تجارب ومواقف غريبة

أكان شيطاناً أم قريني ؟

بقلم : ذو الفقار – سوريا

أكان شيطاناً أم قريني ؟
تقول لي : ألم تكن في الغرفة ؟

أنا شاب في الرابعة عشر من عمري  و لي ثلاثة إخوة ، و ترتيبي الثالث بينهم و بيتي صغير بغرفتين ، كالعادة فنحن الطلاب نأخذ عطلة في منتصف العام الدراسي و مدتها أسبوعان ، و في ثالث أيام العطلة طلب مني أبي ترتيب درج مكتبتي  الذي ملأته الفوضى ، فبدأت بالترتيب وجلس أخوتي في الصالون و أخذوا بالتسامر ..

و بينما أنا أرتب أغراضي ، طلب أبي من أختي أن تجلب له رداءه ، فإذا بأختي تقف مذهولة أو بالأحرى مصعوقةً و تقول لي : ألم تكن في الغرفة ؟ صرخت عليها و قلت : ماذا تقصدين ؟ كنت جالساً هنا منذ ساعة ، فركضت الى أبي الذي ناداني قائلاً : ألم تكن معي في الغرفة ؟
فقلت له : لا , لماذا ؟ قال لي : أنني كنت أجلس بالقرب منه ،  و كان يحدثني ولكني لم أكن أتكلم ، صدمت من كلامه و قرأت آيات الكرسي و الفاتحة و الناس في بيتي ..

و لكن هل كان ما رآه إخوتي شيطاناً ؟ أم كان قريني ؟

 

تاريخ النشر : 2016-08-13

مقالات ذات صلة

23 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى