الموقع غير مناسب لصغار السن ويمكن أن يسبب القلق والكوابيس

الظل الأسود

بقلم : Tètsùyã Dãrk - المغرب

رأيت ظلا أسودا ينظر إلي و كان يصرخ ..

كان يوما عاديا بالنسبة لفتاة تعشق الفنون القتالية (خصوصا الكاراتيه) .. حتى أصبح يوما لن أنساه ما دمت حية .

في أحد أيام السنة الماضية عندما كنت في سن الثانية عشر ، توجهت كعادتي أنا و ابن جارتنا و ابن عمه للذهاب الى النادي الرياضي . كنا نلقي نكتا و نمرح و نلكم بعضنا ، و كانت الطريق خالية تماما مثل صحراء قفراء . عندما مررنا بما يسمى "الڤيلات" كنت أتوجه نحو اليسار إلى الرصيف حتى فاجأني صوت صراخ ابن جارتنا الذي أفزعني ، و نظرت إلى جانبي فرأيت ظلا أسودا ينظر إلي و كان يصرخ . بقيت مذهولة لثوان حتى أمسكني ابن عمه من يدي و جذبني و رحنا نجري حتى وصلنا .

كانت أكثر ليلة مرعبة في حياتي ، و أتمنى تفسيرا لهذا الموقف .

تاريخ النشر : 2015-04-12

شارك برأيك ..ورجاءا التزم بادب الحوار. جميع التعليقات المخالفة لقوانين الموقع لن تنشر