تحذير : هذا موقع رعب وهو غير مناسب للأطفال ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

أشباح في الرياض

بقلم : فريد كيتي - المغرب

حتى ابنتي زينب تخاف وتبكي وتنام معي دائما ..

أعيش مع إخوتي الستة ومع أمي وأبي - رحمه الله - في منزل فخم وكبير نسميه نحن المغاربة بالرياض . في يوم من الأيام بينما كانت أمي جالسة في الصالة المقابلة لساحة المنزل (بوسدار) وهي تتوسط المنزل رأت وسمعت رجالا ونساءا يرقصون ويجدبون على إيقاع كناوة الصوفية المغربية حاملين القرقابة والطبل وهم يرددون الله يا مولانه .

تسمرت أمي في مكانها من فاجعة الصدمة ، وفي المساء عند عودة أبي من العمل أخبرتنا بما رأت ولكن لم نصدقها قلنا لها ربما تهيآت أو تخيلات .

وفي أحد الليالي الممطرة والعاصفة عندما جلسنا على المائدة نتعشى سمعنا أنينا وبكاءا خفيفا وخافتا اتجهنا إلى المطبخ فلم نرى شيء ولكن البكاء والأنين استمر ، فنادينا قائلين : هل أنت إنسي أم جني يا صاحب البكاء ؟

فأجاب : ابتعدوا عني (بعدو مني) .

وفي أحد الأيام بينما أنا كنت مستلقيا على عتبة البيت كنت مستيقظا لكن مغمضا العينين ، فجأة ضربني الجني على رجلي وقال لي انهض من هنا يا كلب ! .. نم في اتجاه آخر. فشعرت بالخوف وتعرق جبيني وظلت رجلي تؤلمني لعشرين يوما تقريبا .

وفي إحدى الليالي كانت زوجتي تصرخ كثيرا وتقول إنه سوف يقتلها ،غالبا ما تقول لي هدا الكلام ، فجئت بالفقيه ولكن الحال كما هو على حاله . حتى أختها الكبيرة لم تسلم من الجني عندما جاءت عندنا لتساعد أختها المريضة ،عندما دخلت إلى المطبخ بدأت تجري مسرعة وهي تقول إنه سوف يمسك بها ، بالإضافة إلى الكؤوس التي تتكسر في منتصف الليل . حتى ابنتي زينب تخاف وتبكي وتنام معي دائما .

دفعنا بمنزلنا لسمسار لكي يبيعها فلم يشتريها أحد ، علموا بأنها مسكونة بالجن.

أرجوكم يا إخوتي أعطوني الحل ؟

اريخ النشر 19 / 11 /2014

شارك برأيك في الموضوع ..
  • الرجاء الألتزام بأدب الحوار والابتعاد عن المشاحنات وعدم التطرق الى الامور التي تثير الكراهية
  • يمنع الاستفزاز والتجريح والسخرية والاستهزاء والعدائية .. كابوس واحة للمحبة والاحترام
  • التعليقات المرفقة بأرقام هاتف وعنوان سكن لن تنشر .. ولا يوجد تسجيل أو عضوية في الموقع
الأسم
التعليق