الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

يا ليتني سمعت كلام المرأة

بقلم : صديقة الأشباح - الجزائر

صوت امرأة تقول لها : أخرجي من منزلي

السلام عليكم أصدقائي أحببت اليوم أن أقص عليكم قصة حكتها لي أمي وهذه القصة وقعت منذ زمن ليس ببعيد و هي قصة حقيقية وقعت لامرأة اسمها فوزية تطلقت من زوجها فذهبت لتسكن مع أهلها مع أطفالها الأربعة , أكبرهم عمره 12 سنة و أصغرهم يبلغ من العمر 3 سنوات .

بعد مدة من طلاقها طلبت فوزية من أخاها أن يبحث لها عن بيت للكراء لأن منزل أهلها ضيق و لا يسعهم كلهم فوافقها أخاها الرأي ولم تمر أيام قليلة حتى وجد لها أخاها بيت للكراء بسعر مناسب , انتقلت فوزية إلى ذلك المنزل هي و أطفالها و مر اليوم الأول بسلام و لكن بعد فترة من سكنها في ذلك المنزل أخبرها ابنها الأكبر انه أحينا عندما يكون نائما في الليل يسمع صوت امرأة تغني و هذا الصوت يكون قادما من المطبخ و عندما يهم للنزول من السرير و الذهاب إلى المطبخ يتوقف الصوت , فأخبرته فوزية أن مصدر الصوت أكيد من عند الجيران.

لم تهتم فوزية كثيرا بما قاله ابنها و تجاهلت الموضوع لكن بعد مضي أيام قليلة عندما كانت فوزية نائمة مع ابنها الصغير في غرفتها رأت خيال امرأة يمر في الرواق المقابل لغرفتها فنهضت و تعوذت من الشيطان وذهبت للتأكد فلم تجد شيئا ثم عادت الى غرفتها و استلقت قرب ابنها فسمعت صوت امرأة تغني فتذكرت ما قاله لها ابنها فبدأت بقراءة القران حتى توقف صوت الغناء .

المهم لكي لا أطيل عليكم أكثر بعد أن كان أولاد فوزية يذهبون لمدارسهم كانت فوزية تبقى مع ابنها ذو 3 أعوام في المنزل , و في الأحد الأيام عندما كانت تنظف البيت سمعت صوت امرأة تقول لها : " أخرجي من منزلي .. هذا منزلنا أنا و زوجي و أولادي " .

خافت فوزية كثيرا و لكنها قررت تجاهل الموضوع و في الغد سمعت صوت المرأة مجددا تقول لها : " اخرجي من منزلي و إلا سأقطع لك أصبعك الصغير " .

و أصبح هذا الصوت يتكرر كل يوم و لكنها لم تفهم معنى سأقطع لك أصبعك الصغير فذهبت لعائلتها وحكت لهم ما يحصل معها فأتت أختها الصغرى لتعيش معها في ذلك المنزل و نست فوزية الموضوع كليا و بعد مدة كانت تنظف المنزل هي و أختها و كان ابنها الصغير يلعب في شرفة المنزل وبعد دقائق رن جرس الباب ذهبت فوزية لتفتح الباب فوجدت ولد الجيران أخبرها أن ابنها الصغير سقط من شرفة المنزل و نقله أحد الجيران إلى المستشفى .

صرخت فوزية و ذهبت للمستشفى مع أختها فوجدت أن ابنها قد مات بسبب نزيف داخلي ففهمت أن المرأة عندما قالت سأقطع أصبعك الصغير كانت تقصد بذلك ابنها الصغير.


تاريخ النشر : 2015-10-10

شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر