منوعات

القوى السحرية للحيوانات

بقلم : تامر محمد – مصر
للتواصل : https://www.facebook.com/TamerTemoLion

نلقي نظرة على أهم قوى الحيوانات السحرية
نلقي نظرة على أهم قوى الحيوانات السحرية

هناك بعض الحيوانات التي لديها قوى خارقة حقيقية من شأنها أن تجعل باتمان يشعر بالغيرة! .. قد تبدو القدرات المذهلة التي تمتلكها هذه المخلوقات وكأنها شيء من أصل كتاب فكاهي لكنها حقيقية .. دعنا نتعمق ونلقي نظرة على أهم قوى سحرية منسوبة إلى بعض هذه الحيوانات ..

طائر القيثارة

blank

طيور القيثارة هي طيور مقلدة مذهلة وهي أحد نوعين يسكنان الأرض .. طيور القيثارة الأسترالية تمثل جنس Menura وعائلة Menuridae ، وهم معروفون بقدرتهم الممتازة على تقليد الأصوات الطبيعية والاصطناعية في البيئة .. تشتهر هذه الطيور الأسترالية بقدرتها على تقليد الأصوات مثل المناشير وأجهزة الإنذار بالسيارات ونباح الكلاب وأصوات مصراع الكاميرا .. هناك جمال مذهل للذيل الضخم لذكر الطائر منتشراً في معرض مغازلته لأنثاه ، ويتميز ذاك الطائر بريش ذيل ذو لون محايد فريد وهو أحد أشهر الطيور المحلية في أستراليا.

حيوان الكسلان

blank

يمكن للكسلان أن يتشافى تقريبًا من أي جرح لأنه مصمم بيولوجيًا للسقوط من الأشجار! .. في المتوسط يسقط حيوان الكسلان من الشجرة مرة واحدة في حياته ويمكن أن يسقط من ارتفاع ثلاثين متراً من دون إصابة .. قد لا يتحرك الكسلان ذو الأصابع الثلاثة بسرعة ولكنه يتعافى بسرعة من الجروح التي قد تقتل الحيوانات الأخرى .. هذه القدرة تجعل الكسلان محور البحث العلمي ، عندما يتقاتل حيوانان من الكسلان فعادةً ما يكون ذلك بسبب رفقة الأنثى ، الغرض من قتال الكسلان هو إخراج الخصم من الشجرة ..

تسمح الشقوق المجوفة في شعر الكسلان بنمو أنواع مختلفة من الطحالب والفطريات مما يجعله يبدو أخضراً! .. بعض الفطريات التي تعيش في فرائه تنشط ضد البكتيريا والسرطانات والطفيليات ، ويوفر شعر الكسلان أيضًا منزلًا للافقاريات بأكملها .. لا يمكن العثور على بعض هذه الأنواع من اللافقاريات في أي مكان آخر على هذا الكوكب ، يمكن للكسلان الواحد أن يستوعب ما يصل إلى 950 من العثث والخنافس بداخل فروه في المرة الواحدة! ..

حيوان الرنة

blank

الرنة لديها قدرة فائقة على الرؤية حيث تعيش في الدائرة القطبية الشمالية وتواجه بيئة مليئة بالتحديات .. عالمها دائماً ما يمر بتغير جذري من الصيف إلى الشتاء وبانتقالها من ضوء الشمس الدائم لما يقرب من شهرين إلى الظلام المستمر لمدة شهرين .. ومع ذلك يمكن أن تتكيف الرنة في كلتا البيئتين ، ويرجع ذلك جزئيًا إلى آلية فريدة تسمح لها بتغيير رؤيتها في ظل ظروف الإضاءة المختلفة ..

يمكن أن توسع حيوانات الرنة رؤيتها إلى الأشعة فوق البنفسجية ، مما يسمح لها باستخدام ضوء الشتاء الغني بالأشعة فوق البنفسجية بشكل أفضل .. يتغير لون جزء من عيون الرنة يسمى البِساط الشَّفَّاف أو بِساط المَشيميَّة في فصل الشتاء ، مما يتيح لها استخدام الضوء في الطقس المظلم تماماً كعيون القطط وفي الشتاء يتحول إلى اللون الأزرق الداكن أما في الصيف يكون لون البِساط الشَّفَّاف من الرنة أصفراً ذهبياً ..

قد تكون هذه القدرة المذهلة على تكيف العين قد تطورت في الأصل لمساعدة الرنة على تحسين قدرتها على اكتشاف الحيوانات المفترسة في فصل الشتاء .. تسمح قدرة حيوان الرنة الفوق البنفسجية لها برؤية وتجنب الافتراس بشكل أفضل في مناطق القطب الشمالي القاسية .. مصدر الغذاء الأساسي لها في فصل الشتاء هو الأشنات ، ومفترسوها هم الذئاب ..

الحَبّار

blank

يمكن أن يتحول الحبار إلى كائن غير مرئي ، مما يعني أن لديه بعضًا من أفضل مهارات التمويه في مملكة الحيوانات .. يمكنه تشويه جسده ليتمثل في أي شكل مائي مندمجاً مع محيطه .. يفعل هذا غالباً للاختباء من الحيوانات المفترسة ولديه أكياس ملونة على جلده حتى يتمكن من تغيير لونه في أي لحظة .. منذ زمن أرسطو كان علماء الطبيعة مفتونين بالقدرة الفريدة للحبار والأخطبوط على الاختباء خلف ألوان بيئتهم وملمسها .. تتحكم هذه الرخويات في شكلها من خلال العمل المباشر للخلايا العصبية على جلدها ..

الخفافيش

blank

تمتلك الخفافيش الحواس السادسة والسابعة والثامنة وهم الرصد بالصدى (السونار الحيوي) ، والمغناطيسية الأرضية ، والاستقطاب ولنتناول كل واحدة منهم على حدة ..

تستخدم الخفافيش الرصد بالصدى للعثور على الفريسة والتقاطها .. يمكن أن تنتج حنجرتهم صوت أزيز بالموجات فوق الصوتية التي تنبعث من الفم أو الأنف .. أثناء انتقال الصوت ترتد الموجات الصوتية وتزود الخفاش بمعلومات تشبه الرادار حول محيطه .. هذا يمكن أن يمنحهم مجرد تصور قصير المدى للبيئة المحيطة من حوالي أربعة أمتار حتى خمسين متراً ..

تستخدم الخفافيش حاسة المغناطيسية الأرضية كبوصلة للتنقل لمسافات طويلة مثل الهجرة .. قد تكون المستقبلات القائمة على أكسيد الحديد الأسود في قرن آمون وخلايا المهاد في دماغهم هي التي تمنح الخفافيش هذه القدرة ..

الحاسة المكتشفة مؤخراً هي الرؤية المستقطبة .. يمكن للخفافيش القيام برؤية مستقطبة أو إدراك الشمس في السماء حتى عندما تكون الشمس ملبدة بالغيوم أو عندما تغرب الشمس .. نظرًا لأن الخفافيش ليس لديها الشكل المرئي للحيوانات الأخرى التي تستخدم أشعة الشمس لتحديد موقعها ، فليس من الواضح ما إذا كان هيكلها الفسيولوجي يمنحها هذه القدرة لذلك عندما يتعلق الأمر بالخفافيش فإن هذه الرؤية لا تنعكس بالمعنى التقليدي .. تستخدم الخفافيش هذه الحاسة بالتزامن مع مغناطيسية الأرض ..

خيار البحر

blank

يمكن لخيار البحر تجديد أعضائه .. تمتلك هذه المخلوقات البحرية التي تشبه اليرقة واحدة من أكثر آليات الدفاع روعة ، ولكنها أيضًا قاسية جدًا حيث تنقبض العضلات وتخرج بعض الأعضاء الداخلية من مؤخرتهم .. لتصبح فخاً للأعداء فينبعث منها مواد سامة .. نعم لقد تجرأوا على قتل العدو بمؤخرتهم! .. ثم تتجدد الأعضاء التي تم فرزها ..

الضباع

blank

تمتلك الضباع معدة حديدية تمكنها من أكل كل أنواع الحيوانات .. يأكلون فرائسهم وجثثهم المتعفنة ويمكن لفكيهم سحق العظام .. الأشياء الوحيدة التي لا يستطيعون هضمها هي الحوافر والقرون والشعر .. أي شيء آخر فهو داخل في قائمتهم! ..

في شرق وجنوب إفريقيا يقتلون معظم طعامهم بمطاردة الحيوانات البرية والظباء والحمير الوحشية .. إنها تغطي 3 كيلومترات بسرعة 65 كيلومترا (40 ميلا) في الساعة .. خلافاً للاعتقاد الشائع يتم اصطياد كل من الحيوانات القوية والضعيفة .. قد يبدأ ضبع أو اثنان في المطاردة ، لكن العشرات منهم قد يقتلون الحيوان .. لاحظ الباحثون أن فرس الحمار الوحشي البالغة ومهرها البالغ من العمر عامين – إجمالي وزن الوجبة 370 كجم – قد تمزقا وأكلهما 35 ضبعًا في غضون نصف ساعة! ..

يسمح الفك القوي والأضراس العريضة للضباع بالوصول إلى جميع أجزاء الذبيحة وسحق العظام ، والتي يتم هضمها بعد ذلك بتركيزات عالية من حمض الهيدروكلوريك في المعدة .. يمكن أن تتحمل معدة الضباع المرقطة ما يزيد على 14.5 كجم من اللحم ..

السلاحف البحرية

blank

السلاحف البحرية لها تلك الحاسة الخاصة بالمجال المغناطيسي للأرض .. حيث تتمتع إناث السلاحف البحرية بقدرة تموطن غير معروفة جيدًا ولكنها تساعدها في العودة إلى الشاطئ حيث تفقس .. السلاحف البحرية الجلدية الظهر لها نوع معين من الساعة البيولوجية أو “العين الثالثة” .. تستخدم السلاحف البحرية هذه “العين” لتعرف إلى أين تهاجر ، ومكانها في المحيط فيما يتعلق بمناطق تغذيتها ، وكيفية العودة إلى الشاطئ حيث تفقس ..

تحتوي السلحفاة الجلدية الظهر على رقعة زهرية زاهية على رأسها ، وهي غدة صنوبرية تعمل كنافذة تخبر السلحفاة عن فصول السنة وتساعدها على الهجرة إلى الأماكن التي تقصدها .. إن قدرتهم على العثور على شاطئهم الأصلي ومناطق التغذية مثيرة للإعجاب بالنظر إلى المسافات الكبيرة التي يسبحون فيها ..

بالنسبة للعديد من الأنواع المهاجرة ، تقوم السلاحف البحرية بهذه الملاحة عن طريق اختبار المجال المغناطيسي للأرض .. استنتج الباحثون أن العملية الكامنة وراء هذه القدرة تأتي من البكتيريا الممغنطة .. تتأثر هذه البكتيريا بالمجالات المغناطيسية للأرض وتقيم علاقات متبادلة مع الحيوانات المضيفة ..

الصقر الجوّال

blank

تتمتع صقور الشاهين بسرعة البرق حيث يعد أسرع طائر على وجه الأرض .. يطلق على هذه الصقور اسم “الصواريخ الحية” وتنتشر في كل مكان باستثناء المناطق القطبية ونيوزيلندا ، ويمكن أن تصل سرعة الانقضاض إلى 320 كيلومتر في الساعة .. حتى الآن بلغت أعلى سرعة هبوط للشاهين 390 كيلومتر في الساعة عندما لا يصطادون ، وحتى عندما يهدئ الشاهين بجناحيه من سرعته فإنها تتراوح ما بين 65 إلى 97 كيلومتراً في الساعة ..

يساهم الصدر البارز والأجنحة المدببة والريش المسنون والجهاز التنفسي الممتاز في سرعة الطائر .. الصدر الكبير يزيد من قوة الخفقان كما ينتج الجناح الحاد تأثيرًا انسيابيًا فيما يقلل ريش الحيوان القاسي والنحيل من قوة دفع الهواء .. كما أن الشاهين له تدفق هواء أحادي الاتجاه إلى رئتيه وأكياس الهواء ، والتي تستمر في التوسع حتى عند الزفير .. هذا يساعده على تحقيق أفضل توزيع للأكسجين .. أيضًا فإن معدل ضربات قلب الطائر من 600 إلى 900 نبضة في الدقيقة يعني أنه يمكنه رفرفة أجنحته حتى أربع مرات في الثانية ، مما يحسن قوته ويقلل من تعبه ..

