تجارب من واقع الحياة

شخصيتي الحساسة

بقلم : ربى – السعودية

شخصيتي الحساسة
 

أنا ربى من السعودية و عمري 16 سنة ، مشكلتي أنني حساسة جداً و أتأثر بكلام الناس ببساطة، مثلاً في يوم من الأيام ذهبت أنا و بعض زميلاتي اللواتي اعتقدت أنهن رائعات فذهبنا لأخذ بعض الكتب ، دخلت غرفة المعلمات و كان يوجد بها بعض الخزائن قالت لنا المعلمة أن ندخل جميعنا و نأخذ بعض الكتب منها وقفت بجانب احد الخزائن و فتحتها و أخذت مجموعة من الكتب فقالت لي المعلمة بصوت عادي لكنها كانت بعيدة قليلاً فقط : أعيدي الكتب ليس من المفترض أن تأخذي هذه ، بل التي بجانبها لكني لم أسمعها و قلت لها : ماذا ؟  

فكررت كلامها فلم اسمعها جيداً فكررت كلامها 3 مرات مع ذكر أنني أعاني من ضعف سمع و لا أحد يعلم ، فبدأت جميع المعلمات بالضحك علي و قالت أحداهن : غبية ، و الفتيات أيضاً بدل أن يخبرنني بما قالته المعلمة بدأن بالضحك علي و إحداهن قالت : لا تفهم ، من بعدها أعدت الكتب إلى مكانها و خرجت و ذهبت إلى الحمامات -أكرمكم الله – و بدأت ابكي لقد جرحنني ، و عندما أخبرتهن أني أعاني من ضعف السمع قلن لي : هل أنت عجوز لكي نكرر كلامنا أكثر من مرة.

الجميع يكرهني في الفصل إلا فتاة واحدة أقسم أنها تهتم بالجميع مهما كان ، هي الوحيدة التي شعرت بي حتى أقل كلمة أقولها يبدأ الجميع برفع أصواتهن علي و هن يقلن أشعار سب و شتم و لا يفكرن بما يقلن ، فقط هذا ما أريد أن أقوله

أرجوكم انصحوني بدون تجريح فأنا حساسة جداً.

 

تاريخ النشر : 2016-10-26

مقالات ذات صلة

27 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى