القلق والكوابيس

أدب الرعب والعام

هذا القسم مختص بنشر قصص قصيرة ، سواء متعلقة بالرعب والغموض ، او مواضيع عامة . وهذا القسم يعد الأكثر تميزا في الموقع وتقييمه الأعلى من بين الأقسام ، لأننا هنا نتعامل مع عمل أدبي مصدره فكر الكاتب ومشاعره وخياله وتجاربه ، ولسنا أمام قضايا جاهزة مترجمة ومتداولة ومعروفة .
عدد المواضيع في هذا القسم : 1157
ترتيب وتصنيف :
دموع وأحلام
سيد محمد أجيد - موريتانيا
تلك الأحلام التي باحت بها ذات يوم قبل الزواج ، لا زالت أطلال ذلك الجدار الإسمنتي شاهدة عليها ، وحتى ذلك المنزل القديم الموصد الأبواب المنسوج حوله من خيط العنكبوت بيوتاً وقصوراً تشبه إلى حد بعيد ما حلمت هي به ...
التاريخ : 2020-05-23
تعليق : 8
قراءة : 791
مجرمون يقدسهم المجتمع
حنان جازية - الجزائر
لقد كانت في طفولتها حنونة جدا و تطلب عناقي في كل لحظة ثم صارت تباعد بين المرات و اخيرا تخلصت من عناقها الذي اكرهه فهي الان تبلغ ثمانية سنوات لقد صارت امرأة كاملة يجب ان ابدأ تعليمها اصول خدمة الناس لانها ستتزوج ...
التاريخ : 2020-05-22
تعليق : 14
قراءة : 1733
هل من مفر ؟
عازف الليل - المغرب
جالس كعادته يشاهد التلفاز ، رن هاتفه في مكان ما في الغرفة ، إنه دائماً يهمل مكانه و لا يتذكر موضعه ، ولو كان يضعه في جيبه لما تعذب كل هذا العذاب ! أخذ السيد بشير هاتفه ذو الإصدار القديم الذي يصدر رنة بسيطة ، نعم بالتأكيد مثل هاتف أبيك. ...
التاريخ : 2020-05-20
تعليق : 8
قراءة : 1323
الحقيقة أقوى من الأوهام
غيوم الماضي - ليبيا
أنا بسمة كمال أبو سعد ، عمري 19 سنة ، أعيش مع جدتي في مزرعتها ، فقبل 5 سنوات حل حريق بمنزلنا ومات كل أفراد عائلتي ، حرق معها أحلامي و دراستي أيضاً التي لم أعد اليها بعد ما حدث ، لم يتبقى لي سوى جدتي كي تبلسم لي جروحي الدامية و توقظني من غيبوبة ...
التاريخ : 2020-05-19
تعليق : 30
قراءة : 1539
اللعبة - الجزء الثاني
محمد بهاء الدين
انطلقت السيارة وبداخلها فردي فريق الدرع، ولا أحد منهما يتحدث إلى الآخر، فدين هو نفسه دين الغامض ، بينما كان سيث لا زال عقله في غرفة ذلك الفندق وما حدث بينه وبين رينيه يونغ وامبروز لاحقاً. ...
التاريخ : 2020-05-17
تعليق : 12
قراءة : 1088
اللعبة - الجزء الأول
محمد بهاء الدين
لم تمض ثواني حتى كان جيمي يقف أمام رومان بعد أن فتح الباب وهو ينظر إليه بكل استغراب وأخرج رأسه قليلاً وهو ينظر إلى بقية الحي و رمق السماء أيضاً بنظرة سريعة وكأنه أراد أن يعرف ضيفه أن الوقت متأخر على هذه الزيارة. ...
التاريخ : 2020-05-16
تعليق : 12
قراءة : 1377
المتروكون في الظلام
هدوء الغدير - العراق
تجلس ككتلة مجعدة و منسية قد تم رميها منذ فترة لا يصدر منها ذلك الصوت الذي يبعث الحياة في الأرجاء ، سوى نعيق كرسيها المهتز كالحان ناي عتيق يثير الحنين ، حيث تبدأ صور الماضي بمراودتها مستغلة تلك الوحدة المريعة التي تشكل ثقبا تتسرب منه الذكريات ...
التاريخ : 2020-05-14
تعليق : 22
قراءة : 1627
سيرينا - لم أقتل أخي
أحمد محمود شرقاوي - مصر
لقد قال جون كلمة " سيرينا " ثم هوت تلك السكين على جسده لتمزقه شر ممزق وتجعل دماءه تسيل كالنهر ، كانت الكاميرا وقتها تظهر سيرينا من الخلف وهي تجلس على جسد جون وسكينها يرتفع ويهوي عشرات المرات على جسده ، ثم توقف المشهد تماماً ، ثانية ثم ثانيتين ...
التاريخ : 2020-05-12
تعليق : 8
قراءة : 1814
الراكض العاري
إسرائيل السفياني - اليمن
كانت الغيوم السوداء تغطي وجه السماء وتذرف الأمطار الغزيرة المندلعة من أعالي الجبال كانتحاري لا يلوي على شيء ، البرق يضيء قرية معزولة في شعب ضيق ويكشف عن بيوت من الحجارة والخشب ساكنة برهبة كما لو أنها مهجورة منذ مئات السنين وحولها الأشجار مرتعشة ...
التاريخ : 2020-05-10
تعليق : 6
قراءة : 1723
جدي و البحر - قصة قصيرة
راشد الوصيفي - قطر
صَهَلَتْ الذِكْرَيَاتُ وَضَرَبَتْ بِحَوَافِرِهَا فِي أَنْحَاءِ رَأْسِي، فَتَطَايَرَ الْغُبَارُ ، مُوْقِدًا شَـرَرًا وَلَهِيبًا ، حِيْنَمَا تَذَكَرْتُ جَدِّي وَالشَّيخَ الْعَجُوْزَ، جَلَسْـتُ أَعِدُّ حَبَاتِ عُمْرِي، وَأَرُصُ الْذِكْرَيَاتِ كَبَائِعِ ...
التاريخ : 2020-05-09
تعليق : 5
قراءة : 1205
سرّ
محمد ابراهيم فقيه - لبنان
صواريخٌ تساقطت قرب حيّنا مع صوتها الذي أصمَّ آذاني وكاد يمزّق عضلات قلبي من تسارع دقاته ، ارتعشت خوفًا حتى دست على شظية زجاج كانت على الأرض فجرحت قدمي العارية ؛ هذا ما حدث وأنا في الطّريق أثناء عودتي من دكان العمّ أحمد لشراء مصاصة حمراء. ...
التاريخ : 2020-05-07
تعليق : 41
قراءة : 2238
عائشة قنديشة
أحمد محمود شرقاوي - مصر
كنت أردد كلمات تلك الأغنية وأنا في عالم أخر من النشوة العاطفية ، أتأمل النجوم الساحرة في ليلة غاب فيها القمر و ترك نجومها تتزين بما لذ وطاب من الألبسة النورانية ، فهذه نجمة تتدلل بين النجوم سائرة تتلألأ كما اللؤلؤة المنثورة و هذا شهاب يحلق بين نجمتين ليوصل رسالة عشق ...
التاريخ : 2020-05-06
تعليق : 14
قراءة : 1902
الذي كان يموت كل يوم
حسين الطائي - العراق
سلوكه يمثل للكثيرين سلوك مخلوق أدنى منا نحن من نحسب على العقلاء ، يجلس على الرصيف مقرفصاً يدخن سيجارة طلبها من أحد المارة ويبقى محدقا في الفراغ يتحسس رأسه الصغير الأقرع براحة يده ، عيناه غائرتان ويرتدي دائماً ذات البنطال القصير المخطط والمرفوع ...
التاريخ : 2020-05-04
تعليق : 14
قراءة : 1550
سر الزرقة
رفعت خالد المزوضي - المغرب
حرّك حمزة رأسه نفياً ، فزفر النادل وهو يفرد الورقة بتوتر وينظر حوله مراراً باحثاً عن سبيل لصرف المائتي درهم في مثل هذا الصباح الباكر ، ثم لم يلبث كثيراً حتى هرول مُسرعاً بخطوات واسعة عندما لمح حارس السيارات البدين الذي ينقذه عادة من ورطة (الصّرف) ، ...
التاريخ : 2020-05-02
تعليق : 13
قراءة : 1285
أبيض أسود
بلقاسم امينة - الجزائر
ين سطور التاريخ المنسي ، في قرية لا تعرف الشمس طريق لها ، انتشرت أسطورة قبل ألف سنة ، تقول الأسطورة أنه ستُولد فتاة روحها مشبعة بالظلام عند بلوغها العشرين سنة ستحدث معجزة حيث ستتحول الفتاة إلى هجينة و تدمر كل القرية و تجعلها خراب ...
التاريخ : 2020-05-01
تعليق : 14
قراءة : 1305
الرجال الزرق لمضيق مينش
Jaden - بين أوراق مكتبي
مضيق مينش الذي يقع بإسكتلندا ، ذلك المضيق الملعون الذي تهلك أمامه كل سفينة غير مألوفة أمام رجال مينش ذوي الوجيه الرمادية اللون ، من يركبون العواصف كأنها تحت أمرهم ، و يحركون السحب التي تجري فوق البحر لتحرير زوبعة هوجاء متوحشة تفتك بكل مركب ...
التاريخ : 2020-04-30
تعليق : 11
قراءة : 1761
الحافة
السمراء - السودان
أن تكدّ من أجل لقمة عيشك بقدر ما يسد رمقك إنها حياة متقشفة بحق ، في فقر مدقع نشأت آنا ؛ في شارع كوهين الشعبي ، حي فقير عمره خمسون عاماً من الفقر ، و أحلامها كانت أكبر من أن تستمر بالعيش في ذلك المنزل المعدم ...
التاريخ : 2020-04-28
تعليق : 33
قراءة : 1700
دوامة الريح - قصة قصيرة
راشد الوصيفي - قطر
توقفَ عقلي كَما تسمرتْ قَدمَاي وقتَ القَيلولةِ ، بينما انطلقَ قَلبي يَعْدُو بخطواتٍ متباينةٍ يسابقُ الرِّيحَ ، مَددتُ سَمْعَي لصوتٍ هَامسٍ ينبعثُ مِنْ تحتَ قدمَيّ، إنَّهُ صَوتٌ أنثوي ، تسائلتُ : يا إلهي .. هَلْ هَذا الصوتُ الذي أسمعَهُ حَقِيقِي أمْ إ ...
التاريخ : 2020-04-27
تعليق : 10
قراءة : 1323
حاجز الصمت
ايناس عادل مهنا - سوريا
على الشاطئ المهجور يدوي بريق مشاعري, كعاصفةٍ هوجاء اجتحتِ صفاء روحي, كآثام الخاطئين تملكني طيفك, كان حُباً محرمٌ عليَّ حتى أن أتلفظ حروفه _طبعاً ان استطعت _ إن كانت حروفُ الحبِ عنكِ, تُدركين أني أراقبك بصمت, صباحاً حينما تخرجين لجامعتك, مساءاً حين عودتك, سبعُ دقائق في كل ... ...
التاريخ : 2020-04-26
تعليق : 11
قراءة : 1141
الأسطورة غاني قاسم
مؤنس نورالدين بدرالدين
سيدة فرنسية طرحت على غوغل هذه الأسئلة : من هو غاني تسيباييف ؟ من أين أتى ولماذا اختفى ؟ لم تجد السيّدة في غوغل إجابة لأسئلتها والسبب والده الذي دفع الكثير لكي يخفي أخباره وصوره ، عندما قرأت إجابة غوغل لها : ليس هناك من إجابة لطلبك ، أردت أن أتدخل ...
التاريخ : 2020-04-25
تعليق : 73
قراءة : 69468
أمنا الغولة
أحمد محمود شرقاوي - مصر
نهضت من مكاني والنار لا زالت تحرق في ظهري و ركضت إلى البيت ، وصلت إلى المنزل و ركضت إلى غرفتي الصغيرة وجلست على الفراش أبكي بحرقة ، كان ألم التفكير أشد عليّ من ألم الجسد ، لقد أهانني أبي أمام الأطفال وخاصةً بهية ، لقد دفعها بعنف ولم أقدر على الذود عنها ، لقد تحطم كبريائي ...
التاريخ : 2020-04-23
تعليق : 7
قراءة : 1835
الجزء الثاني - أتتركني للذاريات ؟
إسرائيل السفياني - اليمن
في اليوم الثاني في الكلية لم يحضر أحمد الكلية وأغلق هاتفه تماماً ، لم يكن لديه صديق من الشباب حتى تستفسر منه غادة عن أحمد ، و في لحظة أدركت غادة كم هو متناقض أن يكون شاب مثل أحمد ذاع صيته في أرجاء الكلية وحيداً وغامضاً إلى هذه الدرجة حتى يصعب الوصول إليه ...
التاريخ : 2020-04-22
تعليق : 8
قراءة : 1152
الجزء الأول - أتتركني للذاريات ؟
إسرائيل السفياني - اليمن
أود أن أبوح لك بسر ، منذ أن أبصرتك وأنا أتذوق النجوم وأشعر بأن نهر يجري في صدري وأن خلاياي تتجدد بسرعة لا مثيل لها ، فاتنتي الجميلة بالله حدثيني من أين أتيتي ؟ هل تزحلقتي على قوس قزح آتية من أرض السكر والحلوى التي قرأنا عنها في حكايات الأطفال ؟ ...
التاريخ : 2020-04-21
تعليق : 10
قراءة : 1507
لا تضغط الزر !
رفعت خالد المزوضي - المغرب
عصام من عينة الشباب الذين تجد عندهم دائماً أحدث البرامج الرقمية ، وكل الحلول للمشاكل الغريبة التي يواجهها حاسوبك دون حواسيب العالمين !نحيف ، عصبي وصموت على الدوام ، يضع نظارات " قعر الكأس " - إياها - التي تبدو متوهّجة في جلسته الأبدية أمام شاشة الحاسوب ...
التاريخ : 2020-04-19
تعليق : 13
قراءة : 1916
لا تنظر للخلف
حسين الطائي - العراق
مضى زمن لم أستطع خلاله الوصول إلى منطقة سكني القديمة بسبب الاقتتال الطائفي ، ولا أعلم ما حصل لمنزل العائلة بعد أن انتشرت حوله مبان عشوائية لفئة من المجتمع ينبغي أن تحسب على الفقراء أو هذا ما يبدو عليه الحال بالنظر إلى وجوه الأطفال الذين يقضون جل ٌ نهارهم في الشارع وقد انقطع. ...
التاريخ : 2020-04-17
تعليق : 12
قراءة : 1667
حتى يكتمل الفن
البراء - مصر
يدٌ صغيرة تضرب بريشة رسم على قطعة قماش مثبتة على لوح خشبي مخصص لتثبيت لوحات الرسم من هذه النوعية. حركات خفيفة للغاية ولكنها متناغمة. وكأن يده ترقص على نغمات أغنية حزينة ...
التاريخ : 2020-04-13
تعليق : 42
قراءة : 2446
ماري الدموية
أحمد محمود شرقاوي - مصر
ساعة الحائط تدق بعنف معلنة عن قدوم منتصف الليل بكل جبروته وسكونه ، إنه الظلام المخيف ، إنها الوحدة المميتة والجنون المُطبق ، ها أنا أقف في قلب الظلام ، أتراني ؟ نعم ، أحمل بين يدي شمعة تتراقص نيرانها لتداعب وحش الظلام ، ينعكس لهيبها على وجهي فأبدو كخاطف الأرواح الذي جاء. ...
التاريخ : 2020-04-11
تعليق : 19
قراءة : 2475
ثلاثة أيام - ثلاثة زوار
المطالعة الشغوفة
اتكأت على مقعدي الهزاز و أخذت مذكرتي لأتفحص جدول أعمالي فلم أقم بعمل ممتع منذ مدة ، قلبت تلك الصفحات البائسة بؤس سماء هذا الربيع لعلي أعثر على ما يقتل الملل ، أه لقد أخطأت اعذروني فمن غيري يقتل دون أن يُحاسب ؟ توقف بي المطاف عند ثلاثة تواريخ لشخص واحد ...
التاريخ : 2020-04-10
تعليق : 17
قراءة : 1820
المخترق النبيل
لؤي - الجزائر
صدقني !إنهم يراقبونك ، يعرفون كل ما تفعله ، يصورونك و يعرفون مكانك ، يعرفون بأنك كنت تتصفح الفيسبوك قبل قليل و يعرفون بأنك شاهدت اليوتيوب هذا الصباح ، و الأخطر أنهم يعرفون أنك الأن في موقع كابوس !!!---------لا أعرف من أين أبدأ ، هل أبدأ من هذا أم من ذاك ؟ ربما ستقول لي المهم إبدأ ،. ...
التاريخ : 2020-04-08
تعليق : 23
قراءة : 2085
أوراق الزمن الأسود
مؤنس نورالدين بدرالدين - لبنان
العُمر هو أوراق ، وللزمن أوراقه وألوانه ، يقولون بأن الألوان تأتي من الأبيض ، لكن هناك ألوان سوداء تأتي من الأسود وتصبغ الأيام بلونها ، منذ صغرنا والزمن الأسود يلاحقنا قصفاً وتهجيراً ، ثم تنتقل الغيمة السوداء إلى بلد آخر ثم تعود إلينا كما تعود فصول السنة ، انعكاس اللون. ...
التاريخ : 2020-04-05
تعليق : 91
قراءة : 107457
القبر وحارس الكنوز
أحمد محمود شرقاوي - مصر
وصلنا إلى القبر وتم الدفن في هدوء و رهبة ثم انتشر الناس بعدها في كافة أنحاء المقابر ليدعو لذويهم من المقبورين ، وبقيت أنا أراقب في صمت وهدوء ، ولم يبقى أمام القبر سوى كبير العائلة والشيخ المغربي ، نعم لقد ظهر بعد أن تبدد الزحام الشديد ...
التاريخ : 2020-04-03
تعليق : 12
قراءة : 2232
أعتِقيني
السمراء - السودان
مأوى كئيب توسط متنزه الحياة الرغيدة ، فكان كالندبة في الوجه الحسُن .ذا خشب قديم كقدم الدهر ، بعضاً من الأعشاب تناثرت من حوله فمنحته إمتياز منزل ساحرة فرعونية من عصور خلت ، ولكن أليس هذا مرادي ؟ نعم السحر أو المعجزة .تقدمتُ بوجل و أنا أجر قدمي ناحية الصرح العتيق ، فإستبقت. ...
التاريخ : 2020-04-01
تعليق : 39
قراءة : 1797
الخيانة في زمن الكورونا
رفعت خالد المزوضي - المغرب
كان يظن أن هذه الطواعين لا تكون في زمننا ، على الرغم من حدوث ما يُماثلها في الأزمان الغابرة ، فقد كان يتصّور – كما الكثير - أن العلم بلغ شأناً عالياً من الدقة والنجاعة حتى لا يكاد شيء يهزمه ، فصار يثق بكل ما يُقال له (بحث علمي) أو (دراسة علمية موثوقة) ثقة عمياء لا تتزحزح ، كأن. ...
التاريخ : 2020-03-30
تعليق : 12
قراءة : 2390
صاحب المأزق الكبير
يزيد بوسعد - السعودية
أن تخرُجَ من قاعِك ومن هذا السياج الذي كبّلَـك ، نحو الخارج الغير مألوف كأن تجُرَّ أفكارك المجنونة معك التي تبنيتها إثر فيلمِ رُعبٍ شاهدته أو مشاهد مرئية مُنتقاة لتشبع فضولك ، أو كتابًا تقرَأُه ليقودك بكل أسراره نحو العالم الآخر ...
التاريخ : 2020-03-29
تعليق : 11
قراءة : 1340
طيف ليلى
دكتور حسن
ما هذا الصّباح البارد .. ألسنا في منتصف أغسطس ؟ إنها العاشرة .. أشعة الشّمس حادّة .. العالم يذوب .. أنا أرتجف ! أنهض إلى مكتبي بذعر .. أفتّش عن ديوان الشعر الأخير الذي كتبته فهو أثمن ما أملك .. بعد صورتها .. لم أجده .. ما الذي يحصل ؟ سأقوم بعمل كوب من القهوة لعلّي أفهم ما يحدث .. أمي ... ...
التاريخ : 2020-03-27
تعليق : 10
قراءة : 1337
دردشة الدم
أحمد محمود شرقاوي - مصر
بدأ الموقع في التحميل وما ظهر على الشاشة كانت صورة لصنبور وهو يقطر قطرات من الدم الأحمر ، شعرت بأثارة عجيبة تسللت إلى كياني حينما ظهرت صفحة الموقع من أمامي وبالأعلى كُتب " موقع الدم " لم تكن سوى صفحة خالية من أي شيء و لا أعرف كيف أتعامل ...
التاريخ : 2020-03-24
تعليق : 28
قراءة : 2569
عشتار إله الجنس
أحمد محمود شرقاوي - مصر
راودني شعور عجيب لم يزورني في حياتي كلها حينما داعبتني تلك الكلمات ، شعرت بسحر خاص يتغلغل داخل كياني ويمتزج بروحي ودمي ، شعرت بنفسي تذوب في عينيها وجسدي يشتعل في حضرتها ، تمنيت لو كانت حية ما كنت لأتركها و لو لحظة واحدة حتى أظفر بها ...
التاريخ : 2020-03-20
تعليق : 32
قراءة : 4249
في خانة الذكريات
نيكتوفيل - سوريا
إلى حبيبي السرمدي البعيد أكتب إليك هذه الرسالة في عيد مولدك بعد سنين عديدة من فراقنا.. لا شيئ معي الا كراسي وقلمي، وفنجان قهوتي الذي كنت تسخر منه... ها أنا ذا في ضواحي باريس.. أجلس في بيتي الدافئ وأنظر إلى نافذتي الواسعة.. إلى أفق بعيد..الذكريات تفيض من مقلتي.. كالدموع. ...
التاريخ : 2020-03-18
تعليق : 27
قراءة : 1462
كورونا
امل شانوحة - لبنان
في مدينةٍ صناعية صينية , وبذلك الصباح الكئيب .. علمت إحدى الأمهات بوجود مخزنٍ للطعام في قبو مبنى قديم سيفتح ابوابه للناس لشراء ما يلزمهم بسرّية تامة , كيّ لا تلاحظ الشرطة الصينية ذلك .. فطلبت من ابنها المراهق الإهتمام بأخته الصغيرة (8 سنوات) لحين عود ...
التاريخ : 2020-03-15
تعليق : 63
قراءة : 4483
لسنا مجرد ميثولوجيا - نحن حقيقيون مثل عواءنا – الجزء الثاني
محمد ضحاك - الجزائر
إنها التاسعة ليلاً ، في جو من الضباب ، و وسط الأشجار البائسة ينتهي مسار خطيبتك إلى مساحه عشبية تعود لشكلها البشري بعد أن فقدت كل أمل في الإمساك بجيراي ، جيراي المستذئب المزيف الذي تحول بالسحر الأسود لألة قتل هرب من ذئبة كرينوس بيضاء حقيقية ، و يحاول بجد إرضاء سيدته روتانا ...
التاريخ : 2020-03-12
تعليق : 17
قراءة : 1842

    1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 ... 29   

انشر قصصك معنا
مقهى
اتصل بنا
فيسبوك
يوتيوب
قصتي
عرض
move
1