تجارب من واقع الحياة

لا أستطيع

بقلم : Lana – Jeddah

لا أستطيع
تعبت جداً

السلام عليكم اسمي لانا وعمري ٢٠ سنة ، وهذه أول مرة أكتب في هذا الموقع .. لا أعرف كيف أتكلم عن معاناتي ، لكن سوف أحاول .

علاقتي مع عائلتي جداً قوية وأحوالنا فوق الممتاز الحمد لله ، ولم يقصروا علينا أنا وأخوتي في شيء بل يعطوننا خصوصيتنا ، وكل ما أريد وأتمناه موجود عندي الحمد لله ، وهذا الشيء يجعلني أتمسك بالحياة لأنني لا أسمح أن أجعل عائلتي حزينة ولو للحظة…

المهم عائلتي كبيرة جداً من ناحية أهل أمي وأهل أبي لكن فقط واحدة من بنات خالتي كانت أفضل أفضل صديقاتي من وأنا طفلة ، وهي تكبرني بخمس سنوات تقريباً ، تربينا معاً و كانت تنام في بيتنا لأيام ، وجميع العائلة بأكملها تعلم مدى صداقتنا ، لكن لم أكن أعلم أن علاقتنا كانت جداً قريبة بل أقرب للحرام ! لم أكن أعلم أنها كانت تُمارس معي أشياء جنسية .

كنت صغيرة لا أفهم في هذه الأشياء ، ومع الأيام أصبحت في المتوسطة وبدأت خلافات في عائلة أمي على الورث ، وبعدها لم نعد نرى بعض كثيراً وتقريباً انقطعت علاقتنا مع المشاكل بين أمي وخالتي التي هي أمها ، وبدأت أفهم معنى الجنس وهكذا من صديقاتي ، وفهمت أن الذي كان يحصل لي اعتداء جنسي أو تحرش ..

وبدأت العصبية لدي تزيد وأفقد أعصابي لأتفه الأسباب ، وعندما صار عمري ١٦ إحدى صديقات أمي رأتني وتريد خطبتي لابنها مع أنها تعلم أن عائلتي من النوع الذي عندهم الشهادة والتعليم أهم من الزواج ومن كل شيء ” على قولة أبي ( الشهادة والتعليم فوق كل شي ) ” .. 

وبعدها بدأت افكر في الزواج وبدأت الهلوسة تزيد عندي والعصبية لدرجة أن أي بنت تقترب مني أو فقط تلمسني أتوتر ، حتى أختي عندنا تقرب مني أفقد أعصابي وأبدأ بالصراخ عليها ( لا تلمسيني لا تنظري إلي ) ، حتى أمي – ادعوا لي أن أكون بارة بها – أمي جداً حنونة ودائماً تحتضننا وتدلعنا لكن عندما تحتضني لا أفكر سوى في إخراج قلبها من مكانه لا أستطيع تحمل ذلك ، وأيضاً بدأت أفكر أنني لست -عفواً – عذراء وهكذا ..

أحياناً أفكر في قتل أي شخص أمامي ، لدي كمية عصبية أريد إفراغها على شخص ولا أعرف ماذا أفعل ، والمشكلة أن كثيرون خطبوني وبدأت أكره موضوع الزواج .. تعبت جداً ، دائماً أفكر في الانتحار لكن لا أستطيع فعل ذلك بعائلتي ، كيف سأتزوج وأنا لست عذراء .. ساعدوني حتى لو بدعاء
 

تاريخ النشر : 2017-09-01

مقالات ذات صلة

22 Comments
Inline Feedbacks
شاهد جميع التعليقات
زر الذهاب إلى الأعلى