تجارب من واقع الحياة

أحبه ولكن …!؟

مرحبا أصدقائي رواد موقع كابوس ، أتمنى أن تكونوا بخير . أنا اليوم أريد منكم نصيحة ، أرجوكم أفيدوني في مشكلتي التي باتت تؤرقني لأنني محتارة جدا . القصة ومافيها أن هناك شخصا أحبه ، وهو أيضا يحبني ، ونحن مع بعضنا لمدة سنتين . الآن هو يكبرني بعام واحد ، أنا من مواليد عام 2002 .

علاقتنا جميلة وليس بها أي مشاكل أو عوائق ، ولكن حصل شيء خرب علاقتنا وصارت كلها مشاكل . ما حصل أنه جاءني عرسان ، وأنا طبعا رفضت بسبب حبيبي هذا . وأهلي الحمد لله هم ليسوا من النوع الذي يجبروني على الزواج من شخص معين .

ذهبت واتصلت به وأخبرته أنه قد جاء شخص يريد التقدم لي . وفعلا بعدها جاء عند والدي وأخبره أنه يريدني ووالدي وافق عليه ، لأنه أعجبه تصرف الولد وأحب أسلوبه .

ليست هنا المشكلة ، بل المشكلة أنه لم يحصل شيء رسمي أبدا بيننا . مجرد أنه تكلم مع والدي على أنه يريدني فقط ، يعني يمكنكم القول أنه شبه حجزني لنفسه .

إقرأ أيضا : لماذا لم أعد أحبه؟

طبعا تتصورون أن العلاقة هكذا أصبحت أقوى بيني وبينه أليس كذلك ؟ . كلا .. لم تصبح أقوى ، بل بالعكس أصبحنا دائما نتشاجر ، أصبحنا نترك بعضنا لفترة وبعدها نرجع لبعض مرة أخرى .. وكل هذا بسبب مواضيع لا تستحق ، كله بسبب الغيرة وبسبب أنه لم يجد عملا بعد كي يتزوجني أو يتقدم لخطبتي رسميا حتى .

ولكم أن تتصوروا نفسيتي حين أرى أن كل من في عمري تزوجن . كل صديقاتي وكل من أعرفهن تزوجن ، ولديهن طفلين أو أكثر . ولكن أنا أرفض من يتقدم لخطبتي من أجل الشخص الذي أحبه ، الشخص الذي لم يجد للآن أي عمل كي يأتي لخطبتي ، لم يفعل أي شيء حتى الآن ، لم يتقدم أية خطوة للأمام من أجل مستقبلنا .

لقد نصحني الكثير من الناس الذين أعرفهم أن أتركه وأتزوج زواجا تقليديا . لكنني أخاف أن أتزوج شخصا ولا يكون رجلا حنون متل حبيبي . وأن لا يكون شخصا مرحا ومتفهما ويخاف علي مثله . هذا هو ما يؤرقني ويتعب نفسيتي ، أخاف أنه لا يوجد رجل آخر مثله حنون ويحبني ويخاف علي ويهتم بي و بصحتي .

إقرأ أيضا : أحبه كثيرا ولكن…

أرجوكم أفيدوني ، أعلم أن ما أقوم به حرام شرعا ، والحب والارتباط العاطفي حرام ، وأن الشيء الذي بدايته لا ترضي الله نهايته لن ترضينا . ولكنني أخاف من أن لا أجد رجلا يحبني وحنون . لأنني أعلم أنه من النادر أن يكون هناك زوج متفهم حنون يحب زوجته ولا يمكنه خيانتها أو النظر لغيرها . لكن الشخص الذي أحبه أعلم جيدا أنه لا يمكنه أن يحب غيري ، ولا أن ينظر لغيري . أفيدوني أرجوكم ، أنا أحبه ولا يمكنني تركه والزواج من غيره  . لكن هذه الفترة هناك صوت في رأسي يقول لي أتركيه لله وسيعوضك الله خيرا منه ، لأن ما أفعله شيء حرام وخطأ كبير .

بماذا تنصحونني؟ . إعتبروني أختكم الصغيرة أو ابنتكم وانصحوني أرجوكم ، لأن موضوع أنني لن أجد شخصا حنونا ومرحبا بي من وراء الزواج التقليدي يؤرقني كتيرا . من منكم متزوج زواجا تقليديا لينصحني ؟ ،

وشكرا لكم أطلت عليكم كثيرا .

التجربة بقلم : Quiet

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

34 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
34
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك