تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الواقف على الطريق

بقلم : علي محمد محمد فنير - ليبيا

رأيت شخصا يقف على الرصيف وكأنه ينتظر من يوصله

هذا الموقف الغريب حدث معي تحديدا سنة 1995 كانت ليلة شتوية باردة وكنت انا وصديق لي في زيارة احد الاصدقاء في منطقة تبعد عن منزلي حوالي 20 كيلومترا . انتهت الزيارة وصعدنا السيارة كنت انا من يقود دخلنا الى الطريق السريع ( الهاي وي ) كانت الساعة تشير الى الحادية عشرة والنصف ليلا وعند مدخل الطريق رأيت شخصا يقف على الرصيف وكأنه ينتظر من يوصله الى وجهته , كان شكله غريب ملتف بعباءة سوداء لا يبين شيء من ملامح وجهه وكان للعباءة غطاء للرأس بدا طويلا جدا , خاطبت صديقي قائلا هل رأيت هذا الشخص ؟ .. اجابني بنعم .. وضحكت من طوله والعباءة التي كان يرتديها فضحك صديق ايضا , قلت له ما رأيك ان نتوقف ليركب معنا ؟ .. لم يجب صديقي , الغريب في الأمر هو عندما وصلنا الى حيث كان يقف لم نجد احدا , اوقفت سيارتي ونزلت منها بحثت عن هذا الرجل طويلا لم اجد له أثر ...

لم أشعر بأي خوف ركبت في سيارتي وأنطلقنا في طريق العودة ...

وعند منتصف الطريق شردت لثوان معدودة فقط حيث مددت يدي الى الاسفل ابحث عن غرض وقع مني وانا منتبه للطريق وفجأة انحرفت السيارة لتركب على الرصيف وتصطدم بالحاجز الحديدي الذي يفصل الطريق ...

أعدت السيارة بسرعة للطريق وقلبي يكاد يتوقف من الرعب والغريب في الأمر انني لم أصطدم بأي سيارة أخرى اثناء تحكمي بالمقود ومن صوت ارتطام السيارة بالحاجز ظننت بأن ضررا كبير قد اصاب سيارتي فتوقفت على اليمين لكي أفحص السيارة وكان الضرر بسيط جدا ... علما بأنني اقود بتركيز شديد جدا ولم يحصل معي مثل هذا الموقف أبدا.

كانت هناك بعض القصص تروى عن أشخاص قضوا نحبهم عند عبورهم الطريق السريع وماتوا ميتة عنيفة وقد يكون الذي رأيناه شبح احد هؤلاء المارة ... لم اجد اي تفسير انا وصديقي الا هذا التفسير وكنا كلما تذكرنا تلك الليلة نشعر بالخوف ونتفادى ذكرها .


تاريخ النشر : 2015-12-25

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق