عجائب و غرائب

أبرز العلماء والمخترعين الذين قتلتهم إختراعاتهم!

بقلم : كرمل – فلسطين

صفحات التاريخ مملؤة بقصص العلماء الذين ساهموا بإبتكار وتقديم الكثير من الإختراعات والإكتشافات للعالم.. بعضهم حصد ثمار إبتكاره والبعض الأخر قتلته

في الحقيقة إن إختراع و إكتشاف الأشياء لهو أمر خطير في معظم الأحيان وقد يكلف الشخص حياته وفي مقالنا نستعرض أبرز العلماء والمكتشفين الذين ماتوا نتيجة أعمالهم

ماري كوري.. مكتشفة الراديوم

blank
ماري كوري ماتت بسبب تعرضها للاشعاع خلال تجاربها ، زوجهات مات بحادث عربة ،أبنتها الظاهرة في الصورة ايرين ماتت لاحقا هي وزوجها ايضا بسبب الاشعاع ، دفتر تجارب ماري وزوجها لا يزال حتى اليوم ممنوع من العرض – الا بعد ارتداء ملابس خاصة – بسبب احتواءه على كمية عالية من الاشعاع

ماري هي أول إمرأة في العالم تحصل على جائزة نوبل في مجال الكيمياء والفيزياء و الوحيدة التي حصلت على الجائزة في مجالين مختلفين
كما أنها أول امرأة تحصل على درجة الأستاذية في جامعة باريس .

بدأت قصتها سنة ١٨٩٦ حينما إكتشف الكيميائي هنري بيكريل النشاط الإشعاعي في عنصر اليورانيوم وهم ما ألهم ماري وزوجها لفحص العديد من المعادن والمواد الأخرى للبحث عن علامات نشاط إشعاعي وقد إكتشفو عنصريين مهمين لم يكونا معروفين مسبقاً وهما الراديوم والبولونيوم، لاحقاً إستمرت ماري في البحث وإجراء التجارب أكثر حولهم .

وعلى الرغم من أنها حققت الكثير من الإنجازات إلا أنها دفعت ثمن أبحاثها تلك غالياً ، فخلال تجاربها كانت تتعرض كثيراً للإشعاعات من تلك العناصر فعانت من مرض فقر الدم اللاتنسجي بسببها وتوفيت لاحقاً في مصحة سانسيليموز في ٤ يوليو ١٩٣٤.

كارل فلهلم .. مكتشف الأكسجين

blank
من رواد علم الكيمياء الحديثة

كان كارل جداً شغوف بالكيمياء ومجتهد في إجراء التجارب والأبحاث العلمية وله إنجازات عديدة منها إكتشاف عنصر الموليبدينوم من معدن يعرف باسم الموليبدينيت، وإبتكار طرق جديدة لإنتاج الأثير والمغنيسيا والكالوميل والفوسفور وهو من أوائل مكتشفي عنصر الأكسجين.

كان لكارل عادة جداً خطيرة وسيئة وهي تذوق وشم المركبات الكيميائية الجديدة التي يكتشفها أثناء إجراء التجارب، أدى تعرضه للزرنيخ والزئبق والرصاص ومركباته بالإضافة إلى مواد أخرى إلى وفاته في سن مبكرة عن ٤٣ عاماً في ٢١ مايو ١٧٨٦ في منزله في شوبنغ وقد قال الأطباء لاحقاً إنه مات بسبب التسمم بالزئبق .

ويليام بولوك.. المخترع الذي سحقه إختراعه

blank
الطابعة التي اخترعها أخذت عمره

عرف الإنسان الطباعة منذ زمن طويل وقد إستخدم الناس طرق بسيطة لطباعة الصور ومع مرور السنين إزدادت الحاجة إلى أسلوب جديد فى الطباعة أكثر سهولة وفعالية فتوالت الإختراعات واحدة تلو الأخرى إلا أن أتى العالم ويليام بولوك الذي أحدث إختراعه طفرة في هذا المجال.

قام ويليام بوضع أسس ماكينة الطباعة الدوارة التى نستخدمها اليوم وأجرى تحسينات مختلفة على المطبعة القديمة جعلتها أكثر سرعة وسهولة في الإستخدام لكن بعد سنوات قليلة توفي بولوك بسبب إختراعه.

في يوم الأيام كان يجري تعديلات على إحدى المطابع الجديدة التى كان يقوم بتركيبها لصحيفة فيلادلفيا العامة وفجأة علقت قدمه بحزام القيادة الخاص بالطابعة وسحقتها وأصابتها الغرغرينا بعد بضعة أيام ثم توفي فى ١٢ أبريل عام ١٨٦٧ أثناء عملية بتر لساقه.

إسماعيل الجوهري .. حلم لم يكتمل

blank
رائد طيران مسلم قتله حلمه بالطيران

إسمه الكامل أبو نصر إسماعيل بن حماد الجوهري أصله من فاراب في كازاخستان وهو عالم برع في علم اللغة والأدب ، كان الجوهري يحب الأسفار كثيراً يتنقل من بلد لبلد وقد عُرف عنه ذكاءه وفطنته وبصيرته وسيرته الحسنة بين الناس.

كان لدى الجوهري حلم وهو الطيران فأخذ قطعتي خشب وربطهما بحبل على يديه وصعد أعلى جامع قديم في نيسابور ونادى على الناس كي يروه وهو يطير لكن إختراعه هذا لم ينجح فقد قفز وسقط ميتاً على الفور.

فرانز ريتشليت.. الرجل الذي قفز من برج إيفل

blank
على حافة البرج مباشرة قبل ان يرمي نفسه .. ثم يهوي إلى الأرض

كثيراً ما كان فرانز يسمع بقصص السقطات المميتة التي يتعرض لها الطيارين عندما يتم إجبارهم على ترك طائراتهم فجأة في الجو
فظل يفكر كثيراً بحل لهذه المشكلة ولم يلبث طويلاً حتى قرر أن يخترع بذلة من شأنها أن تتحول إلى مظلة لكي يسقطو بأمان وبأقل الأضرار.

وبحماسة باشر عمله أولاً بتصميم أجنحة من الحرير وأضاف لها بضع قضبان وكمية صغيرة من المطاط لكي تسمح لها بالثني وبعد إن انتهى من صنعها أجرى العديد من التجارب بها على الدمى فكان يسقطها من فوق البنايات وكلها كانت تجارب ناجحة.

بعدها بدأ بتصميم بذلة يرتديها الطيارون وتتحول لمظلة عند السقوط..

بالتأكيد لم يكن الأمر سهلاً إطلاقاً فقط حاول جهده أن يصنعها وقام بتقديم نموذج أولي لها لمنظمة ” La Ligue Aérienne ” الفرنسية للطيران لكنهم رفضوها على أساس أن بناء البذلة المظلة كان ضعيفاً للغاية وحاولوا ثنيه عن الإستمرار في عمله لكنه ثابر في إكماله.

وفي يوم قامت المنظمة بعمل مسابقة مفتوحة لمدة ٣ سنوات يتقدم فيها أشخاص بتصميم مظلات للطيارين وبالتأكيد لم يفوت فرانز هذه الفرصة وقام بتحسين تصميماته لكن كانت إختباراته تفشل وكثيراً ما كانت تسقط الدمى بقوة على الأرض.

بعد فترة أتت فكرة في ذهن فرانز أن جميع محاولاته الفاشلة سببها مسافات القفزات القصيرة التي أجرى خلالها إختباراته بمعنى أن البنايات التي أسقط منها الدمى كان منخفضة فقرر أن يكمل تجاربه ويلقيها من مسافة أعلى وقد أختار برج إيفل

ظل يقدم طلب للحصول على إذن لإجراء إختبار من برج إيفل لأكثر من عام قبل أن يحصل عليه أخيراً سنة ١٩١٢.

يوم الكارثة :

شاهد فيديو التجربة والسقوط والموت كاملا

وصل فرانز يوم الأحد ٤ فبراير الساعة السابعة صباحاً بسيارته مع صديقين لبرج إيفل مع عدد من الصحافة وبعض المتفرجين الذين أرادو رؤية تجربته تلك عن قرب وقد لاحظ الجميع حينها أمر غريب وهو أن فرانز كان يرتدي بذلته المظلة ولم يحضر معه أي دمية.

ولم يكن أحد يعرف نيته الحقيقية وسبب فعله ذلك وقد رفض إخبارهم ثم راح و صعد للطابق الأول في البرج والذي يرتفع عن الأرض ١٨٧ قدم وصعد على السور وقد كان هادئاً للغاية وهو يبتسم وينظر أسفله، حينها أدرك أصدقائه ما كان يجول في ذهنه وحاولوا ردعه لكنه لم يستجب.. ظل واقفاً هناك متردداً لثواني ثم قفز وقد حلق لبرهة قبل أن تنثني مظلته ويسقط و يصطدم بالأرضية الصلدة عند حافة البرج.

ساقه اليمنى وذراعه تحطمتا وكُسرت جمجمته وعموده الفقري وكان ينزف من فمه وأنفه وأذنيه بالإضافة إلا أن عينيه كانتا مفتوحتين على مصراعيهما و كان قد مات بالفعل بحلول الوقت الذي هرع فيه الناس إلى جسده.

إمتلئت الصحف لاحقاً بقصة تجربة فرانز المآسأوية وبعضها نشرت صور للقفزة المميتة وصور لجثته الهامدة عند إزالتها من فوق الأرض.
معظم الناس شككو بسلامة فرانز العقلية لكنه لم يكن إنتحارياً وعلى شهادة المقربين منه بل كان يأمل بشدة أن تنجح تجربته تلك وتم وصفه لاحقاً بالذكي المتهور.

توماس ميدجلي.. العبقري المجنون

blank
الرجل الذي كان له دور هام في تطوير الثلاجات المنزلية

توماس ميدجلي هو كيميائي أمريكي حاصل على أكثر من ١٠٠ براءة إختراع
كان أول من توصل إلى فكرة إضافة رباعي إيثيل الرصاص السام إلى بنزين السيارات، و يُنسب له الفضل في إختراع أنظمة تبريد آمنة نستعملها اليوم في المكيفات والثلاجات ففي الماضي كانت مركبات سامة مثل الأمونيا والبروبان و الكلوروميثان توضع كوسيلة للتبريد.

وفاة هذا العالم كانت غريبة بحق إذ في سنة ١٩٤٠ وعن عمر يناهز ٥١ عاماً أصيب بشلل الأطفال وهو مرض شديد العدوى يسببه فيروس يدخل الجهاز العصبي ويسبب شللًا تاماً في غضون ساعات وفي معظم الحالات قد يؤدي إلى الوفاة عندما تتجمد عضلات التنفس ، وعادة ما يصيب هذا المرض الكبار.

على العموم ترك المرض توماس معاقاً وبحاجة إلى مساعدة مستمرة فإخترع نظام بكرة لمساعدة نفسه على النهوض من السرير بدون أحد ، وفي سنة ١٩٤٤ توفي عن عمر يناهز ٥٥ عاماً بعد أن خنقه إختراعه حتى الموت عندما إلتفت بعض الأسلاك عن طريق الخطأ حول رقبته.

هوراس هونلي.. مخترع الغواصة القتالية

blank
صاحب اول غواصة في التاريخ

كان هوراس مهندس البحرية الكونفيدرالية خلال الحرب الأهلية في أمريكا وقد قام بإختراع غواصات تعمل بالطاقة اليدوية وبعد عدة تجارب قام بإختراع غواصة قتالية سميت على اسمه

وفي ١٥ أكتوبر سنة ١٨٦٣ قرر هوراس أن يتولى قيادة غواصته بنفسه لكنها غرقت ومات هو وكل الطاقم الذي كان معه.

هنري سمليونسكي ..مخترع السيارة الطائرة

blank
هنري وصورة سيارته الطائرة وهي تحلق في الهواء

حلم إبتكار السيارة الطائرة راود الكثيرين على مر السنين وقد حاول العديد تحويل هذه الفكرة الخيالية إلى واقع ومن بين هؤلاء رجل يدعى هنري سمليونسكي ورفيقه هال بليك الذين كانوا قد بدأو بالعمل بجد لإختراعها

لكن للأسف طموحهما هذا إنتهى بطريقة مخيفة..

لم يصمما مشروعهما بالصورة النمطية التي نعرفها التي تتضمن أن تسير السيارة في الشارع وفجأة تتحول لطائرة بل كانت فكرتهما أبسط من ذلك ، قاما بربط أجنحة طائرة على سيارة من نوع فورد بينتو
وقد بدا كل شيء رائع في البداية فالسيارة إستطاعت التحليق فعلاً في السماء لدقائق

لكن في يوم من الأيام المشؤومة وبينما كان هنري وهال يقومان بجولة روتينية إنفصلت الأجنحة عن السيارة وسقطت بقوة ومات الإثنان.

والجدير بالذكر أنه بعد هذه الحادثة توقف العديد من المخترعين من إبتكار السيارة الطائرة.

فاليريان أباكوفسكي

blank
القطار السريع الروسي ذو المروحة

في محاولة منه لصنع أسرع مركبة للسكك الحديدية في العالم قام المهندس فاليريان بإبتكار عجيب وهو أنه قام بدمج عربة القطار مع محرك ومروحة طائرة ذات سرعة عالية جداً لدفع العربة بسرعات أكبر من القطارات العادية، وقد مكنه عمله كسائق لدى الشرطة السرية السوفيتية إلى عرض فكرته لشخصيات مرموقة من قادة السوفييت والذي قدموا بدورهم الدعم له.

وفي سنة ١٩٢١ صنع أول نموذج لها وخلال الرحلة الأولية كان على متن القطار فاليريان وفيودور سيرجيف ( المقرب من القائد السوفييتي ذائع الصيت جوزيف ستالين) و٤ من الأجانب.

كانت الرحلة من موسكو إلى تولا وهي مدينة صغيرة تقع جنوب موسكو .. في البداية كل شيء كان يسير على ما يرام لكن عند رجوعهم خرج القطار عن المسار بسرعة عالية وتحطم وقتل كل الركاب.

ماكس فالي.. فكرة الصاروخ سريع الإحتراق

blank
ماكس وهو جالس في احدى سياراته الصاروخية

في بدايات القرن العشرين كانت فكرة الصواريخ سريعة الإحتراق حلم يرواد الكثيرين و يطمحون لتحقيقه ومن ضمن هؤلاء شاب يدعى ماكس فالي.

كان ماكس من أوائل مهندسي الصواريخ وأشهر من كان يقوم بالمجازفات الخطيرة أمام الناس لجذب الاهتمام وللحصول على التمويل لإجراء المزيد من التجارب.

من ضمن عروضه التي كان يقدمها هي صواريخ على زلاجات وسيارات بمحركات صاروخية تنطلق بسرعة كبيرة جداً ويُذكر أن عروضه هذه كانت ناجحة لكن طموحاته وأحلامه كانت أكبر من ذلك .. أراد أن يخترع صواريخ متقدمة أكثر بحيث تطير للسماء وتصل للفضاء.

وفي سنة ١٩٣٠ كان يختبر صاروخاً مع نوع جديد من الوقود الصاروخي يحتوي على الكيروسين والماء و الأكسجين المسال وعلى الرغم من أن التجربة كانت خطيرة إلا أنه لم يعر إهتماماً للموضوع، وللأسف إنفجر الصاروخ وتطايرت الشظايا في الأرجاء حيث أصابت إحداها شريانه الرئوي وقتلته.

فرانسيس ستانلي.. مخترع السيارة البخارية

blank
فرانسيس وسيارته البخارية فائقة السرعة

قام ستانلي بإختراع سيارة خاصة به تستخدم محركاً بخارياً بدلاً من محرك ديزل أو بنزين ومع أن إستخدام المحركات البخارية إنقرض منذ زمن إلا أن سيارته هذه حققت نجاحاً كبيراً و حطمت الأرقام القياسية للعربات في معرض بوسطن للسيارات.

وقد إستمر ستانلي بقيادتها من حين لأخر إلا أن تعرض لحادث بها في يوم من الأيام سنة ١٩١٨ ومات قبل الوصول إلى المستشفى.

المصدر
Marie Curie - WikipediaCarl Wilhelm Scheele - WikipediaWilliam Bullock (inventor) - Wikipediaإسماعيل بن حماد الجوهري - WikipediaFranz Reichelt - WikipediaThomas Midgley Jr - WikipediaHorace Lawson Hunley - WikipediaAVE Mizar - WikipediaValerian Abakovsky - WikipediaMax Valier: Modern Rocketry’s First CasualtyTopsfield History: A tragic Route 1 accident in 1918

كرمل

فلسطين

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر
43 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
43
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x