تجارب من واقع الحياة

صديقي احبه ولكن!

 
بقلم : صوت الأحزان
للتواصل : صديقي أحبه لكن ما الحل؟

صديقي احبه ولكن!
لدي صديق قريب مني جدا لكنني كرهته جدا

مرحبا يا أصدقاء سأشارككم هنا في قصتي التي لم افهمها حقا؟ أنا شخص يحبني الجميع أعيش حياة سعيدة, والدي يعمل ضابط ووالدتي طبيبه..

ولدي أخوة صغار والحمد لله والداي لم يقصروا معنا بشيء لا معي ولا مع أخوتي يريدان كل الجديد لنا,في يوم تغيرت أنا كثيرا لا اعلم كيف أصبحت إنسان غير أنا, لا أطيق احد لا أحب أن أخالط أحداً لا أحب اخرج مع احد أصبحت ملازم المنزل أو بالأحرى غرفتي لا أحب أن اخرج منها..

 

لا اعرف كيف ولماذا لقد انقلبت حياتي رأسا على عقب ,لدي صديق قريب مني جدا لكنني كرهته جدا لا اعلم لما ؟ فصديقي يحبني جدا كل يوم يتصل بي أتحاشاه لا أرد عليه, يأتي إلى منزلي لا أقابله, أي عذر أقول له..

 

المهم لا أقابله حتى في يوم جاء ألي وطلب مني أن أقابله,فقابلته من دون نفس قلت له: ماذا تريد.

 

 قال: مالذي يحدث معك ياصديقي تغيرت كثيرا أنت لست الذي اعرفه ,
أنا قلت :اذهب أنا لأطيقك ,قلتها ولا اعلم كيف قلتها,. وقلبي يصرخ فهذا الإنسان قضيت معه حياتي درسنا سوياً و كبرنا سويا و و و  خرج وهو حزين,ذهبت لغرفتي ابكي كثيرا أعاتب نفسي كيف هذا مالذي يحصل معي.

 

صديقي لم أعد أطيقه لما هوا بالذات كانت علاقتنا جميلة كنا أخوة كنت اشكي له الحال وهوا كذالك لكن فجأة بدون مقدمات أصبحت لا أطيقه

لكن لا اكذب عليكم أنا من الداخل أحبه بجنون كتبتها لكم بقلب مكسور هل الذي يحصل معقول!! فما الحل ؟

تاريخ النشر : 2016-03-11

مقالات ذات صلة

اشتراك
اشعار
guest
ضع بريدك اذا اردت استلام اشعار بالنشر

44 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى
44
0
التعليق مفتوح للجميع .. رجاءا اسمعنا رأيكx
()
x

أنت تستخدم إضافة Adblock

مرحباً .. يبدوا أنّك تستخدم مانع إعلانات ، نرجوا من حضرتك إيقاف تفعيله و إعادة تحديث الصفحة لمتابعة تصفّح الموقع ، لأن الإعلانات هي المدخل المادي الوحيد الضئيل لنا ، وهو ما يساعد على استمرارنا . شكراً لتفهمك