بالإضافة إلى الغطس بسرعة البرق ، يتمتع هذا الصقر بأسرع سرعة معالجة بصرية لأي حيوان تم اختباره حيث يمكنه العثور على فريسة من على بعد كيلومتر واحد وعندما تنقض صقور الشاهين في اتجاه الفريسة ، فإنها تلف أجنحتها حول أجسامها مشكلةً ديناميكا هوائية لقتل الطيور سريعة الحركة والثدييات الصغيرة ..

بطيء الخطو

blank

بطيء الخطو هو مخلوقنا الأخير لهذا المقال .. يعتبر هذا من أقوى الحيوانات التي تعيش على هذا الكوكب لأنه يكاد يكون من المستحيل قتله! حيث يمكنه البقاء على قيد الحياة في ظل الظروف القاسية ، مثل درجات الحرارة من -458 درجة فهرنهايت (-272 درجة مئوية) إلى 300 درجة فهرنهايت (150 درجة مئوية) ويتحمل ضغوط تصل إلى 40.000 كيلو باسكال ، وإشعاع عالي للغاية حتى في ظل ظروف الفراغ .. يمكنه حتى البقاء على قيد الحياة لمدة 30 عامًا تقريبًا بدون طعام أو شراب ..

يمكن أن تعيش بطيئات المشية في أي مكان تقريبًا حيث يفضلون العيش في قاع البحيرات أو الطحالب أو غيرها من رواسب البيئة الرطبة .. وهي محصنة من الإشعاع والسوائل المغلية وضغوط تصل إلى ستة أضعاف الضغط من أعمق جزء من المحيط ، أو حتى فراغ الفضاء .. يمكن لبعض أنواع بطيئات المشية أن تعيش في مدار أرضي منخفض لمدة عشرة أيام عندما تتعرض للإشعاع والفراغ في الفضاء ..

اكتشف الباحثون أن تلك الكائنات يمكن أن تستمر في الحياة حتى عندما يموت كل البشر .. درست جامعة هارفارد وجامعة أكسفورد إمكانية وقوع أحداث فلكية معينة ، مثل اصطدام الكويكبات بالأرض ، وانفجارات السوبرنوفا القريبة ، وانفجارات أشعة غاما على سبيل المثال لا الحصر في مليارات السنين القادمة ، ثم درسوا إمكانية تدمير هذه الأحداث لأصعب الأنواع على وجه الأرض .. فأفادوا في دراسة نشرت على الإنترنت في مجلة التقارير العلمية في 14 يوليو 2017 أنه على الرغم من أن هذا الحدث الكارثي قد يقضي على البشر ، إلا أن بعض أنواع بطيئات المشية ستبقى على قيد الحياة ..

في كثير من الحالات ، تعيش بطيئات المشي عن طريق دخول حالة تشبه الموت تقريبًا تسمى الحيوية الخفية أو حالة السبات حيث يسحبون رؤوسهم وأرجلهم ويثنونهم في كرة مجففة تسمى “تون” .. إذا أعيد إدخالها في الماء فإنها تعود إلى الحياة في غضون ساعات قليلة .. في درجات الحرارة الباردة تشكل قنوات خاصة لمنع نمو بلورات الجليد وعندما يكونون في الماء يكون لديهم أيضًا شكل آخر من أشكال الدفاع عندما يصبح الماء الذي يعيشون فيه قد انخفض فيه الأكسجين ، فإنهم يتمددون ويقللون من معدل الأيض .. في هذه الحالة تمتص عضلاتهم ما يكفي من الأكسجين والماء للبقاء على قيد الحياة ..

كلمات مفتاحية :

– Lyrebird
– Sloths
– Reindeer
– Cuttlefishes
– Bats
– Hyenas
– Sea turtles
– Tardigrade

تاريخ النشر : 2021-04-23

مقالات ذات صلة

17 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى