تجارب من واقع الحياة

الوردة التي ظننتها جمجمة

بقلم : فاطمة وهابي – الجزائر
للتواصل : [email protected]

الورود تشبه الجماجم حينما تذبل و تموت
الورود تشبه الجماجم حينما تذبل و تموت

في المرحلة المتوسطة و في حصة العلوم دخل علينا الأستاذ حاملاً صوراً ، علّق أول صورة على السبورة و أشار لي دون مقدمات قائلاً : أنتِ قومي ، ما الذي ترينه في الصورة ؟ ، فشعرت بالارتباك و قمت ثم دقّقت في الصورة قليلاً و قلت : إنها جمجمة سيدي ، فرد بحالة من الغضب و التي لم أفهم سببها : جمجمة ! جمجمة !.

هل هي جمجمتك الفارغة ؟ فضحك التلاميذ ، ثم قال بغضب : اقتربي قليلاً هيا و حاولي التدقيق في الصورة ، اقتربت عدة خطوات و نظرت مدققة في الصورة و أجبت بتلعثم : تبدو كأنها جمجمة ! رمى الأستاذ ممحاة السبورة علي و هو يصرخ : أنتِ تلميذة غبية أم أنك عمياء ؟ هيا اقتربي أكثر و حاولي التدقيق و إلا..

أُصبت بحالة من الذعر و اقتربت حتى التصق وجهي بالسبورة فبدت لي الصورة واضحة و حاولت أن أتكلم لكنني لم أستطع و الأستاذ يصرخ : هيا تكلمي أيتها الغبية ، ما الذي ترينه؟.

كانت الصورة صغيرة ، و علماً أنني كنت أجلس في الخلف و لم تبدو لي واضحة في البداية.

حاولت أن أتكلم لأخبر الأستاذ ما هي لكن لم استطع الكلام فتجمدت في مكاني ، و بعد سيل من الإهانات من الأستاذ أمرني بالجلوس ، تقدمت بخجل من مكاني و أنا أتحاشى نظرات زملائي ، ثم طلب الأستاذ من أحد التلاميذ أن يجيب بينما أنا ما زلت أرتجف من الخوف و الخجل .

قال التلميذ : إنها وردة أستاذ .

فنظر إلي الأستاذ مباشرةً و هو يقول : نعم ، لا تحتاج لذكاء كبير حتى تعرفها ، يبدو أن زميلتكم مولعة بالجماجم ! فضحك التلاميذ بينما كنت أنا قد دخلت حالة من الارتباك الشديد و بدأت بالبكاء ، تقدمت زميلة مني و قالت : الأستاذ معه حق ، كيف أنكِ لم تفرّقي بين وردة و جمجمة  ، و أصلاً هل تشبه الجماجم الورود في شيء ؟ لكن بدت لي جمجمة ، قلت لزميلتي ، فنظرت إلي بسخرية و رجعت إلى مكانها.

أكمل الأستاذ الدرس الذي كان يتحدث عن أحد أنواع الورود ، و عندما أنهى الأستاذ الدرس نظر إلي و قال : في المرة القادمة سأحضر لكِ جمجمة لا تقلقي ! شعرت بحالة من القنوط و كنت ظننته قد نسي الأمر .

“الورود تشبه الجماجم حينما تذبل و تموت ” قرأت هذا العنوان في احدى المجلات بعدها ، و قلت في نفسي هل كانت تلك وردة ذابلة ؟.

تاريخ النشر : 2021-02-17

مقالات ذات صلة

47 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى