تجارب من واقع الحياة

أشعر أن الوقت يضيع مني!

بقلم : Raya

مرحباً بكم جميعاً أتمنى أن تكونوا بأفضل حال سأدخل في صلب الموضوع مباشرة

أنا طالبة أبلغ من العمر 18 عاماً تبقى لي شهر واحد بالضبط على بدء الامتحانات النهائية والتي ستحدد دخول الجامعة ، لدي مشكلة أحس بأنها كبيرة علي وهي أن وقتي يضيع مني رغم أنني أدرس وأقرأ مواضيع الكتاب بتركيز لكنني أشعر أنني متأخرة كثيرا ولأسباب حاولت تجنبها لكن لم أستطع وهي:

أولاً الهاتف : منذ بدء العام الدراسي قمت بتحميل ملازم وأسئلة على هاتفي لأنني أعلم أنني سأحتاجها ولم أكن أتصفح بالهاتف وقتها إلا قليلاً والآن ازداد وقتي على الهاتف وحاولت كتم إشعارات التطبيقات إلا أن ذلك لم يأتِ بنتيجة فعالة والأمر كذلك بالنسبة للمجموعات الدراسية ، علماً أن الهاتف تستعمله أختي للدراسة في الجامعة وتبقى على إمتحانات أختي أسبوع واحد.

ثانياً الشرود أو السرحان لا أعرف ما اسمه بالضبط : في السنوات السابقة كان لدي هذا الشرود ولكنه كان بشيء بسيط إلا أنه في هذه السنة إزداد بشكل كبير وخصوصاً إذا أمسكت الكتاب وبدأت الدراسة ، علماً أنني في السنوات السابقة من الطالبات المتفوقات والمجتهدات في المدرسة .

ثالثاً النوم : هذا الأمر يؤرقني كثيراً لأنني أنام ساعات كثيرة إلا أنني ينتابني تعب عندما أدرس ولا أعلم بالضبط ما سببه علماً لا أقوم بأعمال البيت إلا الأعمال الخفيفة فقط.

أتمنى أن تفيدوني بحل وبسرعة لأنه تبقى على إمتحاناتي شهر واحد فقط وأشكر كل المساهمين في هذا الموقع و دعواتكم لي بالتوفيق.

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر
3 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
3
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x