تجارب من واقع الحياة

كيف أنسى ؟

بقلم : لا احد

تعرضت للاغتصاب في صغري من احد الاقارب و هذا حطم نفسيتي
تعرضت للاغتصاب في صغري من احد الاقارب و هذا حطم نفسيتي

تعرضت للاغتصاب من قبل أحد أقرباء والدي ، هو شاب في التاسعة عشرة و قد أقام هذا الشاب معنا بمنزل والدي ، و كان منزلنا به كثير من الأشخاص ، تقضي أمي أغلب الساعات في المطبخ و التنظيف و إكرام الضيوف ، و أبي دائماً مشغول في العمل ، أنا ابنتهم الوحيدة و أظل في المنزل ألعب بألعابي ، و كان هذا الشاب – لنعطيه اسم مستعار ياسين – يأتي و يفعل بي أشياء لم أفهم ما يفعله معي لأن عمري سبع سنوات فقط ، لن أخبر أحد بما نفعله و أحياناً يتكرر الأمر أكثر من مرة باليوم و بشكل مستمر طوال عامين ، بعد ذلك توقف الأمر لأننا انتقلنا إلى منزل أصغر و طلب منه أبي الرحيل عنا ،

بعد مرور السنوات كبرت و عرفت ما كان يفعله ياسين معي لأني الأن أبلغ 21 عاماً ، أخبرت أمي و لكنها غضبت و عاملتني كأني مذنبة ، في احدى المرات أخبرتها أبنة جارتنا أنها رأت ياسين يقوم باغتصابي لكنها صمتت تماماً ، أتذكر الأمر دائماً و أشعر برغبة في الانتقام منه ، كثيراً ما أتصفح الفيس بوك واجده يقوم بإنزال معلومات دينية و كيف أنه حفظ سورة البقرة و ذهب إلي بيت الله ، و أحياناً أجد صور له مع فتيات جميلات ، في الحقيقة شخصيته غريبة و متناقضة ، هل أنتقم منه أم أنسى ؟.

تاريخ النشر : 2021-04-19

مقالات ذات صلة

16 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى